سبحانة خلق الأنسان من مادة وخلق الجن من طاقة وخلق الملأكة من ضوء وقد ورد فى الأثر ظهور كل من الملأكة والجن على شكل بشر أى توجد أمكانية لتحويل أى من العناصر الثلاثة الى الأخرى وقد توصل الأنسان الى أحدها E=mc^2 وهذا دلالة على أن فهم أيات الله جل فى علاه تفتح أبواب لا حصر لها من المعرفة واليقين أى أن الدين هو منبع كل معرفة ويجب أن نرتقى حتى نتمكن من فهم الدين والبعد عن تلك ألمجادلات حول الدين والعلم فمهما بلغت أى أمة من معرفة بدون دين زالت وأن الدين عند الله ألأسلام ومن شاء فليؤمن ومن شاء فليكفر