السلام عليكم
مهند ولميس اسماء اصبحت ابطال فى الوطن العربى
وليس هناك اى تعجب ان فتح احد منا صنبور المياه ووجد مهند
لم يسأل احد منا نفسه ان كان كل هذا بقصد وهدف
اشغال الناس عن شيئ ما بيحدث من خلف ظهورها
انسان مع واخر حيادى وثالثهم ضد بيئة مناسبة لتكبير اى موضوع وجذب عدد كبير من الناس حوله
اعتقد لا نعطى الشيئ اكبر من حجمه الطبيعى والتجاهل بيعطى نتيجه فى احيان كثيرة
اما عن تأثيرها على عقول الشباب
القنوات الفضائيه فيها الكثير ما يشبه المسلسلات التركيه ويمكن اكثر منها فساد
لماذا النقد كان مركز على المسلسلات التركيه بالذات

هناك طرق كثيرة من النقد بيكون سببها اشهار المواضيع لا نفيها والتخلص منها

حسبنا الله ونعم الوكيل فى كل انسان اى كان يريد خراب عقول شباب امتنا