إخواني وأخواتي في منتدانا الغالي ملتقى المهندسن
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد

اليوم اقدم لكم حلقات اليومية هـــات ودنك (كلام في سرك)
وارجوا من الله ان يوفقنا لما يحب ويرضي


حلقة اليوم ( سد يا بابا سد ) الحدق يفهم



هذه الكلمة دائما ما تقولها الام للرضيع (سد يا بابا سد ) لكي يهدئ قليلا من الصراخ الذي من الممكن ان يكون من الجوع أو مرض او ضيق نفس ولكن كلامي هنا ليس للام الحنون التي تحب رضيعها وتود ان تعطيه كل وسائل الامان والراحة .
لكن كلامي عن مصر الدولة الام دائما كنا نقول مصر هي امي ولكن اين هي الام الان من المواطن الذي يصرخ من الجوع والفقر والغلاء والبطالة ..الخ وتاتي الان بعد كل الصبر علي المعاناه لترمي لنا بعلاوة وسط هذا الغلاء ( يا حلاوة ) لا نريد (بزازة ) نسكت بها صراخنا ولكن نريد حل يرفع شأننا بين الشعوب ويسعد شباب ويساعدنا علي التقدم والاذدهار لا نريد علاوة باليمين لتأخذها الحكومة بالشمال
لا نريد كلمة سد يا بابا سد لان كتر الضغط يولد الانفجار

والحدق يفهم



وإلي لقاء في حلقات أخري