إذا كان المقصود بعدم الإستقرار للجهد السبب هو إما من المصدر أي من الخزانات أو ما يسمى محولات الجهد المنحفض, أو بسبب توسعات في المنطقة التي تقطن بها ولم يتم حساب توزع الأحمال بشكل سليم على مدار اليوم.
أما إذا كان المقصود عدم أستقرار التردد والجهد معاً أو التردد بشكل منفرد فالمصدر هو الأساس وهذا لا يحصل إلا نادراً بسبب منظمات التردد المركزية الموجودة في مراكز التوليد او النقل.
نتمنى أنا أكون قدمت شي مفيد