بسم الله الرحمن الرحيم
والصلاة والسلام على أشرف الأنبياء والمرسلين وعلى آله الطيبين الطاهرين
وبعد ، فبعد نقاش طويل وأخذ ورد في أصحاب التخصصين المدني والهندسي ، واتهامات كل طرف للآخر بأنه سرق مهنته وبالتعدي عليها ، وعدم الفهم أحيانا أخرى ، بل وصل الأمر للبعض بأن التخصص الآخر ليس له أي أهمية بتاتا البتــــة !!!.
لا أدري ماذا وصل لنا الأمر أو بالأحرى ماالذي يحدث في عالمنا العربي ، نحب تحطيم الآخر وإلغائه وفقط أنا الذي أعلم وأنا فقط ، وكأني أتيت بشيء تعجز البشرية بأجمعها على الإتيان بمثله .
أريد أن أضرب مثلا بمن سبقونا ليس تفاخرا بكل ما هو غربي ، وإنما حرقة لأن الذي يؤمنون به هو الذي يجب أن نؤمن بها نحن حسب تعاليم ديننا .
في أوروبا وأمريكا وأمريكا الاتينية وشرق آسيا ، نجد كلا في تخصصه يعتز به ، ويحترم التخصص الآخر . فإذا أتي شخص إلى مهندس مدني يريد تصميما معينا فإنه لا يفتي به بل يدله على معماري لكي يصمم له مشروعه ثم بعد أي ينتهي المعماري من التصميم يعيده إلى الإنشائي ليعمل ما يحتاجه من إنشاءات ، وإن حصل تعارض بين التخصصين في التنفيذ فإن كلاهما يجلسان على طاولة واحدة ويذهبان سوية إلى أرض الواقع لعمل وحل التصميم والتنفيذ وكلا راض عن أدائه وعن أداء زميله ، والعكس تماما صحيح ، فلا تجد معماري مهما كانت خبرته بالإنشاءات يصمم ولو عامودا واحدا .

لكن حالنا العرب فبمجرد أخذ خبرة بسيطة في تصميم عامود أو تصميم غرفة ، أوووووووووه ، ما أتفه التخصص الآخر ، ألغوه وارموا أصحابه بالمنجنيق وف هذا عبرة لمن يعتبر >>>>>>> تهور
أخ " مسلم " ، تجاوزت كثيرا على زملائك / ما هكذا تورد الإبل