دورات هندسية

 

 

مسلمات من نوع آخر ......

صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 14
  1. [1]
    الصورة الرمزية طالبة الجنة
    طالبة الجنة
    طالبة الجنة غير متواجد حالياً

    عضو شرف

     وسام الشكر

      وسام كبار الشخصيات


    تاريخ التسجيل: Apr 2006
    المشاركات: 4,647
    Thumbs Up
    Received: 51
    Given: 28

    مسلمات من نوع آخر ......

    بسم الله الرحمن الرحيم




    حرضت أخاها على الأخذ بثأر أخيه معاوية فكان ذلك فلما قتل نذرت أن تبكي حتى تعمى وكان ذلك .... وكانت تنشد الشعر الحزين أيامها ولياليها

    يذكرني طلوع الشمس صخراً ***** وأذكره لكل غروب شمس

    ولولا كثرة الباكيـن حولي ***** على إخوانهم لقتلت نفسي

    وما يبكون على أخي، ولكن **** أعـزي النفس عنه بالتأسي

    فلا، والله، لا أنساك حتى ***** أفارق مهجتي ويشص رمسي

    فيا لهفي عليه، ولهف نفسي **** أيصبح في الضريح وفيه يمسي



    فلما دخلت الإسلام حرضت الخنساء أبناءها الأربعة على الجهاد وقد رافقتهم مع الجيش زمن عمر بن الخطاب، وهي تقول لهم :

    (( يا بني إنكم أسلمتم طائعين وهاجرتم مختارين ، ووالله الذي لا إله إلا هو إنكم بنو امرأة واحدة ما خنت أباكم ، ولا فضحت خالكم ، ولا هجنت حسبكم ولا غيرت نسبكم ، وقد تعلمون ما أعد الله للمسلمين من الثواب الجزيل في حرب الكافرين، واعلموا أن الدار الباقية خير من الدار الفانية، يقول الله عز وجل: ( يا أيها الذين آمنوا اصبروا وصابروا ورابطوا واتقوا الله لعلكم تفلحون). فإذا أصبحتم غداً إن شاء الله سالمين فأعدوا على قتال عدوكم مستبصرين، وبالله على أعدائه مستنصرين، فإذا رأيتم الحرب قد شمرت عن ساقها، واضطرمت لظى على سياقها، وجللت ناراً على أوراقها، فتيمموا وطيسها، وجالدوا رئيسها عند احتدام حميسها تظفروا بالغنم والكرامة في الخلد والمقامة…))


    أصغى أبناؤها إلى كلامها، فذهبوا إلى القتال واستشهدوا جميعا، في موقعة القادسية . وعندما بلغ الخنساء خبر وفاة أبنائها لم تجزع ولم تبك ، ولكنها صبرت، وقالت قولتها المشهورة:


    ((الحمد لله الذي شرفني باستشهادهم، وأرجو من ربي أن يجمعني بهم في مستقر رحمته)).



    يغلب عند علماء الشعر على أنه لم تكن امرأة قبلها ولا بعدها أشعر منها. كان بشار يقول: إنه لم تكن امرأة تقول الشعر إلا يظهر فيه ضعف، فقيل له: وهل الخنساء كذلك، فقال تلك التي غلبت الرجال.


    وكان الرسول صلى الله عليه وسلم يعجبه شعرها وينشدها بقوله لها: ((هيه يا خناس ويوميء بيده))




    المصدر الأصلي
    http://www.angelfire.com/ok3/nesa/khansa

  2. [2]
    المتوكلة على الله
    المتوكلة على الله غير متواجد حالياً
    عضو متميز


    تاريخ التسجيل: Apr 2007
    المشاركات: 3,104
    Thumbs Up
    Received: 18
    Given: 0
    جزاكم الله خيرا أختي الكريمة على الموضوع
    حقا ... شعر الخنساء وكذلك مواقفها البطولية لا يعلى عليها ... ولا يمكن وصفها
    وهذه القصيدة التي قالتها في أخيها :
    أعيني جودا ولا تجمدا
    ألا تبكيان لصخر الندى؟!
    ألا تبكيان الجريء الجميل؟!
    ألا تبكيان الفتى السيدا؟!
    طويل النجاد رفيع العماد
    ساد عشيرته أمردا
    إذا القوم مدوا بأيديهم
    إلى المجد مد إليه يدا
    فنال الذي فوق أيديهم
    من المجد ثم مضى مصعدا
    يحمله القوم ما عالهم
    وإن كان أصغرهم مولدا
    ترى المجد يهوي إلى بيته
    يرى أفضل الكسب أن يحمدا
    وإن ذكر المجد ألفيته
    تأزر بالمجد ثم ارتدى
    شكرا

    0 Not allowed!




    على الله توكلوا .........ولا تتواكلوا
    يا سادتي..
    لا ترفعوا تلك الأيادي للسماء..
    لا ترفعوها إنها لن تستجيب..
    هل يستجيب الله صوت العاجزين؟!
    من قد أضاعوا الدين واحترفوا البكاء!!
    من حرروا الأرض السليبة بالقعود وبالدعاء!!
    من واجهوا كيد الأعادي بالتناحر والجفاء !!
    فلنأخذ بالأسباب ولنتوكل على الله
    وبإذن الله لن نرد خائبين

  3. [3]
    طالبة الجنة
    طالبة الجنة غير متواجد حالياً
    عضو شرف
    الصورة الرمزية طالبة الجنة


    تاريخ التسجيل: Apr 2006
    المشاركات: 4,647

    وسام الشكر

     وسام كبار الشخصيات

    Thumbs Up
    Received: 51
    Given: 28
    بسم الله الرحمن الرحيم

    بارك الله فيك اختي المتوكلة على الله وشعر الخنساء بالفعل يقارع شعر أعتى الشعراء

    حقيقة مادعاني لنشر هذا الموضوع تباين مواقف الخنساء قبل وبعد الإسلام

    قبل الإسلام حثت أخاها صخر على الثأر..... وبعد الإسلام حثت أبناءها على الجهاد في سبيل الله والمتمعن في وصيتها لهم يجد كلاماً بليغاً مختصراً مؤدياً للمعنى وفي نفس الوقت يحمل القدر الكبير من التأثير ..... هذه الوصية جدير أن نتعلمها ونعلمها أيضاً

    قبل الإسلام جزعت وبكت حتى عميت حزناً على اخيها وأنشدت أشعار الرثاء ..... بعد الإسلام بلغها استشهاد أبنائها الأربعة فلم تزد على قول: الحمد لله الذي شرفني باستشهادهم، وأرجو من ربي أن يجمعني بهم في مستقر رحمته

    يتبع بإذن الله

    0 Not allowed!


    لكنَّما يأبى الرجاءُ يموتُ

  4. [4]
    مصابيح الهدى
    مصابيح الهدى غير متواجد حالياً
    الفائز في مسابقة الطيران الثانية
    الصورة الرمزية مصابيح الهدى


    تاريخ التسجيل: Nov 2007
    المشاركات: 1,153
    Thumbs Up
    Received: 7
    Given: 0
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة طالبة الجنة مشاهدة المشاركة
    بسم الله الرحمن الرحيم

    ((الحمد لله الذي شرفني باستشهادهم، وأرجو من ربي أن يجمعني بهم في مستقر رحمته)).
    سبحانك يالله
    نعمة الرضا بقضاء الله
    يارب ارزقنا هذه النعمةوجعلها تسكن فى قلوبنا
    امين يارب العالمين
    جزاك الله اختى طالبة الجنة
    على هذا الموضوع المميز
    انتظر الباقى ان شاء الله

    0 Not allowed!



  5. [5]
    مهاجر
    مهاجر غير متواجد حالياً
    مشرف عــــــــام
    الصورة الرمزية مهاجر


    تاريخ التسجيل: Jun 2003
    المشاركات: 8,679
    Thumbs Up
    Received: 298
    Given: 258
    السلام عليكم

    جزاك الله خير على ما أوردت مشرفتنا الفاضلة وننتظر إكمال الموضوع....

    0 Not allowed!




    أعــــــوذ بالله من نفــــــحة الكبرياء




    http://www.arab-eng.org/vb/uploaded2...1279788629.swf

    "إن العـمل القليل المســتمر خير من العـمل الكثير المـنقطع.."


    حسبنا الله ونعم الوكيل

  6. [6]
    الشماالي
    الشماالي غير متواجد حالياً
    عضو


    تاريخ التسجيل: Mar 2008
    المشاركات: 38
    Thumbs Up
    Received: 0
    Given: 0
    مشكوره أخي ..

    0 Not allowed!



  7. [7]
    طالبة الجنة
    طالبة الجنة غير متواجد حالياً
    عضو شرف
    الصورة الرمزية طالبة الجنة


    تاريخ التسجيل: Apr 2006
    المشاركات: 4,647

    وسام الشكر

     وسام كبار الشخصيات

    Thumbs Up
    Received: 51
    Given: 28
    بسم الله الرحمن الرحيم

    بارك الله فيكم على المرور

    كنت اعزم على ذكر اللمحات المميزة في سير بعض الصالحات على اختلاف المراحل التاريخية وكنت منذ فترة قد أضفت سيرة التابعية الجليلة حفصة بنت سيرين في موضوع المشرف الفاضل مهاجر عن الدعوة والدعاة فاستوقفني موقف مؤثر في حياتها أعيد نقله إليكم للفائدة



    وأما صبرها فكانت فيه مثالاً يُحتذى ، فقد رُزقت بولد وحيد كان بارّاً بها غاية البر ، متفانياً في خدمتها ورعايتها ، فإذا بها يمتحنها الله بوفاته وهو في مقتبل العمر ، فتعاني كأمٍّ لوعة الفراق ثم ينسكب الصبر في قلبها وهي تقرأ كتاب الله تعالى وذكرت ذلك فقالت : فلما مات ـ تعني ولدها ـ رزق الله عليه من الصبر ما شاء أن يرزق ، غير أني كنت أجد غصة لا تذهب ، قالت فبينا أنا ذات ليلة أقرأ سورة النحل إذ أتيت على هذه الآية ( ولا تشتروا بعهد الله ثمناً قليلاً إنما عند الله هو خير لكم إن كنتم تعلمون ، ما عندكم ينفد وما عند الله باق ولنجزينَّ الذين صبروا أجرهم بأحسن ما كانوا يعملون ) قالت فأعدتها فأذهب الله ما كنت أجد .

    0 Not allowed!


    لكنَّما يأبى الرجاءُ يموتُ

  8. [8]
    مصابيح الهدى
    مصابيح الهدى غير متواجد حالياً
    الفائز في مسابقة الطيران الثانية
    الصورة الرمزية مصابيح الهدى


    تاريخ التسجيل: Nov 2007
    المشاركات: 1,153
    Thumbs Up
    Received: 7
    Given: 0
    سبحان الله
    عندك حق اخت الكريمة فى اختيار العنوان
    فعلا مسلمات من نوع اخر
    جزاك الله كل خير

    0 Not allowed!



  9. [9]
    اميمة كريم
    اميمة كريم غير متواجد حالياً
    عضو فائق التميز
    الصورة الرمزية اميمة كريم


    تاريخ التسجيل: May 2006
    المشاركات: 2,131
    Thumbs Up
    Received: 3
    Given: 0
    احسنت اختى الفاضلة
    كما تحسنين فى طلب الجنة دائما بما تقدميه لنا من الروائع.
    اللهم اجعلنا دائما من الصابرين المحتسبين.

    0 Not allowed!






  10. [10]
    ashrafes
    ashrafes غير متواجد حالياً
    عضو فعال جداً
    الصورة الرمزية ashrafes


    تاريخ التسجيل: Jan 2007
    المشاركات: 307
    Thumbs Up
    Received: 0
    Given: 0
    اعرف امراءه في بلدتنا كانت تقول لأولادها
    لا اريد احد منكما ان يعود حيا الى المنزل وكانت كل يوم تودعهما مرتين بعد اسبوع استشهد ابنها الاصغر وكان عمره
    17 عاما وهذه القصه في االا جتباح 40 يوم لمدينة بيت لحم في فلسطين
    والله ايام لاتنسى من خوف وحصار وقلة الاكل لاكن الله والله كان في بركه بكل شيء


    بارك الله فيكك جميعا

    0 Not allowed!



  
صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة
الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

عرض سحابة الكلمة الدلالية

RSS RSS 2.0 XML MAP HTML