دورات هندسية

 

 

"أعداء اللغة العربية"

صفحة 8 من 10 الأولىالأولى ... 4 5 6 7 89 10 الأخيرةالأخيرة
النتائج 71 إلى 80 من 92
  1. [71]
    ابن سينا
    ابن سينا غير متواجد حالياً
    عضو شرف
    الصورة الرمزية ابن سينا


    تاريخ التسجيل: Oct 2005
    المشاركات: 1,340

    وسام الشكر

     وسام كبار الشخصيات

    Thumbs Up
    Received: 20
    Given: 0
    السلام عليكم
    الخاتمة:
    اللغةُ العربية,لغةٌ حيةٌ ولنْ تَموت
    إن من طبيعة البشر الإختلاف وتضارب الآراء وتباين التفكير بين السطحية والإستنارة,وكذلك نشوب الحروب ومن سنن الحروب تأثير المنتصر على المغلوب وغلبة القوي على الضعيف,وهذا التأثير وتلك الغلبة يكونان على جميع الأصعدة سياسياً,اقتصادياً,اجتماعياً,وثقافياً وحتى لغوياً,فنرى الغالب مسيطراً على ثقافة المهزوم ,مقحماً ثقافته ولغته جاعلهما الثقافة السائدة واللغة الدارجة ورويداً رويداً تصبح هي لغة التخاطب الوحيدة,ولو استعرضنا التاريخ على عجل لرأينا كيف أثرت الدولة الرومانية على كافة مستعمراتها ثقافياً ولغوياً وكيف أن اللغة اللاتينية سادت شعوب تلك البلدان ,فإن لم يتكلموا اللغة اللاتينية فاللاتينية أصبحت أصل لغتهم.
    وهذا حاصل مع كل الشعوب التي غُلِبتْ,إلا الأمة الإسلامية فحين كتب الله لها الهزيمة وقدر للتتار النصر فكان للإسلام واللغة العربية كل الأثر عليهم ودخل الإسلام منهم من دخل وبالتالي اللغة العربية كونها لغة القرآن المتعبد بتلاوته.
    ورغم محاولات الكفار والحاقدين على الإسلام لنزع الوتد الصلب (اللغة العربيه) من عريش الإسلام إلا أنها باءت بالفشل,وأن أهم العوامل التي حفظت اللغة العربية في الماضي لا زالت قائمة وستظل قائمة أبد الدهر- إن شاء الله - ومن هذه العوامل:
    1- نزول القرآن الكريم على رسوله صلى الله عليه وسلم باللغة العربية.
    2- سهولة اللغة العربية وثراؤها.
    3- الناحية البيانية والجمالية والبلاغية في اللغة العربية.
    4- المرونة الكاملة للغة العربية وقدرة المتحدثين بها على التوليد والتخريج والاشتقاق.
    5- انتشار مجامع اللغة العربية والهيئات الأخرى المماثلة لها.
    6- التراث الحضاري والثقافي التي خلقته اللغة العربية.
    7- نمو المعاهد الإسلامية الكبرى كالأزهر وجامع الزيتونة في تونس والقرويين في المغرب وجمعية العلماء في الجزائر.
    8- ظهور الدعوة إلى التضامن الإسلامي وما يحمله نجاح هذه الدعوة من اهتمام بالدين الإسلامي ولغته العربية.
    وقد كان لدخول الشعوب الغير العربية إلى الإسلام مثل الفرس والتتار والترك وامتداد الرقعة الإسلامية مروراً بدولة الفرس والأتراك ودول البلقان وجنوب الجزيرة وشمال إفريقيا الأثر المحتمل الأكبر في تغيير ألفاظ العربية وتراكيبها
    إلا انه للعوامل المذكورة أعلاه كان العكس تماماً وظهر أثر العربية على كل تلك اللغات,وتقلدت موقعها بينها أي الصدر .بل إن اللغة العربية دخلت إلى أوروبا نفسها حين فتح العرب الأندلس إذ لا يزال في اللغة الأسبانية وفي اللغة البرتغالية بقايا من الكلمات العربية ولم تعدم الإنجليزية والفرنسية والألمانية أثراً من أثار العربية من قريب أو من بعيد كما في كلمة (أدميرال) أي أمير البحر في العربية.
    ومما لا جدال فيه أن اللغة العربية تحتل حتى الآن مكانة مرموقة بين اللغات الأخرى باعتبارها أضخم هذه اللغات ثروة وأكثرها أصواتاً وأغناها في المقاطع والحروف والتعبيرات.
    وإذا قارنا بين اللغة العربية واللغة الإنجليزية التي تسود الآن في أجزاء كثيرة من المعمورة والتي يدعونها اللغة العالمية الأولى نرى أن عدد أصوات العربية ثمان وعشرون حرفاً لا تكرار فيها بينما عدد أصوات اللغة الإنجليزية تقل بحرفين مع تكرار فيها بارز.
    ولا يخفى على الكثيرين ما تتميز به اللغة العربية على غيرها من وجود حروف لأصوات قد لا توجد في غيرها مثال ذلك مخارج الحروف حاء، خاء، ضاد، طاء، ظاء، عين، غين، قاف.
    لغتنا العربية، لغة كثيرة المترادفات متنوعة الأساليب والعبارات فيها الحقيقية والمجاز والتصريح والكناية وقد تم لها بحمد الله وبفضل الإسلام أن تتحول من لغة الأشعار إلى لغة الأفكار وأن تصبح لغة الشرع والعلم وأصبحت اللغة التي ترجم منها واليها المؤلفات العلمية والفلسفية والأدبية والتاريخية.
    انتشرت اللغة العربية - أيضاً - شرقي العراق بفارس وتركستان والهند بانتشار الإسلام. وأصبحت لغة العلم والدين عند هذه الشعوب المسلمة.
    فلا غرو أن كثرت الألفاظ والتراكيب العربية في لغات هذه الأمم.
    ففي اللغة الفارسية المستعملة حالياً كثير من الألفاظ العربية وهي تكتب بهجاء العربية بعد أن تلاشت اللغة البهلوية والخط البهلوي.
    أما اللغة التركية فقد غزتها الألفاظ العربية بوفرة حتى وصلت حوالي 50 % من مجموع ألفاظ اللغة التركية ولم تسلم اللغة الأردية من غزو العربية لها في كثير من الكلمات كما تفشت الكلمات العربية في لغة التتار والملايو
    والأفغان والأكراد ولغة السواحل وكلها تكتب بالخط العربي.
    وإذا كان الأتراك العثمانيون في العهد الكمالي قد حملوا لواء الدعوة إلى الجامعة الطورانية وعمدوا إلى القضاء على اللغات الحية في محيط الإمبراطورية العثمانية، فإن اللغة العربية قد كافحت عن وجودها وانتصرت في كفاحها وبقيت حية خالدة بعد أن دافعت بعنف عن بقائها وحياتها.
    كافحت اللغة العربية بعزيمة لا تعرف الكلل وبهمة لا تعرف الملل، بل كافحت بشراسة عن بقائها أمام حملات الاستعمار الغربي عليها منذ مطلع القرن التاسع عشر الميلادي - تلك الحملات التي اتهمت اللغة العربية - زوراً وبهتاناً - بالعجز عن أداء مهمتها إزاء المخترعات الحديثة. وكان رد الفعل العملي في مواجهة هذا الهجوم العاتي والتيار الجارف لو أد اللغة العربية هو ظهور المعاجم العربية في لبنان ومصر، ثم نشأت مجامع اللغة العربية في سوريا ومصر والعراق، ولقد كان للأزهر في مصر وجامع الزيتونة في تونس والقرويين في المغرب وجمعية العلماء في الجزائر دور هام في هذه المعركة التي انتصرت فيها اللغة العربية - بحمد الله - في النهاية. وقد تعاونت معاهد العلم في النجف وسوريا والحجاز والسودان وليبيا في إحراز هذا النصر. ولقد جرت محاولات جادة لإدخال كلمات جديدة إلى اللغة العربية بالنحت أو بالاشتقاق أو بالترجمة أو بالتعريب.
    وإذا كان خصوم اللغة العربية قد حملوا ذات يوم لواء الدعوة إلى (العامية) أو إلى كتابة العربية بحروف لاتينية) فإن دعواهم وهي الأخرى قد فشلت فشلاً ذريعاً.
    وما أصدق قول رشيد رضا: "لما كان الإسلام دين التوحيد ديناً عاماً لكل البشر وكان من مقاصده أن يؤلف بينهم فرض عليهم توحيد اللغة فخرجت هذه اللغة عن أن تكون لغة شعب واحد منهم. ولولا ذلك لم تؤثرها جميع الشعوب الإسلامية على لغاتها حتى عم انتشارها في المشرق والمغرب مع الإسلام".
    ولا تزال اللغة الفارسية في إيران تكتب بالحروف العربية ولم تجد محاولات المستشرقين أذناً صاغية في إيران لكتابة الفارسية بحروف لاتينية بدلاً من الأبجدية العربية.
    ونشطت الدعوة إلى اللغة العربية في شبه القارة الهندية فأنشئت الجمعيات والمدارس وظهرت المعاجم العربية والأردية. ويوجد بالباكستان والهند عدد كبير يجيد العربية ويستخدمها في الخطابة ويعرف أشعارها ويؤلف الكتب بها في الفقه والحديث والتفسير وغير ذلك بل ويدعو كثير من المفكرين في باكستان إلى اتخاذ اللغة العربية لغة قومية لباكستان باعتبارها لغة الدين الذي يدينون له بالولاء.
    إذ كيف لا يكون للغتنا العربية هذا السحر وهي لغة الوحي ولغة أهل الجنة وهي من اللغات البارزة في العالم وإحدى أهم الوسائل الأساسية للثقافة في العصر الوسيط ولم تزل هذه اللغة إلى اليوم أجمل لغة في الوجود وأغني لغات العالم في مفرداتها ووفرة أساليبها وقابليتها للنمو والزيادة، فالاشتقاق إحدى مميزاتها التي تمكنها من خلق صيغ جديدة من جذور قديمة كلما كان هناك حاجة لذلك. ولما كان هذا القياس يجري على نظام معين فإن القارئ يفهم بيسر وسهولة ما يمر عليه من صيغ جديدة بالقرينة والسليقة. ولعل الأمر ليس كذلك في الكلمات التي في اللغة العبرية بل وغيرها.
    دخلت لغتنا العربية أوربا بعد فتح صقلية وأسبانيا فصارت لغة الأدب والعلم وعنها نقل علماء الغرب الكثير من حكمة اليونان وفلسفتهم وتأثرت اللغة اللاتينية بكلمات اللغة العربية ومفرداتها.
    وفي القرن السادس عشر الميلادي العاشر الهجري ترجمت معاني القرآن الكريم إلى اللغات الأوربية كما ترجمت حكايات ألف ليلة وليلة وبعض من مقامات الحريري وقد ازداد اهتمام الأوربيون باللغة العربية مع دخول الاستعمار الإنجليزي والفرنسي للوطن العربي.
    وما زال اثر اللغة العربية بارزاً في لغات أهل أوروبا حتى يومنا هذا,فكثير من الألفاظ تستعمل في حياتهم اليومية,وخاصة المفاهيم الإسلامية(الحلال,الحرام,والجزيه (وغيرها جم كثير.
    وأما زيف القول بان القرآن فيه ألفاظ غير عربيه فهو مردود على أصحابه,فكل القرآن ألفاظه عربيه وليس فيه أي لفظ أعجمي,يقول الله تعالى:"بلسان عربي مبين",ويقول أيضاً:"قرأناً عربياً",وإن ضمن بعض الألفاظ من أصل غير عربي كما جرت عليه عاده العرب وبعد أن أدرجت تحت إحدى التفعيلات العربية ,فامرئ القيس استعمل كلمة سجنجل بمعنى المرأة وهي كلمه فارسيه,وبما أن القرآن جاء بلسانهم وعلى طريقتهم في التعبير والأسلوب فانتهج نهجهم في ذلك,ومن الكلمات ذوات الأصل الأعجمي والواردة في القرآن,مشكاة ووهي لفظة نبطيه وقيل حبشيه
    وتعني الكوه وهي على وزن مفعال,وكذلك كلمة إستبرق,وسجيل وغيرها من الألفاظ.
    وفي نهاية المطاف أخوص معكم في عالم اللغة العربية وأحلق بكم في سماء الشعر العربي مبينًا جمال لغة القرآن :

    في لظى القيظ في لهيب الرمال ‍
    بزغ النجم سائراً فـي دلال ِ

    وأضاءَ الدجى بحرفٍ ومعنى ‍
    موجزِ اللفظ رائع ِ الإجمالِ

    لمس الترب,جسّ قلب الثريا‍
    غاص في البحر,جاس بين الجبـا ل

    لغة الضاد في الفلا والبـوادي ‍
    تلثم البدرَ في سوادِ الليالـي

    بكلامٍ كالدُّرِ حينَ تلالا ‍
    فائق ٍ نسجُه كنسج الخيال

    صاغه العُرْبُ حكمةً وقريضا‍
    أو نثاراً من أحسنِ الأمثالِ

    فامرُؤ القيسِ ضلّلتهُ القوافي ‍
    فهداها إلى دروبِ المعالي

    وزهيرٌ أطاعه الشعرُ طوعا ‍
    مُلهمَ الرأي رائعَ الأقوالِ

    ولبيدٌ هداه كلْمة حقٍ ‍
    ما خلا اللهَ كله للزوالِ

    ولحَسّانَ منطقٌ ولسانٌ ‍
    يُقتلُ الكفرُ فيه دون قتالِ

    وابنُ زيدون حين رام التداني ‍
    فاقَ بالحُسنِ فيه بدرَ الكمالِ

    دان حسنُ المقال للمتنبِي ‍
    من مديحٍ وحكمةٍ وسجال

    ولشوقِي، يناشد الناسَ ها قدْ ‍
    نكّس الخائنون بندَ الهلال !

    ما جفى الحقَّ حافظ ٌ حينَ نادى‍
    إنّ هجرَ اللسانِ بعضُ الزوالِ
    ملاحظة: القصيدة من تدقيق وتصحيح وتنسيق أخي الحبيب الشاعر عبد الهادي السايح.
    المصادر والمراجع:
    1.فقه اللغة وأسرار العربية/ الإمام الثعالبي
    2.الخصائص/ابن جنيّ
    3. الإحكام لأصول الأحكام/ابن حزم
    4. طبقات الشعراء/ محمد بن سلام الجمحي
    5.البداية والنهاية/ابن كثير
    6. تاريخ اللغات السامية/المستشرق رينان
    7.السيرة النبوية/ابن هشام
    8. تاريخ الأدب العربي /أحمد حسن الزيات
    9.أساس البلاغة/الزمخشري
    10.لسان العرب/ابن منظور
    11. المعجب في تلخيص أخبار المغرب/عبد الواحد بن علي المراكشي
    12. موقف العقل والعلم والدين/شيخ الإسلام مصطفى صبري
    13.الإتقان في علوم القرآن/السيوطي
    14.البرهان في علوم القرآن/الزركشي
    15.الدولة العثمانية/ علي الصلابي
    16. الشقائق النعمانية في علماء الدولة العثمانية/ العلامة طاش كبرى زاده
    17.كيف هدمت الخلافة/عبد القديم زلوم
    18.الشخصية الإسلامية/الشيخ تقي الدين النبهاني
    19. اللهجة العربية العامية/عيسى معلوف
    20. الإتجاهات الوطنية في الأدب المعاصر/محمد محمد حسين
    21.تاريخ ابن خلدون/ابن خلدون
    22.كشف الظنون في أسامي العلوم والفنون/حاجي خليفة
    23. حوار حول"التعريب واللغة العربية"/ الدكتور عبدالملك مرتاض
    24. الوافي بالأدب العربي في المغرب الأقصى/محمد بن تاويت
    25. العربية:دراسات في اللغة واللهجات والأساليب العربية/يوهان فك
    26.كتابة العربية بالحروف اللاتينية/محمد الصاوي
    27.اللغة العربية وأهميتها/فريد الدين آيدن
    28.هدية العارفين / الباباني
    29.أعلام وأقزام في ميزان الإسلام/سيد بن حسين العفّاني
    30.المستشرقون الألمان/صلاح الدين المنجد

    0 Not allowed!


    فما الحب إلا حب الرسول===وما العشق إلا فيه معسول
    وما الحياة إلا في لقى الحبيب===على الحوض معه..مأمول
    وما النجاة إلا بشفاعه المحبوب===النفس والروح والقلب مكبول

  2. [72]
    سارة العراقية
    سارة العراقية غير متواجد حالياً
    عضو فعال جداً


    تاريخ التسجيل: Jun 2009
    المشاركات: 230
    Thumbs Up
    Received: 3
    Given: 0
    مشكوريين وبارك الله فيك

    0 Not allowed!



  3. [73]
    ام وائل الأثرية
    ام وائل الأثرية غير متواجد حالياً
    عضو شرف


    تاريخ التسجيل: Aug 2009
    المشاركات: 3,155

    وسام الشكر

     وسام كبار الشخصيات

    Thumbs Up
    Received: 22
    Given: 0
    مشكورين وجزاكم الله كل خير على هذا الجهد الطيب
    الله يوفقكم
    ننتظر المزيد

    0 Not allowed!


    .

  4. [74]
    عاطف مخلوف
    عاطف مخلوف غير متواجد حالياً
    عضو شرف


    تاريخ التسجيل: May 2007
    المشاركات: 3,157

    وسام الشكر

     وسام كبار الشخصيات

    Thumbs Up
    Received: 43
    Given: 17
    أخي الفاضل الكريم ومشرفنا الالمعي ابن سينا
    أعتذر عن عدم اطلاعي علي هذا البحث الموسوعي الا الآن ، وهو بحق كتاب رائع ، الجهد فيه واضح ، وينم عن اطلاع واسع ، ومما أعجبني فيه انصاف الفترة المملوكية والعثمانية ، بعد أن اجمع العصريون -ظلما - علي أنها فترات انحطاط في الادب والعلم ، واستدلالك علي ذلك بحجج قوية ، وبحق هذا مؤلف يشهد لك بالتمكن في البحث التاريخي واللغوي ، وهو اضافة حقيقية للمنتدى ، بل إضافة من الوزن الثقيل ، فجزاك الله كل الخير علي ما قدمت , وننتظر منك الجديد ، فمؤلف بهذا الحجم يستحق الاشادة والمتابعة الجادة ، واصارحك أنني قرأته الآن في عجاله ، ولكنني أشعر أنه يحتاج لقراءة متأنية ، حتي نستوعبه ونعطيه ما يستحقه من عناية ، والله أسأل أن يجعله في صحيفة يمينك ،وأن يجعله من العلم الذي يُنتفع به ، فيبقي في ميزان حسناتك ابد الدهر .
    وتقبل تحياتي وتقديري .

    0 Not allowed!



  5. [75]
    ابن سينا
    ابن سينا غير متواجد حالياً
    عضو شرف
    الصورة الرمزية ابن سينا


    تاريخ التسجيل: Oct 2005
    المشاركات: 1,340

    وسام الشكر

     وسام كبار الشخصيات

    Thumbs Up
    Received: 20
    Given: 0
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة A.mak مشاهدة المشاركة
    أخي الفاضل الكريم ومشرفنا الالمعي ابن سينا
    أعتذر عن عدم اطلاعي علي هذا البحث الموسوعي الا الآن ، وهو بحق كتاب رائع ، الجهد فيه واضح ، وينم عن اطلاع واسع ، ومما أعجبني فيه انصاف الفترة المملوكية والعثمانية ، بعد أن اجمع العصريون -ظلما - علي أنها فترات انحطاط في الادب والعلم ، واستدلالك علي ذلك بحجج قوية ، وبحق هذا مؤلف يشهد لك بالتمكن في البحث التاريخي واللغوي ، وهو اضافة حقيقية للمنتدى ، بل إضافة من الوزن الثقيل ، فجزاك الله كل الخير علي ما قدمت , وننتظر منك الجديد ، فمؤلف بهذا الحجم يستحق الاشادة والمتابعة الجادة ، واصارحك أنني قرأته الآن في عجاله ، ولكنني أشعر أنه يحتاج لقراءة متأنية ، حتي نستوعبه ونعطيه ما يستحقه من عناية ، والله أسأل أن يجعله في صحيفة يمينك ،وأن يجعله من العلم الذي يُنتفع به ، فيبقي في ميزان حسناتك ابد الدهر .
    وتقبل تحياتي وتقديري .
    السلام عليكم
    أخي الفاضل والحبيب A.mak مروركم زاد الكتاب بهجة وتعليقكم رفع الكتاب علوًا..بارك الله بك وجعل ما تكتبه في ميزان حسناتك...وبإنتظار تعقيباتك على الكتاب وفحواه.

    0 Not allowed!


    فما الحب إلا حب الرسول===وما العشق إلا فيه معسول
    وما الحياة إلا في لقى الحبيب===على الحوض معه..مأمول
    وما النجاة إلا بشفاعه المحبوب===النفس والروح والقلب مكبول

  6. [76]
    عاطف مخلوف
    عاطف مخلوف غير متواجد حالياً
    عضو شرف


    تاريخ التسجيل: May 2007
    المشاركات: 3,157

    وسام الشكر

     وسام كبار الشخصيات

    Thumbs Up
    Received: 43
    Given: 17
    الاخ الكريم الفاضل ابن سينا
    شكرا جزيلا علي تحيتكم الرقيقة ، وتواضعكم الجم ، واليك تعليقاتي علي بحثكم الرائق ، وان كان يستحق أكثر من ذلك
    .
    1مميزات اللغة العربية :
    مميزات النطق : جاءت متميزة ، وتناولت نقاط هامة وحيوية

    2 – أعدء اللغة العربية :
    - كما بينت في بحثكم الممتاز أن عند نزول القرآن لم يكن يتصور ان يكون هناك عداوة للغة العربية من العرب وهي مناط فخرهم .
    - وجاءت حججكم علي ان عداء المشركين كان للاسلام وليس للغة حججة وجيهة


    - ثم لفتّ انتباهنا الي ان الحركة الشعوبية لم تكن ضد اللغة بقدر ما كانت ضد الجنس العربي، وكانوا يهاجمون العرب باللغة العربية شعرا ونثرا .


    - ثم كان تشكيكك في ما نسب لابي العلاء المعري من الالحاد جيد .
    ثم كانت لفتتك الهامة ان قوة اللغة العربية بقوة دولتها ، وفي هذه الجملة أعجبني تنبهك للعلاقة بين اللغة والاوضاع السياسية وهي علاقة تبين ان اللغة تتأثر بحالة الناطقين بها سياسيا واجتماعيا ، وهي لفته هامة جدا .
    -ثم كان كلامكم عن الفترة المملوكية والعثمانية ، وكشفت فيها الظلم الذى اصاب هذه الفترة وبينت اسبابها ، وذكرت لنا فيها النشاط في بناء المدارس والتسابق في ذلك ، ثم ذكرت من اعلام هذه الحقبة ما يؤكد غني هذه الفترة بالعلماء الموسوعيين ، ولو لاحظ القارئ لوجد ان أسماء علماء هذه الفترة هي الأسماء المشهورة في عالمنا المعاصر ، ويعتمد عليهم العلماء المعاصرون ، فمنهم السيوطي ، والمقريزى ، والنويري ، وابن خلكان ، والعز بن عبد السلام ، وابن دقيق العيد ، والحافظ العراقي ، والحافظ ابن حجر العسقلاني ، وشيخ الاسلام ابن تيمية ، والحفظ المزى ، والحافظ الذهبي ، والحافظ ابن كثير ، وتقي الدين السبكي وولده تاج الدين السبكي ..وغيرهم كثير . ثم كان ذكرك لابن دانيال صاحب خيال الظل ، معلومة تبين احد ابتكارات هذا العصر .


    -أما تناولك للعصر العثماني فقد جمعت بشكل رائع بين انصاف السلاطين العثمانيين وبيان تقواهم واخلاصهم في الدفاع عن الاسلام ونشره ،ونشاطهم في بناء المدارس وتوظيف الاوقاف عليها ، وقمت بتعريفنا بمجموعة ممتازة من علماء الحقبة العثمانية ،والذين لا يعرف الكثير منا عنهم شيئا ، اللهم الا شيخ الاسلام مصطفي صبري ، والشيخ زاهد الكوثري ثم تناولت المؤامرات التى ادت الي سقوط الخلافة ، فكان تناولا ممتعا ومتكاملا .


    -ثم ربطت ربطت - موفقا - بين بداية ضعف اللغة العربية وانحسارها ببزوغ الحركات القومية ، واستعرضت في عجالة جناية يهود الدونمة وأتاتورك وحركته علي الاسلام في تركيا وعلي اللغة العربية ، ثم ظهور الدعوة للقومية العربية كرد علي لدعوة الكمالية للقومية التركية المتعصبة، مما جهز لمعاهدة سايكس بيكو التى مزقت الدولة الخلافة الاسلامية ، وحولتها الي دول قطرية ، ورسمت الحدود المصطنعة .


    -وكان استعراضكم ممتاز لحركة الاستعمار ، والبعثات الي بلاد الغرب ، ودور نصاري الشام في إضعاف اللغة العربية وعداوتها .


    -ثم كان لفتتكم الي ان الاستشراق كان ابان الحملة الفرنسية بل كان قبلها ، واستعرضتم دور المستشرقين في عداوة اللغة العربية - وهو دور ربما كان يخفي علي الكثيرين - وبينتم طرقهم في ذلك بشكل منهجي موثق.وكان استعراضكم لبدعة كتابة العربية بالحروف اللاتينية ، والتشجيع علي هجر الفصحي والكتابة بالعامية ، وذكر اسماء من نادوا بها استعراضا مفيدا وكاشفا وأحيانا فاضحا .

    -وكان استعراضكم للهجات العرب يتسم بالطرافة ، واعجبتني مقتراحاتكم للدفاع عن العربية ، والذى تميز بالتنوع .

    -ثم كان استعراضكم لاعداء اللغة العربية وتراجمهم ، ووجه عدائهم للغة قسما ممتازا ، وفاضحا وكاشفا لاعداء الامة .

    -فجزاك الله خيرا ووفقكم لمثل هذه الابحاث الثمينة والمعمقة .

    -وهناك بعض الملاحظات ، وأكثرها شكلي او اخطاء في الطباعة يمكن معالجتها ، وبالتالي لا تقلل من قيمة بحثكم الراقي ، فإن أذنت لي نشرتها للفائدة ، او ارسلتها لك بشكل خاص .

    ودمت مبدعا ، وفقك الله وأيدك .
    وجاري قراءة موضوع "الفاظ القرآن ".

    وكل عام وانت والاخوان جميعا بخير وعافية .

    0 Not allowed!



  7. [77]
    ابن سينا
    ابن سينا غير متواجد حالياً
    عضو شرف
    الصورة الرمزية ابن سينا


    تاريخ التسجيل: Oct 2005
    المشاركات: 1,340

    وسام الشكر

     وسام كبار الشخصيات

    Thumbs Up
    Received: 20
    Given: 0
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة a.mak مشاهدة المشاركة
    الاخ الكريم الفاضل ابن سينا
    شكرا جزيلا علي تحيتكم الرقيقة ، وتواضعكم الجم ، واليك تعليقاتي علي بحثكم الرائق ، وان كان يستحق أكثر من ذلك
    .
    1مميزات اللغة العربية :
    مميزات النطق : جاءت متميزة ، وتناولت نقاط هامة وحيوية

    2 – أعدء اللغة العربية :
    - كما بينت في بحثكم الممتاز أن عند نزول القرآن لم يكن يتصور ان يكون هناك عداوة للغة العربية من العرب وهي مناط فخرهم .
    - وجاءت حججكم علي ان عداء المشركين كان للاسلام وليس للغة حججة وجيهة


    - ثم لفتّ انتباهنا الي ان الحركة الشعوبية لم تكن ضد اللغة بقدر ما كانت ضد الجنس العربي، وكانوا يهاجمون العرب باللغة العربية شعرا ونثرا .


    - ثم كان تشكيكك في ما نسب لابي العلاء المعري من الالحاد جيد .
    ثم كانت لفتتك الهامة ان قوة اللغة العربية بقوة دولتها ، وفي هذه الجملة أعجبني تنبهك للعلاقة بين اللغة والاوضاع السياسية وهي علاقة تبين ان اللغة تتأثر بحالة الناطقين بها سياسيا واجتماعيا ، وهي لفته هامة جدا .
    -ثم كان كلامكم عن الفترة المملوكية والعثمانية ، وكشفت فيها الظلم الذى اصاب هذه الفترة وبينت اسبابها ، وذكرت لنا فيها النشاط في بناء المدارس والتسابق في ذلك ، ثم ذكرت من اعلام هذه الحقبة ما يؤكد غني هذه الفترة بالعلماء الموسوعيين ، ولو لاحظ القارئ لوجد ان أسماء علماء هذه الفترة هي الأسماء المشهورة في عالمنا المعاصر ، ويعتمد عليهم العلماء المعاصرون ، فمنهم السيوطي ، والمقريزى ، والنويري ، وابن خلكان ، والعز بن عبد السلام ، وابن دقيق العيد ، والحافظ العراقي ، والحافظ ابن حجر العسقلاني ، وشيخ الاسلام ابن تيمية ، والحفظ المزى ، والحافظ الذهبي ، والحافظ ابن كثير ، وتقي الدين السبكي وولده تاج الدين السبكي ..وغيرهم كثير . ثم كان ذكرك لابن دانيال صاحب خيال الظل ، معلومة تبين احد ابتكارات هذا العصر .


    -أما تناولك للعصر العثماني فقد جمعت بشكل رائع بين انصاف السلاطين العثمانيين وبيان تقواهم واخلاصهم في الدفاع عن الاسلام ونشره ،ونشاطهم في بناء المدارس وتوظيف الاوقاف عليها ، وقمت بتعريفنا بمجموعة ممتازة من علماء الحقبة العثمانية ،والذين لا يعرف الكثير منا عنهم شيئا ، اللهم الا شيخ الاسلام مصطفي صبري ، والشيخ زاهد الكوثري ثم تناولت المؤامرات التى ادت الي سقوط الخلافة ، فكان تناولا ممتعا ومتكاملا .


    -ثم ربطت ربطت - موفقا - بين بداية ضعف اللغة العربية وانحسارها ببزوغ الحركات القومية ، واستعرضت في عجالة جناية يهود الدونمة وأتاتورك وحركته علي الاسلام في تركيا وعلي اللغة العربية ، ثم ظهور الدعوة للقومية العربية كرد علي لدعوة الكمالية للقومية التركية المتعصبة، مما جهز لمعاهدة سايكس بيكو التى مزقت الدولة الخلافة الاسلامية ، وحولتها الي دول قطرية ، ورسمت الحدود المصطنعة .


    -وكان استعراضكم ممتاز لحركة الاستعمار ، والبعثات الي بلاد الغرب ، ودور نصاري الشام في إضعاف اللغة العربية وعداوتها .


    -ثم كان لفتتكم الي ان الاستشراق كان ابان الحملة الفرنسية بل كان قبلها ، واستعرضتم دور المستشرقين في عداوة اللغة العربية - وهو دور ربما كان يخفي علي الكثيرين - وبينتم طرقهم في ذلك بشكل منهجي موثق.وكان استعراضكم لبدعة كتابة العربية بالحروف اللاتينية ، والتشجيع علي هجر الفصحي والكتابة بالعامية ، وذكر اسماء من نادوا بها استعراضا مفيدا وكاشفا وأحيانا فاضحا .

    -وكان استعراضكم للهجات العرب يتسم بالطرافة ، واعجبتني مقتراحاتكم للدفاع عن العربية ، والذى تميز بالتنوع .

    -ثم كان استعراضكم لاعداء اللغة العربية وتراجمهم ، ووجه عدائهم للغة قسما ممتازا ، وفاضحا وكاشفا لاعداء الامة .

    -فجزاك الله خيرا ووفقكم لمثل هذه الابحاث الثمينة والمعمقة .

    -وهناك بعض الملاحظات ، وأكثرها شكلي او اخطاء في الطباعة يمكن معالجتها ، وبالتالي لا تقلل من قيمة بحثكم الراقي ، فإن أذنت لي نشرتها للفائدة ، او ارسلتها لك بشكل خاص .

    ودمت مبدعا ، وفقك الله وأيدك .
    وجاري قراءة موضوع "الفاظ القرآن ".

    وكل عام وانت والاخوان جميعا بخير وعافية .
    السلام عليكم
    أخي الحبيب أسعدني تعليقك القيّم وملاحظاتك النيّرة,بارك الله بك وجعلك ذخرا للإسلام والمسلمين ولغة دينهم,وناصرًا لغة أهل الجنة وأسأل الله ان يجعلك من أهلها وسكانها ومن المتكئين على أرائكها.
    بالنسبة إلى الكتاب الحقيقة أنني أسعى لطباعته بعد تدقيقه وتنقيحه كي تعم الفائدة,وأنا في طور النقاش مع من هم أهل لذلك,وأسال الله التوفيق.
    وبعد طباعته إن شاء الله سوف أنزله هنا على نسخة الوورد أو ب.د.ف.

    0 Not allowed!


    فما الحب إلا حب الرسول===وما العشق إلا فيه معسول
    وما الحياة إلا في لقى الحبيب===على الحوض معه..مأمول
    وما النجاة إلا بشفاعه المحبوب===النفس والروح والقلب مكبول

  8. [78]
    م/عادل حسن
    م/عادل حسن غير متواجد حالياً
    عضو متميز
    الصورة الرمزية م/عادل حسن


    تاريخ التسجيل: Nov 2006
    المشاركات: 425
    Thumbs Up
    Received: 21
    Given: 0
    جزاك الله خيرا اخى الكريم
    وبارك الله فيك

    0 Not allowed!



  9. [79]
    mosttas
    mosttas غير متواجد حالياً
    عضو
    الصورة الرمزية mosttas


    تاريخ التسجيل: Mar 2010
    المشاركات: 21
    Thumbs Up
    Received: 0
    Given: 3
    أصدقاء اللغة
    كلامكم جميل جدا ورائع
    هيا بنا نعيد مجدنا من جديد
    هيا نري أمتنا انتاجنا العلمي باللغة العربية
    هيا نملأ مكتباتنا باللغة العربية
    حينما كنت طالبا في كلية الهندسة وأدخل مكتبة الكلية لا أجد إلا المراجع الأجنبية وأساتذتي العرب لا ينطقون بالعربية وافهم أو لاتفهم أنت حر، وكنت لا أجد إلا الكتب المعربة عن المراجع الروسية وطبعا كان صعب نفهم منها الهندسة لكن جزاهم الله خيرا على المحاولة.
    وعندما مارست المهنة بدأت أفهم أسرار العلم بالإنجليزية وقلت لنفسي وشاركني صديقي لماذا نوفر على الآخرين هذه السنوات من التعب، لماذ يجب على كل عربي أن يبدأ من الصفر لماذا لايبدأ من يعدنا من حيث انتهينا؟
    وكانت فكرة تعريب العلوم وتبسيطها نعم تبسيطها فكثير ممن يترجمون ينقلون النصوص جوفاء، ونحن نعبر فقط بلغتنا عما فهمناه منواقع الممارسة.
    انها تجربة ممتعة لكنها شاقة تحتاج لمن يتبناها من أصحاب الهمة العالية وممن يبتغون نهضة أمتنا وليس من المتاجرين من أصحاب دور النشر الذين يبخسون المؤلفين حقوقهم.

    0 Not allowed!



  10. [80]
    المهندس505
    المهندس505 غير متواجد حالياً
    عضو


    تاريخ التسجيل: Dec 2008
    المشاركات: 38
    Thumbs Up
    Received: 0
    Given: 0
    جزاك الله خيرا

    0 Not allowed!



  
صفحة 8 من 10 الأولىالأولى ... 4 5 6 7 89 10 الأخيرةالأخيرة
الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

عرض سحابة الكلمة الدلالية

RSS RSS 2.0 XML MAP HTML