بسم الله الرحمن الرحيم
ابداء معكم اليوم بكتابت موضوع يخص امن المعلومات خطوة بخطوة كما اعده يوميا وهو مشروع بحثي مطلوب مني بالجامعة وارجوا التعليق وتصحيح اخطائي ولكم كامل الشكر



Comparison between pre shared key and public key authentication

الغرض من المشروع

دراسة مقارنة بين الموثوقية باستخدام مفتاح تناظري أو باستخدام مفتاح غير تناظري ومدى تأثيرها على المنظومة من حيث الأداء , حجم المنظومة ,الأمان,مقاومة الهجمات والاستخدام .
حيث أن الموثوقية هي الخطوة الأولى من خطوات إنشاء والمصادقة على عملية الاتصال سواء بين جهاز لجهاز أو جهاز لمنظومة أو العكس من هذه الناحية تعتبر إما نقطة الضعف او نقطة دفاع ممتازة للتحقق من هوية المشاركين في العملية حسب ما إذا أسيء أو أحسن تطبيقها , وباختلاف التطبيقات المستخدمة في عمليات الاتصال أو المستخدم فيها عملية الاتصال لانجازها من تطبيقات عالية السرية إلى التطبيقات المنزلية الصغيرة ومن تطبيقات في شبكات كبيرة الحجم الى أخرى من جهاز لجهاز يكون استخدام طريقة المصادقة في احدها غير عملي في الأخرى .
حتى ألان يوجد نوعان رئيسيان من الموثوقية الأول المصادقة باستخدام المفتاح التناظري او pre shared key والنوع الثاني باستخدام المفتاح العام او public key حيث تختلف الطريقتان في أن الأولى تستخدم مفتاح واحدة للتشفير وفك التشفير يوزع على كافة المشاركين في العملية ويستخدم من بداية العملية لإنتاج مفتاح أخر خاص بالجلسة باستخدام دالة معينة حيث تتميز هذه الطريقة بسهولة الاستخدام وسرعة التنفيذ وعدم الحاجة لخادم رئيسي لينظم الاتصال بين الأطراف وسيتم مناقشة نقاط قوتها ونقاط ضعفها لاحق في هذه الدراسة , النوع الثاني يعتمد في تنفيذها على طرف ثالث بحيث يمتلك المفتاح العام الخاص بك والذي سيتم تشفير المعلومات المرسلة اليك بواسطته ويكون مسئول عن اعتماده وتصديقه للإطراف الأخرى المشاركة وضمان مصداقيته واستخدامه في عملية إنشاء الاتصال مع وجود المفتاح الخاص الذي يكون بحوزتك أنت فقط في مكان امن ويستخدم في عملية فك التشفير .

أهداف المشروع
كما ذكرنا مسبقا المشروع عبارة عن دراسة مقارنة بين نوعين من أنواع الموثوقية يدرس ميزات وعيوب كل نوع ويفصلها بحيث يتكون عندنا قسمين من الأهداف

1- أهداف قريبة
ويشمل هذا القسم تفاصيل المزايا والعيوب باستخدام كل نوع حسب التقنيات المستخدمة حاليا وما يقدمها كل نوع ومدى قوته وصده للهجمات المحتملة
2- أهداف بعيدة
يشرح هذا القسم إمكانية تطوير تقنية المفتاح التناظري لكي يلائم البيئيات شديدة التعقيد ويؤدي إلى حد وظائف تقنيات المفتاح العام