دورات هندسية

 

 

.. لاتفوتك القصه الروعه

النتائج 1 إلى 4 من 4
  1. [1]
    الصورة الرمزية mokh
    mokh
    mokh غير متواجد حالياً

    عضو متميز جداً

    تاريخ التسجيل: Dec 2005
    المشاركات: 1,388
    Thumbs Up
    Received: 27
    Given: 5

    .. لاتفوتك القصه الروعه

    بسم الله الرحمن الرحيم




    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته



    حكى صاحب أخي قائلاً :

    سقطت جدّتي مريضة بيننا ذات يوم فطلبنا سيارة الإسعاف لنقلها للمستشفى

    ونحن في الطريق صدح الأذان معلناً دخول وقت صلاة العشاء وسمعته جدّتي فنادت

    علي فأرعيت لها سمعي فهمست بصوتها الشجن قائلة :

    (( ياوليدي انزلوا لاتفوتكم الصلاة وأنا بانتظركم في السيارة ))

    يالله .. لقد تحرّك داعي الإيمان في قلبها فاستجابت له فوراً وهي على تلك الحالة !!

    الله أكبر .. آثرت حب الخير للغير على مصلحة نفسها !!

    يقول ابنها وأنا في حيرة من أمري وتفكير في كلامها إلاّ ويسألني صاحب السيارة عن

    ماذا تطلب جدّتي فأخبرته ! فرفع صوته بدهشة وجلس يُردد حالتها حَرِجَه حَرِجَه ولاتستدعي

    الوقوف أبداً !!

    فواصلنا سيرنا حتى وصلنا المستشفى وعملوا اللازم مع حالتها ..

    يكمل ابنها ويقول:

    بعد خمسة أشهر من ذلك الموقف طُرق باب منزلنا ففتحته فإذا أمامي رجل بدت

    علامات الصلاح واضحة عليه، فتذكّرت أنّه صاحب سيارة الإسعاف الذي نقل جدّتي!!

    فسألني عن حالها ثم قال أريد أن أخبركم بأن طلبها لنا أن نقف ونصلي في ذلك اليوم

    قد أثّر فيني وغيّر من حالي الشيء الكثير !!

    وكم أتمنى أن تُوصل لها دعواتي الصادقة وأن لايحرمها الله أجري إلى يوم الدين .

    انتهى الموقف ..


    لله درّهــــا تلك الجدَّة .. حفظها الله وألبسها ثوب الصحّة والعافية وكثّر من أمثالها ..

    حقيقة ما أعظم أن نغرس الكلمة الطيبة في أي أرض وفي أي زمن لأنّها حتماً ستنبت أشجاراً

    ينتفع بها من غرسها ومن استظل تحتها بإذن الله

    بكل صراحة قصّة مؤثرة

    أين من تُضيّع الصلوات وهو في صحة وعافية ؟؟!!

    وهذه الجده بين الحياة والموت وتطلب الصلاة

    لماذا ؟؟ لماذا ؟؟ لماذا ؟؟

    ألا تُفكّر تاركت الصلاة لماذا هي حريصة كل هذا الحرص وهي في هذا الموقف الحرج ؟؟

    أين فتاياتنا اللاتي لا يُصلين من هذا الموقف المؤثر

    أين شبابنا الذين لا يصلون ولا يعرفون للمسجدِ طريقاً

    لماذا هذا الحرص من هذه الجدّة في هذا الموقف الحرج جداً ؟؟

    أين هم من حديث رسول الله صلى الله عليه وسلم: (العهد الذي بيننا وبينهم الصلاة فمن تركها فقد كفر) وقال النبي عليه الصلاة والسلام: (بين الرجل وبين الكفر ترك الصلاة)

    بل أين هم من قوله تعالى

    (( ما سلككم فى سقر * قالوا لم نك من المصلين ))

    أتعرفين ما هي سقر ؟؟

    إنها نار شديد حرها

    وهي أسم من أسماء جهنم ( والعياذ بالله )

    تركهم للصلاة أوجب لهم دخولها

    هل أتضح الآن لماذا هي حريصة لهذه الدرجة ؟؟!

    يا تاركة لصلاتها ويا تاركاً لصلاته

    فكِّرا جيِّداً في هذا الموقف

    من أعماق قلب مُحب فكِّرا أقولها مادام هناك فسحة قبل أن تنتهي، وقد تنتهي الآن فما يدريك أن نهايتك هي بعد قليل بعدها لا ينفع ندم أبداً أبدا

    قصة مؤثرة أجعليها بداية لصفحة جديدة بيضاء تمحي كل سواد الماضي

    الفرصة أمامكِ الآن فماذا أنتي_انت فاعل لاستغلالها ؟؟؟!

    بحق ماذا أنتي _انت فاعل ؟؟

    ماذا أنتي _انت فاعل ؟؟

    أختي أخي فكِّرا

    ==========

    ===

    __._,_.___

  2. [2]
    عراقية الاصل
    عراقية الاصل غير متواجد حالياً
    عضو متميز
    الصورة الرمزية عراقية الاصل


    تاريخ التسجيل: Feb 2008
    المشاركات: 1,160
    Thumbs Up
    Received: 4
    Given: 4
    والله قصة روعة الله يبارك فيك ويبارك في الجدة ويكثر الله من امثالها ويهدي جميع المسلمين امين

    0 Not allowed!



  3. [3]
    وحش العمارة
    وحش العمارة غير متواجد حالياً
    عضو متميز جداً
    الصورة الرمزية وحش العمارة


    تاريخ التسجيل: Jan 2008
    المشاركات: 1,813
    Thumbs Up
    Received: 5
    Given: 0
    والله قصة روعة

    الله يبارك فيك
    ,,,,,,,,,,,, هك الناس ولا بلش أين من تُضيّع الصلوات وهو في صحة وعافية ؟؟!!

    0 Not allowed!



  4. [4]
    م عامر
    م عامر غير متواجد حالياً
    مشرف الملتقى العام
    الصورة الرمزية م عامر


    تاريخ التسجيل: Nov 2007
    المشاركات: 6,550
    Thumbs Up
    Received: 184
    Given: 186
    والله قصة روعة ... ما شاء الله على الايمان ...
    بارك الله بك ... وجعلنا مثل جدة صاحب أخيك

    0 Not allowed!


    -----
    الحمد لله الذي أكرمنا بنعمة الإسلام
    {إِنَّ اللَّهَ وَمَلائِكَتَهُ يُصَلُّونَ عَلَى النَّبِيِّ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا صَلُّوا عَلَيْهِ وَسَلِّمُوا تَسْلِيمًا} (56) سورة الأحزاب
    أللهم ارزقنا نعمة الرضى واجمعنا مع الحبيب المصطفى في جنات العلى
    -----
    موقع الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم


  
الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

عرض سحابة الكلمة الدلالية

RSS RSS 2.0 XML MAP HTML