دورات هندسية

 

 

بلاغة إعرابي ورحمة عمر

صفحة 2 من 2 الأولىالأولى 1 2
النتائج 11 إلى 20 من 20
  1. [11]
    eng.amani
    eng.amani غير متواجد حالياً
    عضو فائق التميز
    الصورة الرمزية eng.amani


    تاريخ التسجيل: Dec 2006
    المشاركات: 6,461
    Thumbs Up
    Received: 122
    Given: 101
    مشكورين ع المرور الطيب

    0 Not allowed!



  2. [12]
    eng.amani
    eng.amani غير متواجد حالياً
    عضو فائق التميز
    الصورة الرمزية eng.amani


    تاريخ التسجيل: Dec 2006
    المشاركات: 6,461
    Thumbs Up
    Received: 122
    Given: 101

    في بيت صغير بأطراف المدينة , عاشت امرأة عجوز عمياء ليس لها من حُطام
    الدنيا غير شاة , ودلو , وحصير من الخوص أكل الزمان أطرفها , وكان عمر بن
    الخطاب رضي الله عنه يتعاهد هذه المرأة من الليل , فيستسقي لها ويصلح حالها , وظل على ذلك فترة.

    وذات يوم جاء عمر رضي الله عنه إلى البيت , فوجد كل شئ مرتباً
    ومعدا, فعلم أن غيره سبقه إليها فأصلح ما أرادت , فجاءها غير مرة وكل مرة يجد أن غيره سبقه إلى البيت فنظفه , وأصلحه .


    فاختبأ عمر رضي الله عنه في ناحية
    قريباً من البيت ليعرف من هذا الذي يسبقه , ظل قابعاً مدة , وفجأة رأى رجلاً يقترب من البيت فطرق الباب , ثم دخل . . إنه أبو بكر الصديق رضي الله عنه وهو يومئذ خليفة المسلمين .

    خرج عمر رضي الله عنه من مكمنه , وقد استبان له الأمر يحدث نفسه
    إعجاباً بالصديق رضي الله عنه : أنت لعمرى . . أنت لعمرى

    0 Not allowed!



  3. [13]
    المهندس غسان خليل علوة
    المهندس غسان خليل علوة غير متواجد حالياً
    مشرف السلامة المهنية
    الصورة الرمزية المهندس غسان خليل علوة


    تاريخ التسجيل: Jun 2005
    المشاركات: 3,242

    وسام مشرف متميز

    Thumbs Up
    Received: 112
    Given: 64
    قصص رائعة جمعنا الله مع رسولنا الكريم صلى الله عليه وسلم ومع أصحابه الأجلاء
    بارك الله فيكم

    0 Not allowed!



  4. [14]
    محب الشرقية
    محب الشرقية غير متواجد حالياً
    عضو متميز
    الصورة الرمزية محب الشرقية


    تاريخ التسجيل: Dec 2007
    المشاركات: 2,175
    Thumbs Up
    Received: 3
    Given: 0
    قصة رائعة شكرا لك

    0 Not allowed!






  5. [15]
    الحان رشيد
    الحان رشيد غير متواجد حالياً
    عضو فعال جداً


    تاريخ التسجيل: Mar 2008
    المشاركات: 198
    Thumbs Up
    Received: 1
    Given: 0

    عدلت فنمت

    الموضوع جدا رائع eng.amani , واتذكر هنا قصيدة الشاعر المرحوم حافظ ابراهيم بعنوان "عدلت فنمت"
    و راع صاحب كسرى أن رأى عمرا**** بين الرعية عطلا و هو راعيها
    و عهده بملوك الفرس أن لها **** سورا من الجند و الأحراس يحميها
    رآه مستغرقا في نومه فرأى **** فيه الجلالة في أسمى معانيها
    فوق الثرى تحت ظل الدوح مشتملا **** ببردة كاد طول العهد يبليها
    فهان في عينه ما كان يكبره **** من الأكاسر والدنيا بأيديها
    و قال قولة حق أصبحت مثلا **** و أصبح الجيل بعد الجيل يرويها
    أمنت لما أقمت العدل بينهم **** فنمت نوم قرير العين هانيها

    0 Not allowed!



  6. [16]
    eng.amani
    eng.amani غير متواجد حالياً
    عضو فائق التميز
    الصورة الرمزية eng.amani


    تاريخ التسجيل: Dec 2006
    المشاركات: 6,461
    Thumbs Up
    Received: 122
    Given: 101
    شكرا ع القصيدة
    مشكورين جميعا ع المرور

    0 Not allowed!



  7. [17]
    eng.amani
    eng.amani غير متواجد حالياً
    عضو فائق التميز
    الصورة الرمزية eng.amani


    تاريخ التسجيل: Dec 2006
    المشاركات: 6,461
    Thumbs Up
    Received: 122
    Given: 101
    أشار بعض الصحابة علي سيدنا عمر ابن الخطاب رضي الله عنه أن يولي ابنه الخلافة من بعده ولكنه رفض قائلا :
    ألا يكفي أن يحاسب واحدا من آل الخطاب علي حقوق المسلمين

    0 Not allowed!



  8. [18]
    علي محمود فراج
    علي محمود فراج غير متواجد حالياً
    عضو تحرير المجلة
    الصورة الرمزية علي محمود فراج


    تاريخ التسجيل: Sep 2007
    المشاركات: 2,897

    وسام الشكر

     وسام كبار الشخصيات

    Thumbs Up
    Received: 102
    Given: 109

    ابيات رائعة

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الحان رشيد مشاهدة المشاركة
    الموضوع جدا رائع eng.amani , واتذكر هنا قصيدة الشاعر المرحوم حافظ ابراهيم بعنوان "عدلت فنمت"
    و راع صاحب كسرى أن رأى عمرا**** بين الرعية عطلا و هو راعيها
    و عهده بملوك الفرس أن لها **** سورا من الجند و الأحراس يحميها
    رآه مستغرقا في نومه فرأى **** فيه الجلالة في أسمى معانيها
    فوق الثرى تحت ظل الدوح مشتملا **** ببردة كاد طول العهد يبليها
    فهان في عينه ما كان يكبره **** من الأكاسر والدنيا بأيديها
    و قال قولة حق أصبحت مثلا **** و أصبح الجيل بعد الجيل يرويها
    أمنت لما أقمت العدل بينهم **** فنمت نوم قرير العين هانيها
    لست من هواة الشعر .. و لا أعرف كثيرا عن حافظ ابراهيم .. لكن هذه الأبيات جعلتني أشعر بالتقصير في هذا الجانب ..
    ........
    ابيات رائعة .. شكرا لإثرائك الموضوع بها .. و جزاكي الله خيرا .

    0 Not allowed!



  9. [19]
    علي محمود فراج
    علي محمود فراج غير متواجد حالياً
    عضو تحرير المجلة
    الصورة الرمزية علي محمود فراج


    تاريخ التسجيل: Sep 2007
    المشاركات: 2,897

    وسام الشكر

     وسام كبار الشخصيات

    Thumbs Up
    Received: 102
    Given: 109

    جاءه البشير يبشره بالنصر قبل أن يرفع رأسه

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة eng.amani مشاهدة المشاركة
    يا بؤساً لعمر ! كم قتل من أولاد المسلمين؟!

    ثم أمر لكل مولود في الإسلام , وكتب بذلك إلى الآفاق.

    تعال ياعمر وانظر حال ولاة بلادنا
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة eng.amani مشاهدة المشاركة




    قال أسألك أن تُدخِليني معكما .



    قالت : وعمر فاغفر له يا غفار .

    رضي الله عنه و أرضاه .. و شكرا لكي و جزاكي الله عنا خيرا .
    ..............
    جاءه البشير يبشره بنصر المسلمين في معركة القادسية .. و سأل عنه و لم يعرف أين هو .. فقال إذن أنتظره في المسجد و سيأتي عند الصلاة .. و عندما دخل البشير المسجد وجد رجلا ساجدا في المحراب يبكي ويذرف الدمع فاقترب البشير منه فسمعه يقول (( اللهم لائذ ببابك عائذ بجنابك )) فقال البشير : يبدو أن هذا الرجل قد أسرف على نفسه .. سأنتظر حتى ينتهي من سجوده و أقول له كلمات ترقق قلبه و تجعله لا يقنط من رحمة الله .. و انتظر البشير طويلا ..و لما رفع الساجد رأسه .. نظر البشير , فاذا هو عمر .. رضي الله عنه كان يشارك المسلمين جهادهم .. هم في أرض المعركة و هو في محراب رسول الله يتضرع إلى الله أن ينصرهم .. صلى الله على محمد .. ورضي الله عن عمر .
    هكذا .. جاءه البشير يبشره بالنصر قبل أن يرفع رأسه . رضي الله عنه .

    0 Not allowed!



  10. [20]
    eng.amani
    eng.amani غير متواجد حالياً
    عضو فائق التميز
    الصورة الرمزية eng.amani


    تاريخ التسجيل: Dec 2006
    المشاركات: 6,461
    Thumbs Up
    Received: 122
    Given: 101



    كان الجو صحوا، والفراغ موجودا، والسعة حاضرة، وفي مثل هذه الأيام التي تستهيم الناس، جاءت مسابقة ركوب الخيل في مصر بعد الفتح، وكان من بين المتسابقين ابن حاكم مصر عمرو بن العاص.
    وبعد جولة أو جولتين فاز بالسباق واحد من الأقباط المغمورين، فاستدار ابن الأمير - كأنما هو جبل شامخ والناس في سفحه رمال - فمال على رأس القبطي وضربه بالسوط وقال له: أتسبقني وأنا ابن الأكرمين؟

    فغضب والد الغلام القبطي وسافر ومعه ابنه من مصر إلى المدينة المنورة يشكو إلى أمير المؤمنين عمر بن الخطاب هتك العدالة والحرية، ويطلب منه إنصاف ولده.
    ولما استمع عمر بن الخطاب إلى شكوى الرجل تأثر كثيرا وغضب غضبا شديدا فكتب إلى والي مصر عمرو بن العاص رسالة مختصرة يقول فيها: إذا وصلك خطابي هذا فاحضر إليّ وأحضر ابنك معك !

    وحضر عمرو بن العاص ومعه ولده امتثالا لأمر أمير المؤمنين، وعقد عمر بن الخطاب محكمة للطرفين تولاها بنفسه وعندما تأكد له اعتداء ابن والي مصر على الغلام القبطي، أخذ عمر بن الخطاب عصاه وأعطاها للغلام القبطي قائلا له اضرب ابن الأكرمين، فلما انتهى من ضربه التفت إليه عمر وقال له: أدِرها على صلعة عمرو فإنما ضربك بسلطان أبيه، فقال القبطي: إنما ضربتُ مَن ضربني، ثم التفت عمر إلى عمرو وقال كلمته الشهيرة: “يا عمرو، متى استعبدتم الناس وقد ولدتهم أمهاتهم أحرارًا”؟



    حتى ابناء الاكرمين اليوم ناخذ قصاصنا منهم

    0 Not allowed!








  
صفحة 2 من 2 الأولىالأولى 1 2
الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

عرض سحابة الكلمة الدلالية

RSS RSS 2.0 XML MAP HTML