دورات هندسية

 

 

كتاب رائع للمهتمين بدراسة النصرانية

صفحة 3 من 4 الأولىالأولى 1 2 34 الأخيرةالأخيرة
النتائج 21 إلى 30 من 31
  1. [21]
    علي محمود فراج
    علي محمود فراج غير متواجد حالياً
    عضو تحرير المجلة
    الصورة الرمزية علي محمود فراج


    تاريخ التسجيل: Sep 2007
    المشاركات: 2,897

    وسام الشكر

     وسام كبار الشخصيات

    Thumbs Up
    Received: 102
    Given: 109
    جزاكم الله خيرا ..

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة eng.amani مشاهدة المشاركة
    نوعا ما تصبح قويا محصنا ليس من السهل خداعك ...

    لو لم يكن من هدف غير هذه الحصانة الإضافية ، لكان ذلك سببا كافيا للحرص على الدراية بهذا المجال ..
    .............
    و تصبح المعرفة واجبة بدرجة أكثر كلما زادت محاولات التبشير و الدعوة إلى النصرانية ..
    و قد رأينا ذلك في معرض الكتاب و كيف توزع كتب مجانية ..
    و رأينا ذلك في كثير من منظمات الإغاثة التي تستغل حاجة المنكوبين لتنصيرهم ..
    ووجدت نسخ من كتابهم ( المقدس عندهم ) يوزعها الجنود الأمريكيين في العراق ..
    و مثل ذلك من ما نجده على الانترنت و انا تصلني رسائل دعوية إلى النصرانية يومياً ..
    .................
    هذه قصة طفل تعرض لمحاولة تنصير ... فأصبح أشهر رجل في التاريخ هدم النصرانية .. أحمد ديدات
    http://www.eda2at.net/vb/showthread.php?t=3983
    الطفل الذي هز الفاتيكان


    في أحد ليالي صيف عام 1918م وفي غرب الهند وبالتحديد في أحد الأحياء الفقيرة لمدينة سورات المطلة على بحر العرب ولد طفل لزوجان مسلمان كان بكرهم وقد أتى على كِبر فما كان منهم إلى أن سمياه أحمد تبركاً بالمصطفى (صلى الله عليه وسلم ) عاش هذا المولود (بطل قصتنا ) كأي طفل في تلك الأحياء الفقيرة ، لم يكن يميزه عنهم إلى تعلق والديه بهِ وما كان يتمتع به من ذكاء ، كان ذو وجه دائري حنطي داكن البشرة مربوع القامة نشيط وحيوي ، لا يخفي تعجبه من أي شي ولا يوقف طوفان أسألته إلى غلبة النوم عليه ..

    وحين ما بلغ أحمد سن التاسعة عزم والدة على السفر إلى بلد آخر يعمل فيه أبن عم له ، بحثاً عن عمل وحياة كريمة وقد ضاق ذرعاً بما ألت ليه الأمور في الهند من كثافة سكانية هائلة وقلت موارد المعيشة في زمن الاحتلال الإنكليزي وأخبر زوجته عن عزمه في السفر طلب الرزق .

    ولكونه متعلقاً بابنه أراد أن يذهب (أحمد) معه وواعدها بأن يعود به بعد عام فوافقت أم أحمد على مضض .

    شد أبو احمد رحال السفر ليستقروا مؤقتاً في مدينة ديربان عام 1927م وهي مدينه من مدن جمهوريه جنوب أفريقيا وقد ضمن أبن العم (صاحب الدعوة) عمل له والحق أحمد في مدرسه هناك سارت الأمور بهدوء ، ولكن حين ما تم لهم ثمانية أشهر هناك واحمد الصغير ينتظر وقت العودة ليحظى بحضن أمه الحنون ، وصل خبر بوفاتها وانتقالها لجوار ربها ....... صدم الصبي وأبوه ...وعزموا حينها على البقاء في جنوب أفريقيا ................ وإلى الأبد .


    ديربان – جمهورية جنوب أفريقيا (الوطن الجديد)


    قام أبو أحمد بسكن في المناطق الجنوبية لمدينة ديربان حيث توجد النزل الجماعية لفئة السود (سكن مجموعات يتملكه أحدهم وينفق السكان عليه ) وعمل عدة أعمال وأستطاع أن يوفر الجو الأبوي لأبنه أحمد قدر المستطاع على كبر سنه واعتلال صحته ، وبعد سبع سنين من مطاردة الأحلام والأماني بالحياة الكريمة وكان قد درس فيه أحمد حتى وصل للمرحلة (المتوسطة) نزل حكم الله وقبض أمانته وانتقل أبو أحمد إلى رحمة الله عام 1934م وكان أحمد حينها يبلغ من العمر (16) عاماً فترك دراسته وبحث عن عمل يعتاش منه ،ويحافظ على بقاءه في النزل الذي لا يعرف مكان غيره يؤويه ،وبلدة وأقاربه أخوالاً وأعمام خلف المحيط حيث لا يستطيع العبور .

    عمل أحمد عدة أعمال وأتنقل بين المهن وتلاطمت به الحاجة شهوراً وأياماً حتى وجد عملاً لدى صاحب حانوت يدعى j.m وهوا من الرجال البيض في جنوب أفريقيا (مسيحي) وقد رأى في الصبي علامات النبوغ والأمانة والإخلاص والصدق فبداء يثق بعامله الصغير ويحسن له ... وقد استقامت الأمور أو كادت لبطلنا وأعتقد هذا الصبي أن الزمن قد أعتقه.

    إلى أن هذا الهدوء لم يكن سوى الهدوء الذي يسبق العاصفة ! ولكن أي نوعاً من العواصف ؟! (أستمر لتعرف)

    في أحد الأيام زار قس مسيحي صديقه الحميم j.m في حانوته العامر وفي أثناء الحديث مع صديقه لفت انتباهه الصبي الذي كانت تدل قسمات وجهه أنه ليس من السكان الأصليين لجنوب أفريقيا ، وكان يتكلم الانجليزية ولغة الزولو (لغة دول وسط و جنوب أفريقيا ) ولغة الاردو (لغة غرب الهند ولباكستان: لغة أحمد الأم ) بطلاقه متساوية وبسرعة بديهيه وكان يأمر وينهى ويدير عمل الحانوت بإخلاص متفاني وكان عمره آنذاك 18 عام أو أقل تقريباً . فسأل صديقه من هذا الغلام فقال له صديقه J.M:- هذا فتى اسمه (أحمد) ، فقال القس متعجباً :- مسلم ! ، قيل له :- نعم . فقال : هل تثق بمسلم ؟! ألا تعرف أنهم يهينون ( ألرب يسوع ) ويقولون أنه (عبد )!! فقال j.m : ولكن هذا الصبي صادق وأمين فقال : وحتى .. إذ ولابد فليتنصر أو اطرده غير مأسوف عليه ..! .


    لاستفزاز الأول : إشعال فتيل القنبلة


    دعا J.M (صاحب الحانوت) الفتى المسلم أحمد ، في حضور صديقه القس وقال : أنا أريد أن أخلصك من شقاءك فقال الفتى الذكي ( وقد شعر بأن هناك ثمن باهظا مقابل تلك المساعدة ) : وما ذاك ؟!! فقال J.M : أن هذا القسيس رجل دين فاضل ويقول أن ألرب يسوع يريد مساعدتك أن أنت خلصت نفسك وسيباركك الرب . فكانت ردة فعل هذا الشاب عنيفة وقال : لا أنا مسلم . فقال J.M : فكر وسمع أولاً قبل أن تحكم ، فرد بأنه لا يعرف إلى آله واحد (هو الله جلا جلاله). ويقدر المسيح (عليه السلام) تقدير نبي عظيم فقط .

    فقال القس مقاطعاً وغاضباً من تمسك الفتى بدينه وردة العنيف : هل تعلم أن الإسلام دين وثني وأنكم تطوفون بالبيت وهوا حجر (يعني البيت الحرام شرفه الله ) ورسولك متزوج من تسع نساء (ثم أسترسل في الشبهات الملفقة وقد أكثر هذا القس المسيحي من الكلام الذي لم يرق لأحمد) إلى أن أحمد صمت تقديراً لرب العمل وأعتقد أنj.m كان يحابي القس فقط .

    ولكن بعد ذلك بأيام أصبح ديدنj.m هو التندر بالإسلام وشتم معتقداته و كأنه عرف من الإسلام مكان يجهل ! فنكب هذا الشاب اليافع على كتب الدين يدافع عن الإسلام ويجول ويصول عنه ، حتى أتى ذلك اليوم الأسود على المسيحية جمعا حين ما تجرى أحد زوار J.M وقدم لهذا الفتى كتاب الإنجيل وأعتقد هذا الساذج أن مثل هذا الكتاب قادر على ألجام هذا الشاب .أو حتى أن يكون هذا الكتاب مقنع لأي إنسان يفكر بعقله .


    الأنفجــــــــــــــــــــــار


    إلى أن هذا الشاب التهم الأنجيل وقد درسه حتى حفظه عن ظهر قلب ثم قارنه بالقرآن فوجد الفرق فرق ، ولم يكتفي بذلك ولم يشفى غليله فتتبع مخطوطات الإنجيل وجميع نسخه فكانت الكارثة ونكشف المستور .

    وأصبح ذلك المسيحي الذي منح الكتاب المقدس للفتى المسلم ( ابو رغال النصرانيه حيث فتح بحمقه باب في مثالب المسيحية لم يغلق إلى اليوم ) . .

    فناظر سيده فأفحمه فقام سيده وأستدعى بعض القساوسة الذي أسقط في يدهم ولم يكن لهم حظ أمام آلاف التساؤلات التي انفتحت كنهر متفجر .

    (وأراد أحمد أن يلجم المسيحية من التطاول على الإسلام وإلى الآبد) فترك العمل عند J.M وبداء يستقبل الإرساليات ألمسيحيه إلى بلدان جنوب أفريقيا ويناظرها فلم كثرت مناظراته وهو في مطلع الثلاثينات من عمره بداء يدعو أساتذتهم من الرهبان ثم تحولت الوسيلة في الأربعينات من عمره إلى هدف (الدعوة إلى الله .)

    ومن ذلك اليوم وصواعق هذا الرجل تدوي بالغرب المسيحي دوي اهتزت منه قاعات الفاتيكان منذ مطلع التسعينات ، وقد أحدث دوياً في الغرب بمناظراته الشهيرة التي ذاع صيتها وما زال صداها يتردد حتى اليوم..

    فالحديث حول تناقضات الأناجيل دفع الكنيسة ومراكز الدراسات التابعة لها والعديد من الجامعات في الغرب لتخصيص أقسام خاصة من مكتباتها لمناظرات (أحمد وكتبه) وإخضاعها للبحث والدراسة سعياً لإبطال مفعولها.

    لقد حرك ذلك البائع المسيحي الساذج J.M وصديقه القسيس ..القمقم الفطري في فواد ذلك الطفل المسلم ...... فأيقظوا منه مارداً ... هز كنائسهم وفضح أمرهم ... ودّفعهم فواتير التطاول على الإسلام ....كلها ..

    وأصبحت النصرانية برمتها تحاذر من أن توقظ (أحمــــد ديــدات) أخر .









    0 Not allowed!



  2. [22]
    علي محمود فراج
    علي محمود فراج غير متواجد حالياً
    عضو تحرير المجلة
    الصورة الرمزية علي محمود فراج


    تاريخ التسجيل: Sep 2007
    المشاركات: 2,897

    وسام الشكر

     وسام كبار الشخصيات

    Thumbs Up
    Received: 102
    Given: 109
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عاطف مخلوف مشاهدة المشاركة
    قرأت الكتاب ، ووجدت تميزه يكمن في أن صاحبته كانت علي دين النصرانية ، فقدمت بشكل واضح وامين وجهة النظر النصرانية وطريقتهم في الحوار ، واكثرها يخفي علي المسلمين ، فكم من مرة دخلنا في حوار مع بعضهم ، وبعد طلبهم مراجعة مراجعهم ، ينقطعون عن الحوار ولا نعرف السبب ، كما لا يعرف المسلمون انهم يرون ان المسيح عليهم السلام قد افتداهم من الخطيئة ، فليس عليهم حساب مهما فعلوا من سيئات في دنياهم ، كما ان الردود كانت كافية في معظمها ، واسلاسلوب الحواري والذي صاغته في سؤال وجواب كان مناسبا ومشوقا فجزاك الله خيرا عن تقديمك لنا هذا الكتاب الجيد .

    بارك الله فيك أخي الكريم م/ عاطف مخلوف ..
    و قد سرني والله أنك قرأت الكتاب و علقت عليه على هذا النحو .. فجزاك الله خيرا و جعلك من الذين يستمعون القول فيتبعون أحسنه و إيانا معك إنه جواد كريم ..
    .................
    هذه روابط مجموعة كتب في هذا المجال :


    مكتبة كتب : شبكة ابن مريم الإسلامية :
    http://www.ebnmaryam.com/web/modules.php?name=myBooks2&op=listt&cat=5

    ...............................
    مكتبة المهتدين لمقارنة الأديان :
    http://www.al-maktabeh.com/ar/list.php?cat=10

    0 Not allowed!



  3. [23]
    eng.amani
    eng.amani غير متواجد حالياً
    عضو فائق التميز
    الصورة الرمزية eng.amani


    تاريخ التسجيل: Dec 2006
    المشاركات: 6,461
    Thumbs Up
    Received: 122
    Given: 101
    رائع جدا ...

    هل من الممكن ان نطلع على بعض من حوار احمد ديدات مع النصراني ؟

    0 Not allowed!








  4. [24]
    مودى هندى
    مودى هندى غير متواجد حالياً
    عضو متميز جداً
    الصورة الرمزية مودى هندى


    تاريخ التسجيل: Dec 2009
    المشاركات: 1,032
    Thumbs Up
    Received: 0
    Given: 0
    جزاك الله خيرا .. مشرفنا المميز

    0 Not allowed!


    أحْببت فى الشرفاء عهداً باقياً
    وكَرهت كلَّ مقامرٍ كذّابٍ

  5. [25]
    علي محمود فراج
    علي محمود فراج غير متواجد حالياً
    عضو تحرير المجلة
    الصورة الرمزية علي محمود فراج


    تاريخ التسجيل: Sep 2007
    المشاركات: 2,897

    وسام الشكر

     وسام كبار الشخصيات

    Thumbs Up
    Received: 102
    Given: 109
    جزاكم الله خيرا ..
    هذه روابط مناظرات مما نجده على الروابط التي أشرت إليها :

    المناظرة الكبرى في مقارنة الاديان بين القس سويجارت و الشيخ ديدات

    أخطر المناظرات.....هل مات المسيح على الصليب؟...مناظرة بين داعية العصر الشيخ احمد ديدات و البروفيسور فلويد كلارك

    مناظرة العصر بين العلامة احمد ديدات و القس الدكتور انيس شروش




    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة eng.amani مشاهدة المشاركة

    هل من الممكن ان نطلع على بعض من حوار احمد ديدات مع النصراني ؟


    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة علي محمود فراج مشاهدة المشاركة
    هذه روابط مجموعة كتب في هذا المجال :


    مكتبة كتب : شبكة ابن مريم الإسلامية :
    http://www.ebnmaryam.com/web/modules.php?name=myBooks2&op=listt&cat=5

    ...............................
    مكتبة المهتدين لمقارنة الأديان :
    http://www.al-maktabeh.com/ar/list.php?cat=10

    0 Not allowed!



  6. [26]
    eng.amani
    eng.amani غير متواجد حالياً
    عضو فائق التميز
    الصورة الرمزية eng.amani


    تاريخ التسجيل: Dec 2006
    المشاركات: 6,461
    Thumbs Up
    Received: 122
    Given: 101
    قيد النظر
    شكرا

    0 Not allowed!








  7. [27]
    eng.amani
    eng.amani غير متواجد حالياً
    عضو فائق التميز
    الصورة الرمزية eng.amani


    تاريخ التسجيل: Dec 2006
    المشاركات: 6,461
    Thumbs Up
    Received: 122
    Given: 101
    العقل
    العقل
    تماما كما كان زميلنا المسيحي يقول لنا
    ويسالنا عن كل مانفعل وعن فائدته وانا فقط ننفذ دون تفكير وانه يحب ان يعقل ثم يطبق

    كلهم يريدون ان نفكر " بالعقل "
    ويرون اننا نقوم بعباداتنا بدون " عقل"
    مجرد اوامر تلقيناها فنطبقها
    وان ديننا ترهيب وتخويف
    واننا لانعرف " الله "
    بينما هم يعرفونه
    وخلاصة دينهم
    " الله محبة "

    بالله عليكم هل تجدون " عقولكم " " تعقل شيئا مم ذكر عن عقيدتهم في هذا الكتاب ؟؟؟""
    شعرت اني اقرا كلام طفل لايفهم شيئا او لعله ينسج من خياله كلمات صدقها فيم بعد


    الحمدلله على الاسلام اللهم ادمها نعمة ولاتفتنا في ديننا ...



    0 Not allowed!








  8. [28]
    eng.amani
    eng.amani غير متواجد حالياً
    عضو فائق التميز
    الصورة الرمزية eng.amani


    تاريخ التسجيل: Dec 2006
    المشاركات: 6,461
    Thumbs Up
    Received: 122
    Given: 101

    مهندس علي سؤال ؟؟

    اعرف رجل مسيحي صاحب سوبر ماركت
    ان ذهبت اليه وفي الصباح بالذات
    " يكن ضابط المذياع على القران الكريم "
    ولو ساله احد كيف حالك ؟
    قال : الحمد لله
    ولو سلمت عليه
    قال : وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
    بل يقال
    انه وغيره يحتفظون بالمصحف الشريف في بيوتهم
    ولو قيل امامهم عن النبي صلى الله عليه وسلم يصلون عليه

    فم تفسير كل هذا

    0 Not allowed!








  9. [29]
    eng.amani
    eng.amani غير متواجد حالياً
    عضو فائق التميز
    الصورة الرمزية eng.amani


    تاريخ التسجيل: Dec 2006
    المشاركات: 6,461
    Thumbs Up
    Received: 122
    Given: 101
    ازيدكم من الشعر بيتا ...


    اخبرني احد اقربائي يوم تعرف على زميل مسيحي معه بالعمل ..

    في يوم من الايام تعرض هذا المسيحي لحادث سير نتيجة اصطدامه بجمل على احد الطرق الصحراوية في الامارات
    اصيب بجروح خفيفة بينما دخلت زوجته " الحامل" قسم العمليات بحالة خطرة
    قال قريبي:
    عرفنا بم حدث معه ورايناه في حالة صعبة يشكو ماحصل
    كان عليه ان يدفع ثمنا كبيرا نتيجة ماخلف الحادث

    فاخذه قريب الى حيث يسكن وهدا من روعه واعاره بعض الملابس كي يرتاح ليلته ليرحل غدا ويذهب معه زملاؤه لمساعدته في دفع الال وايجاد من يقرضه وهكذا

    المهم

    بعد ان تناول طعام العشاء وارتاح

    قال المسيحي له :

    اتعلم لم حصل هذا معي ؟؟

    قال له :
    لم

    فرد عليه :
    لاني ولاول مرة لا احمل في جيبي تلك اللفافة التي اعطتني اياها امي منذ صغري

    فساله : اي لفافة ؟

    رد عليه :

    ورقة ملفوفة بقطعه قماش منذ طفولتي كانت تطلب مني وضعها في جيبي اينما ذهبت ورحلت

    فساله :
    الم تفتحها الا تعرف مابها

    قال :
    طبعا اعرف
    فيها المعوذات واية الكرسي لحمايتي من كل شر وسوء وانا متاكد لاني لم احملها معي اليوم حصل معي ماحصل


    فاستغربنا جميعنا من هذا الكلام

    الا يعتبر هذا اعترافا صريحا بان الدين هو الاسلام وان الحافظ هو الله وان خير كلام كلام الله ؟؟

    الم تكن الام قادرة على وضع نايقول الانجيل عندهم ؟؟

    اكل هذا كبر ام ماذا ؟؟


    0 Not allowed!








  10. [30]
    mohy_y2003
    mohy_y2003 غير متواجد حالياً

    مشرف سابق وإستشاري الهندسة المدنية


    الصورة الرمزية mohy_y2003


    تاريخ التسجيل: Jun 2007
    المشاركات: 9,636
    Thumbs Up
    Received: 350
    Given: 447
    مشكور علي هذا الكتاب والموضوع اخي علي - جاري التحميل - جزاك الله خيراَ

    0 Not allowed!



    ليس ضروريا ان تكون عميلاً لتخدم عدوك .... يكفيك أن تكون غبيــــــــــــــــاً

    الإمام محمد الغزالي

  
صفحة 3 من 4 الأولىالأولى 1 2 34 الأخيرةالأخيرة
الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

عرض سحابة الكلمة الدلالية

RSS RSS 2.0 XML MAP HTML