دورات هندسية

 

 

حرب الانترنت .......

النتائج 1 إلى 4 من 4
  1. [1]
    م المصري
    م المصري غير متواجد حالياً

    عضو شرف

     وسام الشكر

      وسام كبار الشخصيات


    تاريخ التسجيل: May 2006
    المشاركات: 5,015
    Thumbs Up
    Received: 16
    Given: 0

    حرب الانترنت .......

    بسم الله الرحمن الرحيم

    بعد أيام من الاعتداءات الإسرائيلية على لبنان أوردت صحيفة (الوطن) الكويتية خبراً عن حرب من نوع آخر جرت ولاتزال على مواقع الإنترنت. ومثل هذه الحرب اللامكانية تتسع مع كل تجدد للتوتر في منطقة الشرق الأوسط بين العرب والمسلمين من جهة والإسرائيليين من جهة ثانية.



    فنقلاً عن الصحيفة الكويتية قامت مجموعة من المتسللين الإسرائيليين (الهاكرز أو ما يعرفون أيضاً نتيجة لمساعيهم التخريبية بالكراكرز) بشن هجمات على مواقع إنترنت عربية وإسلامية في عدد من البلدان العربية والإسلامية مثل لبنان والأردن والكويت وإيران، متوعدين بالاستمرار، وأن ما جرى لم يكن (سوى البداية) كما كتبوا على المواقع التي اخترقوها.



    هذه الاعتداءات (الإنترنيتية) وجدت من يردها من الهاكرز العرب، حيث استطاعت بحسب الصحيفة، مجموعة مغربية تطلق على نفسها (فريق الشر) بالاستيلاء على 1000 موقع إسرائيلي من بينها موقع مستشفى (وداميام) وبنك (مايوليهم)، وقامت باستبدال الصفحات الرئيسية بصور ومقالات تدين الأعمال الإسرائيلية.



    ولم تكن هذه المجموعة وحدها من استطاع تحقيق نصر ما على الإسرائيليين، لا بل تمكنت (إيلديز) وهي مجموعة تركية من عرض صور لأمهات يندبن أطفالهن مع تعليق في أسفل الصور موجه للإسرائيليين بقول: (أنتم تقتلون الأطفال – فهل ترضون أن يكون أطفالكم بدلاً منهم؟).



    ولا تعد هذه المرة الأولى لحروب الإنترنت بين المسلمين والإسرائيليين؛ فخلال اشتداد العنف بين الفلسطينين والإسرائيليين بداية القرن الحالي استطاع العرب السيطرة على 24 موقعاً إسرائيلياً في حين تحكم الإسرائيليون بـ 15 موقعاً عربياً. ولعل من المفيد أيضاً معرفة أن للإسرائيليين موقعاً يسمى (هاغانا إنترنت) - نسبة إلى عصابات الهاغانا الصهيونية سيئة الصيت التي ظهرت منتصف القرن الماضي - يقولون عنه مؤسسوه إنه (يستهدف متابعة ومحاربة الجهاديين).



    والمثير في الأمر أن ما يجري حالياً يشبه إلى حد بعيد ما جري عام 2000 ، إذ بدأت الاعتداءات الإسرائيلية على شبكة الإنترنت في شهر أكتوبر من عام 2000 بعد أن استطاع حزب الله اللبناني أسر ثلاثة جنود إسرائيليين، مما دفع المتسللين الإسرائيليين إلى مهاجمة موقع الحزب بعد أن نظم موقع (وايزل) الإسرائيلي عملية (هاجم ودمر حزب الله) بقيام أكبر عدد ممكن من مستخدمي الإنترنت الإسرائيليين والأمريكيين بالإغارة على موقع الحزب وبدرجة تزيد على قدرة استيعاب الموقع لتحطيمه.


    وبعد عدة أسابيع من هذه الهجمات تمكن حزب الله من التعافي والاستمرار بنشاطاته عبر إنشاء مواقع شبيهة على سيرفيرات (خادم إنترنت) مختلفة، ووضع على مواقعه دليلاً يمكّن مستخدمي الإنترنت من مهاجمة مواقع إسرائيلية وبالطريقة ذاتها التي اتبعها الإسرائيليون، وتمكن المستخدمون العرب آنذاك من (إسقاط) موقع الحكومة الإسرائيلية الرئيسي ووزارة الخارجية.


    وطبعاً لم يقف الإسرائيليون صامتين، حيث تمكنوا من (احتلال) أحد مواقع الحزب ووضع اللغة العبرية ونجمة داود على واجهته.


    وللرد على هذا الاحتلال، قام مناصروا حزب الله ولعدة مرات بـ (إسقاط) مواقع (قوات الدفاع الإسرائيلية) ووزارات (الدفاع) و(استيعاب المهاجرين) و(الصناعة والتجارة) و(الشؤون الدينية) و(سوق تل أبيب للأوراق المالية).


    إن الكثير من هذه الصولات الإنترنيتية كانت، ولاتزال، في صالح العرب والمسلمين لأنها اعتمدت على خبراء ومتخصصين للرد على الاعتداءات الإسرائيلية، حيث الإمكانية العلمية والبشرية موجودة، لكن السؤال يبقى: هل إن الصراع على أرض الواقع مشابه؟ وهل أن الانتصارات في الحروب الافتراضية قابلة للتحقيق على أرض الواقع؟

    *نقلا عن مجلة "آراء" الإماراتية

  2. [2]
    محب الشرقية
    محب الشرقية غير متواجد حالياً
    عضو متميز
    الصورة الرمزية محب الشرقية


    تاريخ التسجيل: Dec 2007
    المشاركات: 2,175
    Thumbs Up
    Received: 3
    Given: 0
    جزاك الله خيرا

    0 Not allowed!






  3. [3]
    أسامة المهندس
    أسامة المهندس غير متواجد حالياً
    عضو متميز
    الصورة الرمزية أسامة المهندس


    تاريخ التسجيل: Dec 2007
    المشاركات: 562
    Thumbs Up
    Received: 0
    Given: 1
    بارك الله فيك أخي غلى الموضوع المتميز

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة م المصري مشاهدة المشاركة


    إن الكثير من هذه الصولات الإنترنيتية كانت، ولاتزال، في صالح العرب والمسلمين لأنها اعتمدت على خبراء ومتخصصين للرد على الاعتداءات الإسرائيلية، حيث الإمكانية العلمية والبشرية موجودة، لكن السؤال يبقى: هل إن الصراع على أرض الواقع مشابه؟ وهل أن الانتصارات في الحروب الافتراضية قابلة للتحقيق على أرض الواقع؟

    طبعا و بدون شك قابلة تماما للتحقيق على أرض الواقع والله سينصرالمسلمين أينما كانوا إذا ما اتقوا الله و عملوا بكتابه و اتبعوا سنة نبيه صلى الله عليه وسلم و أخذوا بكل الأسباب العلمية و التقنية للنيل منهم وكل هذا جاء في آيات القرآن، لأن ذلك منهم موقف انتصار للحق ولما أمر به الله سبحانه، قال سبحانه: (ولقد نصركم الله ببدر وأنتم أذلة، فاتقوا الله لعلكم تشكرون) «آل عمران: 123»، (لقد نصركم الله في مواطن كثيرة ويوم حنين إذ أعجبتكم كثرتكم فلم تغن عنكم شيئاً وضاقت عليكم الأرض بما رحبت ثم وليتم مدبرين) «التوبة: 25» (ونصرناه من القوم الذين كذبوا بآياتنا، انهم كانوا قوم سوء فأغرقناهم أجمعين) «الأنبياء: 77» (ونصرناهم فكانوا هم الغالبين) «الصافات: 116»، (إلا تنصروه فقد نصره الله إذ أخرجه الذين كفروا ثاني اثنين إذ هما في الغار إذ يقول لصاحبه لا تحزن إن الله معنا فأنزل الله سكينته عليه وأيده بجنود لم تروها وجعل كلمة الذين كفروا السفلى وكلمة الله هي العليا والله عزيز حكيم) «التوبة: 40»، (إن الذين آمنوا وهاجروا وجاهدوا بأموالهم وأنفسهم في سبيل الله والذين آووا ونصروا اولئك بعضهم أولياء بعض والذين آمنوا ولم يهاجروا ما لكم من ولايتهم من شيء حتى يهاجروا وإن استنصروكم في الدين فعليكم النصر إلا على قوم بينكم وبينهم ميثاق والله بما تعملون بصير) «الأنفال: 72»، (والذين آمنوا وهاجروا وجاهدوا في سبيل الله والذين آووا ونصروا اولئك هم المؤمنون حقا لهم مغفرة ورزق كريم) «الأنفال: 74»، (يا أيها الذين آمنوا إن تنصروا الله ينصركم ويثبت أقدامكم) «محمد: 7»، (إنا لننصر رسلنا والذين آمنوا في الحياة الدنيا ويوم يقوم الأشهاد) «غافر: 51»، (ويومئذ يفرح المؤمنون. بنصر الله ينصر من يشاء وهو العزيز الرحيم) «الروم: 5-4»، (وينصرك الله نصرا عزيزا) «الفتح: 3»، (إن ينصركم الله فلا غالب لكم وإن يخذلكم فمن ذا الذي ينصركم من بعده وعلى الله فليتوكل المؤمنون) «آل عمران: 160»، (قاتلوهم يعذبهم الله بأيديكم ويخزهم وينصركم عليهم ويشف صدور قوم مؤمنين) «التوبة: 14»،
    ونسأل الله أن ينصر أهل غزة وفلسطين والمسجد الأقصى و كل اخواننا على اعداء الإسلام والمسلمين والحمدلله رب العالمين.

    0 Not allowed!



  4. [4]
    م المصري
    م المصري غير متواجد حالياً
    عضو شرف


    تاريخ التسجيل: May 2006
    المشاركات: 5,015

    وسام الشكر

     وسام كبار الشخصيات

    Thumbs Up
    Received: 16
    Given: 0
    المبرمج الصغير ....... مرورك اسعدنا

    و الاخ الزميل المتميز .... اسامه المهندس ...... اشكرك علي مداخلتك المتميزه و تعليقك الهام

    لكما تحياتي


    0 Not allowed!


    لا اله الا الله محمد رسول الله
    تفضل , هنا تقرأ القرآن

  
الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

عرض سحابة الكلمة الدلالية

RSS RSS 2.0 XML MAP HTML