دورات هندسية

 

 

علاء هاشم حسين

النتائج 1 إلى 4 من 4
  1. [1]
    المهندس الانيق
    المهندس الانيق غير متواجد حالياً

    زائر

    تاريخ التسجيل: Sep 2007
    المشاركات: 108
    Thumbs Up
    Received: 0
    Given: 0

    علاء هاشم حسين

    علاء هاشم حسين اسم لن انساه
    علاء رجل غيور على دينه على اهله على وطنه وجد نفسه رخيصة امام ما يتعرض له العزل من اهله في غزة و هو المقدسي.
    يقول شهود العيان من اليهود انفسهم انه استعمل سلاح كلاشنكوف بيد و بيد اخرى كان يحمل مسدس و بكلاهما كان يصلي اعداء الله قتلة الانبياء بعض الذي وعد الله و رسوله ص ان يتحقق فيهم (نسأل الله ان يكون قريب).
    بعد الحادث وجد المحققون اليهود ثمان مخازن لسلاح الكلاشنكوف قد افرغها في الصهاينة.
    الاعلام الغربي اظهر ان اليهود هم صبية صغار و طلبة علم و انهم ابرياء لا حول و لا قوة لهم. يحاولون ان ينسونا ان هذه المدرسة اليهودية قد اسست على ارض مقدسة اسلامية و انها تشحن بهولاء الصبية (و هم ليسوا صبية بل بالغين تتراوح اعمار القتلى بين ال 15 و ال 26 عام حسب وكالة Ap الامريكية) الحقد على كل ما هو مقدس لدى المسلمين و العرب.
    الشهيد علاء ذو النفس العزيزة و الحمية الاسلامية ما زال في ريعان شبابه و لكن وجد الحياة مع الظالمين برما كما قال الامام الحسين عليه السلام (إني لا ارى الموت إلاّ سعادة ولا ارى الحياة مع الظالمين إلاّ برما).

    (وَمَنْ أَظْلَمُ مِمَّن ذُكِّرَ بِآيَاتِ رَبِّهِ فَأَعْرَضَ عَنْهَا وَنَسِيَ مَا قَدَّمَتْ يَدَاهُ إِنَّا جَعَلْنَا عَلَى قُلُوبِهِمْ أَكِنَّةً أَن يَفْقَهُوهُ وَفِي آذَانِهِمْ وَقْرًا وَإِن تَدْعُهُمْ إِلَى الْهُدَى فَلَن يَهْتَدُوا إِذًا أَبَدًا)

    الشهيد علاء اعطى اليهود الصهاينة درسا لن ينسوه
    (وَلاَ يَحْسَبَنَّ الَّذِينَ كَفَرُواْ سَبَقُواْ إِنَّهُمْ لاَ يُعْجِزُونَ )

    فسلام عليه يوم ولد و يوم استشهد و يوم يبعث حيا و العاقبة للمتقين و الحمد لله رب العالمين.

  2. [2]
    نورة0
    نورة0 غير متواجد حالياً
    عضو متميز
    الصورة الرمزية نورة0


    تاريخ التسجيل: Mar 2006
    المشاركات: 1,449
    Thumbs Up
    Received: 2
    Given: 0
    الاعلام الغربي اظهر ان اليهود هم صبية صغار و طلبة علم و انهم ابرياء لا حول و لا قوة لهم. يحاولون ان ينسونا ان هذه المدرسة اليهودية قد اسست على ارض مقدسة اسلامية و انها تشحن بهولاء الصبية (و هم ليسوا صبية بل بالغين تتراوح اعمار القتلى بين ال 15 و ال 26 عام حسب وكالة Ap الامريكية) الحقد على كل ما هو مقدس لدى المسلمين و العرب.
    أوحقاً؟؟!!
    أهؤلاء صبية صغار مدنيين واطفالنا ما دون الشهر من اعمارهم ليسو اطفال وليسو مدنيين
    هؤلاء الشباب الحاقدة المنتمون لاكبر مدرسة استيطانية مروجة لليهودية والاستيطانية والذين يتلقون دروس في فن الحقد على كل ما هو فلسطيني مدنيون ونحن لسنا كذلك
    انه لعالم غرب هذا الذي يشجب ويستنكر هذه العملية البطولية التى نفذها هذا المغوار رحمه الله بينما لم يتحرك احد من رؤساء العالم لينقذ مخيم جباليا والمجزرة البشعة التى حدثت في غزة منذ ايام قلائل والتى راح ضحيتها اكثر من 120 شهيد و250 جريح اصاباتهم بالغة الخطورة
    اناس هدمت منازلهم واناس شردو والعالم يشجب ويستنكر هذا العمل البطولي
    لله در هذا العالم البشع وهذه البشرية الحمقاء
    يدينون البريئ ويبرؤون المذنب
    ما هذا الظلم
    حسبي الله ونعم الوكيل
    لن ازيد على ذلك
    رحم الله شهيدنا وادخله فسيح جناته
    واشكرك لطرحك
    احترامي

    0 Not allowed!



  3. [3]
    أسامة المهندس
    أسامة المهندس غير متواجد حالياً
    عضو متميز
    الصورة الرمزية أسامة المهندس


    تاريخ التسجيل: Dec 2007
    المشاركات: 562
    Thumbs Up
    Received: 0
    Given: 1
    " رب لا تذر على الأرض من الكافرين ديارا إنك إن تذرهم يضلو عبادك ولا يلدو إلا فاجرا كفارا "

    لعنة الله على اليهود و الصهاينة

    0 Not allowed!



  4. [4]
    م عامر
    م عامر غير متواجد حالياً
    مشرف الملتقى العام
    الصورة الرمزية م عامر


    تاريخ التسجيل: Nov 2007
    المشاركات: 6,550
    Thumbs Up
    Received: 184
    Given: 186
    رحم الله شهيدنا البطل
    وجعله في أعلى عليين مع النبيين والصديقين
    وحُسن أؤلئك رفقا
    والله لقد أثلج صدورنا
    إعلم أخي الكريم أن قتلانا في الجنة وقتلاهم في النار
    الله مولى لنا ولا مولى لهم
    فالله الحمد أبداً ودائماً وعلى كل حال ... الحمد لله ...

    0 Not allowed!


    -----
    الحمد لله الذي أكرمنا بنعمة الإسلام
    {إِنَّ اللَّهَ وَمَلائِكَتَهُ يُصَلُّونَ عَلَى النَّبِيِّ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا صَلُّوا عَلَيْهِ وَسَلِّمُوا تَسْلِيمًا} (56) سورة الأحزاب
    أللهم ارزقنا نعمة الرضى واجمعنا مع الحبيب المصطفى في جنات العلى
    -----
    موقع الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم


  
الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

عرض سحابة الكلمة الدلالية

RSS RSS 2.0 XML MAP HTML