دورات هندسية

 

 

تمرد المرأة .. نظرة عن قرب

صفحة 1 من 7 12 3 4 5 ... الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 66
  1. [1]
    الصورة الرمزية Eng-Maher
    Eng-Maher
    Eng-Maher موجود حالياً

    مشرف قسم الهندسة البحرية.

      وسام الاشراف


    تاريخ التسجيل: Aug 2006
    المشاركات: 4,879
    Thumbs Up
    Received: 103
    Given: 408

    تمرد المرأة .. نظرة عن قرب

    موضوع هايل يستحق القراءه والاطلاع عن

    تمرد المرأة .. نظرة عن قرب...............

    - وسائل الإعلام ساعدت النساء على التمرد والسيطرة.



    - مال الزوجة يساعدها على الطغيان وحب السيطرة.



    - المفهوم الإسلامي للقوامة خير علاج لتسلط النساء.



    - المرأة .. هل هي أكثر تسلطاً على النساء من تسلطها على الرجال؟











    د. ليلى بيومي















    مفكرة الإسلام: نسمع بل نرى كثيرًا المرأة المتسلطة التي تتسلط على زوجها وأولادها ومعظم من يتعاملون معها .. فهي صاحبة الكلمة والمشورة .. وتتدخل في شئون الكبير والصغير ما يعنيها وما لا يعنيها.



    ترى ما الذي أوجد هذا النموذج من النساء .. مع أن المرأة بطبيعتها مهيضة الجناح تريد من يفرض وصايته وحمايته عليها؟ وكيف يعيش هذا النموذج النسائي؟.. وما هي طبيعة الشكوى منهن؟.







    النموذج الأول الذي واجهنا ونحن نعد لهذا الموضوع هو لسيدة ريفية [الحاجة مبروكة] .. تخطت الخامسة والستين من عمرها وهي أم لسبعة من الرجال وثلاثة من النساء، كل أبنائها وبناتها بلا استثناء متزوجون وأصغرهم أنجب طفلين .. عرفت هذه السيدة بقوة شكيمة غير عادية تعودت فقط أن تأمر فتطاع ولا يجرؤ أحد أن يأمرها .. وذات مرة جلس زوجها [الحاجة محمد مصيلحي] مع بعض أقرانه وأوقد [موقد الكيروسين] ليصنع لهم الشاي .. ولكن سرعان ما جاءه صوت زوجته بأن يطفئ الموقد .. واضطر الرجل أن ينفذ الأمر .. والسبب في ذلك أن الحاجة مبروكة لا ترتاح ولا تحب أحد الجالسين مع زوجها.



    وكثيرًا ما تزور الحقل لتطمئن على أحوال الزراعة .. فلمحت المشرف الزراعي يمشي وسط الحقل فنهرته وزجرته بشدة ومنعته أن يمشي من حقلها ففعل الرجل مضطراً لأنه سمع عنها وهو صديق لأبنائها .. ولكن ما باليد حيلة.



    سألت ابنها الحاج ماضي وهو رجل مهذب يحترمه الجميع ويستشيرونه .. قلت له ألا يضايقك ما تفعله الوالدة؟ قال الحاجة شخصيتها قوية بل شديدة القوة وقد تعودت على ذلك منذ صغرها ولولا هي ما استطاع أبي شراء هذه الأرض .. وأكابر القرية يثقون في رأيها .. وأبي رجل طيب وهي توازن طيبته .. ولكنها ليست متغطرسة ولكن بالمعنى الريفي [لا يعجبها الحال المايل] .. فهي منذ صغرها [قلبها حامي] وهي أمهر نساء القرية على الإطلاق.



    النموذج الثاني .. أعرفه جيداً فهو جارنا .. رجل وقور وعلى خلق يعمل محامياً في أحد المصالح الحكومية أما زوجته فهي ناظرة مدرسة .. إذا كانت أيام الشهر ثلاثين يوماً فإن عشرين منها خلاف وخصام .. والسبب كما يقول أن زوجته متسلطة .. وطبيعة عملها كناظرة مدرسة جعلتها تعاملني أنا والأبناء كما لو كنا تلاميذ .. تأمر وتنهي وتتدخل في كل شيء .. حتى في علاقتي مع إخوتي ووالدتي .. والعائلة بالكامل تعرف عنها ذلك وتكرهه فيها ولكن للأسف هي لا تشعر بنفسها بل ترى أنها هي فقط على الحق وأن العالم كله مخطئ .. والأولاد يعلمون تماماً أن أمهم متسلطة ولكنهم يحبونها على عيبها، أما أنا فالسنوات الطويلة التي قضيتها معها لم استطع فيها أن أتواءم مع شخصيتها.







    كيف ينشأ التسلط عند المرأة



    د. عبد الهادي مبروك أستاذ مناهج التربية يقول: المفترض أن المرأة هي التي تعاني من تسلط الآخر [الرجل] عليها .. سواء كان زوجاً أم أبًا أم أخاً .. لكن أن تتحول هي إلى متسلطة فلابد أن يحدث لها من الأسباب والمؤثرات البيئية وأن تعاني معاناة خاصة، وحين يحين وقت التخلص منها يحدث تحول مرضي .. فنجد أولاً صوتها يتحول إلى الارتفاع والصياح وتعتد برأيها ولا تقيم وزناً لأي رأي ولو كان مصيباً .. ويساعدها على ذلك أن يكون أمامها رجل طيب لا يحب المشاكل فيتنازل عن رأيه حتى لا يعقد الأمور فتصر هي على أن يتنازل كل مرة حتى تلغيه تماماً.



    كما أن جزءًا كبيراً من هذا التسلط موروث تأخذه الفتاة عن والدتها أكثر مما تأخذه عن أبيها .. وربما تحولت أرملة تربي أيتامها وتدافع عنهم وتجابه المشكلات فتضطرها ظروفها إلى النزول إلى السوق ومعاملة الناس فتتحول إلى متحكمة متسلطة.



    وفي رأي د. عبد الهادي مبروك فإن الزوج الضعيف الشخصية هو الذي يدفع زوجته بضعفه إلى أن تتسلط .. كرد فعل منها لتحدث التوازن كي لا تضيع حقوق الأسرة مع زوج ضعيف .. ويقوي هذا الأمر معها تدريجيًا حتى يصير الزوج ألعوبة تمامًا في يد الزوجة فلا يبرم عقداً ولا يفعل شيئًا إلا بأمرها وإذنها.



    ومن الأفضل أن تكون خيوط الأمر وإدارة المنزل في يد الرجل، وقليلاً من الحزم في بداية الزواج مع احترام المرأة لقوامة الرجل وخضوعها له يقضي على هذه المشكلة.







    أما د. محمود عبد الواحد أستاذ علم النفس فيقول: إن الشخصية ومقوماتها تختلف من إنسان لآخر .. فهناك إنسان منذ صغره وهو قائد .. يقود الأولاد الصغار وهو يلعب معهم، وعادة حينما يكبر تجده يحب القيادة والسيطرة وكذلك المرأة .. فإذا تزوجت الفتاة قوية الشخصية من شاب مثلها فلابد أن يحدث الصدام، فإذا كان هناك تعقل حدث التوازن بين الطرفين .. أما إذا لم يتنازل الزوج ولم تتنازل هي فالصدام سيكون مدوياً .. فإذا خافت على بيتها وتنازلت لزوجها انتهت المشكلة وإلا تهددت حياتها لا محالة.



    أما إذا تزوجت هذه الفتاة من شاب هادئ متوسط .. فسوف تتفوق عليه وتتزن أمور الأسرة عند هذا الحد وتكون معظم الخيوط في يدها.



    أما إذا تزوجت من شاب ضعيف يحب أن يكون جندياً يقوده غيره فسوف يحسم الأمر لصالحها من أول يوم وتتزن الأمور عند هذا الحد.







    مال المرأة يطغيها



    ويستطرد د. محمود عبد الواحد قائلاً: إن المرأة حساسة جداً وذكية جداً في نفس الوقت وهي تفهم شخصية زوجها وتحاول أن تعرف نقطة الضعف فيه لتسيطر عليه من خلالها، فإذا وجدت جمالها هو المسيطر وأن زوجها يضعف أمامه تدللت حتى تتسلط ، أما إذا كان زوجها محتاجاً مادياً ولديها مال وتريد أن تتسلط جعلت مالها هو السبيل لتحقيق مأربها .. وصدق رسول الله صلى الله عليه وسلم حينما يقول [لا تزوجوهن لمالهن فعسى مالهن أن يطغيهن ولا تزوجوهن لجمالهن فعسى جمالهن أن يرديهن].







    أما د. فتحية إمام الباحثة في العلوم الاجتماعية فتضحك وتقول: هذه مشكلة فعلاً وقد رأيت بنفسي نوعيات منها .. بل كانت إحداهن من معارفي .. وقد تزوجت رجلاً فاضلاً يعمل في منصب حساس وهي متوسطة التعليم ولكن ورثت مالاً كثيراً عن والدها .. ورغم أن زوجها رجل طيب إلا أنها فرضت شخصيتها عليه لدرجة أنها تقاطعه حينما يتحدث .. وإذا كان لديه ضيوف فكثيراً ما تحرجه أمامهم .. وترسل ولدها الصغير ليوصل له كلمة تنغص عليه ..



    أما من الناحية العلمية فإن حواء إذا مارست وظيفة ليست وظيفتها فإنها تتطرف فيها وتتعنت. وقد رأيت سائقة سيارة أجره بين المحافظات ترتدي البنطلون وتدخن السجائر .. ويناديها السائقون بـ 'المعلمة' .. وتجلس معهم على القهوة.



    وإذا حدث ذلك فغالباً ما يكون وراءه مشكلة اجتماعية .. فإما أن تكون قد تربت يتيمة أو بعيداً عن أبويها أو نشأت في ملجأ أو كانت أسرتها منهارة اجتماعياً .. أما الفتاة التي تنشا في بيئة متوازنة طبيعية تعرف الأب وفاعليته ورجولته فمن الصعب أن تنشأ فيها فتاة شاذة تخرق العادات.



    لكن هناك من النساء من يكن لديهن مؤهلات القيادة الطبيعية وربما أعلى من الرجال وربما قابل ذلك عدم وجود منافسة مماثلة من الرجال .. وبعض النساء تتسلط على الرجال .. أما معظم المتسلطات من النساء فيتسلطن على النساء.



    لكن الواقع الحي فيه أمثلة كثيرة تؤكد أن المرأة إذا وصلت لدرجة القيادة والرئاسة على الرجال والنساء تكون عادية ومتوازنة ولا يشكو منها أحد.







    أما أسامة المليجي .. الموظف بأحد مكاتب الشهر العقاري والتوثيق فيقول: شاء قدري أن أخضع لرئاسة ثلاث نساء .. إحداهن سيدة فاضلة ومحترمة قلما أجد مثلها .. فهي تفهم عملها جيداً ومنضبطة وتجبر الجميع على الانضباط ولا تظلم أحداً.



    والثانية كانت معقولة ولكنها أقل من الأولى، أما الثالثة فهي نوعية شاذة وغريبة من الناس .. معقدة أشد التعقيد تكره كل النساء وأنا متأكد أنها تكره نفسها ولا أدري كيف أصبحت رئيسة عمل؟.







    وسائل الإعلام ساعدت النساء على التمرد والتسلط



    سألت د. محمود صقر الخبير في الدراسات الاجتماعية: هل المرأة المتعلمة أكثر تسلطاً من غير المتعلمة ؟ فقال هذه حالة نفسية واستعداد شخصي تستوي فيه المتعلمة مع غيرها .. وإن كانت إمكانيات المتعلمة في التسلط أكبر .. لأن غير المتعلمة أفقها ضيق وإدراكها بالعالم قليل، وليس عندها ما تباهي به، وعادة لا تعاند زوجها بل تريد أن تكسب رضاه .. وحتى إذا ضربها زوجها فلن تعترض.



    أما المتعلمة فسوف تجادله بعلمها وتفرض عليه إطاراً معيناً يتعامل به معها .. فما بالنا إذا كانت أعلى منه تعليماً فهنا تكون إمكانيات السيطرة أكبر.



    سألته هل المرأة الآن أكثر تسلطاً أم المرأة زمان؟ قال أظن أن زمان كانت المرأة أكثر طاعة لزوجها .. فالتعليم لم يكن بهذه الصورة، والمفاهيم التي غزت عقول النساء عبر وسائل الإعلام وخاصة التليفزيون لم تكن موجودة، والكثير منها أفكار مسمومة صممت لتدمر الأسرة.







    وأنا عائدة إلى منزلي من عملي مررت بعم أحمد البقال وبينما أخذ يحضر لي حاجياتي .. سألته هل عاني من زوجته المتسلطة؟ .. قال لا والله طول عمرها تتمنى رضاي وهي ابنة رجل طيب كان ينصحها بأن تطيعني .. ولم تعص لي أمراً أبداً .. سألته أكل النساء أيامكم كن هكذا؟ قال معظمهن .. أما الهوانم وأبناء الأكابر فشيء آخر.



    قلت له وما رأيك في هذا الجيل ونساء هذا الجيل مع أزواجهن؟ قال أعوذ بالله من هذا الجيل .. ربنا يعدي أيامنا على خير .. الحياء انتزع من النساء .. المرأة ترفع صوتها على زوجها فيسمعها كل الشارع .. المرأة تعرت .. إنني يشتري مني نساء كثيرات أتحرج من النظر إليهن، ماذا تنتظر من هؤلاء؟ هل تنتظر منهن أن يطعن أزواجهن ؟.



    ثم ختم حديثه قائلاً: أيامنا ربما كان المال قليلاً وربما كان العلم قليلاً وكانت البيوت متواضعة وليست فخمة .. ولكن كان الأدب كثيرًا وكان الحياء أكثر وكانت البركة أكثر .. أما أنتم فجيل يستحق الشفقة.



    سألت عم أحمد: ماذا تقول للمرأة التي تتحكم في زوجها وتقهره ؟



    قال أقول لها خافي على ابنك كي لا تفعل فيه زوجته كما تفعلين مع أبيه المسكين.





    منقول من الرابط

    http://www.islammemo.cc/article1.aspx?id=7738

  2. [2]
    ب د ر
    ب د ر غير متواجد حالياً
    عضو متميز


    تاريخ التسجيل: Jun 2007
    المشاركات: 609
    Thumbs Up
    Received: 0
    Given: 0
    المراه

    تعشق الرجل القوي فكن شجاع في قرارات ولا تقبل التنازلات .... فستكون فارس احلامها

    0 Not allowed!



  3. [3]
    aalmasri
    aalmasri غير متواجد حالياً
    عضو تحرير المجلة
    الصورة الرمزية aalmasri


    تاريخ التسجيل: Jun 2006
    المشاركات: 2,016
    Thumbs Up
    Received: 10
    Given: 0
    مشكور مشرفنا الفاضل على الموضوع البناء

    فعلا هذا مشاهد وملموس في العديد من المجتمعات

    0 Not allowed!


    (رب إني لما أنزلت إلي من خير فقير)


  4. [4]
    طالبة الجنة
    طالبة الجنة غير متواجد حالياً
    عضو شرف
    الصورة الرمزية طالبة الجنة


    تاريخ التسجيل: Apr 2006
    المشاركات: 4,647

    وسام الشكر

     وسام كبار الشخصيات

    Thumbs Up
    Received: 51
    Given: 28
    بسم الله الرحمن الرحيم

    موضوع مميز
    بارك الله فيكم

    المال والعلم والجمال كلها وسائل قد تساعد المرأة على التمرد والتسلط على الرجل .... وهذه مشكلة نراها واقعاً في حياتنا لكن حقيقة هذه المشكلة ساهم فيها الرجل ولو بشكل غير مباشر .... بصراحة عندما يقوم الرجل بدوره الحقيقي كقوّام على المرأة .... وعندما يكون أهلاً لذلك ...عندها لن تجد المرأة بداً من الانصياع لأمره وهذا لا يخدشها بحال من الأحوال بل يتماشى مع الفطرة السليمة. هذا فيما يتعلق بالأسرة أما العمل فله شأن آخر ......

    0 Not allowed!


    لكنَّما يأبى الرجاءُ يموتُ

  5. [5]
    فارسي
    فارسي غير متواجد حالياً
    عضو متميز
    الصورة الرمزية فارسي


    تاريخ التسجيل: Jan 2005
    المشاركات: 1,286
    Thumbs Up
    Received: 16
    Given: 0

    مشاركة

    السلام عليكم

    لا إيمان في تلك المرأة ، فلو أنها تأمن بالله واليوم الآخر و ما أنزل على سيد الخلق

    لما تجرأت امرأة على زوجها !!

    غير أن المشكلة تكمن أصلاً في زوجها التعيس !!

    فلو آمن بالله وكتبه واليوم الآخر ، لتبدلت نفسه ، لتتبدل من بعد ذلك الأدوار

    ولا حول لنا ولا قوة

    آخــر الــزمــان

    والسلام عليكم

    0 Not allowed!



  6. [6]
    مصطفى محمد سليمان
    مصطفى محمد سليمان غير متواجد حالياً
    عضو متميز
    الصورة الرمزية مصطفى محمد سليمان


    تاريخ التسجيل: Jan 2007
    المشاركات: 1,351
    Thumbs Up
    Received: 4
    Given: 0
    في اعتقادي أن السبب الأول لتسلط المرأة على زوجها هو وجود مصدر مالي مستقل بعيدا عن الزوج مما يمنحها الشعور بالقوة
    و عموما أعتقد أن الأمر ليس بظاهرة بل هي حالات قليلة

    0 Not allowed!


    م/ مصطفى سليمان : مدرس بمعهد التكنولوجيا - الاميرية

  7. [7]
    Eng-Maher
    Eng-Maher موجود حالياً
    مشرف قسم الهندسة البحرية.
    الصورة الرمزية Eng-Maher


    تاريخ التسجيل: Aug 2006
    المشاركات: 4,879

    وسام الاشراف

    Thumbs Up
    Received: 103
    Given: 408
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ب د ر مشاهدة المشاركة
    المراه

    تعشق الرجل القوي فكن شجاع في قرارات ولا تقبل التنازلات .... فستكون فارس احلامها
    ---------------------
    مشكور اخى الكريم وهى نظريه ايضا

    0 Not allowed!




    الحمد لله

  8. [8]
    Eng-Maher
    Eng-Maher موجود حالياً
    مشرف قسم الهندسة البحرية.
    الصورة الرمزية Eng-Maher


    تاريخ التسجيل: Aug 2006
    المشاركات: 4,879

    وسام الاشراف

    Thumbs Up
    Received: 103
    Given: 408
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة aalmasri مشاهدة المشاركة
    مشكور مشرفنا الفاضل على الموضوع البناء

    فعلا هذا مشاهد وملموس في العديد من المجتمعات
    ***********************************
    تقريبا شبه ظاهره ..
    مشكور اخى aalmasri عندك حق فى كلامك .. نورت الموضوع

    0 Not allowed!




    الحمد لله

  9. [9]
    Eng-Maher
    Eng-Maher موجود حالياً
    مشرف قسم الهندسة البحرية.
    الصورة الرمزية Eng-Maher


    تاريخ التسجيل: Aug 2006
    المشاركات: 4,879

    وسام الاشراف

    Thumbs Up
    Received: 103
    Given: 408
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة فارسي مشاهدة المشاركة
    السلام عليكم

    لا إيمان في تلك المرأة ، فلو أنها تأمن بالله واليوم الآخر و ما أنزل على سيد الخلق

    لما تجرأت امرأة على زوجها !!

    غير أن المشكلة تكمن أصلاً في زوجها التعيس !!

    فلو آمن بالله وكتبه واليوم الآخر ، لتبدلت نفسه ، لتتبدل من بعد ذلك الأدوار

    ولا حول لنا ولا قوة

    آخــر الــزمــان

    والسلام عليكم
    ---------------------

    تعليق اخى العزيز وارجو الاجابه ..
    هل طيبه وكرم الراجل تعتبر ضعف قد تستخدمه المرأه الى فرض كلامها عليه ؟؟؟
    هل احسان وعقل الراجل العاقل فى انه لا يحب المناقشات الطويله ويريد روقان البال فيرضى بما تقول له امرأته .. دا ضعف ايضا؟؟؟
    هل كلمه حاضر الى المراه قد تعنى انه بيسمع كلامها ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ وتبقى قاعده على الرجل او الزوج ؟؟
    وقيس من امثله قد يظهر فيها الراجل ضعيف الى ان تمتلكه المرأه..؟

    0 Not allowed!




    الحمد لله

  10. [10]
    Eng-Maher
    Eng-Maher موجود حالياً
    مشرف قسم الهندسة البحرية.
    الصورة الرمزية Eng-Maher


    تاريخ التسجيل: Aug 2006
    المشاركات: 4,879

    وسام الاشراف

    Thumbs Up
    Received: 103
    Given: 408
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة مصطفى محمد سليمان مشاهدة المشاركة
    في اعتقادي أن السبب الأول لتسلط المرأة على زوجها هو وجود مصدر مالي مستقل بعيدا عن الزوج مما يمنحها الشعور بالقوة
    و عموما أعتقد أن الأمر ليس بظاهرة بل هي حالات قليلة
    ************************
    يا سلام كلام زين

    ممكن ندى السبب دا 90% ... لان المرأه من هذا النوع قد تكون محتاجه الزوج مظهر اجتماعى فقط لاغير .. اذا كلامك مضبوط
    وشكرا اخى مصطفى

    0 Not allowed!




    الحمد لله

  
صفحة 1 من 7 12 3 4 5 ... الأخيرةالأخيرة
الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

عرض سحابة الكلمة الدلالية

RSS RSS 2.0 XML MAP HTML