دورات هندسية

 

 

وثيقة الاعلام العربية 2008, هل هو تكميم للاعلان العربى ؟

صفحة 2 من 2 الأولىالأولى 1 2
النتائج 11 إلى 16 من 16
  1. [11]
    الجدى
    الجدى غير متواجد حالياً
    عضو متميز
    الصورة الرمزية الجدى


    تاريخ التسجيل: Mar 2007
    المشاركات: 3,873
    Thumbs Up
    Received: 11
    Given: 0
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حنان10 مشاهدة المشاركة
    عالمنا العربي يعاني من مفاهيم الديمقراطية مفهوم الرساله الواعية والقوية والمؤلمة التي تمنحنا الحقائق اضحت مشكلة لاننا او لم يتعود حكامنا علي الشفافية والطرح الجاد والاعلام الحكومي لايمنحنا الا فتات الاخبار ونبحث عنها في فضائيات عالمية اتساءل اذا منعت القنوات العربية فماتذا يفعلوا مع القنوات العالمية التي تبني افكارها بقوة وبكل شفافية بل تخترق كل حواجز الحروبات لنتقل لنا الاحداث وللاسف حتي من دولنا واضرب لكم مثل في احداث مقتل جون قرنق كنا نبحث عن اخبار بلدنا في قناة الجزية وقنواتنا ابعد من موقع الحدث نشاهد الموت والقتل والعنف تنقلة لنا قناة الجزية اليست هي قضية اذن اليس مهم كشف الواقع بصورة مبارشة حيث لاينفع الستر فكشف الواقع لراي العام مهم جدا كيف نعيش في دولنا واعلامنا يغيب علينا الحقائق ونحن نعيش علي قناة الجزية والعربية والاذاعات العالمية واولها البي بي سي نجري ونبحث عن اخبار العالم وتنقلنا للاحداث مباشرة اذن يجب ان تتغير النظرة العربية للقنوات الفضائية هنالك الكثير من الاسفاف السطحي لاعلاقة له بالرسالة الاعلامية ولكن من خلال الوثيقة تعكس الضيق بالراي الاخر الذي يكشف المستور اذن العقلية العربية مازالت لاتتحمل المجاهرة بالحقائق المريرة فكيف نعيش في كنه الظلام الاعلامي والعالم من حولنا بي ابسط الوسائل نعرف مايدرو نحتاج اولا لمواقف ايجابية والانكون تابعين ننفز سياسات الغير بل يكون لنا قرارنا وليس فرض مزيد من القيود علي الرساله الاعلامية الهادفة واا مع الراي الهادف الذي ينتقد الاداء لكل الشخصيات مهما كانت فكيف نتستر علي اخطاء ونصمت وندين اخيرين يجب ان نعي مسئولية من يمتلوكون صناعة القرار وان تكون الاصدارات توافقية متوزانه وسطية تجد الاستجابة والموافقة وليس الفرض والهيمنة المطلقة لذلك اري ان الوثيقة فيها بعض من النعرات القوية للقيود فيجب ان نزيل السطحية ونبقي علي العمق الجاد
    نشكرم على هذه المشاركة الطيبة

    0 Not allowed!


    الأقصى فى خطر يا مسلمون

    وطنى فلسطين

    اللهم وفقنا لتحرير مسجدك الأقصى الأسير
    أحب فلسطين
    فلسطين من البحر للنهر

  2. [12]
    الجدى
    الجدى غير متواجد حالياً
    عضو متميز
    الصورة الرمزية الجدى


    تاريخ التسجيل: Mar 2007
    المشاركات: 3,873
    Thumbs Up
    Received: 11
    Given: 0
    الجزيرة تعتبر وثيقة وزراء الإعلام خطرا على حرية التعبير

    اعتبرت شبكة الجزيرة أن تبنى مجلس وزراء الإعلام لوثيقة مبادئ تنظيم البث الفضائي في العالم العربي خطرا على حرية التعبير، لا سيما بسبب الغموض الذي يكتنف بعض بنودها و يسمح بتأويلها على نحو يهدد بالقضاء على استقلالية التغطية الإعلامية في المنطقة العربية.

    و صرح المدير العام لشبكة الجزيرة وضاح خنفر بأن "مواثيق الشرف الصحفية الهادفة إلى تنظيم المهنة ينبغي أن تصدر عن الصحفيين أنفسهم لا أن تفرض عليهم من قبل هيئات سياسية".

    و أضاف خنفر بأنه "عندما يتم خرق مواثيق الشرف أو تحصل تجاوزات تتنافى و أصول العمل الصحفي، فإن القضاء المستقل هو الكفيل بالتصدي لتلك القضايا".

    و كان وزراء الإعلام العرب صادقوا قبل أسبوع في القاهرة على وثيقة تتضمن ما يسمى ضوابط للقنوات الفضائية في العالم العربي، و تحفظ كل من لبنان و قطر على هذه الضوابط، بينما انتقدها عدد كبير من الخبراء و الإعلاميين العرب، معتبرين أنها ردة إلى عصر الوصاية على الجماهير و أنها تشكل خطرا على المستقبل.


    و اعتبر خنفر أن أي محاولة لتنظيم القطاع الإعلامي ينبغي أن تصب في اتجاه خلق مناخ مناسب يسمح للمؤسسات الإعلامية بأداء عملها بمزيد من الحرية و الاستقلالية، لا أن يسعى لخنقها و وضع العراقيل أمامها.

    و ينظر كثير من المراقبين إلى تلك الوثيقة باعتبارها مطية لمصادرة الحريات العربية
    المصدر:الجزيرة

    0 Not allowed!


    الأقصى فى خطر يا مسلمون

    وطنى فلسطين

    اللهم وفقنا لتحرير مسجدك الأقصى الأسير
    أحب فلسطين
    فلسطين من البحر للنهر

  3. [13]
    الجدى
    الجدى غير متواجد حالياً
    عضو متميز
    الصورة الرمزية الجدى


    تاريخ التسجيل: Mar 2007
    المشاركات: 3,873
    Thumbs Up
    Received: 11
    Given: 0
    أدانت بشدة إحدى منظمات حقوق الإنسان المصرية الوثيقة التي اعتمدها مجلس وزراء الإعلام العرب
    وأكد مركز القاهرة لدراسات حقوق الإنسان في بيان تلقى مصراوي نسخة منه يوم الاثنين على "أن الوثيقة التي تتستر وراء لافتات أخلاقيات العمل الإعلامي تستهدف بالدرجة الأولى منح غطاء قومي وأخلاقي زائف لتقليص هامش الحرية الذي تمتعت به وسائط البث في عدد من البلدان العربية، تحت تأثير ثورة الاتصالات والمعلومات، أو نتيجة للضغوط الخارجية وأشكال الحراك المجتمعي من أجل الديمقراطية".
    وقال البيان "من المثير للسخرية أن جامعة الدول العربية، التي فشلت في إحراز إنجاز واحد في قضايا العرب المصيرية من فلسطين للعراق والصحراء المغربية وجزر الإمارات المحتلة، وصولا إلى لبنان وجنوب السودان ودارفور، يجري استخدامها كمنصة لهذه الهجمة "الوحدوية العربية" على حرية التعبير".
    وأضاف البيان "ولا يخلو من دلالة في هذا الصدد أن تأتي هذه الوثيقة بمبادرة من الحكومة المصرية التي تشهد فيها الحريات الإعلامية تدهورا خطيرا، تمثلت ابرز مظاهره في أحكام السجن التي تتهدد خمسة من رؤساء تحرير الصحف الحزبية والمستقلة دفعة واحدة، بخلاف مئات الدعاوى القضائية بحق الصحفيين التي ما تزال محل نظر من قبل المحاكم أو جهات التحقيق، فضلا عن حملات التحريض على الصحافة والفضائيات، التي يشارك فيها مسئولون ووسائل إعلام حكومية، تحت دعوى الخروج عن أخلاقيات المهنة والإساءة إلى سمعة مصر، من خلال نشر تجاوزات الشرطة بحق المواطنين ووقائع التعذيب".
    كما أكد المركز في هذا الإطار على أن أية قواعد وثيقة الصلة بأخلاقيات العمل الصحفي والإعلامي ينبغي أن تستمد من المشتغلين بالمهنة ومؤسساتهم النقابية، كما ينبغي أن توكل مهمة تقييم الأداء الإعلامي ومدى التزامه بمواثيق الشرف المهنية إلى هيئات تتمتع بالاستقلال والنزاهة، ولا تخضع لنفوذ الحكومات.
    وقالت مركز القاهرة انه يلاحظ أن الوثيقة تطلق يد الحكومات في استصدار ما يعن لها من تشريعات لإعمال المبادئ والقواعد التي تضمنتها الوثيقة، واعتماد ما تراه من تدابير بحق الوسائط الإعلامية، التي تخرق هذه القواعد، بما في ذلك مصادرة أجهزة البث وسحب أو وقف أو إلغاء تراخيص البث.
    وفى السياق ذاته ، اعتبرت شبكة الجزيرة أن تبنى مجلس وزراء الإعلام لوثيقة مبادئ تنظيم البث الفضائي في العالم العربي خطرا على حرية التعبير، لاسيما بسبب الغموض الذي يكتنف بعض بنودها ويسمح بتأويلها على نحو يهدد بالقضاء على استقلالية التغطية الإعلامية في المنطقة العربية.
    وكان وزراء الإعلام العرب قد اعتمدوا في ختام اجتماعهم الاستثنائي في القاهرة يوم الثلاثاء وثيقة "مبادئ تنظيم البث والاستقبال الفضائي الإذاعي والتلفزيوني في المنطقة العربية"، وقد تحفظت قطر على هذه الوثيقة لأنها رغبت في دراستها من خلال مؤسساتها التشريعية قبل الموافقة عليها حسب متحدث باسمها.
    وقد قيل الكثير عن التحفظ القطري، إلا أن وزير الإعلام المصري أنس الفقي وصف التحفظ القطري بالقانوني وليس السياسي.
    والوثيقة المكونة من اثني عشر بندا أثارت موجة من السجالات في العالم العربي إلى حد أن عددا من المراقبين وصفها بوثيقة كم أفواه الفضائيات العربية وخصوصا الإخبارية منها.
    وبالرغم من التفسيرات التي قدمها وزير الإعلام المصري، وغيره من الوزراء العرب، فإن اللغط وسوء الفهم مازالا يسيطران على الشارع الإعلامي العربي وخصوصا الفضائي منه.
    ولم يكن الإعلاميون العرب أو منظمات حقوق الإنسان العربية الناشطة في مجال الحرية الإعلامية هم الوحيدين الذين انتقدوا هذه الوثيقة بل انضمت منظمات عالمية كمنظمة مراسلون بلا حدود إلى قافلة المنتقدين.

    0 Not allowed!


    الأقصى فى خطر يا مسلمون

    وطنى فلسطين

    اللهم وفقنا لتحرير مسجدك الأقصى الأسير
    أحب فلسطين
    فلسطين من البحر للنهر

  4. [14]
    ahmad mohmmad
    ahmad mohmmad غير متواجد حالياً
    عضو متميز
    الصورة الرمزية ahmad mohmmad


    تاريخ التسجيل: Jun 2006
    المشاركات: 1,731
    Thumbs Up
    Received: 10
    Given: 0
    السلام عليكم..
    الاعلام العربي جميعة بدون استثناء هو اعلام متكتم ..واما هذة القضية فهي زوبعة فنجان ..

    0 Not allowed!



  5. [15]
    حنان10
    حنان10 غير متواجد حالياً
    عضو


    تاريخ التسجيل: Dec 2005
    المشاركات: 45
    Thumbs Up
    Received: 0
    Given: 0
    احيك اخي محمد طلعت الجندي

    حقيقي نحتاج لحكامنا ان يراعو المنعطفات الخطيرة التي تحتاج الي ثبات اعلامي لبث يعتمد علي المصداقية بلا تغليف للواقع وعدم الهروب من المواجهة الحقيقة لاننا للاسف نعاني من عقدة السيطرة ولانتقبل اي وسائل انتقاد ولكن الي متي يصمت وزرائنا وعندماينطقون تكون الوسائل في غاية الحرج فمشاكلنا العربية نتسبب فيها اولا ومن ثم نتركها للعالم ليفندها وتكون عناصر الادانه دامغة وبعدها نسكت عن الكالم المباح وشكرا علي النشر المفيد جدا لك تقديري

    0 Not allowed!



  6. [16]
    حنان10
    حنان10 غير متواجد حالياً
    عضو


    تاريخ التسجيل: Dec 2005
    المشاركات: 45
    Thumbs Up
    Received: 0
    Given: 0
    اخي الفاضل محمد طلعت الجندي
    اقول لك للاسف هذه واحدة من الثقافة السطحية التي يتميز بها صناع القرار انا اقاطع الكثير جدا من القنوات ولا اقترب منها لانها فارغة المحتوي بل تحمل رساله هدامه وهذه القنوات يمكن ايقافها بالاتصال المباشر مع ملاكها ويمنحوهم فترة التغيير الجاد والمسئول بلا ضوضاء ويتم ايقافها ونترك مبدا الحرية المرنه في التعامل والمشكلة ان قنواتنا الفضائية توظيف جاهل وعدم الاستقطاب للمثقفين والطبقة النيرة لتقود مسيرة تصحيح لكل مانراه الان يتساقط امامنا بدافع الحياة العصرية التي لانعي معني العصرية فيها ونترك الدين خلفنا دائما ولانتمسك باي قيمة ايجابية وموضوعية واتفق معك هذه القنوات ليست مقصودة لانها لاهية وحست المنطق السائد تمثل اغراق كبير لعدم متابعة الواقع بمنظار شفاف ولكن القنوات التي تمثل المضمون والاعلام العلمي والكفاءات المتمكنة والتي تخاطبنا بلغة عصرية وتوفق بين اهداف الراسله هي مرفوضة لانها واقعية اما الاعلام الذي يريدون هو البث الفضائي الاستهلاكي القائم علي عناصر الاثارة كادوات للجذب واذا نظرنا فيها بتامل لا تحمل اي افكار او اي قيم نبيلة ولكنها تفرض سطوتها علي شرائح كبيرة وبالتالي تعكس تاثر قوي وهو الاثر الذي يريدون ابقائة وحتي لايستلبنا وزرائنا العرب نقول لهم انظروا الي الاعلام الهادف وكيف نبث رساله قوية سياسية اقتصادية تعليمية تسويقية ترفيهة ولكن ذات معني ومدي وقوة ولكن لا اظنها ستتحقق في القريب العاجل

    0 Not allowed!



  
صفحة 2 من 2 الأولىالأولى 1 2
الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

عرض سحابة الكلمة الدلالية

RSS RSS 2.0 XML MAP HTML