دورات هندسية

 

 

دعوه غير المسلمين للاسلام ,هل انت من الدعاه؟

صفحة 8 من 12 الأولىالأولى ... 4 5 6 7 89 10 11 12 الأخيرةالأخيرة
النتائج 71 إلى 80 من 115
  1. [71]
    محمد ابو مريم
    محمد ابو مريم غير متواجد حالياً
    عضو متميز
    الصورة الرمزية محمد ابو مريم


    تاريخ التسجيل: May 2006
    المشاركات: 3,571
    Thumbs Up
    Received: 2,436
    Given: 3,917
    جزاك الله خيرا أخي في الله علي محمود فراج علي أثراء الموضوع

    ولقد فتح اعيوننا علي الدعوه في بلادنا وبلاد المسلمين الناطقين بالعربيه


    فكم أحزن حين اري طفل مسيحي تحمله امه وتدمع عيني ولسان حالي يقول " أمه تحمله الي نارا تلظي , تحمله الي نارا خالدا فيها" فاقوم بالدعاء لهم دعوه غيب أن يهديهم الله كما هدنا ويسر لنا الهدي

    فلا يعلم نعمه الاسلام الا من ذاق حلوتها ومتعه تعبده لله عز وجل لا اله الا هو وحده لا شريك له

    اللهم أهدي قومي وأجعلنا وأزواجنا وذريتنا أئمه لمن أهتدي

    ----------------------------------------------------------------------------------------------------
    عن أبي هريرة رَضِيَ اللَّهُ عَنهُ قال، قال رَسُول اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيهِ وَسَلَّم: كلمتان خفيفتان على اللسان ثقيلتان في الميزان حبيبتان إلى الرحمن: سبحان اللَّه وبحمده، سبحان اللَّه العظيم متفق عَلَيهِ
    "ربي رضيت بك رباً وبالاسلام ديناً وبسيدنا محمد نبياً ورسولاً"
    ربي ما أصبح بي من نعمة أو بأحداً من خلقك فمنك وحدك لا شريك لك, لك الحمد ولك الشكر

    0 Not allowed!



  2. [72]
    علي محمود فراج
    علي محمود فراج غير متواجد حالياً
    عضو تحرير المجلة
    الصورة الرمزية علي محمود فراج


    تاريخ التسجيل: Sep 2007
    المشاركات: 2,897

    وسام الشكر

     وسام كبار الشخصيات

    Thumbs Up
    Received: 102
    Given: 109

    معلمة اللاهوت "ميري واتسون" بعد إسلامها

    شكرا لك أخي bigone جزاك الله خيرا

    http://realchrist.tripod.com/con_mary.htm

    معلمة اللاهوت "ميري واتسون" بعد إسلامها


    معلمة اللاهوت "ميري واتسون" بعد إسلامها :


    درست اللاهوت في ثماني سنوات.. واهتديت إلى الإسلام في أسبوع


    يوم إسلامي يوم ميلادي.. والمسلمون بحاجة إلى قوة الإيمان


    بين الشك واليقين مسافات، وبين الشر والخير خطوات، اجتازتها "ميري واتسون" معلمة اللاهوت سابقاً بإحدى جامعات الفلبين، والمنصِّرة والقسيسة التي تحولت بفضل الله إلى داعية إسلامية تنطلق بدعوتها من بريدة بالمملكة العربية السعودية بمركز توعية الجاليات بالقصيم، لتروي لنا كيف وصلت إلى شاطئ الإسلام وتسمت باسم خديجة.


    بياناتك الشخصية قبل وبعد الإسلام؟


    << أحمد الله على نعمة الإسلام، كان اسمي قبل الإسلام "ميري" ولديَّ سبعة أبناء بين البنين والبنات من زوج فلبيني، فأنا أمريكية المولد في ولاية أوهايو، وعشت معظم شبابي بين لوس أنجلوس والفلبين، والآن بعد الإسلام ولله الحمد اسمي خديجة، وقد اخترته لأن السيدة خديجة ـ رضي الله عنها ـ كانت أرملة وكذلك أنا كنت أرملة، وكان لديها أولاد، وأنا كذلك، وكانت تبلغ من العمر 40 عاماً عندما تزوجت من النبي ص، وآمنت بما أنزل عليه، وكذلك أنا كنت في الأربعينيات، عندما اعتنقت الإسلام، كما أنني معجبة جداً بشخصيتها، لأنها عندما نزل الوحي على محمد ص آزرته وشجعته دون تردد، لذلك فأنا أحب شخصيتها.


    حدثينا عن رحلتك مع النصرانية.


    << كان لديَّ ثلاث درجات علمية: درجة من كلية ثلاث سنوات في أمريكا، وبكالوريوس في علم اللاهوت بالفلبين، ومعلمة اللاهوت في كليتين فقد كنت لاهوتية وأستاذاً محاضراً وقسيسة ومنصِّرة، كذلك عملت في الإذاعة بمحطة الدين النصراني لإذاعة الوعظ المسيحي، وكذلك ضيفة على برامج أخرى في التلفاز، وكتبت مقالات ضد الإسلام قبل توبتي، فأسأل الله أن يغفر لي، فلقد كنت متعصبة جداً للنصرانية.


    ما نقطة تحولك إذن من منصِّرة إلى داعية إسلامية؟


    << كنت في إحدى الحملات التنصيرية إلى الفلبين لإلقاء بعض المحاضرات، فإذا بأستاذ محاضر فلبيني جاء من إحدى الدول العربية، لاحظت عليه أموراً غريبة، فأخذت أسأله وألحّ عليه حتى عرفت أنه أسلم هناك، ولا أحد يعرف بإسلامه وقتئذ.
    وكيف تخطيت هذه الحواجز وصولاً إلى الإسلام؟



    << بعدما سمعت عن الإسلام من هذا الدكتور الفلبيني راودتني أسئلة كثيرة: لماذا أسلم؟ ولماذا بدل دينه؟ لابد من أن هناك شيئاً في هذاالدين وفيما تقوله النصرانية عنه!؟ ففكرت في صديقة قديمة فلبينية أسلمت وكانت تعمل بالمملكة العربية السعودية، فذهبت إليها، وبدأت أسألها عن الإسلام، وأول شيء سألتها عنه معاملة النساء، لأن النصرانية تعتقد أن النساء المسلمات وحقوقهن في المستوى الأدنى في دينهن، وهذا غير صحيح طبعاً، كما كنت أعتقد أن الإسلام يسمح للأزواج بضرب زوجاتهم، لذلك هن مختبئات وكائنات في منازلهن دائماً!!.


    ارتحت كثيراً لكلامها فاستطردت أسألها عن الله عز وجل، وعن النبي محمد ص وعندما عرضت عليَّ أن أذهب إلى المركز الإسلامي ترددت فشجعتني فدعوت "الرب" وابتهلت إليه حتى يهديني، وذهبت فاندهشوا جداً من معلوماتي الغزيرة عن النصرانية ومعتقداتيالخاطئة عن الإسلام،. وصححوا ذلك لي، وأعطوني كتيبات أخذت أقرأ فيها كل يوم وأتحدث إليهم ثلاث ساعات يومياً لمدة أسبوع، كنت قد قرأت بنهايته 12 كتاباً، وكانت تلك المرة الأولى التي أقرأ فيها كتباً لمؤلفين مسلمين والنتيجة أنني اكتشفت أن الكتب التي قد كنت قرأتها من قبل لمؤلفين نصارى ممتلئة بسوء الفهم والمغالطات عن الإسلاموالمسلمين، لذلك عاودت السؤال مرة أخرى عن حقيقة القرآن الكريم، وهذه الكلمات التي تُقال في الصلاة.


    وفي نهاية الأسبوع عرفت أنه دين الحق،وأن الله وحده لا شريك له،وأنه هو الذي يغفر الذنوب والخطايا، وينقذنا من عذاب الآخرة، لكن لم يكن الإسلام قد استقر في قلبي بعد، لأن الشيطان دائماً يشعل فتيل الخوف والقلق في النفـــس، فكثف لي مركز التوعية الإسلامي المحاضرات، وابتهلت إلى الله أن يهديني، وفي خلال الشهر الثاني شعرت في ليلة ـ وأنا مستلقية على فراشـــي وكاد النوم يقارب جفوني ـ بشيء غريب استقر في قلبي، فاعتدلت من فوري وقلت يارب أنا مؤمنة لك وحدك، ونطقت بالشهادة وشعرت بعدها باطمئنانوراحة تعم كل بدني والحمد لله على الإسلام، ولم أندم أبداً على هذا اليوم الذي يعتبر يوم ميلادي.


    وكيف تسير رحلتك مع الإسلام الآن؟


    << بعد إسلامي تركت عملي كأستاذة في كليتي وبعد شهور عدة طلب مني أن أنظم جلسات أو ندوات نسوية للدراسات الإسلامية في مركز إسلامي بالفلبين حيث موطن إقامتي، وظللت أعمل به تقريباً لمدة سنة ونصف، ثم عملت بمركز توعية الجاليات بالقصيم ـ القسم النسائي كداعية إسلامية خاصة متحدثة باللغة الفلبينية بجانب لغتي الأصلية.


    وماذا عن أولادك؟


    << عندما كنت أعمل بالمركز الإسلامي بالفلبين كنت أحضر للبيتبعض الكتيبات والمجلات وأتركها بالمنزل على الطاولة "متعمدة"عسى أن يهدي الله ابني "كريستوفر" إلى الإسلام، إذ إنه الوحيد الذي يعيش معي، وبالفعل بدأ هو وصديقه يقرآنها ويتركانها كما هي تماماً، كذلك كان لديَّ "منبه أذان" فأخذ يستمع إليه مراراً وتكراراً وأنا بالخارج ثم أخبرني بعد ذلك برغبته في الإسلام، ففرحت جداً وشجعته ثم جاء إخوة عدة من المركز الإسلامي لمناقشته في الإسلاموعلى أثرها أعلن الشهادة وهو ابني الوحيد الذي اعتنق الإسلام في الوقت الحالي، وسمى نفسه عمر، وأدعو الله أن يمنَّ على باقي أولادي بنعمة الإسلام.


    ما الذي أعجبك في دين الإسلام؟


    << الإسلام هو الطريق الأكمل والأمثل للحياة، بمعنى آخر هو البوصلة التي توجه كل مظاهر الحياة في الاقتصاد والاجتماع وغيرها حتى الأسرة وكيفية التعامل بين أفرادها.


    ما أكثر الآيات التي أثارت قلبك؟


    << قوله تعالى: هم درجات عند الله والله بصير بما يعملون. فهي تعني لي الكثير وقد ساعدتني وقت الشدة.


    ما نوعية الكتب التي قرأتها؟


    << أحب القراءة جداً. فقد قرأت في البخاري ومسلم والسيرة النبوية، وعن بعض الصحابة والصحابيات بجانب تفسير القرآن طبعاً وكتب غيرها كثيرة.


    الخوض في أجواء جديدة له متاعب، فما الصعوبات التي واجهتها؟


    << كنت أعيش بين أمريكا والفلبين كما أن بناتي جميعهن متزوجات هناك وعندما أسلمت كان رد ثلاث من بناتي عنيفاً إزاء اعتناقيالإسلام والباقيات اعتبرنه حرية شخصية، كما أن بيتي وتليفوني روقبا، فقررت الاستقرار في الفلبين، لكن تنكر لي أهل زوجي لأني من قبل كنت مرتبطة بهم لكون أبي وأمي ميتين، لذلك بكيت ثلاثةأيام، وعندما كنت أظهر في الشارع بهذا الزي كان الأطفال ينادون عليَّ بالشيخة أو الخيمة، فكنت أعتبر هذا بمثابة دعوة إلى الإسلام، كما تجنبني كل من يعرفني تماماً.


    هل حضرت ندوات أو مؤتمرات بعد اعتناق الإسلام؟


    << لم أحضر، ولكن ألقيت العديد من المحاضرات عنه في الجامعاتوالكليات بالفلبين، وقد دعيت من قبل رؤساء بعض الدول لإجراء محاورات بين مسلمة ونصرانية لكن لا أحب هذه المحاورات لأن أسلوبها عنيف في النقاش، وأنا لا أحب هذه الطريقة في الدعوة بل أفضل الأسلوب الهادئ لا سيما اهتمامنا بالشخص نفسه أولاً ثم دعوته ثانياً.


    ما رأيك فيما يُقال عن خطة عمرها ربع القرن المقبل لتنصير المسلمين؟


    << بعد قراءتي عن الإسلام وفي الإسلام علمت لماذا الإسلام مضطهد من جميع الديانات لأنه أكثر الديانات انتشاراً على مستوىالعالم، وأن المسلمين أقوى ناس لأنهم لا يبدلون دينهم ولا يرضون غيره بديلاً، ذلك أن دين الإسلام هو دين الحق وأي دين آخر لن يعطيهم ما يعطيه لهم الإسلام.


    ماذا تأملين لنفسك وللإسلام؟


    << لنفسي ـ إن شاء الله ـ سأذهب إلى إفريقيا، لأدرس بها وأعملبالدعوة، كما آمل أن أزور مصر لأرى فرعونها الذي ذُكر في القرآن، وجعله الله آية للناس، أما بالنسبة للإسلام، فنحن نحتاج إلى إظهارصحته وقوته وحسنه، وسط البيئات التي يحدث فيها تعتيم أو تشويش إعلامي. كما نحتاج إلى مسلمين أقوياء الإيمان، إيمانهم لا يفتر، يقومون بالدعوة إلى الله.


    0 Not allowed!



  3. [73]
    علي محمود فراج
    علي محمود فراج غير متواجد حالياً
    عضو تحرير المجلة
    الصورة الرمزية علي محمود فراج


    تاريخ التسجيل: Sep 2007
    المشاركات: 2,897

    وسام الشكر

     وسام كبار الشخصيات

    Thumbs Up
    Received: 102
    Given: 109

    إسلام ثاني أكبر قسيس في غانا

    http://realchrist.tripod.com/con_gana.htm

    قصة إسلام ثاني أكبر قسيس في غانا


    أخذوه طفلا مسلما فقيرا معدما يلبس الرث من الثياب ، وبالكاد يجد لقمة يومه ، ربوه في ملاجئهم ، درسوه في مدارسهم ، ما إن لحظوا منه نباهة حتى جعلوه من أولويات اهتماماتهم ، كان يتميز بذكاء حاد ونظرة ثاقبة في سن مبكرة من حياته ، سرعان ما شق طريقه في التعليم ، حتى نال أكبر الشهادات بالطبع كان ذلك مقابل دينه الذي يعرف انتماءه له ، لكنه تلفت يمنة ً ويسرة ً في وقت العوز والحاجة ، فما وجد أحدا إلا المنفرين - أعني المنصرين أو من يسمون أنفسهم بالمبشرين – أصبح قسيسا لامعا في بلده ، له لسان ساحر وأسلوب جذاب ومظهر لامع ، وبريق عينيه يقود من رآه إلى مرآب ساحته، ومع الأسف كانت ساحته هي التنصير ، وكم تنصر على يديه من مسلم .


    وذات يوم إذ أراد الله هدايته ، تأمل … وأخذ يتساءل .. أنا لم أترك ديني لقناعة في الديانة النصرانية ، وإنما الجوع هو الذي قادني ، والحاجة هي التي دفعتني ، والعوز هو الذي ساقني ، وعلى الرغم من رغد العيش الذي أنا فيه ، والرفاهية التي أتمتع بها إلا أنني لم أجد الانشراح ولم أشعر وأنعم بالراحة والسعادة والطمأنينة إذ ما فتئت أقلق من المصير بعد الموت ، ولم أرس على بر أمان أو قاعدة صلبة تريح الضمير حول ما في الآخرة من مصير .


    لماذا لا أتعرف على الإسلام أكثر؟ لماذا لا أقرأ القرآن مباشرة ، بدلا من الاكتفاء بمعلوماتي عن الاسلام من المصادر النصرانية التي ربما لم تعرض الاسلام بصورته الحقيقة .


    وهنا شرع يقرأ القرآن ويتأمل ويقارن ، فوجد فيه الإنشراح والإطمئنان ، وانفرجت أساريره وعرف طريق الحق وسبيل النور "يَا أَهْلَ الْكِتَابِ قَدْ جَاءَكُمْ رَسُولُنَا يُبَيِّنُ لَكُمْ كَثِيراً مِمَّا كُنْتُمْ تُخْفُونَ مِنْ الْكِتَابِ وَيَعْفُو عَنْ كَثِيرٍ قَدْ جَاءَكُمْ مِنْ اللَّهِ نُورٌ وَكِتَابٌ مُبِينٌ (15) يَهْدِي بِهِ اللَّهُ مَنْ اتَّبَعَ رِضْوَانَهُ سُبُلَ السَّلامِ وَيُخْرِجُهُمْ مِنْ الظُّلُمَاتِ إِلَى النُّورِ بِإِذْنِهِ وَيَهْدِيهِمْ إِلَى صِرَاطٍ مُسْتَقِيمٍ (16). هنا اتخذ قراره الحاسم وعزم على التصدي لكل عقبة تحول دون إسلامه ، تـُرى ماذا فعل؟ لقد عمل بالمثل القائل الباب الذي يأتيك منه الريح . افتحه وقف في وجهه. فذهب إلى الكنيسة وقابل الرجل الأول فيها القسيس الأوروبي الكبير عندهم ، وأخبره بقراره ، فظن أنه يمزح أو أنه هكذا أراد أن يقنع نفسه لكنه أكّد له أنه جاد في رغبته هذه ، فجن جنون الرجل وأخذ يزبد ويرعد ويهدد . . . ثم لما هدأ ، أخذ يذكره بما كان عليه وما صار إليه ، وما فيه الآن من نعمة ويسر ، وحاول إغراءه بالمال وأنه سيزيد راتبه ويعطيه منحة حالا ويزيد من المنحة السنوية ، ويزيد من صلاحياته ، و. . . و ... و.. لكن دون جدوى فجذوة الإيمان قد تغلغلت في شغاف القلب واستقرت في سويداء الضمير ، كذلك بشاشة الإيمان إذا خالطت القلب استقرت كما قال قيصر الروم لأبي سفيان فيما رواه البخاري رحمه الله.


    هنا قال له : إذن تـُرجع لنا كل ما أعطيناك وتتجرد من كل ما تملك ، قال أما ما فات فليس لي سبيل إرجاعه ، وأما ما لدي الآن فخذوه كله ، وكان تحت يديه أربع سيارات لخدمته ، وفيلا كبيرة وغيرها ، فوقع تنازلا عن كل ما يملك ، وهو في هذا يعيد لنا أمجاد أبا يحيى صهيب الرومي رضي الله عنه الذي قال له الرسول الكريم صلوات الله وسلامه عليه : ربح البيع أبا يحيى ، وذلك عندما استوقفه مشركو قريش في طريق هجرته وقالوا له جئتنا معدما فقيرا ثم استغنيت فوالله لا ندعك حتى تخرج من مالك فاشترى نفسه منهم بأن دلهم على ماله على أن يدعوه {إِنَّ اللّهَ اشْتَرَى مِنَ الْمُؤْمِنِينَ أَنفُسَهُمْ وَأَمْوَالَهُم بِأَنَّ لَهُمُ الجَنَّةَ }


    اغتاظ القسيس الكبير وجرده حتى من ملابسه وطرده من الكنيسة شر طردة ، وظن أنه سيكابد الفقر يومين ثم يعود مستسمحا ، كيف لا يظن ذلك وهم المادّيّون حتى الثمالة. خرج أخونا من الكنيسة قال : وأنا لا ألبس سوى ما يستر عورتي ولا أملك سوى هذا الدين العظيم الإسلام ، وشعرت حينئذٍ أنني أسعد مخلوق على هذه البسيطة . سار ماشيا باتجاه المسجد الكبير وسط البلد وفي الطريق أخذ الناس يمشون بجانبه مستغربين ، ويقول بعضهم : لقد جن القسيس ، وهو لا يرد على أحد حتى وصل المسجد فلما هم بالدخول حاولوا منعه متسائلين إلى أين؟ وإذا بالجواب الصاعقة : جئت أُعلن إسلامي . عجباً ، القسيس الأشهر في البلاد الذي تنصر على يديه المئات ، الذي يظهر في شاشة التلفاز مرتين أسبوعيا ، الذي يمثل النصرانية في البلد ، الذي الذي الذي ….. يأتي اليوم ليُعلن إسلامه إنها سعادةٌ لا توصف ، وفرحة لا تعبر عنها الكلمات ، ولا تقدر على تصويرها الجمل والعبارات ، إنه أنسٌ غامر ، وإشراقة منيرة ، وكأنّ بالتاريخ يدوّي بصيحة اللهم أعز الإسلام بأحد العمرين ، ومع فارق التشبيه إلا أنه رب إسلام شخص ٍ واحدٍ يجر خلفه إسلام المئات وإنقاذ العشرات من براثن التيه والضلال وحمأة الكفر والإنحلال .


    المسلمون فرحون ، هذا أعطاه بنطالا وذاك أعطاه قميصا وآخر وهبه الشال ، حتى دخل المسجد وألقى بالمسلمين المتواجدين خطبة عصماء ، أعلن فيها إسلامه انطلقت على إثرها صيحات التكبير وارتفعت خلالها أصوات التهليل والتسبيح ، استبشارا وفرحا بإسلام مَن طالما دعاهم إلى الضلال ، إذا به اليوم يدعوهم إلى الهداية والإسلام ، وخلال يومين رجع الكثير الكثير ممن تنصروا إلى واحة دينهم الإسلام الوارفة الظلال ، حيث ينعمون في ظله وكنفه بآثار الهداية وطمأنينة سلوك السبيل القويم وراحة البال والضمير والخير العميم . {الَّذِينَ آمَنُواْ وَتَطْمَئِنُّ قُلُوبُهُم بِذِكْرِ اللّهِ أَلاَ بِذِكْرِ اللّهِ تَطْمَئِنُّ الْقُلُوبُ }


    بعد يومين من إعلانه إسلامه بدأ النصارى الحاقدون يبحثون عنه ليقتلوه وتهددوا وتوعّدوا فقام المسلمون بتهريبه إلى سيراليون سرا ، حيث أ ُعلِن عبر الإذاعة التي تملكها لجنة مسلمي أفريقيا الكويتية أنه سيُلقي خطابا للأمة بمناسبة إسلامه ، وأخذ الجميع يترقّب هذا الخطاب والكنيسة كانت ضمن المترقبين وقد توقعت أن يقوم بمهاجمتها أشد المهاجمة وإخراج كثير من أسرارها أمام الملأ والتجني عليها ، هذا ما كانت تتوقعه ، وقد أعدّت قبل خطابه مسودة لبيان سوف تنشره وكان يرتكز على أنها وجدته معدما فقيرا وقامت بمساعدته وتبنيه وتربيته وتكفلت بتعليمه حتى بلغ أعلى المستويات العلمية ثم هو يقوم بنكران الجميل وخيانة الأمانة ورد المعروف بالإساءة ، والتنكر لمن آواه ورعاه .


    لكن الله خيّب فألهم وأغلق عليهم الطرق ، حيث قام صاحبنا بإلقاء خطاب خلاف توقعهم بدأ فيه بشكرهم على كل ما قدّموا له وذكر ما قدّموا له من رعاية ومأوى وتعليم وغيره بالتفصيل ودان لهم بعد الله بالفضل ، إلا أنه نوّه وأشار بطريقة لبقة تتسم بالذكاء إلى أن العقيدة وحرية الدين ليست تسير وفق العواطف بطريقة عمياوية وفضل الله تعالى فوق كل فضل ، ونعمة الله تعالى فوق كل نعمة ، ذلك بصياغة تجعل كل مَن خَدَمَتهُ الكنيسة يُعِيدُ النظرَ في هذه الخدمة والرعاية وأنها ليست مقياسا لصحة العقيدة ، وليست العامل المرجّح لاختيار الدين ، فأصاب الكنيسة في مقتل وأغلق الطريق أمامها لانتقاده والتشنيع عليه ، وأظهر دين الإسلام بأنه لا يرضى لأتباعه بنكران الجميل ، بل قال أن الدين الإسلامي يعلم أتباعه الوفاء ، لكنه لا يرضى لهم أبدا بإلغاء عقولهم " إن في ذلك لآيات لقوم يعقلون " .


    بعد الخطاب بيومين كان هناك حفل افتتاح مسجد الجامعة حيث حضر هذا الحفل في باحة الجامعة رئيس جمهورية سيراليون وجمع من المسئولين وبعض رجال الكنيسة الذين دعتهم الجامعة لتكريس التسامح الديني ولتلطيف الجو بعد الخطاب الذي ألقاه القس الذي أسلم ، وفي الحفل بعد تلاوة القرآن الكريم قام الشيخ طايس الجميلي حفظه الله ممثل لجنة مسلمي أفريقيا التي تكفلت ببناء المسجد بألقاء كلمة أشار فيها إلى إسلام ذلك القس وضمنها قوله تعالى

    "لَتَجِدَنَّ أَشَدَّ النَّاسِ عَدَاوَةً لِلَّذِينَ آمَنُوا الْيَهُودَ وَالَّذِينَ أَشْرَكُوا وَلَتَجِدَنَّ أَقْرَبَهُمْ مَوَدَّةً لِلَّذِينَ آمَنُوا الَّذِينَ قَالُوا إِنَّا نَصَارَى ذَلِكَ بِأَنَّ مِنْهُمْ قِسِّيسِينَ وَرُهْبَاناً وَأَنَّهُمْ لا يَسْتَكْبِرُونَ (82) وَإِذَا سَمِعُوا مَا أُنزِلَ إِلَى الرَّسُولِ تَرَى أَعْيُنَهُمْ تَفِيضُ مِنْ الدَّمْعِ مِمَّا عَرَفُوا مِنْ الْحَقِّ يَقُولُونَ رَبَّنَا آمَنَّا فَاكْتُبْنَا مَعَ الشَّاهِدِينَ (83) وَمَا لَنَا لا نُؤْمِنُ بِاللَّهِ وَمَا جَاءَنَا مِنْ الْحَقِّ وَنَطْمَعُ أَنْ يُدْخِلَنَا رَبُّنَا مَعَ الْقَوْمِ الصَّالِحِينَ (84) فَأَثَابَهُمْ اللَّهُ بِمَا قَالُوا جَنَّاتٍ تَجْرِي مِنْ تَحْتِهَا الأَنْهَارُ خَالِدِينَ فِيهَا وَذَلِكَ جَزَاءُ الْمُحْسِنِينَ (85) وَالَّذِينَ كَفَرُوا وَكَذَّبُوا بِآيَاتِنَا أُوْلَئِكَ أَصْحَابُ الْجَحِيمِ (86)

    وأن هذا هو حاله وما حدث معه وعندما شرع في شرح هذه الآية ووصل بشرحه عند الآية ترى أعينهم تفيض من الدمع والمترجم يترجم على الفور ، قال رأيت القساوسة الذين حضروا أخرجوا مناديلهم يمسحون دموعهم ، تأثرا أو مجاملة والله أعلم . قال أحد القساوسة لزميله الذي بجانبه أقسم أن هذا هو من أرشد ذلك القسيس ليجعل خطابه بالصورة التي ظهر عليها وأحرجنا . وسمعهم أحد المسلمين بجانبهم. والحمد لله على نصرة دينه ، والله أكبر ولله الحمد .

    0 Not allowed!



  4. [74]
    علي محمود فراج
    علي محمود فراج غير متواجد حالياً
    عضو تحرير المجلة
    الصورة الرمزية علي محمود فراج


    تاريخ التسجيل: Sep 2007
    المشاركات: 2,897

    وسام الشكر

     وسام كبار الشخصيات

    Thumbs Up
    Received: 102
    Given: 109

    إسلام رئيس جمهورية ( جامبيا )

    http://realchrist.tripod.com/con_gambia.htm

    إسلام رئيس جمهورية ( جامبيا )

    هذه قصة من قصص الإيمان ، بطلها ليس فرداً عادياً ، إنه يمثل أعلى سلطة في بلاده ، أدرك الحقيقة فخر ساجداً ، ثم نهض قائلاً الله أكبر الله أكبر مني ومن كل شئ في الأرض والسماء .. إنه رئيس جمهورية ( جامبيا ) ولا تكمن غرابة القصة في كونه رئيساً لجمهورية ، وإنما لأن هذا الرئيس ولد مسلماً ثم أبحر للغرب ، وتشرب من فكره وقيمه وعقيدته ، ودخل عالم السياسة ، فدانت له ، واستهوته لعبة وشهوة المناصب التي وصل إلى أقصاها ، ولكن حين اقترب من القصر السياسي أكتشف أنه قد نسي شيئاً مهماً .. نسي فطرته ، فعاد إليها مسرعاً ، يعبر عن ذلك بقوله :
    ( كنت أشعر دائماً أن لي قلبين في جوفي .. قلب لي وقلب علي .. أما القلب الذي لي فكان يدفعني إلى الدراسة والسياسة وخوض معركة الحياة .. وأما القلب الذي علي فكان ما يفتأ يلقي على عقلي وقلبي سؤالاً لم يبرحه قط ، هو : من أنت ؟…… وما بين القلبين مضت بي الرحلة الطويلة استطعت معها ومن خلالها أن أحقق كل ما أصبو إليه ، تحرير وطن أفريقي أسود ، ووضعه على خريطة الدنيا كدولة ذات سيادة ) .
    واستطرد قائلاً :
    ( وكان هذا نصراً منتزعاً من فم الأسد ، يكفي لأن يدير الرؤوس ، ويصيب الشبان الحالمين من أمثالنا في هذا الوقت بدوار السلطة .. كانت تلك معركة كبرى سلخت من أعمارنا نصف قرن من الزمان مع الحرب والنضال ، والمفاوضات وتكوين الأحزاب ، وخسارة المعارك والفوز بها أيضاً ، وما كان أسعدنا حينئذ ونحن ننشل وطننا من وهده الاحتلال والتخلف والضياع الفكري والاقتصادي .. ولم يكن هذا الفوز سوى لإرضاء النفس وغرورها ، أما فطرة النفس فأخذت تحضني على خوض المعركة الكبرى .. لقد كسبت معركتك مع الحياة فاكسب معركتك مع نفسك ، عد إلى ذاتك ، اكتشف المعدن الثمين الذي بداخلك .. أزح ما عليه من هذا الركام من التغريب والعلمانية والدراسة في مدارس اللاهوت .
    كان الصوت يخرج من داخلي يقول لي عد إلى الطفل البريء الذي كان يجلس بين أيدي شيوخه ومعلميه يتلو القرآن ويسعى للصلاة . هنا أحسست أن قلبي يصدقني وأن لا شئ في الدنيا يعادل أن يخسر الإنسان نفسه ، أن أعود لإسلامي الذي ضاع مني وأنا في خضم في الحياة ومشاغلها ومباهجها ، أستشعر الآن أني قد كسبت نفسي وتعلمت درساً لا يتعلمه إلا من كان في قلبه حس نابض ، وعقل واع .)
    وعاد الرئيس إلى فطرته الصحيحة وأعاد اسمه إلى ( داود جاوارا ) بعد أن كان اسمه ( ديفد كيربا ) . وهكذا نجد أنفسنا أمام شخصية إسلامية سياسية وداعية إلى الله سبحانه وتعالى بعد أن كان على مذاهب البروستانتينية وغيرها .

    0 Not allowed!



  5. [75]
    محمد ابو مريم
    محمد ابو مريم غير متواجد حالياً
    عضو متميز
    الصورة الرمزية محمد ابو مريم


    تاريخ التسجيل: May 2006
    المشاركات: 3,571
    Thumbs Up
    Received: 2,436
    Given: 3,917

    European scientist:"GOD showed me that I am a MUSLIM"



    مقطع رائع لاسلام عالم اوربي

    http://www.youtube.com/watch?v=OAvSW-hJeDg

    Full List of New Muslim Videos On Turn To Islam Website
    http://www.turntoislam.com/forum/showthread.php?t=2630



    موقع رائع

    ----------------------------------------------------------------------------------------------------
    عن أبي هريرة رَضِيَ اللَّهُ عَنهُ قال، قال رَسُول اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيهِ وَسَلَّم: كلمتان خفيفتان على اللسان ثقيلتان في الميزان حبيبتان إلى الرحمن: سبحان اللَّه وبحمده، سبحان اللَّه العظيم متفق عَلَيهِ
    "ربي رضيت بك رباً وبالاسلام ديناً وبسيدنا محمد نبياً ورسولاً"
    ربي ما أصبح بي من نعمة أو بأحداً من خلقك فمنك وحدك لا شريك لك, لك الحمد ولك الشكر

    0 Not allowed!



  6. [76]
    محمد ابو مريم
    محمد ابو مريم غير متواجد حالياً
    عضو متميز
    الصورة الرمزية محمد ابو مريم


    تاريخ التسجيل: May 2006
    المشاركات: 3,571
    Thumbs Up
    Received: 2,436
    Given: 3,917

    Yusuf Estes Journey to Islam. How he became Muslim.



    Brother Yusuf Estes was a Christian Preacher, but Alhamdulillah he found the light of Islam and became a Muslim.
    He gives a very interesting little talk here about his life.. Infact, he looked at Arabs and Muslims in a negative light and only knew what the media presented to him.
    It was through his interaction with Muslim people and from studying Islam that he came to understand Islam and know that it was definitely the Truth.
    He became enlightened with regards to the true belief in God and in Jesus.
    Its quite funny too. Islamic information Video.


    http://www.turntoislam.com/forum/showthread.php?t=52

    http://video.google.com/videosearch?...en&sitesearch=
    ----------------------------------------------------------------------------------------------------
    عن أبي هريرة رَضِيَ اللَّهُ عَنهُ قال، قال رَسُول اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيهِ وَسَلَّم: كلمتان خفيفتان على اللسان ثقيلتان في الميزان حبيبتان إلى الرحمن: سبحان اللَّه وبحمده، سبحان اللَّه العظيم متفق عَلَيهِ
    "ربي رضيت بك رباً وبالاسلام ديناً وبسيدنا محمد نبياً ورسولاً"
    ربي ما أصبح بي من نعمة أو بأحداً من خلقك فمنك وحدك لا شريك لك, لك الحمد ولك الشكر

    0 Not allowed!



  7. [77]
    علي محمود فراج
    علي محمود فراج غير متواجد حالياً
    عضو تحرير المجلة
    الصورة الرمزية علي محمود فراج


    تاريخ التسجيل: Sep 2007
    المشاركات: 2,897

    وسام الشكر

     وسام كبار الشخصيات

    Thumbs Up
    Received: 102
    Given: 109

    تفاصيل من موقع الدكتور وديع أحمد

    هذا موقع الدكتور وديع أحمد
    http://www.geocities.com/wadee3_ahmad/rad1.html
    و كان قس سابقا و من الله عليه بالإسلام
    الرد على التجريح في كلام أبي مع أسرته عن انحراف الكنيسة
    1. يقول صديقنا المجهول: يا كذاب باشا الاعتراف سر من أسرار الكنيسة الأرثوذكسية ولو كنت أصلا تعرف الإنجيل وفتحته فستجد… وأرد فأقول: بل أنت الذي لم تفهم كتابك فقد جاء فيه "لا تصنع لك صورة أو تمثالا ..لا تسجد لهن ولا تعبدهن. بل للرب إلهك تسجد وإياه وحده تعبد" وهكذا جاء الأمر الإلهي واضحا ليشتمل أولا النهي عن صناعة الصور والتماثيل سدا لباب الاعتقاد في قداستهم وعبادتهم، ثم جاء النهي عن السجود لها وعبادتها، وأخيرا جاء الأمر بالسجود لله وحده وعبادته هو وحده. والآن رد عليّ يا أستاذ مجهول: هل هناك صلاة للمسيحيين في الكنائس أو البيوت إلا للصور والتماثيل؟
    2. أما عن "سر الاعتراف" فهو ليس قاصرا على الكنيسة الأرثوذكسية فقط ولكنه موجود لدي كل الطوائف المسيحية ولكن بصور مختلفة: فالبروتستانتي يمكن أن يعترف لأي إنسان يثق فيه، أما الكاثوليكي فيجب أن يكون اعترافه للكاهن الذي يجلس مختبئا بينه وبين الجالس على كرسي الاعتراف ستارة فلا يرى أحدهما الآخر، وعند الأرثوذكس تجلس البنت ملتصقة بالكاهن داخل حجرة مغلقة ويضع يده حول كتفها بينما تحكي هي قصتها فتقول: يا أبونا أنا سرقت وكذبت وزنيت..إلخ فيقوم الكاهن بوضع الصليب عليها ويقول "محالل مبارك من فم الثالوث الأقدس الآب والابن والروح القدس" فتصير طاهرة ! هكذا بكل بساطة ففم هذا الكاهن المُنجس بشرب الخمر صار هو فم الثالوث الأقدس (الذين هم نفسهم الرب الواحد؟؟؟) ولما كان أمر الغفران سهل فما أسهل العودة لنفس الخطايا من جديد.
    3. كتب أبي في مذكراته عن انحراف الكنائس عن الدين الحقيقي -والكلام التالي بالنص وما بين قوسين تعليقات لي- [بعد أيام قسطنطين (أي وقت ظهور الإسلام) دخل الفساد إلى الكنيسة ودخلت طقوس كثيرة مستجدة في العبادات وتطورت الأمور حتى أُدخلت عبادة القديسين وإقامة الصور والأيقونات في الكنائس. وأخذ سلطان أسقف رومية يزداد يوما وراء يوم فرقى نفسه من أسقف إلى رئيس أساقفة ثم إلى بابا (بطرك) وأدعى لنفسه سلطان أسقف عام على كل الكنائس المسيحية وتثبت بالسلطان المدني وأدعى لنفسه سلطان الملك ثم تطاول أكثر فجعل من نفسه نائب المسيح على الأرض وصار الملوك يقبلون يديه ثم قدميه ولا يصيروا ملوكا إلا بعد أن يلبسهم التاج بيديه وكانوا يخافون من غضبه فمن غضب عليه البابا لا يطيعه شعبه لأن عامة الناس أصبحوا يؤمنون بأن البابا له سلطان حرمانهم من دخول الفردوس (سلطان الشجب أو الحرم) وكل من مات وهو محروم من البابا لا يدخل الفردوس! وانتشى البابا وأتباعه بالسلطة فأخذوا يسلبون الشعب حريته وأملاكه في مقابل العماد وغفران الخطايا والمسحة الأخيرة (دهن المتوقي بالزيت المقدس) والخلاص من المطهر (مكان تعذيب الخطاة قبل إدخالهم الفردوس)، وهذا يطابق ما جاء في دانيال 7:20/ رؤيا 13: 6-7، 17: 3-4. وقد تم انتزاع كل الكتب المقدسة (الأناجيل والتوراة) من أيدي العامة لأن من مبادئ البابا أن "الجهالة هي أم التقوى". وقد سقط العالم المسيحي كله في هذه الورطة لأن "كل الأرض تعجبت وراء الوحش" فكل من خالف البابا وجه نحوه جيش كبير من الرومان أعمل فيهم القتل والتعذيب وطردوهم من ديارهم. ونتيجة لهذا الطغيان ظهر الكثير ممن قاوموا فساد الباباوات وانحراف الكنيسة مثل يوحنا وكليف إنجلترا وغيرهم وقد وقع عليهم اضطهاد شديد وقـُتل الكثيرين من أتباعهم في حروب المسيحية الضارية].
    4. كان أبي كثيرا ما يكلمنا ونحن صغار عن انحرافات الكنيسة عن دين الله الحقيقي الذي جاء به المسيح ومن قبله موسى عليهما السلام. ولما صرت طالبا في الثانوي حدثت في بيتنا ظواهر عجيبة أرعبتنا وأخبرنا أبي بأن سببها شيطان من الجن دخل بيتنا. وقد أخذ أبي يحضر الكاهن وراء الآخر ويعطيه النقود لكي يصلي ويطلق البخور في الشقة ولكن هذا الشيطان لم يتركنا فقرر أبي أن نترك الشقة وكان في ضيق شديد لأن موقعها ممتاز وإيجارها رخيص جدا وقد أنفق الكثير على الكهنة بلا جدوى وحدث في يوم أن جاءنا أحدهم وبينما هو يصلي ويطلق البخور صاح فيه أبي: لماذا لا يقرب الشيطان شقة جارنا المسلم؟ هل لأنه لا يغلق الراديو عن محطة القرآن؟ هل أفعل مثله؟ فصرخ فيه الكاهن: أنت ناوي تكفر؟ فطرده أبي وانتقلنا إلى شقة في شارع الرصافة. ومنذ ذلك الوقت لاحظت تغيرات واضحة في أبي فهجر الكنائس وأصبح لا يقبل أيدي الكهنة ولا يقرأ في الإنجيل ولا يتناول الخبز والخمر واستمر هكذا حتى مات. وبعدها وجدت في داخل إنجيله ورق بخط يده دوّن فيه الكثير من الاعتراضات على أخطاء في الأناجيل ولما سألت بعض الكهنة عنها فوجئت بأنهم يعرفونها ولا يجدون ردا عليها ولكنهم يبررونها بتعدد ترجمات الأناجيل. كانت هذه صدمة كبيرة لي لأنني كنت مسيحيا مؤمنا ومتيقنا (مثل باقي المسيحيين) من أن كلام الأناجيل مقدس ومكتوب بالوحي المباشر من أحد أجزاء إله المسيحيين (الروح القدس) إلى تلاميذ يسوع. كانت صدمة كبرى لي وتسلل الشك إلى نفسي وبدأت أبحث عن الحقيقة.
    الرد على ما قاله المجهول عن المسيح عيسى بن مريم
    أنا لم أترك المسيح (كما تدعي) ولكنني تركت عبادته إلى عبادة خالق المسيح وخالق أمه وخالق كل ما في هذا الكون: الله الواحد الأحد. هل قرأت الكلام المنسوب إلى عيسى في أناجيلك واستوعبته جيدا قبل أن تهاجمني؟ تعال معي نستعرض النذر اليسير منه:
    في إنجيل يوحنا تكرر كثيرا قوله
    " أنا لا أقدر أن أفعل شيئا من نفسي"
    "كلامي الذي أقوله ليس لي بل للذي أرسلني" "الذي يؤمن لا يؤمن بي بل بالذي أرسلني".
    وكان المسيح يصلي لله قائلا
    "هذه هي الحياة الأبدية أن يعرفوك أنت الإله الحقيقي وحدك ويسوع المسيح الذي أرسلته"
    أي أن الحياة في الفردوس الأبدي تتطلب أن يؤمنوا في حياة المسيح أنه لا إله إلا الله وأن المسيح رسوله الذي أرسله لهم.

    وعلى صفحات إنجيل لوقا نجد أن المسيح قد تكرر منه ترك الناس وصرف التلاميذ والصعود إلى الجبل منفردا حيث يقضي الليل كله في الصلاة (انظر لوقا:6)، فهل كان المسيح يتعبد لله خالقه أم ماذا؟ اسأل نفسك ماذا كان يقول طوال الليل في صلاته؟ هل كان يقول : أنا إله؟!!

    وفي آخر صفحة من هذا الإنجيل يأتي أن المسيح قد تم "إصعاده" إلى السماء، أي أنه لم يصعد بقوته ولا برغبته، فهل الذي لا يستطيع أن يصعد للسماء بقوته يُعبد على أنه إله؟ وهل المفعول به في مثل هذا الموقف الجليل يمكن أن يكون ربا خالقا؟!

    وفي إنجيل مرقص تجد المسيح ينادي بإنجيل يحمله في يده ويشير إليه قائلا لليهود: "آمنوا بهذا الإنجيل" "أينما يُكرز بهذا الإنجيل"، فأين إنجيل المسيح هذا؟؟ تقول بعض دراسات علماء المسيحية أن المسيح (عليه السلام) قد استأمن تلميذه بطرس على إنجيله (كما جاء في رسالة بولس إلى أهل غلاطية) ويقولون أنه محفوظ في الفاتيكان وممنوع من النشر بحجة أن الناس لن يفهموه! ولكنني أقول أنه إذا كان هذا الكلام صحيحا فمنع النشر جاء لأن تعاليم إنجيل المسيح لا تتفق مطلقا مع ما يتبعه المسيحيون الآن ولا مع عقائد بطاركة العصر الحالي. وهذا الإنجيل ليس شيئا معنويا (البشارة) كما يدعي البعض الآخر من علماء المسيحية فقد أنزله الله على عيسى على الجبل بعد أن صام 40 يوما (تماما مثل ما حدث مع سلفه موسى عليهما السلام عند نزول التوراة)، لو لم يكن هذا الإنجيل شيئا ماديا ملموسا يراه القوم لتساءل من حول المسيح: أين هذا الإنجيل الذي تشير إليه وتكلمنا عنه وتأمرنا بالإيمان به؟ ولكن أحدا منهم لم يفعل ذلك.
    وفي رؤيا يوحنا التي قيل أنها حدثت بعد إصعاد المسيح بسبعين عاما (وقيل بأكثر من 170 عاما في مصادر أخرى)، جاء في أول سطر في هذه الرؤيا قول يوحنا
    " إعلان يسوع المسيح الذي أعطاه إياه الله".
    وفي آخر الإصحاح الثالث يقول المسيح
    " من يغلب فسوف أجعله في هيكل إلهي وأكتب عليه اسم إلهي واسم مدينة إلهي النازلة من عند إلهي".
    هاهو المسيح بعد أعوام طويلة من إصعاده يعترف صراحة أنه عبد لله ويعترف بألوهية الله عليه ولم يقل أن الله هو المسيح كما يدعون!

    وفي قصة الصلب في الأناجيل كلها يتوسل المسيح إلى الله أن ينقذه من الموت والتعذيب على يد اليهود وقد أرسل الله له "ملائكة تقوية"
    ، فهل يحتاج الإله الحق لمن يقويه؟
    حتى بولس (مؤسس خرافة عبادة المسيح) يقول في رسالته للعبرانيين 5: 7
    "الذي في أيام جسده - إذ قدم بصراخ شديد ودموع - طلبات وتضرعات للقادر أن يخلصه من الموت وسُمع له لأجل تقواه"

    فهو يقر هنا أن المسيح قد تضرع لله لينقذه من الصلب فنجاه (أي أنه إنسان يستغيث بخالقه وأنه لم يمت على الصليب)

    ، ويضيف بولس في رسالته لأهل كولوس 1: 15 "بكر كل خليقة" أي أن المسيح أول مخلوق. ويتكلم في رسالته الأولى إلى أهل كورنثيوس 15: 21 " كل واحد في رتبته - المسيح أولا ثم الذين للمسيح في مجيئه وبعد ذلك النهاية - متى سلّم الملك لله - حينئذ الابن نفسه (المسيح) سيخضع للذي أخضع له الكل، كل يكون الله الكل في الكل".

    معنى كلام بولس أن المسيح لم يأت طائعا مختارا ليموت فداءا عن البشر (كما تزعمون) ولما شعر باقتراب اليهود منه ليعذبوه ويقتلوه ارتعب وخاف إلى درجة البكاء والصراخ والتوسل لله الوحيد القادر على أن ينقذه من هذا المصير المؤلم، ولما كان المسيح تقيا يخاف الله ويعمل بطاعته فقد استجاب الله له وأنقذه من غدر اليهود، وفي يوم القيامة سيقيم الله المسيح من الموت قبل المؤمنين برسالته وحينئذ يكون الملك كله لله وحدة لا شريك له (الله هو الكل في الكل).
    أقول لك يا أستاذ مجهول إنكم تركتم إنجيل المسيح ودعوته الحقيقية واتبعتم خرافات بولس المتضاربة فانقسمتم إلى عشرات(بل مئات) الطوائف كل واحدة منها تستند لجزء من كلام بولس وتكفر الطوائف الأخرى ليصدق فيكم قول الله تعالى

    "وما بعضهم بتابع قبلة بعض"

    و "فأغرينا بينهم العداوة والبغضاء إلى يوم القيامة"،

    ولو لم يكن كلام القرآن صحيحا لاتحدت تلك الطوائف المسيحية (ولو ظاهريا) في أي وقت طوال الخمسة عشر قرنا الماضية ليثبتوا أن كلام القرآن خاطئ ولكن ذلك لم ولن يحدث لأنه كتاب الله الصادق الذي تتحقق كل كلمة فيه ولو كره المشركون.
    الرد على المزاعم حول دخول المصريين الإسلام بالقوة
    يقول المجهول إن المسلمين اغتصبوا مصر من المسيحيين بعد أن عذبوهم ليجبروهم على الإسلام ولأجل ذلك يلبس القساوسة والرهبان ملابس سوداء وهم لن يخلعوها إلا بعد انتهاء الاحتلال الإسلامي لمصر (كما يزعمون). وردا على ما ذكرت في موقعي من أن المسيحيين يعلمون أولادهم كره المسلمين والتطرف في مدارس الأحد، يقول "ما أعتقدش أننا بنربي مجاهدين". وأرد على ذلك فأقول:
    1. عملت أنا شخصيا طويلا في مدارس الأحد وتعلمت هذا الكلام ثم قمت بتعليمه ولقد رأيت بعيني الأسلحة في الدير وحضرت مع الرهبان تدريبات للرماية ورأيت كنائس حديثة وهي تـُبنى وكيف تحصن مثل القلاع وكيف أن بها مخازن سرية على أعماق كبيرة، فهل تستطيع إنكار ذلك؟
    2. أعرف شخصيا عشرات الشباب من الجنسين تتراوح أعمارهم بين 14 - 40 سنة كلهم دخلوا الإسلام برضاهم التام ولم يجبرهم أحد أو يعذبهم أو يخطفهم كما تزعمون، بالعكس فالخطف والتعذيب يتم من طرفكم لمن هداه الله لدين الحق واقتنع به والكل يعلم كيف يهرب هؤلاء ويختبئون خوفا على حياتهم منكم بعد أن تخلت الحكومة عن حمايتهم وتركتكم ترهبونهم وتأخذونهم قسرا للأديرة حيث يحدث ما يحدث لهم.
    3. هاجمت الوثيقة العُمرية التي أمّن بها عمر بن الخطاب أهل القدس حين فتحها وأهل كل بلد فتحها المسلمون في عهده، هاجمت الوثيقة دون أن تكلف نفسك عناء قراءتها ليتبين لنا أسلوبك الذي يعتمد على النعرات الكاذبة والتحيز السافر دون طرق الحقيقة. أنقل لك فيما يلي نص الوثيقة كما أوردته كاتبة مسيحية هي كارين أرمسترونج في كتابها "القدس":
    [هذا ما أعطى عبد الله عُمر أهل من الأمان: أعطاهم أمانا لأنفسهم ولأموالهم وكنائسهم، أن لا يسكن كنائسهم ولا تُهدم ولا يُنقص منها ولا من شئ من أموالهم، ولا يُكرهون على دينهم، ولا يُضار منهم أحد. وعلى أهل أن يُعطوا الجزية كما يعطي أهل المدائن وعليهم أن يُخرجوا منها اللصوص والروم، فمن خرج منها من الروم فهو آمن على نفسه وماله حتى يبلغوا مأمنهم ومن أقام منهم فهو آمن وعليه ما على أهل المصر من الجزية. ولا يؤخذ منهم شئ حتى يحصدوا حصادهم. وعليهم أن يتركوا سلاحهم ويوفر لهم المسلمون الحماية العسكرية نظير دفع الجزية وهي دينار كل علم عن كل أسرة وكل من يدخل البلد ويدفع الجزية يدخل في عهد الذمة طوال مدة اقامته. ولا يُسمح لهم بالبناء دون إذن ولا ترتفع كنائسهم لتطاول المساجد مع إعطائهم حريتهم في العبادة بدون إظهار الصلبان في الطرقات أو رفع صوت الأجراس].

    وقد سمح عُمر بنفس الحريات لليهود بالمساواة مع النصارى، والجزية التي يدفعونها أقل من زكاة المال التي يدفعها المسلمون وقد أعفى منها الشيوخ والأرامل ومن لا يقدر على الكسب وأعطاهم من بيت مال المسلمين. هل في هذه الوثيقة أي تطرف أو عنف كما تدعي؟ اقرأ يا أخي العهد القديم لترى الفرق حيث كانت الأوامر لقادة الجيوش بحرق المدن والتنكيل بأهلها وعدم ترك شئ حي فيها من إنسان أو حيوان أو نبات!

    4. أقول لك لو كان المسلمون قد اغتصبوا مصر بالأسلوب الذي تدعيه أو متبعين تعليمات العهد القديم ما بقي فيها مسيحي واحد، فوجودك حتى الآن تتبجح على الإسلام وعلى أشرف خلق الله لهو أكبر دليل على كذب ادعاءاتك. اقرأ التاريخ من مصادر محايدة وموثقة لتعلم أن الأرثوذكس في مصر عاشوا أسوأ عصور الاضطهاد تحت حكم المسيحيين الرومان (الكاثوليك) فكانوا يعذبون ويقتلون منهم الآلاف كل يوم ففروا للصحاري وأسسوا الأديرة والرهبنة فلما جاء المسلمون رفعوا عنهم هذا القهر وحرّروهم وطردوا الرومان وأعادوا البلاد للمصريين ولم يجبروا أحدا منهم على الدخول في الإسلام.
    اقرأ معي ما يقوله المؤرخ المسيحي هـ. سانت ل. ل. موسيس في كتابه "ميلاد العصور الوسطى" [ أقام العرب المسلمون في مصر دولة تتصف بالسماحة والتسامح المطلق مع باقي الأديان ولم ينشروا عقائدهم بالقوة ولكنهم تركوا رعاياهم أحرارا في ممارسة عقائدهم شريطة أداء الجزية المفروضة، فقام المسيحيون باعتناق الإسلام رويدا رويدا]
    ................
    [وكان الاضطهاد الروماني وكثرة الضرائب والقهر الديني المسيحي لشعبي مصر والشام سببا في ضياع ولاء المسيحيين للدولة البيزنطية المسيحية ومساعدتهم للمسلمين، كما قام الرومان بمذابح بشعة ضد اليهود لتنصيرهم بالإكراه]
    .................
    [وقد عرض الإمبراطور البيزنطي عقيدة روما في المسيح (الطبيعتين والمشيئتين) على سكان مصر والشام المؤمنين بعقيدة الطبيعة الواحدة فرفضوها، فأنزل بهم الرومان أشد أنواع التنكيل، وعندما انتصر المسلمون على الروم ساد الفرح بين الشعوب المسيحية الشرقية واعتبروا أن هذا هو عقاب السماء لكفار روما وهراطقة خلقيدونيا من الكاثوليك]. وعن دخول الإسلام مصر يضيف الكاتب في موضع آخر [استولى المسلمون على حصن بابليون الذي يقع قرب القاهرة الحديثة عام 641م وذلك بدون إراقة نقطة دم واحدة أو تدمير ممتلكات وبعد عام تم فتح الإسكندرية بمقتضى معاهدة ، ثم تم بعد ذلك إخضاع مصر كلها سلميا. وقد كانت سياسة المسلمين في كل فتوحاتهم هي عزل المسلمين عن باقي سكان البلاد فلذلك اختار عمرو بن العاص موقعا جديدا لينشئ فيه عاصمة للمسلمين في مصر (الفسطاط وهي مصر القديمة حاليا) تماما كما فعلوا في العراق وانشئوا الكوفة عاصمة إسلامية بجلا من المدائن الفارسية].
    الرد على موضوع الجزية وفرضها على أهل الكتاب
    1. يعترض المجهول على ما جاء في سورة التوبة من فرض للجزية على اليهود والنصارى في بلاد المسلمين. أقول له حين تمسك المسلمون بكتابهم أسسوا حضارة سمحة يشهد لها التاريخ سادت العالم لقرون طويلة حتى القرن 18 وظلت آخر خلافة إسلامية (الدولة العثمانية) مصدر رعب لأوروبا حتى نجحوا في تفكيكها من الداخل وحشد الجميع لحربها من الخارج في أوائل القرن 20. ولكن حين انقلب المسلمون لترف الدنيا فتركوا كتابهم وتمسكوا بالتجارة والزرع وتخلوا عن الجهاد (جهاد النفس وجهاد الأعداء) انهاروا حتى صاروا طعاما للكفار. وأثناء سيادة المسلمين تركوا اليهود والمسيحيين أحرارا في بلادهم والدليل القاطع على سماحة وعدالة الإسلام المطلقة هو وجود أهل كتاب أثرياء في بلاد المسلمين، وأنت خير من يعلم كم الفقراء بين مسلمي مصر وكم الأثرياء بين أقباطها!
    2. لقد شرع الله قتال أهل الكفر لإزالة سلطانهم عن الناس فيكون الناس أحرارا في اعتناق العقيدة التي يؤمنون بها، والمسلمون ممنوعون من قهر أحد على الدخول في الإسلام (كما كان يفعل المسيحيون الرومان) وذلك بنص القرآن الكريم "لا إكراه في الدين" وإليك ما تقوله كاتبة مسيحية (كارين أرمسترونج) في كتابها "القدس" في هذا الصدد

    [لم تشهد مدينة القدس في تاريخها الدموي الطويل سلاما إلا في مرحلتين: حين فتحها عمر بن الخطاب وحين أعاد صلاح الدين الأيوبي فتحها. وتحت ظل هذا الحكم الإسلامي عاشت الديانات الإبراهيمية الثلاثة في سلام]

    [وقديما حين ساد اليهود فلسطين غاب البر والتراحم عن أورشليم اليهودية الحشمونية حتى أن اليهود الفريسيين (المتدينين) شعروا بالاغتراب وطلبوا من الغزاة الرومان أن يعزلوا ملوك اليهود لأن الحكم الأجنبي أفضل كثيرا من حكم أولئك اليهود الأشرار] [حينما جاء المسيحيون إلى القدس في عهد قسطنطين لم يكتفوا بالقتال فيما بينهم ولكنهم قاموا بطرد اليهود والوثنيين بالقوة من المدينة بزعم أنها مدينة مسيحية مقدسة، وكان الرهبان الذين استوطنوا صحراء يهوذا هم أشد الناس عداوة لليهود فكانوا ينكلون بهم ويقتلوهم ولذلك رحب اليهود بالفرس حين جاءوا لغزو القدس وقدموا لهم كل المعاونات العملية. أما في عهد المسلمين فقد سمحوا لليهود بدخول المدينة وسمحوا لهم بالاستقرار فيها جنبا لجنب مع المسيحيين والمسلمين فكان هذا التراحم العملي المبني على لُب رسالة القرآن وهو العدالة الاجتماعية، كان هو الأساس الذي تمت عليه أسلمة القدس] [ لما وصل الصليبيون القدس دمروا العلاقات بين الأديان الإبراهيمية الثلاثة وعاشت القدس الصليبية في صراع دموي ولم تزدهر الحياة المدنية في العهد الصليبي على الإطلاق لأن روح الكراهية للآخرين كانت متأصلة في الجنود الصلبيين فقاموا بقتل كل اليهود المسلمين والمسيحيين الشرقيين الذين صادفوهم في طرقات القدس وحتى داخل مساجدهم ومعابدهم وكنائسهم، ثم انقلبوا بعد ذلك على أنفسهم فحاربوا بعضهم البعض مدفوعين بسموم الحقد الديني ففقدوا دولتهم واستمر صراعهم حتى العصر الحالي في صورة نزاعات دينية بين الطوائف المسيحية وخلافات حول قبر المسيح والأديرة] (تحول الدين إلى وثنية تجعل القبر هو الهدف وتربط المكان بفكرة الإله). [وفي عام 1096 تم تنظيم أول حملة صليبية بحجة تحرير القدس من الإسلام وفي عام 1099 دخل الصليبيون القدس وذبحوا كل المسلمين واليهود وساروا بين جثث القتلى بالتراتيل إلى كنائسهم ورفضوا دفن الموتى فتحولت المدينة إلى مستودع للجثث المتعفنة ثم أصدروا قانونا يمنع المسلمين واليهود والمسيحيين الشرقيين من دخول المدينة وحوّلوا قبة الصخرة إلى كنيسة والمسجد الأقصى إلى معسكر للجنود ومعبد اليهود إلى مقر للبابا. وفي عام 1110م هاجم بلدوين ملك اللاتين عكا وحيفا وطرابلس وقيصرية وذبح كل المسلمين ونهب ممتلكاتهم ودمر مساجدهم وقد ظلوا يحتلون تلك الأماكن حتى فتح صلاح الدين القدس دون إراقة نقطة دم واحدة وقام بتطهير قبة الصخرة والمسجد الأقصى ورفض مصادرة أملاك البطرك الماجن الثري هرقل ملتزما بالاتفاق المبرم عند فتح القدس وعاد التسامح بين السلمين واليهود والمسيحيين الشرقيين وباقي طوائفهم ليرفرف على المدينة من جديد].
    الرد على إدعاء سب النصارى في مساجد مصر
    1. منهاج المسلم الصحيح في التعامل مع النصارى هو ما جاء في الآية 46 من سورة العنكبوت، يقول تعالى : " ولا تجادلوا أهل الكتاب إلا بالتي هي أحسن إلا الذين ظلموا منهم وقولوا آمنا بالذي أنزل إلينا وأُنزل إليكم وإلهنا وإلهكم واحد ونحن له مسلمون". والآية لا تحتاج لتفسير فنحن المسلمون مأمورون ألا نتجادل مع أهل الكتاب فيما يحدث الشقاق والبغضاء وأن يكون كلامنا معهم بالحُسنى لأنهم أهل كتاب نعترف به ولأننا كلنا نعبد نفس الرب ونسلم له أنفسنا.
    2. حينما ذكرت أن هناك محاضرات منتظمة في الكنائس تهاجم الإسلام ومحمد (صلى الله عليه و سلم )، لم ينف المجهول ذلك وإنما زعم أن جميع مساجد مصر لا تكف عن شتم النصارى. وأقول له إن مساجد مصر كلها أصبحت ملك الحكومة فهي تتبع وزارة الأوقاف وتخضع لرقابة لصيقة من جهاز أمن الدولة، والحكومة المصرية الآن تسمي الأمريكان واليهود "أصدقاء" وتعمل ألف حساب لما تسميه "الوحدة الوطنية" فيراقب أمن الدولة جميع شيوخ وخطباء المساجد رقابة يومية وقد أصبحوا كلهم من المعينين بوزارة الأوقاف يتقاضون رواتبهم من الدولة ولا يجرؤ أحدهم على أن ينطق حتى آية من القرآن تتكلم عن النصارى فتدعوهم لعبادة الله الواحد وترك عبادة المخلوق فما بالك بـسبهم (كما تدّعي). وإذا حدث وتكلم أحد منهم بجرأة عن أي موضوع يخص النصارى فإنه يختفي وينضم لآلاف المعتقلين من المسلمين أو يعزل ولا يُسمح له بالخطابة. أما على جانبكم فليس للدولة أي رقابة فالكنيسة هي التي تعين الكهنة وتوجههم فيما يقولون وخطبكم لا تذاع في الميكروفونات فلا يعرف العامة ما تقولون داخل كنائسكم ولا يُعتقل منكم أحد فكل المعتقلين من المسلمين فقط وكأنه لا يوجد متطرف مسيحي واحد. وقصتي الراهب المشلوح ومسرحية كنيسة محرم بك في الإسكندرية لهما أكبر دليل على جهل الدولة بما يحدث داخل الكنائس والأديرة . فهل بعد هذا مازلت تدّعي أننا الذين نهاجمكم في المساجد أم انتم الذين تشتموننا وتدبرون لنا المكائد وتعملون في الظلام بعيدا عن أعين الرقابة ؟
    3. ويحضرني في هذا المقام واقعة تبين أسلوب الخداع الذي يتبعه نصارى مصر في تعاملهم مع المسلمين فيظهرون خلاف ما يبطنون، فقد سألت أمي البطرك (شنودة) في أحد دروسه الأسبوعية التي كان يلقيها على المسيحيين بالكنيسة المرقسية بالإسكندرية، سألته عن موضوع "تحديد النسل" فقال لها بالحرف الواحد: كل امرأة مسيحية يجب عليها ألا تحرم ابنها من أخ ومن أخت ولا تحرم ابنتها من أخت (أي أن الأسرة المسيحية المثالية يجب أن يكون فيها على الأقل 4 أطفال). ثم خرج بعدها البطرك أمام وسائل الإعلام ليعلن أن المسيحية تشجع تحديد النسل (يقصد طبعا نسل المسلمين فقط!). ولقد كان ينصحنا نحن شباب الكنيسة مرارا وتكرارا أن "نكون حكماء كالحيات" وهو قول أعتقد أنه منسوب زورا للمسيح، فالحية لا تعرف إلا الغدر والخيانة والقتل وأعتقد أيضا أن هذا ما يعنيه البطرك فالمسيحي عليه أن يضمر الغدر تحت ثياب الوداعة حتى تحين الفرصة. وكان البطرك يقول دائما إنه لن يدخل القدس إلا مع شيخ الأزهر ثم يدعو المسيحيين في الخفاء لتأسيس شركات سياحة تنظم لهم رحلات يومية منتظمة من كاتدرائية العباسية إلى القدس اليهودية لدعم اليهود حتى يأخذوا المسجد الأقصى من المسلمين ويعيدون يناء الهيكل المزعوم فيعود المسيح (حسب زعمهم).
    الرد على القول بأن المسلمين يرهبون بلاد العالم بسيوفهم
    لن أدافع هنا عن الإسلام دين السلام والمحبة ولكني سأشير لما قاله كاهن مسيحي (جلال دوس) في كتابه "الإنذار الأخير للكرة الأرضية" عن الإرهاب الحقيقي في عالم اليوم ومن يحركه من وراء الستار. يذكر القس أن الوحوش الثلاثة المذكورين في رؤيا يوحنا والذين يساعدون التنين (الشيطان) هم: بابا روما (النمر) وهو الوحش الأكبر الذي يريد أن يسجد العالم كله له، والوحش الثاني (الخروف) هو أمريكا التي تأمر الجميع أن يضعوا علامة (الصليب) على يدهم اليمنى أو على جبهتهم وتقوم بقتل كل من لا يسجد للوحش الأكبر ولا يضع العلامة، والوحش الثالث هو الأمم المتحدة التي تنفذ خطط الوحشين السابقين تحت ستار الشرعية الدولية. ويقول القس جلال دوس أن البروتستانتية الأمريكية قد ارتدت عن المسيحية الصحيحة وأنها تستعين بقوانين مدنية وبقوتها العسكرية لفرض معتقداتها الدينية الخاطئة وتطبقها على كل من لا يعبد المسيح (يعني المسلمين) وإلا يكون مصيرهم هو التعذيب والقتل. ويضيف القس قائلا [ لما فسدت الكنيسة الأولى (الرومانية) بالانصراف عن بساطة الإنجيل وقبلت شعائر وثنية فقدت روح الله وقوته فاستعانت بالسلطان لكي تتحكم في عقول الناس وظهرت "البابوية" فصارت الكنيسة تتحكم في سلطات الدولة وتستغلها لتحقيق مآرب رجال الدين الخاصة وتقوم بقتل المخالفين لها بحجة "الهرطقة" (الكُفر). ويخبرنا الإنجيل أنه قبل مجيء المسيح مرة ثانية ستسود حالة من الانحطاط الديني تشبه حالة القرون الأولى فيزداد الفجور. فها هي كنائس الولايات المتحدة تفرض سلطانها على الدولة وتستغلها لفرض دينها بالقوة وتتحول أمريكا لنفس صورة الحكم الكهنوتي الروماني القديم الذي ترأسه البابا وتعاقب كل المخالفين لدينها بالعقوبات المدنية بمساعدة الأمم المتحدة وبالغزو العسكري المباشر إذا استلزم الأمر]. ما رأيك أيها المجهول في هذا؟ هل المسلمون هم الذين يرهبون العالم مع قلة حيلتهم أم من يشعلون الحروب والنزاعات؟
    الرد على القول بتناقضات القرآن

    ذكر المجهول أن القرآن متناقض وأقول له أن المسيحيين يحرمون لمس القرآن أو الاستماع لآياته خوفا من أن يقتنع أحدهم به وأن كهنتهم يخدعون البسطاء فيذكرون لهم نصف آية وكلام بعيد عن موضعه ليثبتوا لهم هذا التناقض. وأرد فأقول إنه ينطبق عليكم قول الله سبحانه في الكفار الذين كذّبوا القرآن دون أن يعرفوا ما فيه " بل كذّبوا بما لم يحيطوا بعلمه ولمّا يأتهم تأويله". أقول لهذا المجهول الذي يدّعي أنه يفهم المسيحية: بل إن الأناجيل هي التي تمتلئ بالأخطاء والتناقضات وسأذكر هنا بعض ما أورده كاتب مسيحي (القس منيس عبد النور) في كتاب له (شبهات وهمية) طبعة عام 1998 والذي نشرته كنيسة الدوبارة بجاردن سيتي/ القاهرة ، وقد ذكر القس هذه الشبهات ولم يقدم لها ردا مقنعا:

    1. جاء في إنجيل مرقص 16: 5 أنه كان على قبر المسيح ملاك واحد وجاء في إنجيل يوحنا 20: 12 أنهما ملاكين اثنين.
    قال منيس: لا يوجد تناقض، كل ما في الأمر إن إحداهما أوسع من الأخرى!!
    ....................
    2. أعمال الرسل 9: 7 "يسمعون الصوت ولا يرون أحد"، أعمال الرسل 12: 9 عن نفس الموقف "نظروا النور ولم يسمعوا الصوت".
    قال منيس: الأولى تعني في اللغة اليونانية وصول الصوت إلى الأذن والثانية تعني فهم الكلام. جميل، ماذا إذن عن الرؤية؟ لقد تجاهل منيس الكلام عنها تماما.
    .................
    3. الاختلاف في أسماء أجداد المسيح بين إنجيلي متى ولوقا . يقول منيس إنهم كانوا أحيانا ينسبون الابن لوالد أمه وأحيانا لأبيه الطبيعي. والد السيدة مريم اسمه "عمران" في القرآن و"يواقيم" في تاريخ النصارى وهذين الاسمين لم يردا في أي إنجيل والمفروض عكس ذلك بأن تتبع المرأة اسم زوجها.
    .....................
    4. جاء في إنجيل متى2 أن المسيح وأبويه أقاموا في بيت لحم سنتين بعد مولده ثم جاء المجوس فهاجروا إلى مصر (وظلوا فيها حتى بلغ يسوع 8 سنوات، حسب تاريخ النصارى). أما إنجيل لوقا فكان له رأي آخر فيقول أنه بعد أن طهرت مريم من النفاس (40 يوما) ذهبوا للهيكل في أورشليم ثم رجعوا إلى الناصرة وعاش فيها المسيح حتى سن 12 سنة وكان يتردد على أورشليم في كل عيد!
    ................

    0 Not allowed!



  8. [78]
    علي محمود فراج
    علي محمود فراج غير متواجد حالياً
    عضو تحرير المجلة
    الصورة الرمزية علي محمود فراج


    تاريخ التسجيل: Sep 2007
    المشاركات: 2,897

    وسام الشكر

     وسام كبار الشخصيات

    Thumbs Up
    Received: 102
    Given: 109

    تابع


    http://www.geocities.com/wadee3_ahmad/rad1.html

    ................
    5. جاء في متى 3: 14 أن يوحنا عرف المسيح ثم نزل الروح على المسيح، وفي متى 11: 3 أنه بعد سنوات أرسل يوحنا تلميذين إلى المسيح يسألانه: هل أنت المسيح الآتي أم ننتظر آخر؟! أما في يوحنا1: 33 فقد جاء أن يوحنا لم يعرف المسيح إلا بعد نزول الروح على المسيح وحينئذ شهد يوحنا أن المسيح هو الرسول المنتظر الذي أرسله الله!!
    ................
    6. متى4: 5 الشيطان حمل المسيح إلى سقف الهيكل ثم إلى جبل عالي جدا، لوقا4: 5 الشيطان حمل المسيح إلى جبل عالي جدا ثم إلى سقف الهيكل!
    ............
    7. قال المسيح في متى 5: 9 "طوبى لصانعي السلام" ولكنه في نفس الإنجيل متى10: 34 عاد ليناقض نفسه (حسب زعمهم) ويقول"ما جئت لألقي سلاما بل سيفا، لأني جئت لأفرق بين الابن وأبيه..".
    ............
    8. قال المسيح في متى5: 17 "لا يسقط حرف من الناموس (يعني التوراة) حتى يكون الكل (يعني القرآن)"، وفي لوقا "زوال السماء والأرض أيسر من أن تسقط نقطة من الناموس". بينما يزعم بولس في رسالته إلى أهل غلاطية 4: 10 ورسالته إلى العبرانيين(اليهود)7: 18 أن المسيح قد جاء لإبطال الوصية الأولى (التوراة) لضعفها وعدم نفعها (ويسير معظم المسيحيين على نهج بولس هذا حتى اليوم)!!
    ................
    9. في إنجيل يوحنا 2: 14 قال المسيح عن هيكل سليمان "انقضوا هذا الهيكل وأنا أبنيه في ثلاثة أيام"
    ، بينما جاء في متى26: 61 "جاء شاهديّ زور وقالا أن المسيح قال انقضوا هذا الهيكل وأنا أبنيه في ثلاثة أيام"!!
    فهل نسي الوحي المسيحي ما قاله ليوحنا فقال عكسه لمتى؟!!
    .....................
    10. إنكار بطرس أنه يعرف المسيح اختلف تماما في الأناجيل الأربعة: فهل كلمته جارية أم جاريتين؟ وهل كانت المحادثة في ساحة الدار أم أسفله أم في داخله؟ ولماذا اختلف كلام بطرس في كل إنجيل عن الآخر رغم أنه موقف واحد؟ وهل كان صياح الديك مرة واحدة أم مرتين؟
    ولمن أراد أن يستزيد فقد كتبت أربعة مجلدات عن التناقضات في الأناجيل وسيجري نشرها بالموقع تباعا.

    0 Not allowed!



  9. [79]
    eng.amani
    eng.amani غير متواجد حالياً
    عضو فائق التميز
    الصورة الرمزية eng.amani


    تاريخ التسجيل: Dec 2006
    المشاركات: 6,461
    Thumbs Up
    Received: 122
    Given: 101
    بارك الله فيك اخي الكريم .....
    واليوم وفي ظل المناسبات التي يعيشها العالم ارى ان كنتم من الدعاة ان تساهموا في الوقوف الى جانب الاسلام ضد بعض المشككين
    اليوم في المنتدى بعض الاخوة يبدو انهم اساءوا الفهم ومن الواجب الرد عليهم وايضاح الصورة لهم فامرهم اخطر من اولئك
    شكرا على المجهود

    0 Not allowed!



  10. [80]
    علي محمود فراج
    علي محمود فراج غير متواجد حالياً
    عضو تحرير المجلة
    الصورة الرمزية علي محمود فراج


    تاريخ التسجيل: Sep 2007
    المشاركات: 2,897

    وسام الشكر

     وسام كبار الشخصيات

    Thumbs Up
    Received: 102
    Given: 109

    هذه جولة سريعة للتعرف علي بعض التفاصيل المقدسة

    هذه جولة سريعة للتعرف علي بعض التفاصيل المقدسة
    http://st-takla.org/Gallery/01-Jesus-Images-Pictures-of-Christ/04-The-Sinned-Woman-01.html

    صورة رقم ( 1 ) مرأة جاءت ليسوع لكي تتوب .. لا أدري هل كان من الضروري أن تكشف عورتها علي هذا النحو ..
    السؤال المدهش لكل مسيحي .. هل قرأت هذه الآيات من قبل ..
    راجع هذا الرابط لتعرف
    http://www.arabchurch.com/ArabicBible/1Corinthians/11
    كورنثوس 1 ( 11 : 5 -15 )

    5 وَأَمَّا كُلُّ امْرَأَةٍ تُصَلِّي أَوْ تَتَنَبَّأُ وَرَأْسُهَا غَيْرُ مُغَطّىًفَتَشِينُ رَأْسَهَا لأَنَّهَا وَالْمَحْلُوقَةَ شَيْءٌ وَاحِدٌ بِعَيْنِهِ.
    6 إِذِ الْمَرْأَةُ إِنْ كَانَتْ لاَ تَتَغَطَّى فَلْيُقَصَّ شَعَرُهَا. وَإِنْ كَانَقَبِيحاً بِالْمَرْأَةِ أَنْ تُقَصَّ أَوْ تُحْلَقَ فَلْتَتَغَطَّ.

    7 فَإِنَّ الرَّجُلَ لاَ يَنْبَغِي أَنْ يُغَطِّيَ رَأْسَهُ لِكَوْنِهِ صُورَةَ اللهِ وَمَجْدَهُ. وَأَمَّا الْمَرْأَةُ فَهِيَ مَجْدُ الرَّجُلِ.
    8 لأَنَّ الرَّجُلَ لَيْسَ مِنَ الْمَرْأَةِ بَلِ الْمَرْأَةُ مِنَ الرَّجُلِ.
    9 وَلأَنَّ الرَّجُلَ لَمْ يُخْلَقْ مِنْ أَجْلِ الْمَرْأَةِ بَلِ الْمَرْأَةُ مِنْ أَجْلِ الرَّجُلِ.

    10 لِهَذَا يَنْبَغِي لِلْمَرْأَةِ أَنْ يَكُونَ لَهَا سُلْطَانٌعَلَى رَأْسِهَا مِنْ أَجْلِ الْمَلاَئِكَةِ.

    11 غَيْرَ أَنَّ الرَّجُلَ لَيْسَ مِنْ دُونِ الْمَرْأَةِ وَلاَ الْمَرْأَةُ مِنْ دُونِ الرَّجُلِ فِي الرَّبِّ.
    12 لأَنَّهُ كَمَا أَنَّ الْمَرْأَةَ هِيَ مِنَ الرَّجُلِ هَكَذَا الرَّجُلُ أَيْضاً هُوَ بِالْمَرْأَةِ. وَلَكِنَّ جَمِيعَ الأَشْيَاءِ هِيَ مِنَ اللهِ.

    13احْكُمُوا فِي أَنْفُسِكُمْ: هَلْ يَلِيقُ بِالْمَرْأَةِ أَنْ تُصَلِّيَإِلَى اللهِ وَهِيَ غَيْرُ مُغَطَّاةٍ؟

    14 أَمْ لَيْسَتِ الطَّبِيعَةُ نَفْسُهَا تُعَلِّمُكُمْ أَنَّ الرَّجُلَ إِنْ كَانَ يُرْخِي شَعْرَهُ فَهُوَ عَيْبٌ لَهُ؟
    15 وَأَمَّا الْمَرْأَةُ إِنْ كَانَتْ تُرْخِي شَعْرَهَا فَهُوَ مَجْدٌ لَهَا لأَنَّ الشَّعْرَ قَدْ أُعْطِيَ لَهَا عِوَضَ بُرْقُعٍ.
    ......................
    لماذ يأمر المرأة أن تصلي و هي تغطي رأسها .. لماذا يوبخ المرأة التي لا تغطي شعرها و يقول أن ( فليقص شعرها ) ؟؟ و إلا فلتتغطي .. ما معني ( ينبغي للمرأة أن يكون لها سلطان علي شعرها ؟؟ ..
    ما معني ((احْكُمُوا فِي أَنْفُسِكُمْ: هَلْ يَلِيقُ بِالْمَرْأَةِ أَنْ تُصَلِّيَإِلَى اللهِ وَهِيَ غَيْرُ مُغَطَّاةٍ؟ ))
    .............................
    صورة رقم ( 2 ) هكذا .. المرأة الخاطئة تغسل رجل يسوع بدموعها ..
    .. يا سلام .. يا سلاااام .. حاجة جميلة خالص .. و طبعا بعد تنتهي من غسيل أرجل يسوع بدموعها سوف تبدأ في أعمال تنشيف أرجل يسوع بشعرها .. (( أقرأوا التعليق المكتوب أسفل الصورة علي موقع تكلا ))
    و طبعا أذكركم بأن هذا المشهد الجميل إعتبره بنيامين يمثل روح الإنجيل و استدل منه علي أن الفتاة أثناء إعترافها يجب أن لا يفصلها عنه أي حاجز .. لأنها أمسكت رجله بدون حائل .
    ...........................
    أما صورة رقم ( 3 ) و ( 4 ) و ( 5 ) فهي لقطات تبين لحظات حاسمة في حياة يسوع .. أثناء هذه اللحظات كان يسوع يقوم بأمر عظيم .. ببساطة .. و بمنتهي العبط و العته .. يسوع يغسل أرجل التلاميذ ..
    و هذه آية تبين رأي روح الإنجيل في هذا الأمر
    (4 قام عن العشاء وخلع ثيابه واخذ منشفةواتّزر بها. 5 ثم صبّ ماء في مغسل وابتدأ يغسل ارجل التلاميذ ويمسحها بالمنشفة التيكان متزرا بها.) (يوحنا الإصحاح 13(
    لاحظ أن التلميذ يعطي تعليمات ليسوع أثناء الغسيل .. يعني مثلا يقول له برد الماء قليلا .. أو إحرص علي أن الماء يتخلل من بين الأصابع .. أو إعتني بالقدم اليسري أكثر من اليمني و هكذا ...
    ثم يقول له .. و الأن إذهب إلي هذا التلميذ .. هو أيضا ينتظرك لكي تعتني برجليه
    ....................
    و أنا أسأل إخوتنا المسيحيين .. من كان يدبر أمر الكون عندما كان يسوع منهمك في الإعتناء بأرجل التلاميذ ؟؟؟

    من كان يدبر أمر الكون عندما كان يسوع ميت ثلاثة أيام و ثلاثة ليالي ؟؟؟
    من كان يدبر أمر الكون عندما كان يسوع في بطن أمه جنينا لا حول له و لا قوة ؟؟؟
    من كان يدبر أمر الكون في اللحظة التي بصق الرومان فيها علي و جه يسوع ؟؟؟
    من كان يدبر أمر الكون عندما كان يسوع يساق إلي الصليب مثل الشاه و لا يستطيع أن يفتح فمه ؟؟؟
    ....................
    أشهد أن لا إله إلا الله و أشهد أن محمدا رسول الله ... اللهم لك الحمد كما ينبغي لجلالك و عظيم سلطانك .. كما عافيتنا مما أبتلي به هؤلاء ... لك الحمد حمدا يليق بك .. لك الحمد حمدا يوافي نعمتك و يكافيء مزيدك و يبلغنا رضاك ..
    ......................
    صورة رقم ( 6 ) الخبز ( جسد يسوع ) و الخمر ( دم يسوع ) ..
    ..........................
    صورة رقم ( 7 ) القس يسقي المرأة دم يسوع ..
    ..............صورة رقم ( 8 ) البابا يدشن الحوض بسر الميرون ( أعمال تجهيز الحوض )


    0 Not allowed!



  
صفحة 8 من 12 الأولىالأولى ... 4 5 6 7 89 10 11 12 الأخيرةالأخيرة
الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

عرض سحابة الكلمة الدلالية

RSS RSS 2.0 XML MAP HTML