بسم الله الرحمن الرحيم
السّلامُ عليكم ورحمة الله،تقبّل الله طاعَتكم.
::::: ها نَحنُ قد عُدنا .. إليكمُ اشتقنا .. تقبّلوا مِنّا .. أحلى تهانينا :::::
اعْتلت القِمّة،وتقدُّمتِ الرّكبَ فأصبَحت تُمسِكُ بزِمَامِ القوّةِ.
ذلكَ كانَ حالُ الأُمّةِ ...
لِتفقِدَ بَعدَ ذلِكَ....الهـِـمّةوتُفارقَ القِمّة،،
ذُنوبُ الأُمّةِ أَذلّتِ الأُمّة َ، هذهِ هيَ المُعَادلة ُ الصّحيحَة ُ
لِذلكَ قرّرنا أن نسْتَعينَ بالله، و نـَستأنِفَ المَسيرَ نَحوَ القِمّةِ،فكَانت حَمْلةُ الفضِـيلةِبدأت فِكرَةً ..وكانت بذرةً ..وبحمْدِ الله، غـَدَتْ زَهرَةً طيبة ً نضرة ً،
لكنِهّا تَحْـتَاجُ الرِّعَاية َ والسّقاءَ .. تَحتاجُ السَّواعِدَ الفتِيّة َ، والنـُّـفوسَ الأبيّة َفأهْلُ الشّرِّ يَعْمَلونَ بجدّ، وَيَمكُرُونَ بالمُؤمِنينَ،والمنُتسِبُونَ للإسْلام ِ تتوَالى عَليهمُ النّكَباتُ، وهُم فِي نومِهُمُ سُباتٌ.
::::: لنْ نَجْعَلَ كَرَامَتنا أرْضاً يُدَاسُ عَليْهَا بَل سَنجْعَلُهَا سَماءً يُرادُ الوُصُولُ إلَيْهَا :::::
لقد فقدَتْ أُمّتنا الكَثيرَ مِنَ عِفـّتِهَا وحَيائِهَا فِي السّنـَواتِ الأخِيرَةِ ..الكَثيرُ مِِنْ أخْلاقِنا الحميدة انْدَثرتْ مَعَ العَولَمَةِ المَقِيتَةِ ..حتّى أنـّك وفِي أحْيَانٍ كَثيرَةٍ تُضطرُّ وأنتَ تَسيرُ فِي الطريق أن تتوقفَ لِتتذكّرَ وتتسَاءَلَ،هَل أنا فِي إِحْدى المُدِنِ المُسْلِمَةِ؟؟! أمْ أنا فِي إحْدَى العَواصِمِ الغربيّةِ!!؟
::::: إذا مَا أَرادُوا لنَا أَنْ نمِيلَ عَنِ النَّهْجِ قلنا لَهُم مُسْتَحِيلٌ ::::
حِينمَا تَرى حَالَ أُمّتِنا، وَ قدْ تَآمَرَ عَليهَا كُلّ خَسِيسٍ وَدَنئٍُيريدُونَ أنْ يَنزعُوا عُنهَا لِبَاسَ الفضِـيلَةِ ..
حِـينما تنظر إلى المُجْتمَعاتِ الإسْلامِـيّةِ، وَقد تَخّلت عَن تَعَاليمِ الإسْلام ِفتَركَتِ الفتَاةُ الحِجَابَ وَتَخلّى الشّبَابُ عَنِ العِفـّة َ ..فخَاضُوا فِي الرّذِيلَةِ ....
حِينمَا تَرَى ذلِكَ لابُدّ وَأنْ يَعْتَصِرَكَ الألَمُوَتتسَاءَلَ ..
مَاذا أسْتطِيعُ أنْ أفعَلَ؟!
نحْنُ نُجيُبكَ عَلى هَذا التّساؤُل
فإليك : خُطُواتٍ عَمَلِيّة ً
فقد تَمّ بحَمْدِ الله افتِتَاحُ وَرْشَةِ عَمَلِ الفضِـيلَةِ
هَدَفهَا هَدمُ كُلِّ رَذِيلَةٍوالدّعْوَةُ إلى الأخلاق ِ النّبيلةِ .
نُريدُكَ مَعَنانحتاجُ إليكَ ..وإلى كُلّ خَير ٍ لدَيكَوَلابُدّ أنّ لدَيكَ الكَثيرَ ..الكَثيرَ ..
نَبحَثُ عَنْ أَصْحَابِ الأقلام ِ المُتمَيّزةِوالعُقُولِ الإدَاريّةِ النّيرَةِوَأهْلُ الخِبراتِ فِي التّصْمِيمِ و "الجرافيكس" و "الفِلاشَاتِ"
نـَبحَثُ عَنْ دُعَاةٍ و مُرَبّينَنُريدُ أشْخَاصاً مُمَيّزينَ .. نُريدُ نـَشرَ العِفـّةِ والحَيَاءَنُريدُ أن يَعلوا صَوتُ الحَقِّ، ويتلاشى صوتُ الباطِلِ
ونريد أصحابَ القنواتِ الفضائِيةِ الهَادِفةِ،نحتَاجُ أصْحَابَ السِّناريُو والفِديو والمُونتَاج وخـُبراءَ الإنشَادِ و الصّوتِياتِ والإنتَاج ِ
وَ لدَينا قِسْمٌ خَاصّ لِغرس ِ الفضِيلَةِ فِي الأشْبَال ِ،
وإن كُنتَ لا تُجيدُ أياً مِن ذلِكَ فلا تَحْزَنَ، مَا زِلتَ تَستَطِيعُ أنْ تَعْمَلَ مَعَنا فِي قِسْم ِ النّشْرِ
فـ بإذن ِ الله، سَننشُرَ أعْمَالنا فِي كُلّ مَكَانٍ، فِي المُنتَدَياتِ وَ المَواقِع ِ، فِي المَدَارس ِ وَالجَامِعَاتِ ..
وَإن كُنت مَا زلت تشعر أنّكَ لا تُجيدُ أنْ تَفعَلَ أياً مِن ذلِكَفأيضاً لا تَحْزَن ..
تَابع أعمَالنااقرأ مَقالتناأخبر صَدِيقكَ عنّاوفِى يوم ٍ مَا سَتكُون مَعَنا إن شاء الله
وبإذن ِ الله سَنـُحَقّقُ العِزّ لأُمّتِناونـُعلــِّم العَالَمَ أنَّ الإسْلامَ هُوَ مَنْ أعْطى للإنسَان ِ قِيمَتـَهُلأنهُ دِينُ الفـَضِيلَةِ
تَوكّلْ عَلى اللهِ، هَلمّ إلينا وَسَجّل اسْمَكَ فِي دَفتَرِ الفـُضَلاءِفإنّا عَلى ثِقـَةٍ –بإذن ِ الله- أنّكَ سَتَجـِدُ لِنَفسِكَ وطاقاتِكَ مَكاناً يُقّدّرُهَا وَيَسْتثمِرُهُا مِن أجل ِ نـَهضَةِ أمّتِنا.
وَرَدّدُوا مَعَنا
هِمتي لأُمّتِي
===============
اللهمّ يا الله، يَاربّ، آتِ نُفوسَنا تَقواهَا وَ زَكّهَا أنتَ خَيرُ مَنْ زَكّاهَا، أنتَ وَلِيّهَا ومَولاها،
اللهمّ ارزُقنا الهُدى والتّقى والعَفافَ والغِنى، والحَياءَ، والغِيرةَ عَلى الحُرُماتِ، اللهُمّ طهّر قُلوبَنا، وحَبّب إلينا الإيمانَ وَزيّنهُ فِي قلوبنا وَ كَرّه إلينا الكُفرَ والفـُسوقَ والعِصيَانَ.ياربّ أرنا الحَقّ حَقاً وارزُقنا اتّبَاعَة، وَأرنا البَاطِلَ بَاطِلاً وأرزقنا اجتِنابَهُ .. اللهم آمين،والحَمدُ لله ربّ العَالمَين.