دورات هندسية

 

 

عزيزي المعماري: هل تصميماتك حادة أم متموجة؟؟؟؟

صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 17
  1. [1]
    الصورة الرمزية معمارية سعودية
    معمارية سعودية
    معمارية سعودية غير متواجد حالياً

    عضو متميز

    تاريخ التسجيل: Oct 2007
    المشاركات: 205
    Thumbs Up
    Received: 0
    Given: 0

    عزيزي المعماري: هل تصميماتك حادة أم متموجة؟؟؟؟

    للتصميم المعماري أو أي نوع من التصميم ما نطلق عليه (ستايل) Style

    وهي الطريقة الخاصة للمصمم في التصميم .. فلو صمم عشرة بلانات مختلفة، في

    النهاية سنعرف أنها لنفس المصمم.. ولنقل بصمة ..

    وبرغم اختلاف بصماتنا ووجود العديد من الأنواع إلا أنني أطرح عليكم اليوم نوعين مختلفين رئيسين نتناقش فيه ونستفيد ..


    النوع الأول : تصميم يعتمد على خطوط حادة .. ومستقيمات، وربما أيضاً متماثلة Symmetrical
    فيه الكثير من التوازي والتوازن والجمود


    النوع الثاني: تصميم متموج يعتمد على الخطوط المائلة من مشتقات الدائرة ..
    وهو ما نطلق عليه Curvy
    لا يعتمد على التماثل برغم أنه يحقق توازن وفيه الكثير من الحركة والديناميكية



    فأيهما أنت؟ ولماذا تعتقد أنه أفضل إن كنت تعتقد أنه أفضل؟


    علماً بأننا نحتاجها معاً أو على حسب التصميم ولكن بصفة عامة ماذا ترجح ستايلك في التصميم
    هل هو حاد أم متموج؟



    أختكم معمارية

  2. [2]
    designer mido
    designer mido غير متواجد حالياً
    عضو متميز
    الصورة الرمزية designer mido


    تاريخ التسجيل: Sep 2007
    المشاركات: 354
    Thumbs Up
    Received: 2
    Given: 0
    بصراحة أنا باشوف في شغلي ان خطوطي غالبا ميتقيمة و لكن الكتل عندي مش لازم تكون سيمترية بل كتير جدا بيكون الاتزان في شغليغير محوري اي لا وجود للسيمترية الا القليل

    0 Not allowed!



  3. [3]
    معماري من طين
    معماري من طين غير متواجد حالياً
    عضو متميز
    الصورة الرمزية معماري من طين


    تاريخ التسجيل: Apr 2005
    المشاركات: 211
    Thumbs Up
    Received: 0
    Given: 0
    اخواني الاعزاء
    اني ارى ان الموضوع لا نستطيع ان نقسمه على هذا الشكل و اقترح تقديمه
    من اي مدرسة معمارية انت؟و ان كنت لا تعرف من اي مدرسة فاختار لك مدرسة مما يلي:-
    لوكوربوزيية : (رائد العمارة الوظيفية)
    مبادئة الفلسفية:-

    1-أسلوب التباين مع الطبيعة:
    وذلك بإتجاهه إلى الأشكال الهندسية من صنع الإنسان، وإستخدام أسلوب التصاميم المعمارية التكعيبية لدرجة وقوفه ضد الإتجاه إلى الإهتمام بالطبيعة.
    2-أسلوب المباني النفعية:
    فلقد إستوحى فكرة أن البيت آلة للعيش فيها، وكان يقول أن الآلة تعتبر ناجحة إذا أدت وظيفتها بإتقان وكذلك فإن المبنى يعتبر ناجحا إذا أدى وظيفته بإتقان وعلى أكمل وجه.
    3-أسلوب العمارة الإشتراكية:
    وإعتناقه لفكرة الدوبلكس المستوحاة من العمارة الإسلامية في العصور الوسطى (على حد قول لوكوربوزييه).
    أفكاره التطبيقية:-

    1-الأعمدة الرافعة لمستوى البناء فوق مستوى الأرض:
    وإستغلال المكان تحت المبنى (كحديقة، أو للفصل بين حركة السيارات والمشاة، أو كجراجات)، ونشأت لديه فكرة ثورية ألا وهي الإتجاه للمدن الرأسية بدلاً من المدن الأفقية، وإستخدام الأعمدة الرافعة للبناء في تصميم منازل الدومينو.
    2-إستخدام الحدائق فوق أسطح المباني، (Roof Garden):
    والتي بها إستردّ الفضاء المشغول بالمباني القائمة على الأرض من جديد في الأعلى، وتوفير الراحة للسكان، بالإضافة للخصوصية، وأنها العلاج الأمثل للخرسانة من التمدد والإنكماش.
    3-إستعمال الشبابيك الأفقية الطويلة الممتدة من عمود لآخر:
    وبالتالي دخول الضوء الكافي لجميع أجزاء المبنى.
    4-التخطيط للمسقط الأفقي الحر المفتوح:
    أي بعمل هيكل خرساني على أعمدة متباعدة تسمح بإنشاء قواطيع بدون تكرار المسقط نفسه.
    5-الوجهة الحرة الطليقة:
    وبالتالي تصميم الواجهات بحرية ودون التقيد بما ورائها.

    أهم أعماله:-

    1-تصميم منازل الدومينو: (عرض للتصميم الفتوح-البعد عن إستخدام الحوائط الحاملة).

    2-مشروع بناء ستراون: (إيجاد عدة مستويات وإرتفاعات مشتركة مع بعضها في المساحة الداخلية للمسكن00 العمارة الإشتراكية00)وصمم بهذا البناء منزليي شتودجارت وويزنهوف.

    3-فيلا سافوي في بواسي: تعتبر أحد النصب التاريخية الهامة في تاريخ العمارة الحديثة، (شكل هندسي منتظم-حديقة فوق السطح-أعمدة رافعة للمبنى-مسقط أفقي حر-سيطرة الألوان على المبنى من الداخل والخارج-الفصل بين المبنى والطبيعة).

    4-مبنى عمارة مارسيليا: أهم أعماله الضامة لجميع آراءه وإتجاهاته للعمارة السكنية، (المدينة الرأسية-حدائق وميادين علوية- السيطرة اللونية-تعدد أنظمة الوحدات السكنية للمبنى-العمارة الإشتراكية).

    5-كنيسة رونشان نوتردام في جبال الفوج: تعد قطعة نحتية يفخر بها أهل المنطقة، (تقع أعلى تل في المنطقة-شبابيكها الغير منتظمة تبعث ضوء خافت يثير الرهبة والجمال).














    لودفيج ميس فان درروه: (رائد العمارة التشريحية-العمارة الموضوعية تتبع الإنشاء)
    مبادءه الفلسفية:-
    1-أسلوب بناء العظم والجلد: Skin and bone Construction
    وتمثيل الهيكل الإنشائي للبناء محاطا بغشاء زجاجي يكسوه ويقيه من الجو الخارجي.
    2-أسلوب عولمة العمارة: فالمبنى الجيد يمكن أن يشيد في أي منطقة في العالم مؤديا لجميع وظائفه على الوجه الأكمل.
    3-دقة وبراعة الخالق في التفاصيل: Less is more
    فكان يهتم بدراسة التفاصيل البسيطة ويجعل منها أشياءاً هامة، وكان يقول أن المبنى الأكثر بساطة في مظهره يستلزم وقت أطول لدراسته.
    4-نظرية الفراغ الواحد الكبير(الفراغ متعدد الأغراض): وأن تكون وظيفة المبنى قابلة للمرونة لإستخدامه طيلة مدة البناء، والقابل لتحويله لأي وظيفة من الوظائف.
    5-المستوى الرأسي الواحد: ويعني بها الحوائط الغير منتهية بشكل زوايا في نهاية الجدار.
    6-أسلوب الربط بين الفن والعمارة التجريدية: فلقد قام بتحويل إحدى اللوحات التجريدية إلى مبنى.
    مبادءه التطبيقية وأهم أعماله:-
    1-مبنى عمارة سيجرام بنيويورك:
    ترك نصف الأرض كفراغ أمام المبنى لتأكيده وإظهاره، وبذلك خالف الإتجاه الأمريكي المعروف بإستغلال الأرض ولو كان على حساب صحة المنتفعين – شيد المبنى على أرضية جرانيتية محاطة بسياج من الرخام مع بركتين مسطتيلتين على جانبي الميدان الذي تركه أمام البناء.
    2- معهد إلينوي للتكنولوجيا:
    (الذي عين به مديرا لقسم العمارة) والذي إستخدم فيه الواجهات الزجاجية الدقيقة.

    3-منزل توجندهات في تشيكوسلوفاكيا:
    ركز فيه على عناصر التكوين الأساسية وأتقن دراسة كل عنصر منها دراسة كافية من جهة المواد وأشكالها وأحجامها وإتصالاتها ودقة اللحامات وتناسق المواد .
    المنزل يعبر عن الإتجاه إلى فلسفة النقاء التي تقود إلى مستوى الكمال-صمم مدخله من الإتجاه الواقع فوق التل الشديد الإنحدار وقد عالجه على أسلوب لوكوربوزييه بالإضافة إلى معالجة جوانب المبنى مع نفس التل، فلقد إهتم بجميع التفاصيل الدقيقة للمبنى:

    السيطرة اللونية للمبنى فلقد وضع اللونين الأبيض والأسود فقط للمبنى بحيث تظهر الطبيعة الخلابة منعكسة في زجاج المبنى.

     فرانك لويد رايت: (رائد العمارة العضوية)
    مبادءه الفلسفية:-
    1-المبنى من الطبيعة واليها: أي أنه يتفق ومظهره الخارجي وتكوينه الداخلي مع صفته وطبيعته مع الغرض الذي أنشئ من أجله في زمان معين ومكان بالذات.
    2-المرونة في التصميم: وقابلية المبنى للإمتداد المستقبلي والتغيير للوظيفة عند الرغبة.
    3-يتم تصميم المبنى من الداخل إلى الخارج: وليس بالعكس.
    4-إعجابه بالطبيعة وإستخدامه لموادها على طبيعتها: فمجال الطوب في كونه طوباً وجمال الخشب في كونه خشباً، (من الطبيعة وإليها).
    5-تشكيله أبنية تناسب عصره: وتأكيده على أن الشكل يتبع الوظيفة.
    6-إستخدام التدعيمات الخرسانية: فبدلاً من أن يقاوم البناء الزلازل يهتز معها، وإستعمال الخوازيق المخروطية وإستعمال البروزات.
    7-التخطيط للمسقط الأفقي الحر (المفتوح).
    مبادءه التطبيقية:-
    1-الفراغ هو كل شئ وهو أساس التصميم.
    2-إستخدام الشبكات التصميمية (المديول).
    أهم أعمــــاله:-
    1-منزل أدجار كوفمان المسمى بفيلا مساقط المياة في بيرون ببنسلفانياFalling water: إستخدم فيه التضاد في الملمس حيث أن جدرانه من حجر الكلس الغير مهذب وضعت بالتضاد مع كتل صقيلة من الإسمنت الأبيض و الحديد والزجاج اللامع.
    أقيم المنزل وسط غابة أشجار عالية يخترقها جندول ماء شديد الإنحدار مكونا شلالاً وسط الصخور الضخمة وببناءه هذا ربط الخطوط الأفقية للخرسانة بالخطوط الرأسية للحوائط والفتحات الزجاجية وسيقان الأشجار في الغابة.
    2-مبنى شركة جونسون للشمع 1936م: ويتضح في صالته الداخلية الأعمدة الرفيعة الرشيقة (التي تشبه فطر عيش الغراب) والتي أشبه ما تكون بالزهور البرية القائمة


    على أعوادها، أما برج المعامل لنفس الشركة فقد عبر عن الشجرة بساقها وأفرعها أو أوراقها فكانت زجاجاً.
    3-منزل فريدريك روبي في شيكاغو: نفذ عما 1908-1909م: الذي يعد أجمل منازل البراري التي تعبر عن شخصية رايت.
    4-متحف الجوجنهايم الحلزوني-نيويورك-صمم عام 1945ونفذ عام1959م: أتبع فيه الشكل يتبع الوظيفة وحاول فيه لفت نظر الزائر للمتحف إلى اللوحات الفنية والتحف


    المعروضة خلال طبقات المتحف المختلفة مع تسهيل الإنارة الطبيعة عن طريق القبة العلوية فوق المبنى.
    5-مشروع كنيسة التوحيديين-WISCONSIN TOWN نفذ عام1887م: وهو أول أعمال رايت المنفردة منذ بدايته حيث إستخدم فيه أحجار الدبش الخشنه لتجسيد الرهبة والجمال المرغوبان.
    6-فيلا موريس: الواقعة على قمة صخرية بإرتفاع شاهق وبأسلوب أنيق.
    7-المتجر الزجاجي.
    8-دار أوبرا شيكاغو.




    ...........................................



     وولتر جروبيوس: (رائد العمارة الحديثة)
    مبادءه الفلسفية:-
    1-الوظيفية في العمارة: من ناحيتين(1-الناحية المادية"فكر لوكوربوزييه"،2-الناحية الروحانية"فكر ميس فاندرروه").
    2-الدمج بين الوظيفة والشكل والجمال.
    3-مراعاة العنصر الإنساني في التصميم (فأغلب مبانيه متوسطة الإرتفاع).
    4-إبتكاره لنظام العمل بروح الفريق TEAM WORK فهو نواة تأسيس مكتب H.O.K. .
    5-الجمع بين فلسفة كوربو وميس.
    مبادءه التطبيقية وأهم أعماله:-
    1-مدرسة ومعهد البناء (الباو هاوس)-مدينة دساو عام 1928م


    مقارنة بين مدارس العمارة الحديثة
    مقارنة فكرية Ideological :


    وجه المقارنة العمارة الحديثة ( 1920 – 1960 ) Modern الحداثة المتأخرة ( 1960 ¬ )
    Late–Modern ما بعد الحداثة ( 1960 ¬ )
    Post-Modern الحداثة الجديدة ( 1976 ¬ )
    New-Moddern
    معناها لها فكر دولي ( خاص بالشعوب الموجودة ) ( منتشرة ) ( شعبية ) عمارة أو أسلوب معماري ( بلا وعي ) ليس له فكر محدد ذو معنيين ( معنى واضح ، معنى ضمني ) فكر مُحكم ودمج بين الأنظمة الفكرية المعمارية
    أفكارها أفكار تنم عن الفضيلة والمثالية فكر عملي فكر نقي وشعبي مشهور فكر مختلف ومستقل بذاته ( مستقل بنفسه ) لكل معماري
    هدفها تحقق الوظيفية ليست مُحكمة في إعطاء هدف معين تستخدم معاني بديلة لإيصال الهدف منها معنى وحيد ، أو تقريباً لا يوجد معنى
    أصولها عصرية لوقتها ( في فقرتها ) الرأسمالية المتأخرة التقاليد والأعراف وحرية الاختيار الهدم النابع من ذاته ( لمجرد الهدم )
    حرية المعماري والمشاركة معه المعماري عظيم ويصل إلى حدود الكمال في نظرهم المعماري مكبوت ( ومنغلق على نفسه ) الانفتاح والاتصال مع العميل والأخذ برأيه المعماري ليس له علاقة بالعميل ومتطلباته
    مكانة المعماري هم صفوة المجتمع أصبحوا متخصصين وخبراء الأفضل ومشاركة في الرأي مع الجمهور ليس لهم علاقة بأي شيء ( منقطع )
    الفكر العام المرئي قابلة للحوار وللآراء المتعددة وبها إدراك للتطور الحادث المعماري يهتم بخدمات المبنى الاهتمام بالشكل العام والتفاصيل ( شاملة ) متفككة ومنفصلة
    أهم صفة للمعماري المعماريين صفوة المعماري يهتم بالخدمات المعماري يتفاخر ويُبهر بعمله ويتفاعل مع مجتمعه باحث في ما وراء الطبيعة
    مقارنة شكلية ( أسلوبية ) Stylistic :


    وجه المقارنة العمارة الحديثة ( 1920 – 1960 ) Modern الحداثة المتأخرة ( 1960 ¬ )
    Late–Modern ما بعد الحداثة ( 1960 ¬ )
    Post-Modern الحداثة الجديدة ( 1976 ¬ )
    New-Moddern
    التعبير بالشكل أشكال واضحة وصريحة حساسية مفرطة ويجب مراقبتها في التعامل في التعامل مع الأشكال تعبيرات مركبة للأشكال المستخدمة وغير صريحة وذات معاني أخرى أشكال متقلبة ومتموّجة ومناقضة لنفسها
    تركيبها ووضوحها بسيطة بساطة مركبة وذات مرجعية غامضة معقدة ومتناقضة لوجود معاني متضادة غير مترابطة ومعقدة وحمقاء
    شكل الفراغ الداخلي فراغ صريح محدد فراغ صريح ، غير متنوع ، غير مفتوح حاد في الانتقال كمسطح فراغات متنوعة ومفاجئة تمنع الملل الفراغ مدمر ، أرضيات ملتوية وذات مبالغة في التشكيل ( مُفتَعَل )
    الشكل الخارجي شكل مجرد وصريح شكل مبالغ فيه ، وشكل نحتي شكل تجريدي وبه تماثل تجريد تام مبالغ فيه
    معنى شكلها عمارة نقية تكرارية شديدة ( إيقاع ، ونقاء … ) انتقالية وذات خيارات متعددة عنيفة – نشاز – صاخبة وغير مكتملة

    تابع/ مقارنة شكلية ( أسلوبية ) Stylistic :


    وجه المقارنة العمارة الحديثة ( 1920 – 1960 ) Modern الحداثة المتأخرة ( 1960 ¬ )
    Late–Modern ما بعد الحداثة ( 1960 ¬ )
    Post-Modern الحداثة الجديدة ( 1976 ¬ )
    New-Moddern
    المعنى الفني مكعبات صماء خرساء مباني صماء جداً – وبها استعارة ومجاز وتضاد المعاني الموجودة الاستعارات والتعابير المجازية الكثيرة وهي صريحة ومُبهمة أيضاً انفصام ما بين الشكل والمُحتَوى
    نسبة الجمال بالمدرسة جيل جمال الميكنة ، منطقية ، تهتم بالنظريات الخاصة بالحركة داخل الفراغ وتهتم بالإنشاء الجيل الثاني لجمال الميكنة ، منطقية بحتة وبها اهتمام بالحركة داخل الفراغ وبالتكنولوجيا وبالإنشاء جماليات تراكبية مختلفة وتعقيد ، ولكنها تتبع الوظيفة لا يوجد جمال بالمرة وخاوي ومنشطر
    الزخرفة ضد الزخرفة البناء والعناصر الإنشائية استخدمت كزخارف كبديل عن العضوية ومباني معبرة وبها زخرفة كتل هندسية منشطرة ومقاييس خاصة بالمبنى وهي ذات زخارف مميزة خاصة وبلا قواعد
    صراحة التعبير تعطي إيحاء بعدم الصراحة والتمثيل تعبير منطقي متجمد وتكنولوجي عمارة صريحة ومعبرة كل معماري له قواعده ومفرداته الخاصة
    الاستعارة ضد المجاز والاستعارة ضد الاستعارة والمجاز قريبة للاستعارات والتعبير البديل استعارات متعارضة ونشاز وغير واضحة كمرات طائرة ، أسطح حادة ، أشكال غريبة ( موز – سمكة - … )

    تابع/ مقارنة شكلية ( أسلوبية ) Stylistic :


    وجه المقارنة العمارة الحديثة ( 1920 – 1960 ) Modern الحداثة المتأخرة ( 1960 ¬ )
    Late–Modern ما بعد الحداثة ( 1960 ¬ )
    Post-Modern الحداثة الجديدة ( 1976 ¬ )
    New-Moddern
    التاريخية ضد التاريخية ضد التاريخية قريبة من التاريخية ولكن ليس بشكل صريح ، إيحائي للتارخ ، مرجعية تاريخية بعض الملامح التاريخية ( عمارة الظلام … )
    الهزل والدعابة والمرح ضد الدعابة والهزل والمرح لا دعابة فيها ، وبها غموض في التعبير المزاح فيها – إن وجد – غير مقصود وعلى نحو سيء قريبة للدعابة والمرح بها هزل شديد ، وهي كونية – مدمرة وهدامة
    الرمزية ضد الرمزية رمزية غير مقصودة مؤيدة للرمزية ذات رمزية خاصة



    الأفكار التصميمية Design Ideas :


    وجه المقارنة العمارة الحديثة ( 1920 – 1960 ) Modern الحداثة المتأخرة ( 1960 ¬ )
    Late–Modern ما بعد الحداثة ( 1960 ¬ )
    Post-Modern الحداثة الجديدة ( 1976 ¬ )
    New-Moddern
    شكل المبنى في الموقع المباني في المدينة ذات تنسيق حدائقي كعمل تذكاري في وسط حديقة يتم تطوير المنطقة من أجل مبنى ما والميادين المحيطة والفراغات المحيطة بالموقع لا نمطية ولا انتظام وعشوائية ليس له علاقة بالمكان
    تحديد الوظائف فصل الوظائف وتحديدها وظائف محددة داخل نطاق محدد خلط الوظائف وظائف غير محددة ومرنة في التعبير
    الشكل الخارجي غلاف خارجي وهيكل داخلي محدد شكل خارجي ناعم وأسطح ناعمة مع تعبيرات متضادة تتبع الفترة الباروكية واللازمية ذات وحدة تلازم المبنى غلاف متهدم غير تاريخي
    الشكل النهائي ، أسلوب وطريقة التعبير عن المبنى ----- شباك منحرفة ومحاور منحرفة وبيضاويات كل المعاني البلاغية للوصول إلى المبنى بشكال فيها بلاغة أعلى درجات الدقة
    الفراغات والكنل حجوم ليس ككتل الأسطح تحدد الفراغات والحجوم الداخلية فراغات غير صريحة فراغات – كتل منفصلة – المبنى يمكن اختراقه بصرياً ووظيفياً

    تابع/ الأفكار التصميمية Design Ideas :


    وجه المقارنة العمارة الحديثة ( 1920 – 1960 ) Modern الحداثة المتأخرة ( 1960 ¬ )
    Late–Modern ما بعد الحداثة ( 1960 ¬ )
    Post-Modern الحداثة الجديدة ( 1976 ¬ )
    New-Moddern
    سمات عامة للمبنى وعلاقته بالشارع كمرات خطية ومباني بسيطة مباني تأخذ نفس شكل الشارع تحطم – تفكك – وتعامل مع الأشكال على أنها غير مستمرة وبشكل نحتي
    الشفافية شفافية شفافية مفرطة غموض تام تحطيم
    التماثل متماثل واعتيادي قريب من التماثل قريب إلى عدم التماثل المتماثل لا للتركيب واللامركزية
    التوافق توافق توافق محكم وبالقوة تصادم لا توافقية – عشوائية – ضوضاء وعدم استمرارية

    حتة فلسفة كده
    ________________________________________
    أنا لا أعتبر نفسي من رواد عمارة ال Deconstruction لأنني لا أتقيد بمنهج معين في التفكير أنا لا أفعل إلا ما أحس به
    زهى حديد
    إن الجنونية بالنسبة لنا ما هي إلا دراسة مستقبلية ونظرة جادة لما ستكون عليه مباني المستقبل وإن عناصرنا النحتية التي هي محور العمل بالنسبة لنا ستكون هي أساس مشاريع المستقبل

    مجموعة Coop himmelblau
    مقدمة
    بدأ ظهور مصطلح الـDeconstruction مع بداية الثمانينات من هذا القرن ولقد ظهر أول ما ظهر على الصعيد الفكري والأدبي ولقد جاء ظهور هذا المصطلح نتيجة للتطور الفكري والثقافي الذي بدأ في أوائل السبعينات من هذا القرن وخاصة في أمريكا وفرنسا ولقد تحول بعد ذلك إلى اتجاه عام ومذهب فكري خاص وأصبح مصطلح أكاديمي ولقد عمم في كثير من الجامعات خاصة الأمريكية منها ودخل هذا المصطلح عالم العمارة الحديثة من حيث كون العمارة هي أم الفنون .
    ما هو الـ Deconstruction ؟
    هذا السؤال يطرح نفسه بقوة وذلك حتى يفتح أمامنا الطريق التعرف على هذا الاتجاه فالـ Deconstruction هو عبارة عن مرحلة متقدمة من مدرسة الـ Structuralism ولقد ظهرت مدرسة الـ Deconstruction كرد فعل طبيعي لتطور الأسلوب الإنشائي Structuralism والذي يتضح في بعض أعمال ( كلود ليفي شتراوس ، نوان شومسكي ) وهناك سؤال أخر لما لا نطلق على تلك المدرسة الـ Post Structuralism بدلا من الDeconstruction
    ويجيب عن هذا التساؤل ( فرانك جيري ) Frank jehry ) ) أحد كبار معماري الـ Deconstruction بان كلمة Structuralism Post لا تعطي هذا الانطباع الثوري والتحولي وأيضا الغير واضح التي تعطيه كلمة الـDeconstruction .
    وهناك سؤال أخر قد يتسلل إلى الأذهان وهو هل الـDeconstruction تساوي الـDestruction ؟
    نجد الإجابة هنا من خلال أكبر مدرستين أقاما دعائم هذه الحركة وهما ( برنارد شومي ، وجاكو دريدا ) ( Bernard tschumi , Jacques Derrda ) فيقولا ان التساوي بينهما ليس صريحا فإن هناك ما يسمى في العالم الـ Deconstruction بـ Deconstruction Affitmativ أو Deconstruction Reconstruction وهما محور عصب تلك المدرسة ويعتبر المعماريون الذين ينهجون هذا النهج الـDeconstruction أكثر إبداعا وتعلقا بالفن من المعماريين الآخرين وذلك نظرا لما يتيحه لهم هذا النضج من تحرر فكري من قيود قد وضعتها القوانين أو العادات أو المجتمع .
    فلسفة الـDeconstruction
    يرى بعض معماريون الـDeconstruction أنه عند وضع فلسفة عامة لهذه المدرسة يجب عدم المغالاة في التعبير والتعريف وبعضهم يقول ان الـDeconstruction ما هو إلا رد فعل طبيعي جدا أمام التغيرات الحادثة في المجتمع فإننا في الوقت الحالي لا نرى أنه من الغريب أن نرى أي فتى يحمل جهاز تسجيل على رأسه ويمشي في الطريق أو أن نرى أي إنسان يقوم ببعض الحركات الكوميدية في الطريق العام وهكذا نجد أن الـDeconstruction ما هي إلا شيء نابع من الحياة التي يحياها المجتمع .
    وهناك من يتفقون على رأي آخر وإن كان مشابها إلى حد كبير ما قبله حيث يقولون أن الـDeconstruction ما هي إلا انفعال الإنسان بالواقع المحيط به فالإنسان ما هو إلا مشاعر فإننا عندما نضحك أو نبكي فما ذلك إلا رد فعل طبيعي وأحيانا غير طبيعي لما حدث ولذا لا يجب أن نفصل بين تلك المشاعر وبين حياة الإنسان وأهم شيء في حياة الإنسان هو المبنى الذي يعيش فيه ولذا لابد أن ننتقل بالـDeconstruction من كونه يعبر عن رد فعل أو مشاعر إلى فعل حي قائم يولد مشاعر .
    الاتجاهات المختلفة في مدرسة الـDeconstruction
    أولا : هذه الانفصالية أو الإنقطاعية
    The fragmentaion &Discontinuity
    رائد هذا الاتجاه هو فرانك جيري ( Frank jehry )
    وهذا الاتجاه قائم على فكرة الاستقلالية بالمبنى وعناصره حيث يرى أن المبنى حتى يظهر مدى الإبداع والرقي فيه يجب أن يكون مستقلا بذاته لا يحده مباني أخرى تفسد مدى جماله وهو ذلك متأثر بفكرة الضياع والقصور في العصور الوسطى كما يقوم على انفصال عناصر المبنى كل عنصر بذاته مع الترابط والتجاذب بينهما في سهولة ومهارة .
    ثانيا : البنائية الحديثة Nco Constructvisim
    من أهم رواد هذا الاتجاه ( Rem Koolhass ,OMS, Zaha Hadid ) وهذا الاتجاه يقوم على استخدام البلاطات الطائرة الدائرية ( 3Dimintion ) وكذا على المفردات الهندسية مثل المربع والمستطيل والمثلث والدائرة … الخ وهذا بالإضافة إلى استخدام الألوان الصارخة مع التجريد الفني الواضح في الأعمال وهم عناصر المبنى .
    عناصر تشكيل المبنى القشريات ـ عناصر الاتصال ـ الشبكيات ـ البلاطات القشرية ويعد هذا الاتجاه أكثر الاتجاهات جاذبية وذلك لكونه ينقل الإنسان من عالم الواقع إلى عالم المباني الطائرة أو الفضاء .
    ثالثا : الجنونية ـ بجنون ـ The Follies – Folies
    أهم رواد هذا الاتجاه هم ( Coop. Himmelblau Bernard Tschumi ,)
    وهذا الاتجاه يعتبر خليط من مدرستين هما الـDeconstruction والـConstruction Late ولقد تأثر هذا الاتجاه تأثرا قويا بأعمال كل من ( Kandinsky , Chemi Khov ) وهما إحدى رواد مدرسة الـConstruction Late وكذلك أعمال ( Derrida ) من مدرسة الـDeconstruction وفكر هذا الاتجاه كما يقول أحد روادها وهي مجموعة الـCoop Himmelblau )) عنها أن الجنونية بالنسبة لنا ما هي إلا دراسة مستقبلية ونظرة جادة لما ستكون عليه مباني المستقبل وإن عناصرها النحتية التي هي محور العمل بالنسبة تكون هي أساس مشاريع مستقبل وأهم عناصر هذا الاتجاه هي المواد النحتية كما تعتمد اعتمادا كليا على الحديد والزجاج .


    رابعا : الإيجابية ـ الإعتقادية Positive –Nihilism
    ورائد هذه المدرسة هو Peter Eiseman ينادي هذا الاتجاه بالتحرر الفكري الكامل ولا يربط نفسه بأي مدرسة أو اتجاه أو مسمى معينا يقع تحته المبنى ولذا نجد التحررية في التصميم وأساليب الإنشاء ومباني هذا الاتجاه لا تتقيد مثلا بالشكل أو الاتجاه الفكري أو العنصر نفسه فهي تدعو إلى الاستقلالية والإنفصالية عن الواقع ككل .


    بيتر ايزنمان Eisanman –peter
    ولد أيزنمان عام 1932 في نيو جيرسي حصل على شهادته الجامعية من جامعة كورنل 1955 وحصل على الماجستير من جامعة كلومبيا 1960 وحصل على الدكتوراه من جامعة كامبريدج ـ إنجلترا عام 1962 والدكتوراه التخصصية في نظريات التصميم من نفس الكلية عام 1963 ولقد حصل على الرئاسة الفخرية لاتحاد المعماريين بنيويورك .
    يعد من اكبر كتاب المجلات المعمارية وله كتب كثيرة وخاصة في المنازل ويصنف أيزنمان على أنه من اتباع مدرسة الـDeconstruction ويصنف على كونه من مدرسة الـ( 20th Revivalism ) .
    ومن اشهر أعماله كاتدرائية ليفربول ـ إنجلترا ـ 1960 ، سلسلة أعماله المسماة بالمنزل ( 1،2،3،4،5 ) منذ عام 1967 ـ 1978.


    فرانك جيري Gehry Frank
    ولد جيري في تورنتو ـ كندا 1929 وتلقى دراسته في جامعة كاليفورنيا في الولايات المتحدة الأمريكية 1945 ـ 1951 وفي جامعة هارفارد للتاهيل 1956 ـ 1957 ، ومن اهم أعماله منزله ـ سانتامونيكا ـ كاليفورنيا 1978 ـ 1979 ، مباتي جيمي G.E.L ـ هولييود 1976 ، مركز توزيع منتصف الأطلنطي ـ سكني أداري ـ ميريلاند 1978 .
    كان جيري عضو في جماعة لوس أنجلوس للمعماريين .

    رم كولهاس Koolhaas Rem
    ولد في أمستردام ـ هولندا 1944 ، وكان في بدايته كاتبا سينمائيا ثم تحول بعد ذلك لدراسة العمارة في جمعية العمارة بلندن ـ إنجلترا ، ورحل إلى نيويورك 1972 وبعد عام أصبح زائرا في معهد العمارة وتخطيط المدن في مدينة نيويورك وهو حاليا شريك في مكتبة ميترو بوليتان للعمارة ـ كتب كتلب تحت عنوان" نيويورك المختلة " وقد نشر عام 1978 م .

    أوما : OMA
    أنشئت مؤسسة أوما ( مكتب مترو بوليتان المعماري ) 1975 ـ نيويورك وقد أرست مبادئها في أوائل السبعينات وكان المكونون لهذه المؤسسة هم : رم كولهاس ـ ايليا زنجليس ـ زها حديد ( 1977 ـ 1979 ) ـ زيو زنجليس ـ أ .م . انجرز .
    ولد أيايا زنجليس في اليونان 1937 وتلقى دراسته في مركز العمارة ـ لندن ، ولقد أكمل دراسته في مركز العمارة ـ لندن ، ولقد أكمل دراسته في عدد من الجامعات الأخرى مثل معهد العمارة بلندن ن جامعة كلومبيا ، جامعة كاليفورنيا ، جامعة لوس أنجلوس بالولايات المتحدة الأمريكية .
    ولقد أزدهرت المؤسسة في منتصف السبعينات وبدأت في أقامة فروع لها في أنحاء العالم مع بداية الثمانينيات حيث نجد فروعا لها في لندن ، هولندا ، أثينا ، روتردام .
    من أشهر أعمال هذه المؤسسة فندق أبو الهول ـ لوس أنجلوس ـ 1975 ، وفندق أرض الرفاهية 1976 ـ 1977 ، باواوس شتيلونج ـ برلين ـ 1984 ، فندق ثيرما ـ أثينا 1985 .

    مجموعة Coop. Himmelblau
    زأسس هذه المجموعة ( مجموعة السماء الزرقاء ) أنشاها وولف بركس وهلموت سوزنيسكي عام 1968 .
    ولد بركس 1942 في فيينا وسوزنيسكي في بولندا 1944 ولهما أعمال شهيرة جدا في مختلف أنحاء العالم منها دومان إستوديو ـ فيينا 1985 ، البت المفتوح ـ ملايبو 1990 ـ خط السماء ـ همبورج ـ ألمانيا 1968 .

    زاها حديد Zaha –Hadid
    ولدت في بغداد 1950 ، وحصلت على درجة علمية في الرياضيات من الجامعة الأمريكية ببيروت 1971 ـ ودرست في معهد العمارة في لندن من 1972 ـ 1977 وحصلت منه على دبلوما في 1977 ، كونت مجموعة أوما مع بعض المعماريين وذلك حتى 1980 ،وبعد ذلك استقلت بذاتها ومنذ بداية عام 1977 ـ 1987 كانت رئيسة اتحاد المعماريين الأمريكيين وحصلت عام 1987 على درجة أستاذة زائرة لجامعة كلومبيا ـ نيويورك ، وعام 1988 على نفس الدرجة لجامعة هارفارد ، من أشهر مبانيها مبنى هيئة المطافي ـ نيويورك 1985 ، مجموعة مباني I.B.A برلين ـ 1989 ، وفيلا الهاجوي 1992 .
    ________________________________________
    THE DECONSTRUCTURE )POST – STRUCTURE )
    بدأظهور مصطلح ال DECONSTRUCTURE مع بداية الثمانينات من هذا القرن ولقد ظهر اول ما ظهر على الصعيد الفكري والادبي ولقد جاء ظهور هذا المصطلح نتيجة للتطور الفكري الذي بدأ في اوائل السبعينات من هذا القرن وخاصة في امريكا وفرنسا ولقد تحول بعد ذلك الى اتجاه عام ومذهب فكري خاص واصبح مصطلح اكاديمي ولقد عمم في كثير من الجامعات خاصة الامريكية منها , ودخل هذا المصطلح عالم العالم الحديثة من حيث ان العمارة ام الفنون .
    ما هو ال DECONSTRUCTURE ؟ هو عبارة عن مرحلة متقدمة من مدرسة ال STRUCTURALISM ولقد ظهرت مدرسة ال DECONSTRUCTURE كرد فعل طبيعي لتطور الاسلوب الانشائي STRUCTURALISM الذي يتضح في بعض اعمال ( كلود ليفي شفرلوس , نوان شومسكي ) … يقول فرانك جيري احد اكبر معماريين هذه الفترة اننا لا نطلق على هذه المدرسة اسم ال STRUCTURALISM بدلا من اسم DECONSTRUCTURE لان كلمة STRUCTURALISM لا تعطي هذا الانطباع الثوري والتحولي وايضا التغير الذي تعطيه كلمة ال DECONSTRUCTURE .
    من اين جاء التساوي بين مدرسة ال DECONSTRUCTION و ال DESTRUCTION ؟
    يقول كلا من برنارد شومي + جاكو دريدا اكبر مؤسسين هذه الحركة ان التساوي بين المصطلحين ليس صريحا وانما هناك ما يسمى باسم ب DECONSTRUCTION RECONSTRUCTION في ال DECONSTRUCTUREوهما محور عصب تلك المدرسة .
    فلسفة ال ECONSTRUCTURE :يبببيرى بعض المعماريون ان ال DECONSTRUCTURE عند وضع فلسفة عامة لهذه المدرسة يجب عدم المغالاة في التعبير والتعريف وبعضهم يقول ان ال DECONSTRUCTURE اما هو الا رد فعل طبيعي جدا امام المتغيرات الحادثة في المجتمع , وانها شئ نابع من الحياة التي يحياها المجتمع .
    هناك تعريف اخر لل DECONSTRUCTURE يقول انها عبارة عن انفعال الانسان بالواقع المحيط به , وحيث ان اهم شئ في حياة الانسان هو المبنى لذلك لابد ان ننتقل من كون ان ال DECONSTRUCTURE عبارة عن رد فعل الى انها مشاعر او فعل حي قائم يتفق مع المشاعر .
    الاتجاهات المختلفة في مدرسة ال DECONSTRUCTURE
    اولا :- الانفصالية او الانقطاعية :-رائد هذا الاتجاه هو فرانك جيري وهذا الاتجاه قائم على فكرة الاستقلالية بالمبنى فالمبنى حتى يظهر فيه مدى الابداع والرقي يجب ان يكون مستقلا بذاته لا يحده مبنى اخر تفسد جماله وهذه الفكرة متأثرة بفكرة الضياع والقصور في العصور الوسطى كما يقوم على انفصال عناصر المبنى كل عنصر على حدى بذاته مع الترابط والتجاذب بينهما في سهولة ومهارة .
    ثانيا :- البنائية الحديثة :-من اهم رواد هذه الفكرة هم زها حديد + ريم كولاس وهذا الاتجاه يقوم على استخدام البلاطات الطائرة الدائرية وكذلك على المفردات الهندسية مثل المربع والمستطيل والمثلث والدائرة …الخ وهذا بالاضافة الى الى استخدام الالوان الصارخة مع التجريد الفني الواضح في الاعمال .
    عناصر تشكيل المبنى عبارة عن القشريات + عناصر الاتصال + الشبكيات + البلاطات القشرية .. ويعد هذا الاتجاه اكثر الاتجاهات جاذبية وذلك لكونه ينقل الانسان من عالم الواقع الى عالم المباني الطائرة او الفضاء .
    ثالثا :- الجنونية – بجنون :-
    اهم رواد هذا الاتجاه هم BERNARD TSCHUMI + COOP HIMMELBLAU وهذا الاتجاه يعتبر خلط من مدرستين هما ال DECONSTRUCTION + LATE CONSTRUCTION وقد تاثر هذا الاتجاه باعمال كل من CHEMI KHOV + KANDINSKY وهما احد رواد مدرسة ال LATE CONSTRUCTION وكذلك اعمال DERRIDA من مدرسة ال CONSTRUCTION وفكر هذا الاتجاه كما يقول احد روادها عنها ان الجنونية بالنسبة لنا ما هي الا دراسة مستقبلية ونظرة جادة لما ستكون عليه مباني المستقبل وان عناصرها النحتية التي هي محور العمل بالنسبة تكون هي اساس مشاريع مستقبل " واهم عناصر هذا الاتجاه هي المواد النحتية كما تعتمد اعتمادا كليا على الحديد والزجاج .
    رابعا :- الاعتقادية :-ورائد هذه المدرسة هو PETER EISEMAN ينادي هذا الاتجاه بالتحرر الفكري الكامل ولا يربط نفسه باي مدرسة او اتجاه او مسمى معين يقع تحته المبنى ولذا نجد التحررية في التصميم واساليب الانشاء ومباني هذا الاتجاه لا تفيد مثلا بالشكل او الاتجاه الفكري او الالوان او العنصر نفسه فهي تدعو الى الاستقلالية والانفصالية عن الواقع ككل

    مع كل الود و الاحترام و التقدير

    0 Not allowed!



  4. [4]
    alaanabil
    alaanabil غير متواجد حالياً
    عضو فعال جداً
    الصورة الرمزية alaanabil


    تاريخ التسجيل: Sep 2007
    المشاركات: 232
    Thumbs Up
    Received: 2
    Given: 0
    السلام عليكم
    انا اتفق مع الاخ الفاضل معمارى من طين حيث من الصعب تحديد ذلك وفق ما قلتى اخت معمارية
    ولكن اتفق معك فى البصمة لكل معمارى
    اما مسئله الخطوط الحاده والمتموجه كما ذكرتى فى اعتقادى الشخصى انها تخضع لعوامل اخرى غير ميول المعمارى ولكن المعمارى يعمل على تجانس الخطوط حتى يخرج الشكل النهائى مترابط متجانس ذو وحده واحده
    اتمنى ان اكون اوصلت وجهة نظرى -وهذا مجرد رأى-

    0 Not allowed!



  5. [5]
    معمارية سعودية
    معمارية سعودية غير متواجد حالياً
    عضو متميز
    الصورة الرمزية معمارية سعودية


    تاريخ التسجيل: Oct 2007
    المشاركات: 205
    Thumbs Up
    Received: 0
    Given: 0
    designer mido
    اشكر لك مشاركتك ، وفعلاً الإتزان مطلوب في التصميم أياً كان


    معماري من طين
    برغم المداخلة القوية والتي كانت في غير صلب الموضوع، فموضوعي سؤال بسيط فقط ، هل
    تعتمد على الخطوط كثيراً في تصميمك أم غيرها .. وقد قلت في المقدمة (برغم الإختلاف الكثير والأنواع الكثيرة) إلا أنني اخترت الإثنين فقط لنتناقش فيه ..

    إلا أنني أرحب بفكرتك كما هي وأترك لأعضاء المشاركة فيها لو أحبوا .. وأفضل أن تنقلها إلى موضوع مستقل تحت إسمك لأنها فكرة رائعة ..


    alaanabil
    أنا لم أحدد وأقيد يا عزيزتي، قلت أني اخترت من ضمن أنواع كثيرة فقط لنتاقش فيه
    لقد شرحت وجهة نظري أيضاً في ردي على معماري من طين وأهلاً وسهلاً بك دائماً

    0 Not allowed!



  6. [6]
    معماري من طين
    معماري من طين غير متواجد حالياً
    عضو متميز
    الصورة الرمزية معماري من طين


    تاريخ التسجيل: Apr 2005
    المشاركات: 211
    Thumbs Up
    Received: 0
    Given: 0
    اصبتي اختي الفاضلة...
    من الافضل ان تصبح موضوع ..
    و لكن انا استخدم في تصميمي الوظيفة ... فمثلا كافيه خطوط منحنية و لكن محمكمة خطوط مستقيمة و حادة...
    و شكرا

    0 Not allowed!



  7. [7]
    عاشق حب رسول الله
    عاشق حب رسول الله غير متواجد حالياً
    عضو متميز
    الصورة الرمزية عاشق حب رسول الله


    تاريخ التسجيل: Mar 2006
    المشاركات: 846
    Thumbs Up
    Received: 13
    Given: 0
    لاشك اختي الكريمة المعمارية السعودية ...
    ان الخطوط المنحنية لها سحر خاص وجاذبية لاتقاوم ...فهي تأخذك بسهولة ويسر الي الديناميكية وتغيير الايقاع لتفاجئين في كل لحظه بشيء جديد ومختلف ....
    الا انه ايضا يمكن للخطوط المستقيمة والحاده ان تداعبك بتداخلاتها وتغيراتها المفاجئة ....
    الا انه يبقي في النهاية الحكم والفيصل في هذا كله ....قدرة المعماري وموهبته الفذه لابراز كل هذه المعاني والاحاسيس من خلال تصميماته الابداعية ...
    وشكرا لكِ اختي علي طرحك لهذه الالتفاته الذكية منك ....وجزاك الله كل خير .

    0 Not allowed!


    عاشق حب رسول الله
    صلي الله عليه وسلم

  8. [8]
    دكتورة معمارية
    دكتورة معمارية غير متواجد حالياً
    عضو متميز


    تاريخ التسجيل: Jun 2006
    المشاركات: 254
    Thumbs Up
    Received: 0
    Given: 1
    بالنسبة الي فانا افضل الخطوط المستقيمة وغير المتماثلة
    فانا من مدرسة الوظيفية... والعضوية بجمالها لا تمنع الاستقامة
    ولكن لامانع من اضافة قليل من الليونة في التصميم
    فمن وجهة نظري لا يستطيع احد ان يتقن الخطوط الحرة قبل اتقانه لرسم المربعات وعلاقتها بجميع الاشكال الهندسية الصريحة
    على هذا نشات وتعلمت وهذا ما اقتنع به....
    فكان اساتذتي يقولون لنا
    "لايمكن ان تبدا بالاجتهاد والقياس قبل ان تعرف جميع الاحكام من الكتاب والسنة"
    الله يجازيهم عني كل خير بما علموني وارشدوني

    0 Not allowed!



  9. [9]
    محمد ظاهر
    محمد ظاهر غير متواجد حالياً
    عضو فعال جداً


    تاريخ التسجيل: Feb 2007
    المشاركات: 161
    Thumbs Up
    Received: 1
    Given: 0
    انا من مدرسة الخطوط الحرة اللينه التي ارى نفسي فيها حيث انها تعطيني الليونة في التصميم و تحريك اي مشروع يمكن ان يصمم علما انني ما زلت ظالبا الا اني اصر على استخدام هذا النمط و شكرة على طرح الموضوع الهام و الجميل

    0 Not allowed!



  10. [10]
    هنادي الصدقية
    هنادي الصدقية غير متواجد حالياً
    عضو متميز
    الصورة الرمزية هنادي الصدقية


    تاريخ التسجيل: Feb 2006
    المشاركات: 411
    Thumbs Up
    Received: 3
    Given: 0
    السلام عليكم ورحمة الله

    دائما مواضيعك جميلة ما شاء الله

    بالنسبة لي دائما خطوطي مستقيمة حادة فجائية مستمرة واحب الاشكال الهرمية العملاقة والمتكسرة مثل الكريستال ^^

    حاولت السنة الماضية اتعامل مع الكرفات ما نجحت ثم فكرت انها ما تكون كرفات لكن على الاقل دوائر بالفرجار لكن ايضا فشلت وحسيت مشروعي صار ممل وما انتجته مثل ما اتمنى فرجعت لخطوطي الاصلية والقديمة : )

    سلام

    0 Not allowed!



  
صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة
الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

عرض سحابة الكلمة الدلالية

RSS RSS 2.0 XML MAP HTML