(الحلقة الاولى ) تستخدم الطاقة الكهربائية في الوقت الحاظر على نطاق واسع في الطاترات وتودي هذة الطاقة ادوار مختلفة تشابه في عملها عمل الطاقم الجوي . لايمكن صنع الطائرة الحديثة التي تعمل في جميع الضروف وعلى ارتفاعات مختلفة وبسرعة عا ليه وتنفذ واجبات في غاية التعقيد بدون استخام واسع للمنظومات الكهربائية الاوتماتكية الموجها على هذة الطائرة . ان من الطبيعي ان تكون عملية التحويل كل او بعض عمليات توجيه الطائرات الى عمليات اوتما تكية هي من العمليات المريحة والمقللة للخطة المحتمل للطيار ومركزة عملة على الواجب الاكثر اهمية وتكون هذة العمايات الغير مجدية دون استخدام الطاقة الكهربائية . ان ازدياد الفعالية القتالية للطائرة يرتبط ارتباط وثيقا بتحويل الاداة الوضيفي للطيار الى عمليات اوتماتكية كتوجية الطائرة مثلة والسيطرة على عمل الاسلحة اوتماتكية وتشغيل المعدات الجوية اوتماتكية .
ان مصادر الطاقة في الطائرة متنوعة فقد تكون ميكانكية او هايدرولكية اوكهربائية او تعمل في الهواة المضغوط او كهرو مكانكية ويكون الاعتماد على الطاقو الذهنية للطيار من الاومور المستحيلة لي اداة جميع الوظائف الخاصة في الطيران لذا يجب استخدام انواع اخر من الطاقة وفي جميع المجالات لتهية
الظروف المثالية للطيران .