دورات هندسية

 

 

ليس للقراءة فقط ............ اسمعنا مالديك

صفحة 1 من 3 12 3 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 27
  1. [1]
    الصورة الرمزية eng.amani
    eng.amani
    eng.amani غير متواجد حالياً

    عضو فائق التميز

    تاريخ التسجيل: Dec 2006
    المشاركات: 6,461
    Thumbs Up
    Received: 122
    Given: 101

    ليس للقراءة فقط ............ اسمعنا مالديك

    بسم الله الرحمن الرحيم

    حاليا اتابع مسلسل خالد بن الوليد رضي الله عنه
    وانتظر الحلقة تلو الحلقة لاعرف مالذي سيحصل مع خالد والمسلمين وكيف سيخرج من المازق
    في عهده كانت هناك امبراطوريتان عظيمتان : الفرس والروم
    الا انه اصر على الحاق الهزيمة بهما
    ومع قلة عتاده وقلة جيشه استطاع ان يصل تلك الحصون ويخترقها
    وانا اتابع الحلقة بالامس جال بخاطري سؤال

    ماذا ياخالد لو كنت تمتلك الدبابات والطائرات ؟؟

    اظن كان الاسلام انتشر والله اعلم في يوم واحد
    ونحن اليوم نواجه ايضا امبراطوريتان

    ماتسمى اسرائيل واميريكا

    ترى مالذي كان يملكه خالدا ولا نملكه اليوم ؟
    كيف انتصر بسيف ورمح ؟
    هل التكنولوجيا تضعف الانسان ؟


    يسرني ان تشاركوني اراءكم


    شروط المشاركة بالنقاش :
    1- نريد نقاشا بناءً راقيا لايحمل في طياته ايذاء لاحد لاننا نريد الفائدة ولا وقت للمشاحنات
    2-هل مانعيشه اليوم هو ضعف ؟ ماسببه ؟
    3- مالحل ؟
    4- كيف يبدا كل منا من موقعه باحداث تغيير في من هم حوله كبداية ؟

  2. [2]
    م اشرف الكرم
    م اشرف الكرم غير متواجد حالياً
    مشرف متميز
    الصورة الرمزية م اشرف الكرم


    تاريخ التسجيل: Jun 2006
    المشاركات: 2,777

    وسام مشرف متميز

    Thumbs Up
    Received: 84
    Given: 317
    [QUOTE]
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة eng.amani مشاهدة المشاركة
    [CENTER]بسم الله الرحمن الرحيم




    ماذا ياخالد لو كنت تمتلك الدبابات والطائرات ؟؟

    اظن كان الاسلام انتشر والله اعلم في يوم واحد


    اختنا الفاضلة eng.amani

    كلماتك على قلتها الا انها تفصح عن
    قلب مفعم بحب الخير لهذه الامة

    اختنا الفاضلة
    كان السيف والرمح مع سيدنا خالد بن الوليد رضي الله عنه
    ليُسمح له بفتح البلاد لنشر الدعوة الى الله

    ولو كان مع خالد بن الوليد ما هو لدينا اليوم
    من شبكات اتصال " انترنت " وبريد الكتروني ودردشات ومنتديات
    لكان فعل ابها اكثر مما فعله بالسيف والرمح
    وافضل مما يفعله الاخر بطائراته ودباباته وصواريخه اليوم

    لقد كان هدف السيف والرمح هو توصيل الدعوة الى الاخر
    الذي لم يعرف عن توحيد الله شيئا
    وتحت اساس " {وَقُلِ الْحَقُّ مِن رَّبِّكُمْ فَمَن شَاء فَلْيُؤْمِن وَمَن شَاء فَلْيَكْفُرْ } (29) سورة الكهف
    وعلى اساس " {لاَ إِكْرَاهَ فِي الدِّينِ قَد تَّبَيَّنَ الرُّشْدُ مِنَ الْغَيِّ } (256) سورة البقرة

    وها نحن اليوم نمتلك تلك التقنيات الجيدة
    التي يمكن ان نتواصل بها مع الاخر الذي لم يعرف عن الاسلام الا تشويها
    والتي يمكن بها ان نقدم مضمون ان اعبدوا الله لا شريك له في الالوهية
    والتي يمكن بها ان نعلن للاخر ولانفسنا بان معجزة القران سارية الى اليوم بفضل ما انعم الله به على الاخر من مكتشفات علمية تطابقت مع ايات الله
    والتي بها نستطيع ان نناقش ونحاور الاخر , حيث ان فيهم من يبحث عن الحق

    ولكن , اعتقد ان غالبيتنا لم تستخدم النت في شيء من هذا
    ومعلوم ان الاغلبية تستخدم تلك التقنيات في ماذا.

    اقصد
    اننا نمتلك ما يمكن ان ندخل به الى قلوب الناس
    ونوصل لهم دعوة الحق ( وهو هدف الغزوات في اغلبها )
    حتى لو ليس عندنا طائرات ومدافع
    ( وتلك ليست دعوة الى ان نتقاعس في اعداد القوة في بلادنا واوطاننا )
    لكن
    هو سبيل بين ايدينا
    ولا يستخدمه الكثيرين

    اشكركِ كثيرا
    ----------------------------------------

    0 Not allowed!



  3. [3]
    م اشرف الكرم
    م اشرف الكرم غير متواجد حالياً
    مشرف متميز
    الصورة الرمزية م اشرف الكرم


    تاريخ التسجيل: Jun 2006
    المشاركات: 2,777

    وسام مشرف متميز

    Thumbs Up
    Received: 84
    Given: 317
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة eng.amani مشاهدة المشاركة
    بسم الله الرحمن الرحيم


    2-هل مانعيشه اليوم هو ضعف ؟ ماسببه ؟
    3- مالحل ؟
    4- كيف يبدا كل منا من موقعه باحداث تغيير في من هم حوله كبداية ؟

    ثم

    ان ما نعيشه اليوم من ضعف هو بسبب جناحين لطائر مترهل عشش في كثير منا

    وجناحيه هما:

    1- البعد عن تعاليم الله لنا عموما وتراجع الكثيرين في توحيد الالوهية لله تعالى وفي الاخلاق
    2- اهمال المسلمين للدنيا على اساس خاطيء بانها ليست لنا , فاهملنا العلم والتعليم والتقنيات والاقتصاد والاعداد والاتحاد والادارة والعلوم عموما واهملنا اتقان ما نفعل.

    ولذلك تفصيل لا اريد الخوض فيه لئلا اطيل

    وعن الحل:

    فارجو ان يكون بعض من الحل في :

    1- عودتنا للاعتزاز بالتمسك بالدين كمنهج للحياة
    2- محاولة فهم حقيقة التوحيد وكيف نتخذ من الله الها , حتى لا نقع في شرك دون ان ندري ( ولا ننسى دعوة سيدنا ابراهيم : {وَاجْنُبْنِي وَبَنِيَّ أَن نَّعْبُدَ الأَصْنَامَ} (35) سورة إبراهيم )
    3- معرفة صفات الاخلاق الاسلامية من اتقان وحياء واحسان وعفاف وايثار وحب الغير ووفاء العهود وصدق الوعود والعقود واداءالامانة والصبر والرحمة والبر و و . . الخ وتطبيقها فعليا
    4- الاهتمام بالعمل والعلم والتطبيقات التقنية للعلم وفهم ان النجاح يأتي بأسباب الحياة مع التوكل على الله ولا يأتي لمجرد اننا مؤمنين
    5- احياء مفهوم ان اعمار الارض وتطويرها والابداع فيها والابتكار لها هو جزء اصيل من عبادة الله اذا صحت النية


    والبداية تكون بكل تلك الامور كل في نفسه اولا لنفهم ونتعلم ثم نطبق في اعمالنا ما تعلمناه وبالتالي ننقله الى من هم حولنا بالفعل وليس بالكلام فقط


    اشكركِ على اثارة هذا الموضوع الهام


    0 Not allowed!



  4. [4]
    محمد ابو مريم
    محمد ابو مريم غير متواجد حالياً
    عضو متميز
    الصورة الرمزية محمد ابو مريم


    تاريخ التسجيل: May 2006
    المشاركات: 3,571
    Thumbs Up
    Received: 2,436
    Given: 3,924
    نهر النيييل
    جزاك الله خير علي هذا التحليل الرائع

    نعم نحن نملك كل وسائل الاتصال والتبليغ بهذا الدين ولكننا لا نستخدمها

    {وَقُلِ الْحَقُّ مِن رَّبِّكُمْ فَمَن شَاء فَلْيُؤْمِن وَمَن شَاء فَلْيَكْفُرْ } (29) سورة الكهف

    فنحن مأمورون بتليغ هذا الحق ليصل لغيرنا كما وصل الينا

    فلو تخيلنا لو أن المسلمين الاوائل لم يجتهدوا لتبليغ هذا الدين ,,هل كنا أصبحنا مسلمين بالوراثه

    فكفي بالاسلام نعمه

    -------------------------------------------------------------------------------------------------------
    عن أبي هريرة رَضِيَ اللَّهُ عَنهُ قال، قال رَسُول اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيهِ وَسَلَّم: كلمتان خفيفتان على اللسان ثقيلتان في الميزان حبيبتان إلى الرحمن: سبحان اللَّه وبحمده، سبحان اللَّه العظيم متفق عَلَيهِ
    "ربي رضيت بك رباً وبالاسلام ديناً وبسيدنا محمد نبياً ورسولاً"
    ربي ما أصبح بي من نعمة أو بأحداً من خلقك فمنك وحدك لا شريك لك, لك الحمد ولك الشكر

    0 Not allowed!



    الموقع الرسمي للمكتبة الشاملة
    http://shamela.ws/

  5. [5]
    eng.amani
    eng.amani غير متواجد حالياً
    عضو فائق التميز
    الصورة الرمزية eng.amani


    تاريخ التسجيل: Dec 2006
    المشاركات: 6,461
    Thumbs Up
    Received: 122
    Given: 101
    نهر النيل

    اشكرك على هذا التحليل الذي اراه صحيحا
    بالفعل
    لقد ابتعدنا كثيرا عن طريق الله اغرتنا الحياة الدنيا وشغلتنا عن اهم ماخلقنا لاجله بتنا نهتم بالمال والولد
    لم نعد نهتم بالعلم كما سبق اين هم المخترعون والعباقرة
    الكثير من العرب والمسلمين المكتشفين والباحثين تاخذهم البلاد الاوروبية وتدعمهم وتوفر لهم السكن والحياة له ولعائلته وتكرمه
    اين هي دولته ولم لم تهتم لامره
    شئ اخر ياجماعة
    اسلوبنا مع الاخر ....
    كان الصحابة الافاضل لايؤذون احدا ممن هم على غير الاسلام وكان النبي صلى الله عليه وسلم لايدعو عليهم بل يدعو ان يهديهم الله
    صدمت حينما علمت ان الشيخ القرضاوي عبر عن دعاء المسلمين في المساجد على الكفار انها ادعية استفزازيه تنفرهم من الاسلام وتشعرهم انهم غير مرغوبين لدينا
    وقد كنت اعتقد ان بامكاني ان ادعو عليهم ولم يخطر ببالي ان ادعو بهدايتهم
    وفي احصائية قام بها العلماء في قطر لتحليل اهم الاسباب التي تدعوهم للدخول في الاسلام
    تصوروا ماذا ؟
    حسن الخلق الذي يجدوه من المسلم فلم لا نغير تفكيرنا اتجاه هؤلاء ونعمل على كسبهم بدل من ان نخلق منهم اعداء لنا
    والله ياجماعة ان اسلامنا مافي منه بين الاديان وبامكاننا ان نغير العالم وناخذه في صفنا
    نحتاج الكثير والكثير لنستطيع الوقوف على اقدامنا
    وكما قال bigone
    لانريد ان ناخذ الاسلام بالوراثة

    0 Not allowed!



  6. [6]
    راسم خضر
    راسم خضر غير متواجد حالياً
    عضو متميز


    تاريخ التسجيل: Feb 2007
    المشاركات: 517
    Thumbs Up
    Received: 0
    Given: 0
    لو تأملنا حديث الرسول صلى الله عليه وسلم حين قال : (( يوشك أن تداعى عليكم الأمم كما تداعى الأكلة على قصعتها، قالوا: أمن قلة نحن يومئذ يا رسول الله؟ قال: بل أنتم يومئذ كثير و لكنكم غثاء كغثاء السيل، و لينزعن الله من صدور عدوكم المهابة منكم، و ليقذفن الله في قلوبكم الوهن، فقالوا: يا رسول الله و ما الوهن ؟ قال حب الدنيا و كراهية الموت ))
    هذا تشخيص طبيب البشرية الرباني صلى الله عليه وسلم لحالنا اليوم منذ 14 قرن خلت ...
    المرض :حب الدنيا و كراهية الموت
    العلاج : الزهد في الدنيا ، والجهاد في سبيل الله

    0 Not allowed!



  7. [7]
    مهاجر
    مهاجر غير متواجد حالياً
    مشرف عــــــــام
    الصورة الرمزية مهاجر


    تاريخ التسجيل: Jun 2003
    المشاركات: 8,679
    Thumbs Up
    Received: 298
    Given: 258
    نتابع النقاش ... موضوع مميز

    أشكر كل من ساهم في الموضوع برأيه ...

    0 Not allowed!




    أعــــــوذ بالله من نفــــــحة الكبرياء




    http://www.arab-eng.org/vb/uploaded2...1279788629.swf

    "إن العـمل القليل المســتمر خير من العـمل الكثير المـنقطع.."


    حسبنا الله ونعم الوكيل

  8. [8]
    المتوكلة على الله
    المتوكلة على الله غير متواجد حالياً
    عضو متميز


    تاريخ التسجيل: Apr 2007
    المشاركات: 3,104
    Thumbs Up
    Received: 18
    Given: 0
    موضوع متميز أختي الفاضل
    في البداية أشكرك عليه
    أما بالنسبة للقائد خالد بن الوليد
    والقائد صلاح الدين الأيوبي
    الفرق بيننا وبينهم
    أنهم جعلوا من رسول الله محمد صلى الله عليه وسلم قدوتهم
    ومشوا على نهجه
    كانت قلوبهم مليئة بحب الله وحب رسوله
    كانوا يريدون هدفا معينا
    ألا وهو إعلاء كلمة الله ونشر الإسلام في كل المناطق
    وتحرير الديار المقدسة من براثن الاحتلال
    كانت أهدافهم واضحة
    وبالتالي سعيهم لتحقيق تلك الاهاف واضحة
    ولأن غايتهم الله تعالى
    أنار لهم رب العالمين الدرب للوصول إلى ذلك الهدف
    كانوا يرون نهاية طريقهم التي يمشونها جلية واضحة مضيئة
    أتعلمين اختي الكريمة أن حب الله تعالى كاف للقضاء على كل العدة والعتاد عند المعتدين
    بغض النظر عن السلاح
    لا أقول أن لا نأخذ بالأسباب
    فالأخذ بالأسباب ثم التوكل على الله من صفات المسلم
    أتعلمين سبب تأخرنا:
    قالها قائد من قادة إسرائيل:
    قال ...... مادامت الصفوف في المسجد عند صلاة الصبح غير ممتلئة ....... فما من أمل للمسلمين أن يتحرروا..........
    صدق في كلامه
    هذا الكافر ....صدق
    الحل ......
    أن يبتدئ الإنسان من نفسه .... من ذاته
    يبحث عن عيوبه وعن أخطائه ويحاول تقويمها بكل الطرق وبشتى الوسائل
    يسقي كل يوم بذرة حبه لله تعالى
    ويعتني بها كلما كبرت
    حتى تحيط به إحاطة كاملة
    وتكون حصنه الحصين الذي سيواجه به كل المعتدين
    مشكلتنا اننا لم نصل إلى هذه الدرجة
    وهذا لانشغالنا بالدنيا وتفاهاتها
    فكيف لنا أن نحقق النصر مثل هؤلاء القادة العظام؟؟!!
    لا ييأس المسلم .... ولا يكل ولا يمل
    ولا يسلم نفسه وعدته في بداية كل مشكلة
    إنما يحارب نفسه قبل عدوه ........

    جزاك الله كل الخير من جديد
    وبارك الله فيك على الطرح الممتاز

    0 Not allowed!




    على الله توكلوا .........ولا تتواكلوا
    يا سادتي..
    لا ترفعوا تلك الأيادي للسماء..
    لا ترفعوها إنها لن تستجيب..
    هل يستجيب الله صوت العاجزين؟!
    من قد أضاعوا الدين واحترفوا البكاء!!
    من حرروا الأرض السليبة بالقعود وبالدعاء!!
    من واجهوا كيد الأعادي بالتناحر والجفاء !!
    فلنأخذ بالأسباب ولنتوكل على الله
    وبإذن الله لن نرد خائبين

  9. [9]
    eng.amani
    eng.amani غير متواجد حالياً
    عضو فائق التميز
    الصورة الرمزية eng.amani


    تاريخ التسجيل: Dec 2006
    المشاركات: 6,461
    Thumbs Up
    Received: 122
    Given: 101
    بارك الله فيكم جميعا

    بالفعل كل اللي حكتوه ممتاز ورائع

    وانا ارى ايضا ان اهمال الطابور الخامس الغادر وعدم معاقبته من الاسباب اللي رجعتنا للوراء
    لانو سهل على العدو الطريق ووفر عليه الحرب
    وسبب اخر جاء من ايام الحملات الصليبيه وقت ان هزمت الحملة الاولى
    قرروا ان الحرب ستكون فكرية
    فكان الغزو الغربي اللي بالفعل لقي صداه

    0 Not allowed!



  10. [10]
    م.العراقي
    م.العراقي غير متواجد حالياً
    عضو تحرير المجلة
    الصورة الرمزية م.العراقي


    تاريخ التسجيل: Jan 2004
    المشاركات: 1,766
    Thumbs Up
    Received: 13
    Given: 0
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة راسم خضر مشاهدة المشاركة
    لو تأملنا حديث الرسول صلى الله عليه وسلم حين قال : (( يوشك أن تداعى عليكم الأمم كما تداعى الأكلة على قصعتها، قالوا: أمن قلة نحن يومئذ يا رسول الله؟ قال: بل أنتم يومئذ كثير و لكنكم غثاء كغثاء السيل، و لينزعن الله من صدور عدوكم المهابة منكم، و ليقذفن الله في قلوبكم الوهن، فقالوا: يا رسول الله و ما الوهن ؟ قال حب الدنيا و كراهية الموت ))
    هذا تشخيص طبيب البشرية الرباني صلى الله عليه وسلم لحالنا اليوم منذ 14 قرن خلت ...
    المرض :حب الدنيا و كراهية الموت
    العلاج : الزهد في الدنيا ، والجهاد في سبيل الله

    جزاك الله خير .

    كلام سليم .

    ينخر فينا هذا الداء ويثقلنا .. حب الدنيا وكراهية الموت .. ومع ان اعداءنا على باطل الا انهم استأسدوا علينا بسبب تخاذلنا .

    رسول الله صلى الله عليه وسلم كان قادرا اكثر منا بكثير على اقناع الدنيا كلها بدعوته بدون جهاد .. ولكن الله اعلم بخلقه وأحكم وأعدل وارحم وقد فرض علينا الجهاد لإحقاق الحق والدفاع عنه وليس للتعدي واسالة الدماء كما يعتقد البعض .

    0 Not allowed!


    لا يكفي أن تعرف ... بل يجب أن تعرف كيف تطبق ما تعرف

  
صفحة 1 من 3 12 3 الأخيرةالأخيرة
الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

عرض سحابة الكلمة الدلالية

RSS RSS 2.0 XML MAP HTML