دورات هندسية

 

 

سلسلة البيوت المطمئنة:بيوت بلا اطفال!!!

صفحة 3 من 3 الأولىالأولى 1 2 3
النتائج 21 إلى 26 من 26
  1. [21]
    الراجية رضا الله
    الراجية رضا الله غير متواجد حالياً
    عضو فعال
    الصورة الرمزية الراجية رضا الله


    تاريخ التسجيل: May 2006
    المشاركات: 145
    Thumbs Up
    Received: 0
    Given: 0
    إنك طرحت قضية مهمة جدا أخي رائد ....قضية قد تهدد بيوت كثيرة وتهدد استقراراها وأمنها وهذا كله بسبب عدم الرضا بقضاء الله واليقين يه ....فليتذكر كل من حرم من الإنجاب قصة سيدنا زكريا وكيف أن الله وهبه - وهو في الكبر وزوجته إمرأة عاقرا - سيدنا يحيى إنها قدرة الله ودعاءه بكل ثقة ويقين في الله فقد بشر سيدنا زكريا بعد أن كان يدعو الله كثيرا ويلح في الدعاء رغم أن إمراته عاقر .
    على كل من حرم من الإنجاب أن يستغفر الله كثيرا وأن يعلم أنه لو لم يقدر الله له الاإنجاب فلعل في ذلك خير فلا أحد يعلم أيهم أقرب إليكم نفعا فقد يكونوا الأولاد فتنة ....والكثير يرددون الآية الكريمة "المال والبنون زينة الحياة الدنيا" ولكنهم لم يكملوا والباقيات الصالحات ...لا تفعلوا كمن قرأ قول الله تعالى " ولا تقربوا الصلاة " ولم يكملوا فتركوا الصلاة مع إن باقي الآية " وأنتم سكارى ".
    أما من أراد الزواج الثاني فلا أحد يستطيع أن يحرم ما أحله الله ولكن ليكن ذلك برضى زوجتك وبدون جرح لمشاعرها فأحيانا نرى بعض النساء يطلبن من أزواجهن الزواج ثانية....شاورها في الأمر وإن تم الزواج الثاني فلتكن الزوجة الثانية مقيمة في بيت آخر حتى لا تجرح مشاعر من تحملت معك رحلة المعاناة والذهاب إلى جميع الأطباء....فلا تجرحها فلعلها تكون طبيبك إذا أصابك شر - لا قدر الله - من الذرية والولد.
    آسفة للإطالة ولكن الموضوع يستحق هذه الوقفة.

    0 Not allowed!



  2. [22]
    رائد المعاضيدي
    رائد المعاضيدي غير متواجد حالياً
    عضو تحرير المجلة
    الصورة الرمزية رائد المعاضيدي


    تاريخ التسجيل: May 2006
    المشاركات: 2,402
    Thumbs Up
    Received: 22
    Given: 12
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة mastr56 مشاهدة المشاركة
    إنك طرحت قضية مهمة جدا أخي رائد ....قضية قد تهدد بيوت كثيرة وتهدد استقراراها وأمنها وهذا كله بسبب عدم الرضا بقضاء الله واليقين يه ....فليتذكر كل من حرم من الإنجاب قصة سيدنا زكريا وكيف أن الله وهبه - وهو في الكبر وزوجته إمرأة عاقرا - سيدنا يحيى إنها قدرة الله ودعاءه بكل ثقة ويقين في الله فقد بشر سيدنا زكريا بعد أن كان يدعو الله كثيرا ويلح في الدعاء رغم أن إمراته عاقر .
    على كل من حرم من الإنجاب أن يستغفر الله كثيرا وأن يعلم أنه لو لم يقدر الله له الاإنجاب فلعل في ذلك خير فلا أحد يعلم أيهم أقرب إليكم نفعا فقد يكونوا الأولاد فتنة ....والكثير يرددون الآية الكريمة "المال والبنون زينة الحياة الدنيا" ولكنهم لم يكملوا والباقيات الصالحات ...لا تفعلوا كمن قرأ قول الله تعالى " ولا تقربوا الصلاة " ولم يكملوا فتركوا الصلاة مع إن باقي الآية " وأنتم سكارى ".
    أما من أراد الزواج الثاني فلا أحد يستطيع أن يحرم ما أحله الله ولكن ليكن ذلك برضى زوجتك وبدون جرح لمشاعرها فأحيانا نرى بعض النساء يطلبن من أزواجهن الزواج ثانية....شاورها في الأمر وإن تم الزواج الثاني فلتكن الزوجة الثانية مقيمة في بيت آخر حتى لا تجرح مشاعر من تحملت معك رحلة المعاناة والذهاب إلى جميع الأطباء....فلا تجرحها فلعلها تكون طبيبك إذا أصابك شر - لا قدر الله - من الذرية والولد.
    آسفة للإطالة ولكن الموضوع يستحق هذه الوقفة.
    حياك الله اختي الفاضله.....
    شكرا لاهتمامك....
    بالفعل اضافة جميلة للموضوع....
    قصة سيدنا زكريا عليه السلام بالفعل تستحق ان تكون مثالا يتبع في التعامل مع حالة عدم وجود الذرية فقد صبراولا ثم دعى من ربه ان لايذره فردا ....فكان قدر الله ومشيئته ان يهبه على الكبر سيدنا يحيى عليه السلام.....
    فهو اذن الرضاوالاحتساب والصبر والاستغفار والدعاء من العبد......فالاجر والقبول والمغفرة ثم الرزق والعطاء من الله اذا شاء.....وما تشاءون الا ان يشاء الله

    0 Not allowed!






  3. [23]
    حبيب في الله
    حبيب في الله غير متواجد حالياً
    عضو فعال جداً


    تاريخ التسجيل: Nov 2006
    المشاركات: 174
    Thumbs Up
    Received: 0
    Given: 0
    ان الحياة بلا نعمة الاطفال لا طعم لها ولكن هل يستسلم الانسان لهذا الابتلاء او يصبر كما صبر سيدنا ذكريا عليه وعلى نبينا افضل الصلاة والسلام
    وايضا نجد في سورة الكهف مغذا عميق في قصة قتل الخضر عليه السلام للطفل وذلك لانه سيصبح طاغية ويصبح عاقا لوالديه فبدلهما الله خيرا منه انها الرضا بما قدره الله علينا
    وهنا اقول بان المؤمن حقا هو السعيد فحتى عندما يصاب يجد ملجأ يلجئ اليه انه العزيز الجبار جابر المكسورين
    فيجد الأنس والسلوى
    وارى ان حكمة عدم انجاب الاولاد ما هي الاامتحان اراد الله ان يمتحن بها عباده وهنا لا ادعو الى ترك الاسباب بل الى التوجه الى مسبب الاسباب الله
    انا لدي صديق قد حرمه الله الخلفة وعندما تحدث عن اموضوع وبصراحة كنت اخاف واتحاشا التكلم معه في هذا الموضوع فوجئت بانه سعيد مع زوجته وتكلم عن الموضوع بكل ثقة بالله بانه سيرزقه الزرية الصالحة عندما يشاء الله
    وقال لي بانه ليس خير من سيدنا زكريا وان هذا امتحان اراد الله ان يكرمه بخوضه
    وفي الختام ليست السعادة بالاولاد فكم اب وام يعانون من عقوق ابنائهم فانا اعرف رجل لديه اولاد كثر ولكنه دائم الشكوى من عقوقهم له
    ان السعادة الحقيقية هي الرضا بما قسمه الله لنا

    0 Not allowed!


    اللهم ارحمنا واجمعنا مع حبيبك محمد صلى الله عليه وسلم في الجنة قولو آمين.........

  4. [24]
    ساره الفلسطينيه
    ساره الفلسطينيه غير متواجد حالياً
    عضو فعال


    تاريخ التسجيل: Jul 2007
    المشاركات: 62
    Thumbs Up
    Received: 0
    Given: 0
    موضوع بلا شك مفيد كتير ويستاهل انو يناقش جزاكم الله كل خير

    0 Not allowed!



  5. [25]
    ابتهاج
    ابتهاج غير متواجد حالياً
    مشرف متميز
    الصورة الرمزية ابتهاج


    تاريخ التسجيل: May 2006
    المشاركات: 1,863

    وسام مشرف متميز

    Thumbs Up
    Received: 60
    Given: 57
    أتساءل دائما ً لماذا يستميت الإنسان على إنجاب الأطفال
    حتى إذا أعطاه الله إياهم .. ترك تربيتهم على دين الله عز وجل
    ولم يغرس في نفوسهم من الصغر مبادئ الاسلام العظيم
    فيضيفوا إلى أعداد العصاة أناسا ً آخرون ..
    لقد نسينا الهدف الرئيسي من التكاثر ؟؟؟
    الا وهو اعمار الأرض واقامة دين الله
    فأستخلص من حديثي ملاحظة جميلة لابد أن نراعيها عند طلب الأطفال
    فلنعد أنفسنا .. ونتثقف ونستعد جيدا لتربيتهم التربية الاسلامية الصحيحة
    ولنجعل هدفنا من الانجاب ..
    زيادة عدد الموحدين المجاهدين الذاكرين الراكعين الساجدين لله عز وجل
    لنعد جيلاً على قدر الهم الذي تواجهه أمتنا الاسلامية
    لنعد رجالا ً لنعد مجاهدين لنعد دعاة ً ... فلنعد ولنعد ..

    أقول هذا أيها الأخوة الأكارم
    لأنني رأيت كثيرا ً من الناس يطلبون الأطفال وباصرار شديد
    وإن سألتهم لماذا .. تجدهم لا يعلمون لماذا هم مصرون .. لأنهم لم يضعوا هدفا ً واضحا ً

    أسأل الله سبحانه وتعالى أن يتم نعمته علينا ويهدينا سواء السبيل

    0 Not allowed!






  6. [26]
    المهندس ضياء
    المهندس ضياء غير متواجد حالياً
    عضو فعال


    تاريخ التسجيل: Jun 2006
    المشاركات: 121
    Thumbs Up
    Received: 0
    Given: 0
    بارك الله فيك اخ رائد المعاضيدي على التطرق على مثل هذه المواضيع التي تناقش وقع حال يمر فيه الكثير من الناس في كثيرآ من الاحيان يتطرق النقاش على ان فلان ليس لديه اطفال ولكن لله في خلقه شؤون وجزاك الله خير خي رائد وأسأل الله العلي العظيم ان تعود الينا بعد اجراء العمليه الجراحيه سالمآ لكي تغمرنا مما لديك من موضيع جيده وأسال الله لك الصحة والعافيه

    0 Not allowed!



  
صفحة 3 من 3 الأولىالأولى 1 2 3
الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

عرض سحابة الكلمة الدلالية

RSS RSS 2.0 XML MAP HTML