دورات هندسية

 

 

متى عَرَفَ العربُ النِفط؟ لا اعرف.. ولكن ....

النتائج 1 إلى 7 من 7
  1. [1]
    الصورة الرمزية يحي الحربي
    يحي الحربي
    يحي الحربي غير متواجد حالياً

    عضو فائق التميز

    تاريخ التسجيل: Jan 2005
    المشاركات: 3,033
    Thumbs Up
    Received: 16
    Given: 0

    متى عَرَفَ العربُ النِفط؟ لا اعرف.. ولكن ....

    قرات أبياتا من الشعر قالها العالم اللغوي ابن دريد الأزدي البصري والمتوفي سنة 321 هـ في هجاء أبو عبد الله العتكي الازدي، الواسطي، المشهور بنفطويه والمتوفي سنة 323هـ بالعراق

    لَوْ أُنْزِلَ الْوَحْيُ عَلَى نِفْطَويْه ..... لكان ذاك الوَحْيُ سُخْطاً عَلََيه
    وشَاعِرٍ يُدْعَى بِنصْفِ اسْمِه ..... مُسْتَأْهلٌ للصَّفْعِ في أَخْدَعَيْه
    أَحْرَقَهُ اللّهُ بنِصفِ اسْمِه ..... وَصَيَّرَ الباقي صُرَاخاً عَلَيْه

    وكان نفطويه قد هجا ابن دريد واتهمه بسرقة كتاب العين للخليل ابن احمد فقال :

    ابنُ دُرَيْدٍ بَقَرَه .....وفيه عِيّ وَشَرَه..
    وَيَدَّعِي مِنْ حُمْقِه ..... وَضْعَ كِتَابِ الْجَمْهَرَه
    وهو كتابُ الْعَيْن إلاَّ أَنَّهُ قدْ غَيَّرَه

    وكانت بينهما منافرة كبيرة وقد تقرّر في علم الحديث أنَّ كلامَ الأقرانِ في بعضهم لا يقدح.

    حفزتني الحكاية على البحث عن تاريخ النفط واستخداماته فوجدت معلومات تفيد ان الصينيين عرفوا النفط حوالي 2500 قبل الميلاد
    ولكن متى عرف العرب النفط فليس هناك تاريخ محدد ولكن تقول المصادر انهم عرفوا نوعين من النفط الاسود والابيض وكانوا يستخدمونه كعلاج للحيوان و الانسان....

    واعجبني قول الجاحظ في كتاب الحيوان

    وفي الأرض عيون نار، وعيونُ قَطِران، وعيون نِفْط وكباريت وأصناف جميع الفِلِزّ من الذهب والفضة والرَّصاص والنُّحاس، فلولا ما في بطونها من أجزاء النار لما ذَابَ في قعرها جامدٌ، ولَمَا انسبك في أضعافها شيءٌ من الجواهر، وَلَمَا كان لمتقاربِها جامع،ولمختلفها مُفَرِّق.

    ومن كتاب اثار البلاد واخبار العباد يصف مدينة باكويه فيقول:

    مدينة بنواحي دربند بقرب شروان. بها عين نفط عظيمة تبلغ قبالتها في كل يوم ألف درهم، وإلى جانبها عين أخرى تسيل بنفط أبيض كدهن الزئبق، لا تنقطع نهاراً ولا ليلاً، تبلغ قبالتها مثل الأولى.
    ويقول المسعودي في كتاب " مروج الذهب": وهنالك مدينة يُقال لها الهم،وهي فرضة قريبة من الساحل، وبينها وبين مدينة آمل ساعة من النهار، وعلى ساحل جرجان، مما يلي هذا البحر، مدينة يُقال لها آبسكون، على نحو من ثلاثة أيام من جرجان، وعلى هذا البحر الجيل والديلم، وتختلف المراكب بالتجارات فيه إلى مدينة آمل، فيدخل في نهر الخزر إليها وتختلف، المراكب فيه بالتجارات من المواضع التي سمينا من ساحله إلى باكة، وهي معدن النفط الأبيض وغيره، وليس في الدنياوالله أعلم نفط أبيض إلا في هذا الموضع، وهي على ساحل مملكة شروان، وفي هذه النفاطة أطمَة، وهي عين من عيون النار لا تهدأ على سائر الأوقات تَتَضرَّمُ الصعداء.

    ومن طرائف التشبيهات الطريفة حول النفط ؛هذي الابيات من الشعر قول دعبل
    لمْ ترعيني مثلَ صفِّ الزطِّ ... خمسينَ منهمْ صلبوا في خطِ.....كأنما غمستهمْ في نفطِ
    والزط هم اصحاب البشرة السوداء
    وقال الأسعد يصف النفط :
    والنفط مهما افتر فوه فاغرا ... أجرى لسان النار فوق الماء
    فكأنه ذهب بدا في صارم ... أو رجع برق في أديم سماء

    ونستفتي معاجم وقواميس اللغة العربية فنجد تعريفات متقاربة لمادة النفط
    فمن كتاب العين للخليل ابن احمد الفراهيدي المولود عام (100هـ) نجد تعريفا مقتضبا يقول :
    نفط: النِّفط، والنَّفْطُ لُغَةٌ: حلابةُ جَبَلٍ في قَعْر بئرٍ تُوقَدُ به النّارُ. والنَّفّاطاتُ: ضربٌ من السُّرُجِ يُرمَى فيها بالنِّفْطِ و يُسْتَصبَحُ بها. والنَّفّاطةُ أيضاً: المَوْضِعُ الذي يُستَخَرَجُ منه النِّفْط.
    والنَّفْطُ: قَيْحٌ يَخْرُجُ في اليدين من العَمَل مَلآن ماء، وقد نَفِطَتْ يدُه، وأَنْفَطَها العَمَلُ، وإنِ انْفَقَأَتْ تلك النَّفْطةُ فهي أيضاً كذلك لم تَصلُبْ، فإذا صَلُبَتْ صارتْ: مَجْلَة.

    ومن كتاب تهذيب اللغة:
    قلت: الخضخاض الذي يُهنَأ به الجَربَي: ضربٌ من النِّفْط اسود رقيق لا خُثورة فيه، وليس بالقَطِران، لأن القطران عُصارةُ شجرٍ معروف، وفيه خُثُورة يُداوَى به دَبَرُ البعير، ولا يُطلى به الجَرَب. وشجره ينبت في جبال الشام، يقال له: العَرْعَر. وأما الخضخاضُ فانه دَسِمٌ رقيقٌ ينبع من عين تحتَ الأرض.
    وقال الليث: خصخضتُ الأرضَ، إذا قلبتها حتى يصير موضعُها مُثاراً رِخْواً، إذا وصل إليها الماءُ أَنبتتْ.

    وكتاب محيط اللغة يقول :
    والنِّفْطُ: مَعْرُوْفٌ.والنفاطَاتُ: سرُجٌ يُرمَى فيها بالنِّفْطِ. والنفّاطَةُ: مَوْضِعُه. والنفَطُ: قَرْحٌ يَخْرُجُ في اليَدَيْنِ من العَمَلِ، نَفِطَتْ يَدُه، وأنْفَطَها العَمَلُ. والنَفَطُ: الجُدَرِيُّ أيضاً. وإنه لَيَتَنَفَّطُ عليه غَضَباً، وَينْفِطُ. ورَجُلٌ نُفَطَةٌ: يَغْضَبُ سَرِيعاً. والقِدْرُ تَنَافَطُ: أي تَرْمي بالزبَدِ. ورُغْوَةٌ نافِطَةٌ. ونَفَطَتِ اسْتُه: أي فَقَعَتْ. والماعِزُ تَنْفِطُ بأنوْفِها: أي تَكْرِفُ.

    وبالرجوع الى كتب التاريخ نجد ان النفط يستخدم في اغراض متعددة واهمها انه كان يستخدم كسلاح في الحروب يفعل فعل القنابل اليوم

    فمن كتاب المواعظ والاعتبارللمقريزي يقول :
    وفي سنة أربع وستين وخمسمائة تمكن الفرنج من ديار مصر وحكموا في القاهرة حكماً جائراً، وركبوا المسلمين بالأذى العظيم، وتيقنوا أنه لاحامي للبلاد من أجل ضعف الدولة، وانكشفت لهم عورات الناس فجمع مري ملك الفرنج بالساحل جموعه، واستجد قوماً قوى بهم عساكره، وسار إلى القاهرة من بلبيس بعد أن أخذها وقتل كثيراً من أهلها، فأمر شاور بن مجير السعدي وهو يومئذ مستول على ديار مصر وزارة للعاضد بإحراق مدينة مصر فخرج إليها في اليوم التاسع من صفر من السنة المذكورة عشرون ألف قارورة نفط، وعشرة آلاف مشعل مضرمة بالنيران، وفرقت فيها. ونزل مري بجموع الفرنج على بركة الحبش فلما رآى دخان الحريق تحول من بركة الحبش ونزل على القاهرة مما يلي باب البرقية، وقاتل أهل القاهرة وقد انحشر الناس فيها، واستمرت النار في مصر أربعة وخمسين يوماً، والنهاية تهدم ما بها من المباني وتحفر لأخذ الخبايا إلى أن بلغ مري قدوم أسد الدين شيركوه من جهة الملك العادل نور الدين محمود بن زنكي صاحب الشام، فرحل في سابع شهر ربيع الآخر من السنة المذكورة.

    ومن كتاب "صبح الاعشى" للقلقشندي يصف محاسن مصر فيقول :

    وبها معدن النفط على ساحل بحر القلزم، يسيل دهنه من أعلى جبلٍ قليلاً قليلاً وينزل إلى أسفله فيتحصل في دبارٍ قد وضعها له الأولون، وتأتي العرب فتحمله إلى خزائن السلاح السلطانية.

    و من كتاب تاريخ الاسلام للذهبي برواية لابن الجوزي قال:

    فحدثني بعض الحاج أن زرّاقاً ضرب بالنفط داراً فاشتعلت، ولا حول ولا قوة إلا بالله، وكانت تلك الدار لأيتام، ثم سوى قارورة نفط ليضرب بها، فجاء حجر فكسرها، فعادت إليه وأحرقته. وبقي ثلاثة أيام فتفسخ الجسد، ورأى بنفسه العجائب ، ثم مات.

    وابن كثير يروي في البداية والنهاية ان :
    من الحوادث العظمية الهائلة أن جماعة من رؤس النصارى اجتمعوا في كنيستهم وجمعوا من بينهم مالا جزيلا فدفعوه إلى راهبين قدما عليها من بلاد الروم، يحسنان صنعة النفط، اسم أحدهما ملاني الآخر عازر فعملا كحطا من نفط، وتلطفا حتى عملاه لا يظهر تأثيره إلا بعد أربع ساعات وأكثر من ذلك، فوضعا في شقوق دكاكين التجار في سوق الرجال عند الدهشة في عدة دكاكين من آخر النهار، بحيث لا يشعر أحد بهما، وهما في زي المسلمين، فلما كان في أثناء الليل لم يشعر الناس إلا والنار قد عملت في تلك الدكاكين حتى تعلقت في درابزينات المأذنة الشرقية المتجهة للسوق المذكور،

    وكتب التاريخ تحتوي على الكثير من الروايات في استخدامات النفط المتعددة بما يفيد ان العرب عرفوا استخدام النفط قبل الإسلام....

    من مواضيع يحي الحربي :


    0 Not allowed!


    اللَّهُمَّ أَنْتَ رَبِّي لَا إِلَهَ إِلَّا أَنْتَ
    خَلَقْتَنِي وَأَنَا عَبْدُكَ وَأَنَا عَلَى عَهْدِكَ وَوَعْدِكَ مَا اسْتَطَعْتُ
    أَعُوذُ بِكَ مِنْ شَرِّ مَا صَنَعْتُ
    أَبُوءُ لَكَ بِنِعْمَتِكَ عَلَيَّ وَأَبُوءُ لَكَ بِذَنْبِي
    فَاغْفِرْ لِي فَإِنَّهُ لَا يَغْفِرُ الذُّنُوبَ إِلَّا أَنْتَ
    .

  2. [2]
    benjamin
    benjamin غير متواجد حالياً
    زائر


    تاريخ التسجيل: Jul 2007
    المشاركات: 960
    Thumbs Up
    Received: 0
    Given: 0
    تشكر عليه... القطران هو النفط الاسود نفسه

    0 Not allowed!



  3. [3]
    م.العراقي
    م.العراقي غير متواجد حالياً
    عضو تحرير المجلة
    الصورة الرمزية م.العراقي


    تاريخ التسجيل: Jan 2004
    المشاركات: 1,766
    Thumbs Up
    Received: 13
    Given: 0
    شكـــــــــــــــــــــــترا .. معلومات قيمة اول مرة اعرف عنها .

    0 Not allowed!


    لا يكفي أن تعرف ... بل يجب أن تعرف كيف تطبق ما تعرف

  4. [4]
    الجدى
    الجدى غير متواجد حالياً
    عضو متميز
    الصورة الرمزية الجدى


    تاريخ التسجيل: Mar 2007
    المشاركات: 3,873
    Thumbs Up
    Received: 11
    Given: 0
    معلومات جميلة و مفيدة و بارك الله فى الجميع

    0 Not allowed!


    الأقصى فى خطر يا مسلمون

    وطنى فلسطين

    اللهم وفقنا لتحرير مسجدك الأقصى الأسير
    أحب فلسطين
    فلسطين من البحر للنهر

  5. [5]
    م.محمد الكسواني
    م.محمد الكسواني غير متواجد حالياً
    عضو متميز
    الصورة الرمزية م.محمد الكسواني


    تاريخ التسجيل: Jun 2007
    المشاركات: 1,839
    Thumbs Up
    Received: 16
    Given: 0
    بارك الله فيك اخي الكريم على المعلومات المفيدة...

    0 Not allowed!



  6. [6]
    زئير المجد
    زئير المجد غير متواجد حالياً
    عضو فعال


    تاريخ التسجيل: Aug 2007
    المشاركات: 55
    Thumbs Up
    Received: 0
    Given: 0
    ماشاء الله رااااااااائع جدًا
    بوركت أخي الكريـــــــــــــم

    0 Not allowed!


    سأبني مجدي بيدي
    وأعانق العلياء للأبد

  7. [7]
    يحي الحربي
    يحي الحربي غير متواجد حالياً
    عضو فائق التميز
    الصورة الرمزية يحي الحربي


    تاريخ التسجيل: Jan 2005
    المشاركات: 3,033
    Thumbs Up
    Received: 16
    Given: 0
    الاخوان لاعزاء
    DoIt حسب كتاب تهذيب اللغة يختلف القطران عن النفط " لأن القطران عُصارةُ شجرٍ ( اخضر ) معروف، "
    م.العراقي....
    محمد طلعت الجدى.....
    م.محمد الكسواني.....
    زئير المجد......
    جزاكم الله خير وبارك فيكم
    شكرا على المرور

    0 Not allowed!


    اللَّهُمَّ أَنْتَ رَبِّي لَا إِلَهَ إِلَّا أَنْتَ
    خَلَقْتَنِي وَأَنَا عَبْدُكَ وَأَنَا عَلَى عَهْدِكَ وَوَعْدِكَ مَا اسْتَطَعْتُ
    أَعُوذُ بِكَ مِنْ شَرِّ مَا صَنَعْتُ
    أَبُوءُ لَكَ بِنِعْمَتِكَ عَلَيَّ وَأَبُوءُ لَكَ بِذَنْبِي
    فَاغْفِرْ لِي فَإِنَّهُ لَا يَغْفِرُ الذُّنُوبَ إِلَّا أَنْتَ
    .

  
الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

عرض سحابة الكلمة الدلالية

RSS RSS 2.0 XML MAP HTML