دورات هندسية

 

 

باكستان حمراء بعد المسجـد الأحمــر

النتائج 1 إلى 3 من 3
  1. [1]
    الصورة الرمزية محمد ابو مريم
    محمد ابو مريم
    محمد ابو مريم غير متواجد حالياً

    عضو متميز

    تاريخ التسجيل: May 2006
    المشاركات: 3,570
    Thumbs Up
    Received: 2,436
    Given: 3,924

    باكستان حمراء بعد المسجـد الأحمــر

    ببول البقـر غسل المتطرّفون الهندوس بعصبية مهرولين، غسلوا (لوثـة) الرئيس الباكستاني مشرف، بعد زيارته ضريح غاندي في مراسيم زيارته للهند .

    وسيزور البيت الأبيض قريبا، غير أن خطيئته التي ارتكبها في المسجـد الأحمـر لن يغسلـها هذه المرة، بول زعيـم البيت الأبيض، الذي باع مشرف نفسه لسدنته!

    ثمة نكتـة متداولة في إسلام آباد، أنّ زيارة مشرف القادمة لأمريكا ستكون رحلة ذهاب فقط، فربما لن يمكنه العودة، إذا انفجرت المظاهرات الشعبية.

    لم يكن مثل هذا الجنرال الذي يحلو له أن يشبه نفسه بأتاتورك، والذي درس في مدرسة سانت باتريك الخاصة في كراتشي، وتخرج فيها عام 1958، ومنها انتقل إلى مدرسة تنصيرية خاصة أخرى، هي كلية فورمان النصرانية في مدينة لاهور عاصمة إقليم البنجاب، ثم انتهى أمره في كلية الدفاع الملكية ببريطانية، فجيش باكستان حتى وصل إلى ذراه، إلى أن انقلب على نواز شريف، حيث احتاجت أمريكا إليه، وهي تخطط لمشروعها الإمبراطوري العالمي قبل يوم 11/9، ونفذته بعده، وتهاوي على عتبة بوابة الرافدين.

    لـم يكن مثله لتخطئه عيون الغرب، ليحوّلوه إلى صمام، يجعل ثاني أكبر دولة إسلامية سكانيا، والوحيدة نوويا، وأكثرها في نسبة التدين والإعتزاز بالإسلام، والمحاضن الدينية، يجعلــها في مأمـن من السير في إتجاه مشروع إسلامـي يستجمع قوى أمّـة ناهضـة .

    بل ستكون مهمّته، نفس مهـمّة ساسة تركيا طوال عقود مضـت، حتى بدأت البوصـلة تبحـث عن تغييـر في تركيا، ويبدو أنها ستتغير بنمط أسـرع في باكستـان .

    لقـد أخلـص مشرف إيّما إخلاص للغرب، فتعاونه الاستخباراتي المفتوح والمكشـوف، مع المخابرات الأميركية بتتبع ناشطي ورموز تنظيم القاعدة، وزيادة تسليم أكثـر من 500 ناشط باكستاني، مما أدى إلى عرضه لأربع محاولات إغتيال، شارك في اثنين منها بعض الضباط في جيشه، وأشهرها محاولة 14 ديسمبر 2003، حيث انفجرت قنابل موقوتة بعد بضع دقائق من مرور موكبه على جسر في روالبندي، فيما كانت المحاولة الثانية بعد 11 يوما فقط ونجا منها لتخلف المحاولة 16 قتيلا، إلى جانب محاولات أخرى لم يعلـن عنها رسميا .

    لقـد إعتـرف مشرف في كتابه الذي نشرت صحيفة التايمز البريطانية بعضه، أن وكالة الاستخبارات المركزية الأميركية دفعت ملايين الدولارات لباكستان لتعتقل مقاتلين من طالبان على مدار السنوات الخمس التي أعقبت هجمات 11/9 .

    وأضاف مشرف قائلا: " ألقينا القبض على 689، وسلمنا 369 للولايات المتحدة، وجنينا مكافآت مجموعها ملايين الدولارات ".

    لقـد أخلص لهم، حتى بدا متذمرا أيضا غير مرة أنهم لايقدرون تفانيـه .
    لكن إخلاصه هـذا، لم ينـجّه من الوقـوع في أغبـى خطـأ، بل هو الذي قاده إليه، عندما أصـر على اقتحام المسجد الأحمر بالدمـاء، ولم يقبل بتسليمه خاليا ممن فيه، بعد السماح لهم بممر آمن .

    لقـد عمـي الجنرال عن هذه الحقائق التي تميّـز باكستان :

    1ـ سيطرة قبائل الباشتون الجهادية على المناطق الحدودية بين البلدين، وإيوائها لعدد كبير من المجاهدين، وقدرتها على إزعاج الجيش الباكستاني.

    2ـ انتشار المدارس الشرعية في باكستان، وكونها تمثل الخط الأحمر لدى الشعب الباكستاني.

    3ـ ارتفاع رصد مشرف من الإتهامات، بأنه يقود حربا داخلية على المدارس الشرعية بالوكالة عن أمريكا.

    4ـ وجود مساحة كبيرة للتوجه الإسلامي في الجيش الباكستاني نفسه، مما اضطره إلى فصـل عدد كبير من الضباط.

    5ـ قمع مشرف للحركة الجهادية الكشميرية إرضاء لأمريكا كما فعل لحركة لشكر طيبة، فاتسـعت دائرة أعداءه.

    6ـ بروز أزمة عـزل كبير القضاة بما صاحبها من استخدام مشرف المفرط للقوّة لإسكات وسائل الإعلام الباكستانية، والمظاهرات، حتى ألقى مئات المحامين الباكستانيين الحجارة على الشرطة في كراتشـي .

    7ـ وأخيرا تعامل مع أزمة المسجـد الأحمـر بما جعل المواجهـة مع القوى الإسلامية والجهادية في باكستان مفتـوحة، لاسيما والضحايا بالمئات، والمعركة وُجِّهـت إلى بيت من بيوت الله تعالى، لم تراعى فيها حرمـته .

    عَمِـي فسـقط في الشَـرَك الأكـبر، عندما وضع نفسه في مواجهـة المدارس الشرعيـة، في بـلد متديـّن لايستـطيع شعبـه وهو يرى حوله الإسلام تهـب رياحه في العالـم، إلاّ أن يوجّـه أشرعـته تجاه هبوبـها .

    ومهما يكن مستقبـل الأحداث، فقـد دخلت باكستان مرحلة جديـدة .

    إنهــا مرحـلة ما بعد المسجـد الأحمـر،

    ومهما كانت سمات هذه المرحلة،

    غير أنـّه بالتأكـيد سيكون اللون المأخوذ من إسمـها هو اللون الأظهـر، وسيكون الجنرال مشـرف هـو الأخسـر.

    منقول

    "ربي رضيت بك رباً وبالاسلام ديناً وبسيدنا محمد نبياً ورسولاً"
    ربي ما أصبح بي من نعمة أو بأحداً من خلقك فمنك وحدك لا شريك لك, لك الحمد ولك الشكر

  2. [2]
    ابن البلد
    ابن البلد غير متواجد حالياً
    عضو متميز
    الصورة الرمزية ابن البلد


    تاريخ التسجيل: Jun 2006
    المشاركات: 6,997
    Thumbs Up
    Received: 1,092
    Given: 1,787

    نظرات متأنية

    قبل عدة سنوات شاهدت مسلسلا في قناة التلفزيون الإسرائيلي التثقيفية عن المدارس التي تعلم علوما شرعية في الباكستان .
    وكان المسلسل الوثائقي من إنتاج شركة البي بي سي البريطانية , وهو مصنوع بشكل حيادي ومحايد وموضوعي ....إلى ما قبل نهايته ولم يكن مترجما للعربية ....على ما أذكر
    وكان التركيز وقتها على مدارس تحفيظ القرآن .....وهذا الأمر يعنى به الباكستانيون جدا
    المهم أنني قلت في نفسي يومها ... راحت المدارس ....ضربتها أمريكا
    ولم أتخيل يومها أن برويز مشرف هو الذي سيذل نفسه بهذا العمل
    المهم أنهم في نهاية المسلسل أرادوا القول لنا أن المدارس وطلابها ومعلميها ومديرها .... مع القاعدة
    وهذا ما جعلني أشك بحيادية المخرج .....أو صاحب الفكرة لهذا المسلسل
    المهم أنني شاهدته أربعة أو خمسة مرات ورأيت كم يضحي هذا الشعب البسيط في سبيل حفظ كتاب الله ودراسته
    حتى أن بعض الكبار في العمر يروون أنهم كانوا يضعون أرجلهم في وعاء به ماء بارد جدا في الليل حتى لا ينعسوا أو يناموا
    نحن نجهل حقيقة ما جرى هناك ...خصوصا وأن الأمر معقد جدا بوجود الكثير من الأعراق في الشعب لباكستاني ...يعني مرات تأخذ الأمور منحى قومي أو هو جهد صاحب السلطة وأعوانه لقمع " المتطرفين " من أبناء القوميات الأخرى
    أو هي نوع من التذلل للشرطي الكبير بوش
    لكن الموضوع أخطر مما نظن وهو يحمل في طياته ...حربا بين الخير والشر
    بين الحرية والعبودية ...هذه حرب بين صاحب الحق ....والمماطل
    هذه حرب بين من فهم القرآن والأحاديث النبوية الشريفة فهما صحيحا وتحرّك بقوة دفع هذه الآيات والأحاديث
    وبين من أوّلها على غير الوجه الصحيح ...أو حتى أساء فهمها ...

    0 Not allowed!


    لا اله الا الله محمد رسول الله

    there is no god except Allah
    Muhammad is the messenger of Allah

  3. [3]
    الجدى
    الجدى غير متواجد حالياً
    عضو متميز
    الصورة الرمزية الجدى


    تاريخ التسجيل: Mar 2007
    المشاركات: 3,873
    Thumbs Up
    Received: 11
    Given: 0
    كل الدلائل تشير إلى أن برويز مشرف هذا يدير المخطط الصهيونى فى باكستان نيابة عن سيدته أمريكا و إسرائيل و هى حرب موجهة إلى الإسلام و التدين الإسلامى !
    إننا لا نصدق يوما ً شخصا كهذا يخدم الإسلام و المسلمين !
    إنظر إلى حال باكستان بعد أن إنقلب و تولى الحكم
    ان باكستان تنحدر يوما بعد يوم فى ظل حكمه!

    0 Not allowed!


    الأقصى فى خطر يا مسلمون

    وطنى فلسطين

    اللهم وفقنا لتحرير مسجدك الأقصى الأسير
    أحب فلسطين
    فلسطين من البحر للنهر

  
الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

عرض سحابة الكلمة الدلالية

RSS RSS 2.0 XML MAP HTML