بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحنة الله وبركاته :

برايكم من هم اشهرالعشاق وكيف كانت تضحية المجبوب لحبيبته

اتوقع انه يفديها بعمره بحياته وبكل ما يملك

هل هناك من هو محب وعاشق اكثر من هذا

ولمذا لم يسجلوه ويدخل في اكبر المشاهير في الحب والغرام والعشق

فعلا اكبر عاشق اكبر عاشق والعشاق لا يعدون من كثرته

واكبر تضحية لم يعترف بها العالم الى الان

بعد السلام والأشواق الحارة، أقدم لك نفسي ... أنا محبوبتك السيجارة، متجددة دائمآ وأظهر بأشكال عديدة وجذابة حتى تقع في شباك غرامى.
أشكالى وأحجامى المختلفة تلف بطريقة جميلة حتى يصبح قوامى رشيق تنخدع به وتتلهث علي شرائي بعد تعبئتى في أبهى العلب. ولى أهداف كثيرة أخطط بذكاء لتنفيذها، فأنا ... وأعوذ بالله من كلمة أنا أجيد فن الخداع، وأهدافى هى: تدمير حياتك وصحتك قدر استطاعتى من قلب ... رئة ... مثانة ... فم ... أنا مشهورة جدآ .. لابد وأن أقدم في الحفلات الكبيرة التى يحضرها علية القوم، وأقرب للرجل من إمرأته، وللزوجة من زوجها ... أنا كنز في نظر أى شخص أكثر مما تتخيل ... فمن الممكن أن يترك الشخص نومه في منتصف الليل لكى يبحث عنى ويقتنينى ... هل يفعلون ذلك مع كرتونة اللبن ... التى يتحدثون عن فوائدها كثيراً .. وستجد أيضآ من يبحثون عن أعقابى لينالوا شرف استخدامى.
لا يهم إذا اتسخت أصابع كل من يستعينون بى بالرماد، ولا ينزعجون من ما أسببه من رائحة كريهة أو فوضى اتركها ورائى ... لأننى السيد وهم الخدام الذي يعملون علي راحتى وينظفون من أجلى .. أنا أول شئ تفتح عينيك عليه في الصباح لتقل له صباح الدخان والتلوث ... وآخر شئ تغمض عينيه عليك لتقل مساء الحب والاشتياق حتى مجئ الصباح. أنت ملكى .. اتحكم في أرواح العديد من البشر أكثر من أى شئ آخر وإذا حصرت عدد المنازل التى أحرقتها بنيرانى فلن تستطيع حصرها، يمكنك وصفى بالمخربة .... لكن لا يستطيع أحد إلقاء القبض على وإثبات التهمة .. آثارى تمحى عندما تتقد النار وأسعد بضوء هذه النيران لأنها تجعلنى في حالة عمل ونشاط دائم فأنا أكره الكسل ... ثم اختفى واتناثر في الهواء ... ولا يجرؤ أحد أن يوجه إلي
اللوم.
أنا مشروع تجارى ناجح لأى شخص ... لأننى أجعله يربح ويكون ثروة هائلة. وبالنسبة لتكلفتى! لايهم فهم مستعدون لأن يدفعوا كل ما يملكون من أجلى لأننى محبوبتهم ويحاولون إرضائى بكافة الطرق.
وليس هذا فحسب ... فمن الأشياء الكثيرة التى أقدمها:
- السعال المميت.
- فتحات للتهوية...!!! في الملابس والأثاث.
- رائحة الشعر والملابس الكريهة.
- اصفرار الأسنان والأصابع.
- تشكيلة من الأمراض السرطانية الخطيرة.
- وأخيرآ القتل العمد "لأن من الحب ما قتل"، ودائماً يقولون أن هذا هو حال الحب.
ولأننا متفقين على الصداقة بالرغم من المساوئ التى قلتها ... فينبغى أن تقبلنى بمميزاتى وعيوبى. لكن لا تحاول أن تلومنى علي موتك لأن لا يوجد ما يثبت .. لأن شهادة وفاتك سيكتب فيها أنك توفيت لأسباب طبيعية ... ولن يذكرنى أحد علي الإطلاق ... ولن أفتقدك بالرغم من ذلك فما زال ينتظرنى العديد من الأصدقاء.
وبعد كل ذلك، تريد أن اتحكم في حياتك ... وياترى لسه بتحبنى!!
وإذا كنت فعلآ بتحبنى أثبت لى عمليآ .. دخنى أمام أطفالك وأظن أنهم أعز حاجة لك في الدنيا ... وكما قلت لى من قبل أنك مستعد تضحى بأعز ما عندك ... وأملأ جسدك أكثر وأكثر بسمومى الساحرة التى ستخلصك من حياتك المليئة بالآلام والضغوط، لأننى سأورث من بعدك لأطفالك ... ولا تخف لأننى ساعتنى بهم أكثر منك ...

مع تحياتى وأشواقى &
الإمضاء
محبوبتك/السيجارة