عن أبي سعيد ألخدري قال: خطبنا النبي ( صلى الله عليه و سلم ) ذات يوم فقال:
(( إن الله كتب عليكم الجمعة في مقامي هذا , في ساعتي هذه , في شهري هذا , في عامي هذا إلى يوم القيامة , من تركها من غير عذر مع إمام عادل أو إمام جائر , فلا جمع له شمله , و لا بورك له في أمره , ألا ولا صلاة له , ألا و لا حج له , ألا و لا بر له , ألا و لا صدقة له )) أخرجه الطبراني