دورات هندسية

 

 

استكمالا لموضوع "البيوت المطمئنة" / منكرات متعلقة بالزواج

صفحة 2 من 3 الأولىالأولى 1 23 الأخيرةالأخيرة
النتائج 11 إلى 20 من 23
  1. [11]
    الشخيبي
    الشخيبي غير متواجد حالياً
    V.I.P
    الصورة الرمزية الشخيبي


    تاريخ التسجيل: Dec 2005
    المشاركات: 7,931
    Thumbs Up
    Received: 223
    Given: 335
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة wahaj مشاهدة المشاركة
    جزاك الله عنا وعن امة الاسلام الف خير ووفقك وسدد خطاك الي مايحب ويرضي
    وإياكم جميعا أخي . وجزاك الله خيرا على مرورك ومشاركتك..

    0 Not allowed!



  2. [12]
    رائد المعاضيدي
    رائد المعاضيدي غير متواجد حالياً
    عضو تحرير المجلة
    الصورة الرمزية رائد المعاضيدي


    تاريخ التسجيل: May 2006
    المشاركات: 2,402
    Thumbs Up
    Received: 22
    Given: 12
    جاء في مسند احمد :حدثنا ‏ ‏غسان بن الربيع ‏ ‏حدثنا ‏ ‏حماد ‏ ‏عن ‏ ‏ثابت ‏ ‏وحميد ‏ ‏عن ‏ ‏أنس ‏
    أن النبي ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏قال ‏( ‏ حفت ‏ ‏الجنة بالمكاره ‏ ‏ وحفت ‏ ‏النار بالشهوات )

    فالمكاره يا اخ بنيامين هنا هو التعقيد الذي تتحدث عنه .....وهي صمام الامان للمجتمع الاسلامي والوسيله الناجعه لدرء التحلل والمفاسد وكبح الشهوات والحد من اشاعة الفواحش وانتهاك الحرمات ،
    وهي بموجب مضمون الحديث الشريف اعلاه تمثل مفتاح الجنه وطريق النجاة.....
    وبالمقابل فان الشهوات بكل ما يمكن ان تحتمله هذه المفرده من كثير الافعال او التصرفات او الاقوال مما شاع فعله او قوله سواء في الاعراس او في اي محفل او مناسبه ....او اي زمان او مكان مما ثبت بطلانه او رفضه كونه مخالفا للشرع ....ومهما كانت درجة شيوعه واستمراء فعله ....فانها وبموجب الحديث الشريف هي مفتاح النار وطريق الهلاك.....

    أَحَسِبَ النَّاسُ أَنْ يُتْرَكُوا أَنْ يَقُولُوا آمَنَّا وَهُمْ لا يُفْتَنُونَ (العنكبوت2)

    0 Not allowed!






  3. [13]
    راسم خضر
    راسم خضر غير متواجد حالياً
    عضو متميز


    تاريخ التسجيل: Feb 2007
    المشاركات: 517
    Thumbs Up
    Received: 0
    Given: 0
    أخي الكريم steel_10977 ...
    جزاك الله خيراً على مجهودك في توضيح هذه المسائل التي قد تخفى على الكثيرين ..
    وشرحك وافي .. والأدلة التي سردتها تكفي من له قلب وألقى السمع ..
    ولا يحتاج منك الصبر على من أقفل الله قلبه ولا يرعي سمعه لحكم الله ... فلا تتعب نفسك بالرد عليهم .

    0 Not allowed!



  4. [14]
    hellhack2
    hellhack2 غير متواجد حالياً
    زائر


    تاريخ التسجيل: Jan 2007
    المشاركات: 972
    Thumbs Up
    Received: 0
    Given: 0
    شكر للمشرف و شكر لرائد.........

    0 Not allowed!



  5. [15]
    الشخيبي
    الشخيبي غير متواجد حالياً
    V.I.P
    الصورة الرمزية الشخيبي


    تاريخ التسجيل: Dec 2005
    المشاركات: 7,931
    Thumbs Up
    Received: 223
    Given: 335
    أشكركم جميعا على مشاركاتكم الفعالة... وننتظر المزيد من المشاركات...

    0 Not allowed!



  6. [16]
    المهندس مهند
    المهندس مهند غير متواجد حالياً
    عضو متميز
    الصورة الرمزية المهندس مهند


    تاريخ التسجيل: Feb 2005
    المشاركات: 843
    Thumbs Up
    Received: 3
    Given: 0

    Lightbulb

    اخي steel والله قد كفيت ووفيت جعله الله في ميزان حسناتك باذنه تعالى
    وابدأ ببعض الملاحظات والقليل من الاضافات عسى ان تعم الفائدة

    المغالاة في المهور:
    لقد كان تصاعد المهور في هذه السنين له أثره السيئ في منع كثير من الناس من النكاح رجالا ونساء، وصار الرجل يمضي السنوات الكثيرة قبل أن يحصل المهر. ولقد نتج عن ارتفاع المهور عدة مفاسد أهمها تعطل كثير من الرجال والنساء عن النكاح.إن هذه المغالاة تحمل معنى غير كريم بالنسبة للمرأة ، إن المرأة ليست سلعة تباع وتشرى ، والمهر أمر رمزي قرره الإسلام وأوجبه لمصـالح عدة ليس المجال الآن مجال بحثها ..ولكنه بالتأكيد لم يفرض ليكون عبئا على المتزوجين من الشباب.
    هذه حقيقة ماثلة يا اخي steel مسألة غلاء المهور ولكن لي ملاحظة اخرى تتعلق بالمطلوبات الاضافية التي ترهق كاهل الشاب وكلها اشياء متعلقة بالعادات والتقاليد والعرف السائد في المنطقة وليست من اصل الزواج مثل المبالغ التي تدفع لاهل الزوجة عند التقدم للخطبة وقبلها ايضاً مبالغ تحملها النساء لام المخطوبة عند الزيارة الاولى للتعارف ثم الاشياء العينية مثل المواد التموينية بكميات كبيرة والتي ترسل لاهل الزوجة عند تحديد موعد الزواج , ايضاً استقبال اهل الزوجة من النساء في بيت العريس واعطاء كل منهن هدية , ولابد ان تكون قيمة جداً مما يعني المزيد من الانهاك لميزانية العريس المسكين.
    كل هذا وغيره بالاضافة للاشياء الاساسية المعروفة تجعل من مجرد التفكير في الزواج بالنسبة للشاب مخاطرة غير مأمونة العواقب وتسهم بقدر كبير في عزوفه عن الزواج.
    ايضاً مسألة تعنت اهل الزوج بالنسبة للكماليات واصرارهم عليها بحجج واهية مثل قولهم نحن لسنا اقل من احد وتهديدهم بمقاطعة الزواج , وعلى النقيض من هذا نجد ان كثيراً من اهالي الفتيات قد تنازلوا عن المطالبات الكثيرة والشروط التعجيزية لعلمهم بالوضع العام للشباب اولاً ورغبتهم في ستر بناتهم ثانياً , وهذا يعني ان المفاهيم قد تبدلت مائة وثمانين درجة واصبحت المشكلة في اهل الزوج عكس ما كان سائداً.

    تعدي الحدود المسموحة في العلاقة بين المخطوبين:
    لقد فرط آخرون ففتحوا الباب على مصراعيه وتركوا الحبل على الغارب؛ فالخاطب لا ينظر فقط, بل يخلو بالمخطوبة ويحادثها ويضاحكها, وقد يصل الأمر إلى الخروج بها واصطحابها إلى المتنزهات والأسواق وغيرها, مما يسفر عن محاذير وفجائع يذهب ضحيتها الفتاة المسكينة والأب المخدوع.
    ايضاً لاحظت في الفترة الماضية طول فترة الخطوبة عند الكثير من الشباب وقد تمتد لعدة سنوات وهذا يسبب الكثير من المشاكل لان الفترة عندما تكون قصيرة يستطيع الشاب ان يصبر ولكن عندما تطول وتطول يبدأ الشيطان باللعب عليهما معاً , اضافة لان طول الفترة يفت من عزيمة الشاب وهمته وقد يرى ان لا امل له ويترك الفتاة , وهنا يبدأ مسلسل جديد من بطولة المجتمع وضعاف النفوس يتمثل في التساؤلات الخبيثة عن السبب في تركه الفتاة وغير ذلك مما يؤثر سلباً على معنويات الفتاة واسرتها وسمعتهما.

    شيء جميل أن يعلم الناس بخطبة الشخص أو زواجه من الدبلة؛ وخصوصا بالنسبة للفتيات.. ولكن ليس بأن يصل الأمر إلى تقديس هذه الدبلة والتزام الزوجين بها.. ويا ويل الزوج لو نسي أن يلبسها أو أضاعها.. وهنا نحن نذكر الجميع أن رباط الزوجية أكبر وأرفع من أن يحصر في دبلة في الإصبع..
    فعلاً يا اخي رباط الزوجية اكبر وارفع من ذلك وهذه الدبلة لا ينعقد بها الزواج او شيئ من هذا القبيل ولكن لا اعتقد ان في الامر تقديس بقدر ما هو ارتباط وجداني او رمزي بين الزوجين حيث يحب كل منهما ان يرى الآخر محتفظاً بالدبلة التي ألبسها له دلالة على حبه وتقديره له ولا يحب أي منهما خلعها لانها تذكره دائماً بشخص عزيز كلما نظر اليها :) :) , وهذا يحدث حتى بين الاصدقاء مثلاً , فاذا اهداك صديق مقرب لوحة جدارية على سبيل المثال فانك تعويضاً عن عدم قدرتك على حملها معك دائماً فانك لن تمل النظر اليها والوقوف امامها كلما مررت بها لانها تذكرك بصديقك العزيز وقوة العلاقة التي بينكما وقد تسرح معها بالساعات الطويلة متذكراً كل المواقف الجميلة والطريفة بل والمحرجة التي حدثت لكما معاً خصوصاً اذا كان صديقك هذا بعيد عنك لاي ظرف كان فلا يتبقى لك سوى محادثتها لولا خشيتك من اتهامهم لك بالجنون.
    فالارتباط بين الناس وبعض الاشياء كالدبلة والهدايا والشوارع بل والمدن يكون روحياً اكثر منه فيزيائياً في كثير من الاحيان.

    التشريعة عند الزواج (الزفة):
    وهي أن تلبس المرأة ثوبا أبيضا كبيرا وفي بعض الحالات يصل طوله إلى حد أن يحمله معها عدد من النساء أو الأولاد لكي تستطيع المشي به، ثم توضع في مكان فسيح وعلى ملأ من الناس، ثم يدخل عليها الزوج ويسلم عليها أمامهم ويعطيها الهدايا ويتبادل معها أطراف الحديث، وربما شاركه في هذا أقرباؤه كما هو حاصل في بعض البلاد.
    والمصيبة ان فستان الزفاف هذا صار يكشف اكثر مما يستر وللاسف لا يكشف الا المفاتن ومثيرات الغرائز ,,, والعذر الاقبح من الذنب انهم يقولون انه يوم واحد ولا ضير من ذلك طالما انه لن يتكرر !!! فهل ضمن هؤلاء حياتهم بعد هذا اليوم ؟؟؟ ام ان سوء الخاتمة لا يعنيهم اذا حدث المحذور؟؟!!
    والادهى من ذلك والأمَرْ ان هناك زفافاً ساتراً ولا يشف عما تحته ويسمونه ( الزفاف الاسلامي ) ,,, أي انهم يعلمون الحق من الباطل ,,, ولكن من النادر ان تلبسه الفتيات ,,, أي ان الموضوع مع سبق الاصرار والترصد ,,, والكارثة ان هذا الزفاف رخيص السعر أي ارخص من الزفاف ( غير الاسلامي ) والسبب واضح ,,, لأن لا اقبال عليه !!!!!!!!
    وحقيقة شر البلية ما يضحك
    لذا اود ان اذكر بما ثبت عنه صلى الله عليه وسلم أنه قال : " صنفان من أهل النار لم أرهما بعد ... وذكر نساء كاسيات عاريات ، مائلات مميلات، رءوسهن كأسنمة البخت المائلة ، لا يدخلن الجنة ولا يجدن ريحها .." [رواه مسلم ] وهؤلاء النسوة اللاتي يستعملن الثياب القصيرة كاسيات ؛ لأن عليهن كسوة ، لكنهن عاريات لظهور عوراتهن , وكذلك الألبسة الضيقة ، وإن كانت كسوة في الظاهر لكنها عري في الواقع ، فإن إبانة مقاطع الجسم بالألبسة الضيقة هو تعري . فعلى المرأة أن تتقي ربَّها ولا تبيِّن مفاتنها اياً كان السبب والمناسبة.

    النصة (أو النصبة أو الكوشة):
    يختلف المسمى من بلد لأخر، وهو دخول العريس والعروس وجلوسهما في مكان عال بمرأى من جميع الحاضرين.
    كذلك من البدع المستحدثة والمستقاة من الغرب ان يسير العريس وهو ممسك بعروسه من العربة التي تقلهما الى موضع الاحتفال حتى مكان النصبة , وقبل وصولهما اليها تُعْزف لهما موسيقى الـ ( slow ) الغربية ويقوم هو بضم عروسه ويرقصا تلك الرقصة الفاضحة على مرأى ومسمع الحضور في غفلة من الحياء والغيرة ناهيك عن الشرع والدين وغيرها من القيم التى صارت عندهم مدعاة للتخلف وصورة من صور الرجعية والعياذ بالله.

    إحضار المغنيين والمغنيات والأشرطة التي فيها غناء وموسيقى واستخدام المكبرات:
    يقول الشيخ محمد بن صالح العثيمين: (إن بعض الناس - ليلة الزفاف - يجمع المغنيات بأجور كثيرة ليغنين . والغناء ليلة الزفاف ليس بمنكر، وإنما المنكر الغناء الهابط المثير للشهوة، الموجب للفتنة. وقد كان بعض المغنيات يأخذن الأغاني المعروفة التي فيها إثارة للشهوات، وفيما إلهاب للغرام والمحبة والعشق، ثم إن هناك محذورا آخر يصحب هذا الغناء، وهو ظهور أصوات النساء عالية في المكبر. فيسمع الرجال أصواتهن ونغماتهن فيحصل بذلك الفتنة لا سيما في هذه المناسبة، وربما حصل في ذلك إزعاج للجيران لا سيما إن استمر ذلك إلى ساعة متأخرة من الليل.
    البديل أن يقتصر النساء على الضرب بالدف وهو المغطى بالجلد من جانب واحد، وعلى الأغاني التي تعبر عن الفرح والسرور دون استعمال مكبر الصوت، فإن الغناء في العرس والضرب عليه بالدف مما جاءت به السنة
    وبالنسبة لاظهار الفرح في الاعراس فان الاسلام لم يمنع ذلك بل اقره وامر به مع وضع الضوابط الشرعية والدليل حديث ام المؤمنين عائشة رضي الله عنها أنها زفت امرأة إلى رجل من الأنصار فقال نبي الله صلى الله عليه وسلم) : يا عائشة ما كان معكم لهو فإن الأنصار يعجبهم اللهو) ؟
    أخرجه البخاري والحاكم
    وفي رواية بلفظ :
    ) فقال : فهل بعثتم معها جارية تضرب بالدف وتغني ؟ قلت : ماذا تقول ؟ قال : تقول :
    أتيناكم أتيناكم فحيونا نحييكم
    لولا الذهب الأحمر ما حلت بواديكم
    لولا الحنطة السمراء ما سمنت عذاريكم)
    رواه الطبراني


    الذهاب إلى الكوفيرات:
    تذهب العروس على الأغلب إلى الصالونات لتصفيف الشعر ووضع المساحيق والألوان, ومنهن من تذهب لتزيل شعر جسمها, حتى وصل الحال إلى كشف أماكن من الجسم لا يحل لأحد أن ينظر لها سوى الزوج. وحسبنا الله ونعم الوكيل. وتجد من تذهب إلى المزينين من الرجال.... بل والزوجة تطلب ذلك من زوجها!!
    ثم إن هذه الصالونات تستغل الظرف وتطلب مبالغ كبيرة ترهق الزوج ماديا..وتضيف عبئا آخر إلى الأعباء المادية في تكاليف الزواج..
    وحسبنا في موضوع ازالة الشعر حديث الحبيب المصطفى صلّى الله عليه وسلّم أنه قال: ((لعن الله الواشِمات والمستوشمات والنّامصات والمتنمِّصات والمتفلِّجات للحسن، المغيِّرات خلق الله )) والحديث يدلُّ، فيما يدلُّ عليه، على حرمة إزالة الشعر نمصاً، أي اقتلاعاً من جذوره. :eek: :eek:
    كما ثبت طبيّاً أن شعيرات الحاجبين التي تنزع في عادة في الكوفير متصلة بخلايا في الدماغ , وأنه كلما نـُـزعت شعرة من هذه الشعيرات ماتت الخلية المتصلة بهذه الشعيرة
    وهذا الأمر خطر على الإنسان لأن الدماغ مليء بالخلايا , وكلما نزعت شعرة ماتت خلية .

    0 Not allowed!


    سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم

    لا اله الا انت سبحانك اني كنت من الظالمين



    ابو الفاروق

  7. [17]
    MG_Z
    MG_Z غير متواجد حالياً
    عضو شرف
    الصورة الرمزية MG_Z


    تاريخ التسجيل: Jun 2006
    المشاركات: 842

    وسام الشكر

     وسام كبار الشخصيات

    Thumbs Up
    Received: 10
    Given: 0
    شكرا أخ Steel_10977 ...

    لقد تحدثت و أفدت .. و تعرضت تقريبا لكل النقاط .. و لم تترك لنا سوى أن نشكرك ..

    وهناك شيء آخر أحببت أن أذكره .. أحيانا تقف العادات و التقاليد و التي تختلف من بلد لآخر عائقا دون الإلتزام الشرعي والذي تفضلت بذكره ... في مصر مثلا اعتدنا على طريقة معينة لإجراء مراسم الزفاف ... مثل جلوس الزوجان في "الكوشة" و الفرقة الموسيقية و الأغاني و الإختلاط و الرقص مجاملة للزوجين .. هذا هو الوضع الإفتراضي ( Default ) للإحتفال بالزواج في مصر .. و فإذا أراد الزوجين أو أحدهما الإلتزام الشرعي بمراسم الزفاف تجد معارضة من الأهل و أحيانا يختلف الزوجان نفسهما في ذلك ... بحجة أنهم يريدون أنهم يفرحوا في هذه الليلة التي تكون مرة واحدة في العمر ... و تحدث أحيانا خلافات شديدة بسبب هذا ...

    و في بلد مثل السعودية تجد أمر الإختلاط مفروغ منه .. فدائما الزوج مع الرجال في مكان والزوجة مع النساء في مكان آخر .. مما يجعل الإلتزام أكثر سهولة ... فإذا أرادت الزوجة مثلا أن تكشف شعرها أو تتزين فلا حرج ما دامت مع النساء فقط ...

    أشكرك مرة أخرى ...

    0 Not allowed!



  8. [18]
    الشخيبي
    الشخيبي غير متواجد حالياً
    V.I.P
    الصورة الرمزية الشخيبي


    تاريخ التسجيل: Dec 2005
    المشاركات: 7,931
    Thumbs Up
    Received: 223
    Given: 335
    أخي مهند.. جزاك الله خيرا على إضافاتك المفيدة ونقاشك الطيب... الحقيقة النقاط التي ذكرتها مهمة فعلا وأخص بالذكر: فستان العرس ... والله يا أخي إن مصيبتنا عظيمة في أعراس هذه الأيام.. فالعروس تظن أنها ما دامت لن تتكشف إلا أمام النساء فيمكنها أن تلبس ما يحلو لها... وصار الأمر سباقا بالتعري ولا حول ولا قوة إلا بالله..

    0 Not allowed!



  9. [19]
    الشخيبي
    الشخيبي غير متواجد حالياً
    V.I.P
    الصورة الرمزية الشخيبي


    تاريخ التسجيل: Dec 2005
    المشاركات: 7,931
    Thumbs Up
    Received: 223
    Given: 335
    شكرا لك أخي MG_Z على تعليقك وإضافتك الكريمة.... فعلا هذه الأمور تحدث للأسف وأكثر من ذلك ليس فقط في مصر بل في معظم الدول العربية إلا ما رحم ربي ... ولا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم..

    0 Not allowed!



  10. [20]
    مهاجر
    مهاجر غير متواجد حالياً
    مشرف عــــــــام
    الصورة الرمزية مهاجر


    تاريخ التسجيل: Jun 2003
    المشاركات: 8,679
    Thumbs Up
    Received: 298
    Given: 258

    Thumbs up أشكر الجميع ...

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    جزاك الله خير اخي احمد على جهدك وعلى هذا الطرح المميز ..

    أشكر جميع من شارك برأيه وتذكروا أننا هنا نناقش منكرات الأفراح والخطوبة كعائق من عوائق الزواج مما يؤخر الزواج لسنين متأخرة من عمر الرجل والمرأة ولذلك أثرنا أن نناقشها في مرحلة مبكرة من طرح الموضوع.

    نريد أرائكم بالطرق المناسبة لإعداد الشاب والفتاة في السنين المبكرة من عمرهم بتأثير هذه المنكرات عليهم وطرق العلاج ...

    ننتظر المزيد من المشاركات

    أخوكم
    ابو محمد

    0 Not allowed!




    أعــــــوذ بالله من نفــــــحة الكبرياء




    http://www.arab-eng.org/vb/uploaded2...1279788629.swf

    "إن العـمل القليل المســتمر خير من العـمل الكثير المـنقطع.."


    حسبنا الله ونعم الوكيل

  
صفحة 2 من 3 الأولىالأولى 1 23 الأخيرةالأخيرة
الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

عرض سحابة الكلمة الدلالية

RSS RSS 2.0 XML MAP HTML