دورات هندسية

 

 

العقبات التي تؤدي لعزوف الشباب عن الزواج...

صفحة 1 من 3 12 3 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 25
  1. [1]
    الصورة الرمزية مهاجر
    مهاجر
    مهاجر غير متواجد حالياً

    مشرف عــــــــام

    تاريخ التسجيل: Jun 2003
    المشاركات: 8,679
    Thumbs Up
    Received: 298
    Given: 258

    العقبات التي تؤدي لعزوف الشباب عن الزواج...

    بسم الله الرحمن الرحيم

    وما زلنا نناقش معكم إخوتي أول وأهم عنصر من العناصر الأساسية للبيت المطمئن:

    الزوجان


    وتحت إعداد الزوجين نفسياً لتكوين الأسرة



    نستمر في مناقشة النقطة الثانية من نقاط الإعداد النفسي وهي:
    العقبات التي تؤدي لعزوف الشباب عن الزواج وتؤدي لعدم تمكنهم من الزواج إلا في سن متأخرة
    (حوار وحلول)

  2. [2]
    مهاجر
    مهاجر غير متواجد حالياً
    مشرف عــــــــام
    الصورة الرمزية مهاجر


    تاريخ التسجيل: Jun 2003
    المشاركات: 8,679
    Thumbs Up
    Received: 298
    Given: 258

    Arrow

    بسم الله الرحمن الرحيم

    النقطة الثانية: العقبات التي تؤدي لعزوف الشباب عن الزواج وتؤدي لعدم تمكنهم من الزواج إلا في سن متأخرة (حوار وحلول)


    هذا الموضوع بأكمله منقول لكم من مشاركة مكتلمة تبحث نفس مادة النقاش من موقع واحة المرأة وأترككم مع الموضوع:

    --------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------

    مخاطر العزوف عن الزواج وعلاجها

    إن الأسرة هي اللبنة الأولى في كيان المجتمع، وهي أساسه الركين، وبصلاحها يصلح المجتمع، وبفسادها يفسد. وتولد الأسرة يوم عقد الزواج، ومن أهم حكم الزواج إرواء الغريزة، وإنجاب النسل، من أجل ذلك تعد الخطط المحكمة لإفساد الأسرة عن طريق وسائل الإعلام ومناهج التعليم. ومن أهم وسائل محاربتها القضاء عليها، أي أن يشيعوا في أبناء الأمة فكرة العزوف عن الزواج.

    وقد مهّدوا فكريًّا لذلك بأن عملوا على إضعاف الإيمان بالله، وزعزعوا من قيمة التوكل على الله، حتى بلغ بهم الأمر أن يهزؤوا بمن يتوكل على الله، وأقاموا عقبات عدة ضخمة دون الزواج، وهذا الأمر جعل فريقًا من الشباب يعزفون عن الزواج، أذكر أهمها فيما يلي:

    أهم عقبات الزواج

    [1] طول مدة الدراسة وعدم الزواج إلا بعد الانتهاء من الدراسة.

    [2] ارتفاع المهور.

    [3] قلة المساكن وانعدامها في بعض البلدان.

    [4] قيام عادات اجتماعية سيئة ذات تكاليف باهظة واستحكامها في كثير من مجتمعاتنا الإسلامية.

    [5] موجة الغلاء الشديد والتضخم الكبير.

    [6] الدخل المحدود بالنسبة للشباب في معظم بلاد المسلمين.

    [7] قيام أعراف وعادات تقلق المرء وتجعله في صراع دائم، ولاسيما عندما يحتدم الخلاف بين أهله وزوجته أو بينه وبين أهلها.

    [8] إعطاء الكماليات صفة الضروريات ، وذلك مما يرهق الزوج ماليًّا وهو لا يزال في بدء حياته العملية الكسبية.

    نتائج العزوف عن الزواج


    وإهمال الزواج أو تأخيره يسبب فسادًا اجتماعيًّا كبيرًا نتبين أهم معالمه في هذه السطور:

    [1] إن الإعراض عن الزواج ينتج فوضى خلقية مدمرة، ذلك لأن الزواج تصريفٌ للغريزة في حدود ما شرع الله، والإعراض عنه قد ينتهي بصاحبه إلى الزنا والعياذ بالله ، والزنا من الموبقات التي تهلك الأمة وتقضي على مقوماتها الكريمة، وتضيع الأنساب وتزلزل القيم، وتهدد رسالة الأمة. إن تجاهل ضغط الغريزة لا يحل المشكلة، لا سيما إن لم يكن في القلب خوف الله.

    [2] والإعراض عن الزواج مع الامتناع عن الانحراف قد يؤدي إلى استحكام عقد نفسية في الرجال والنساء ، والمجتمع لا يفيد من هؤلاء المعقدين. وكثيرًا ما تتفاقم هذه العقد فتقود أصحابها إلى مستشفى المجانين، أو تصنع منهم ناسًا مجرمين يقضون مضجع الأمة ويروعون أبناءها.

    [3] وأمر ثالث في غاية الأهمية يعود بالضرر البالغ على المجتمع، وهو أن الرجل المعرض عن الزواج سواء انجرف في تيار الانحراف والرذيلة أم كان من أولئك المعقدين.. إن هذا الرجل مشغول البال دائمًا، فاقد القدرة على الإنتاج والإبداع والإتقان.

    [4] إن هذا المعرض عن الزواج إن سقط خسر قيمته الاجتماعية في بلادنا، ذلك لأن مجتمعاتنا ما تزال محافظة تعير موضوع الشرف والعفة أكبر الأهمية. ونحن بهذا نختلف اختلافًا كبيرًا عن مجتمعات الغرب. وإن أصيب بالعقد النفسية خسر قيمته الاجتماعية؛ لأنه عندئذٍ شخص مصاب مريض مطعون في قواه العقلية أو في قدرتها المبدعة على أحسن الأحوال.

    [5] إن انتشار هذا الإعراض عن الزواج يضعف الأمة ويهددها بالانقراض، ويمكِّن لأعدائها؛ ذلك لأنه يقطع النسل، ولما كان هذا أمرًا لا يمكن أن يكون عامًا قلنا إنه يضعف الأمة.. أما لو تحقق فإنه يبيد الأمة.

    العلاج لعزوف الشباب عن الزواج


    إن علاج هذا المرض الفتاك سهل ميسور، إن نحن صدقنا في مواجهته، ونستطيع أن نذكر الأمور الآتية:

    [1] ينبغي أن نعود بالزواج إلى بساطته ويسره، فليس يتطلب الأمر كل هذه التعقيدات التي صنعها الناس.

    إن الزواج يتم شرعًا بقيام عقد بين زوج ووليّ زوجة، بموافقتها وقبولها، وبوجود شاهدين، وبصيغة يكون فيها إيجاب وقبول، ومهر.

    ولقد رغب النبي صلى الله عليه وسلم بالزواج ترغيبًا جعله يعده من سنته كما جاء في الحديث الصحيح؛ فلقد رضي الرسول صلى الله عليه وسلم أن يكون المهر خاتمًا من حديد - لو وجده الزوج - ثم زوجه المرأة بما معه من القرآن.

    وهنا نودُّ أن نذكر ضرورة وجود الولي الذي ذهب إلى القول بوجوده جمهور علماء المسلمين، وقد استدل العلماء على ضرورة وجود الولي في عقد الزواج بقوله تعالى: (وَأَنْكِحُوا الْأَيَامَى مِنْكُمْ وَالصَّالِحِينَ مِنْ عِبَادِكُمْ وَإِمَائِكُمْ إِنْ يَكُونُوا فُقَرَاءَ يُغْنِهِمُ اللَّهُ مِنْ فَضْلِهِ وَاللَّهُ وَاسِعٌ عَلِيمٌ)[النور:32]، ولقوله صلى الله عليه وسلم: "لا نكاح إلا بولي".

    والحق أن مشروعية الولي إنما هو لمصلحة البنت، ذلك لأن أباها أكثر خبرة منها، ولأن حكمه حكم موضوعي لا دخل للعاطفة والشهوة فيه.
    ومع ذلك كله فإن رأيه في الراجح من أقوال العلماء غير ملزم إن لم تكن البنت موافقة.

    وكيف لا يستشار وهو الذي سيكون المرجع، وعليه تكون المسؤولية في حالة الخلاف.

    [2] التعاون على تذليل العقبات الضخمة التي تقوم في وجه الزواج من مثل تسهيل الزواج على طالب العلم حتى قبل أن يتخرج.

    [3] تنمية الإيمان بالله والتوكل عليه.

    [4] القناعة بالضرورة من المسكن والملبس والمهر، ولا بد من تهيئة الجو لذلك، بالكلمة والحوار والقدوة.

    [5] التغلب على العادات والأعراف التي لا يقرها الإسلام.

    [6] المساعدة المادية من قبل جمعيات خيرية تنشأ لهذا الغرض، وإنه لغرض جليل.

    0 Not allowed!



  3. [3]
    زين الكون
    زين الكون غير متواجد حالياً
    عضو فعال


    تاريخ التسجيل: Feb 2007
    المشاركات: 134
    Thumbs Up
    Received: 0
    Given: 0
    اشكرك وفعلا كلامك صادق والله يوفق الجميع ومن ناحيه المهور صدقني الحمدلله فيه تقدم اعرف
    كثير يتزوجون ب 50 الف فقط الغير يظنها قليله وانا اعتقد ان بركتها كثيره سبحان الله والله اللين
    مايدخل في شي الا زانه وخير النساء بركه ايسرهن مهورا
    جزاك الله خير وانا برأي المتواضع اذا الرجال فيه الخير وخايف من ربه وش المانع والله مهما كان دخله الشهري او مهره اشياء تنعوض الفلوس تروح وتجي وعمرها ماكانت سبب لسعاده احد
    الله المستعان واشكرك يامهاجر على المواضيع المتيميزه كعادتك تبارك الرحمن بالتوفيق

    0 Not allowed!



  4. [4]
    م.محمد الكردي
    م.محمد الكردي غير متواجد حالياً
    عضو شرف
    الصورة الرمزية م.محمد الكردي


    تاريخ التسجيل: Nov 2005
    المشاركات: 2,997

    وسام الشكر

     وسام كبار الشخصيات

    Thumbs Up
    Received: 17
    Given: 0
    موضوع هام جدا

    برأيي أهم أسباب العزوف عن الزواج هو انخفاض المدخول وارتفاع المعيشة

    وانصراف كثير من الشباب في اتجاه اشباع رغباتهم بالحرام

    حل المشكلة هو مسؤولية أولياء الأمور ومسؤولية الشاب نفسه

    شكرا أخ مهاجر وسنتابع الموضوع أول بأول ان شاء الله

    0 Not allowed!



  5. [5]
    الشخيبي
    الشخيبي غير متواجد حالياً
    V.I.P
    الصورة الرمزية الشخيبي


    تاريخ التسجيل: Dec 2005
    المشاركات: 7,931
    Thumbs Up
    Received: 223
    Given: 335
    جزاك الله خيرا أخي أبو محمد على ما ذكرت وفصلت...
    إذا سمحت, لي إضافة على أسباب العزوف عن الزواج....

    - جهل الشباب بأهمية وضرورة الزواج

    في العقود الأخيرة, نشأت أجيال تربت على المال والدلال والجدة.. وتثقفت بوسائل الإعلام المختلفة كالتلفاز والإنترنت وغيرها.. في غياب انتباه الأهل ومتابعتهم.. وانعدام التنشئة الصحيحة التي أدرجناها مسبقا تحت عنوان "إعداد الزوجين نفسيا لتكوين الأسرة".. فكانت النتيجة: شباب يفتقرون إلى الإحساس بالمسؤولية.. ويرون الزواج على أنه عبء على كاهلهم وربط وتقييد لحرياتهم.. ومنهم من يرى أنه ما زال صغيرا على الزواج أو أنه يجب أن يتمتع بحياته قبل أن يدخل إلى "قفص الزوجية".. ناهيك عن أن بعضهم قد يلجأوا إلى طرق أخرى لإشباع رغباتهم الحسية..فيستغنون بذلك عن الشرع الرباني القويم الذي يشبع حاجات الروح أولا قبل الجسد..

    الحل:

    الحل يكون بتوجيه أبنائنا وإخواننا وأصدقائنا وتوعيتهم وتثقيهم بضرورة الزواج وأهميته للشاب المسلم وأنه كمال للدين والعقل وتحصين للروح والجسد... بل أيضا علينا بترغيبهم بالزواج وتسهيل الأمر عليهم..
    الزواج ليس قيدا أو سجنا لمن تزوج طاعة لله وإرضاء له وإحصانا لفرجه... بل هو جنة المؤمن في الدنيا خصوصا إذا أحسن اختيار زوجته..فقد قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ((الدنيا متاع وخير متاعها المرأة الصالحة)) رواه مسلم..
    كم أن الزواج ليس مغرما ولا يؤدي إلى الفقر بل إنه يجلب الرزق .. فالله تعالى يقول: ((وأنكحوا الأيامى منكم والصالحين من عبادكم وإمائكم إن يكونوا فقراء يغنهم الله من فضله والله واسع عليم)) [النور: 32]..
    ثم على المتزوجون أن يتقوا الله فيما يقولون ولا ينفروا الشاب من الزواج.. فمن كانت تجربته سيئة فليحتفظ بذلك لنفسه ولا يذكره أمام أحد مقبل على الزواج..فلربما يكون نصيبه أوفر وأطيب خصوصا إذا اتقى الله في اختيار زوجته..


    هذا..وجزاكم الله خيرا جميعا على مشاركاتكم الطيبة..

    0 Not allowed!



  6. [6]
    المهندسة رشا
    المهندسة رشا غير متواجد حالياً
    عضو فعال


    تاريخ التسجيل: Jun 2006
    المشاركات: 84
    Thumbs Up
    Received: 0
    Given: 0
    شكرا على الموضوع
    وهناك مااحب ان اضيفه هو اعتقاد الاهل ان الزواج للشاب في عمر صغير هو سجن له
    وانه صغير ولسة الحياة امامه ويمكن ان يتزوج في عمر فوق ال30 ويتزوج من هي اصغر منه
    ثم اعتقاد الاهل ان الابناء لازالوا اطفال وان سن الزواج المناسب للشاب في بداية الثلاثينات والبنت بعد التخرج والوضيفة وكل ذلك التأجيل يؤدي الى تغير المتطلبات من قبل الطرفين
    والاهل

    0 Not allowed!



  7. [7]
    looking4job
    looking4job غير متواجد حالياً
    عضو متميز


    تاريخ التسجيل: Dec 2005
    المشاركات: 596
    Thumbs Up
    Received: 0
    Given: 0

    حالة لا علاج لها!!!!!!

    بسم الله الرحمن الرحيم
    السلام عليكمورحمة الله وبركاته
    الصلاة والسلام على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين

    بارك الله فيكم على مجهودكم
    كلامكم جميل ونصائح أجمل ووقائع مريرة

    ولكن نأتي الى أرض الواقع فترى الأمور متغيرة ومتشعبة
    فسوف نأخذ مثال واقعي وهو أنا مثلا"
    أنا الآن في 25 سنة من العمر وأريد الزواج ولكن..............
    لا أستطيع
    فحالي هو حال معظم الشباب

    هناك أمر أساسي يعيق زواجي وهو عدم الاستقرار
    بحيث أعمل خارج وطني والحمد لله
    ولكن عدم الاستقرار في العمل بحيث مثلا" لا أعرف بأن الشركة التي أنا فيها سوف أستمر معها أو لا
    فالأمر لا يعود لي
    فمثلا" سوف أروي لكم بعض من بنود العقد
    1-لا يحق لي بأن أستقيل الا بابلاغهم قبل شهرين وسوف يخصم شهرين من معاشي اذا تركت العمل وسوف يتم طردي من البلد الذي أنا فيه ولا يحق لي العودة
    2-يحق لصاحب العمل أن ينقلني الى اي منطقة أو بلد يراه مناسبا" للعمل من دون أي سابق انذار ولا يحق لي بالمعارضة
    و.......

    واليوم هو 11 من آذار ولم آخذ الى الآن راتبي والمعارضة مرفوضة

    فبالله عليكم قولوا لي كيف اتزوج !!!!!!
    هل أتزوج وأكتب على زوجتي التعب معي وعدم الاستقرار

    فهذا هو الواقع على الأرض

    ولذلك قررت في نفسي أن أصبر الى عمر 30 حتى أكون قد جمعت القليل من المال أستطيع من خلالها مواجهة الحياة

    [1] إن الإعراض عن الزواج ينتج فوضى خلقية مدمرة، ذلك لأن الزواج تصريفٌ للغريزة في حدود ما شرع الله، والإعراض عنه قد ينتهي بصاحبه إلى الزنا والعياذ بالله ، والزنا من الموبقات التي تهلك الأمة وتقضي على مقوماتها الكريمة، وتضيع الأنساب وتزلزل القيم، وتهدد رسالة الأمة. إن تجاهل ضغط الغريزة لا يحل المشكلة، لا سيما إن لم يكن في القلب خوف الله.

    [2] والإعراض عن الزواج مع الامتناع عن الانحراف قد يؤدي إلى استحكام عقد نفسية في الرجال والنساء ، والمجتمع لا يفيد من هؤلاء المعقدين. وكثيرًا ما تتفاقم هذه العقد فتقود أصحابها إلى مستشفى المجانين، أو تصنع منهم ناسًا مجرمين يقضون مضجع الأمة ويروعون أبناءها.

    [3] وأمر ثالث في غاية الأهمية يعود بالضرر البالغ على المجتمع، وهو أن الرجل المعرض عن الزواج سواء انجرف في تيار الانحراف والرذيلة أم كان من أولئك المعقدين.. إن هذا الرجل مشغول البال دائمًا، فاقد القدرة على الإنتاج والإبداع والإتقان.

    [4] إن هذا المعرض عن الزواج إن سقط خسر قيمته الاجتماعية في بلادنا، ذلك لأن مجتمعاتنا ما تزال محافظة تعير موضوع الشرف والعفة أكبر الأهمية. ونحن بهذا نختلف اختلافًا كبيرًا عن مجتمعات الغرب. وإن أصيب بالعقد النفسية خسر قيمته الاجتماعية؛ لأنه عندئذٍ شخص مصاب مريض مطعون في قواه العقلية أو في قدرتها المبدعة على أحسن الأحوال.

    [5] إن انتشار هذا الإعراض عن الزواج يضعف الأمة ويهددها بالانقراض، ويمكِّن لأعدائها؛ ذلك لأنه يقطع النسل، ولما كان هذا أمرًا لا يمكن أن يكون عامًا قلنا إنه يضعف الأمة.. أما لو تحقق فإنه يبيد الأمة.
    -وأما عن العواقب التي تم طرحها أقول الى الآن والحمد لله لم يحصل لي شيئ
    1-بحيث أن معصية الخالق أمر مرفوض بتاتا" ومهما بلغت مفاتن الحياة
    2-والعقد النفسية الى الآن والحمد لله لم أتعرض اليها
    3- والحمد لله أنا منتج للمجتمع وأعمل ليلا" نهارا"
    4- نقطة مبالغ فيها قليلا"
    5-نقطة ممتازة ولنا العون من الله عز وجل

    فهذا هو الواقع

    وأما عن الحل فهو الصبر.............................

    وان كان هناك بعض من الحلول فسارعوا وساعدوني


    وقد راودتني بعض الأفكار لأحل مشكلتي وأتزوج وأستقر
    ولم أجد الا ما يلي
    أن أبحث عن امرأة أكل الدهر عليها وشرب وتكون أكبر مني ولكن لديها المال

    ولكن هذه أفكار دنيئة جدا" ولا أستطيع القبول بها


    فهذه هي حالتي للنقاش
    شاب ملتزم دينيا" وخلقيا" ومتعلم الى أبعد الحدود ومن عائلة كريمة
    ولكن لا يستطيع الزواج
    وأمثالي كثر.................


    والحل هو الصبر


    والله أعلم

    0 Not allowed!



  8. [8]
    رائد المعاضيدي
    رائد المعاضيدي غير متواجد حالياً
    عضو تحرير المجلة
    الصورة الرمزية رائد المعاضيدي


    تاريخ التسجيل: May 2006
    المشاركات: 2,402
    Thumbs Up
    Received: 22
    Given: 12
    السلام عليكم
    جزاك الله خيرا اخي الحبيب ابو محمد ....نقل مبارك لموضوع شديد الاهميه...
    وكل التحيه والود لكل من ساهم في الرد والاراء والمداخلات الجميله الواقعيه...
    ولو القينا نظره سريعه على النقاط الثمانيه التي وردت على انها اهم عقبات الزواج لراينا ان ما يربط بينها عموما هو العامل الاقتصادي....
    فحتى النقطه الاولى الخاصه بطول مدة الدراسه وعدم الزواج الا بعد انتهائها ليست ببعيده عن عن هذا العامل خاصة ونحن نعرف جميعا من خلال معايشتنا للواقع ان الدراسه والحصول على الشهاده تعتبر لدى اغلب الناس البوابه المؤديه الى الوظيفه التي من شانها تغطية متطلبات هذا العامل....
    وكذلك ما ورد في مداخلة الاخ احمد_الباحث عن زوجه_ من ظروف الاغتراب وعدم الاستقرار وشروط الشركه التي يعمل بها...ليست بمناى عن العامل الاقتصادي الذي اشرنا اليه....
    طبعا الحديث هنا عن حال وواقع الاغلبيه الساحقه للشباب العربي وليس الاقليه الضئيله التي لها اسباب موضوعيه او ذاتيه تخرج عن هذا الاطار العام.....
    من هنا فانا ارى ان معالجة الموضوع بالدرجه الاولى هو مسؤولية الدول والحكومات واولي الامر ولنا في امير المؤمنين الخليفة الراشد الخامس عمر بن عبدالعزيز اسوة حسنه في هذا الجانب....
    ولعل الجميع قد قرا كيف ان الاموال عندما كانت تفيض على عهده في بيت مال المسلمين ...فانه كان ينفق جزءا منها لتزويج شباب المسلمين حتى ليقال انه لم يبق شاب بدون زواج....
    ويمكن ان يتم هذا الامر على شكل منح او قروض ميسره باقساط مريحه او خليط من هذا وذاك.....
    وطبعا يجب ان تتبنى الهيئات الدينيه والاجتماعيه دورها الفاعل في حث الحكومات واولي الامر بهذا الاتجاه.....
    بل ينبغي ان تتشكل هيئات تخصصيه لهذا الغرض تتولى اعداد الاحصائيات والدراسات المطلوبه ....
    طبعا يبدو الكلام خياليا ورومانسيا اكثر من اللازم في ضوء المعطيات الواقعيه للمشهد السياسي العربي الذي نعرفه....
    ولكن...لو توفرت النوايا الحسنه لدى القائمين على شؤون العباد في بناء مجتمع مسلم متماسك فانه لن يكون هناك مستحيلا....
    فسعر قطعه حربيه واحده من الطائرات او الدبابات او الصواريخ وغيرها من الاسلحه التي ماعدنا نعرف متى وضد من سنستخدمها، ربما تكفي لتزويج الف شاب مسلم ....
    اكتفي بهذا القدر لانه يبدو انني خرجت عن الموضوع الى السياسه ....واخشى ان اتمادى اكثر لاقول ان دفع الشباب للعزوف عن الزواج هو جزء لا يتجزا من سياسة السياسيين او لنقل اغلبهم حتى لايزعل علينا البعض ممن لايزالون يظنون بهم خيرا....

    0 Not allowed!






  9. [9]
    م.العراقي
    م.العراقي غير متواجد حالياً
    عضو تحرير المجلة
    الصورة الرمزية م.العراقي


    تاريخ التسجيل: Jan 2004
    المشاركات: 1,766
    Thumbs Up
    Received: 13
    Given: 0
    سلام عليكم

    صباح الخير

    هذه الحملة يجب ان يكون اسمها .. ( زوجوني وإلا فقدتموني ) :)

    المدنية والحضارة الزائفة هي التي ( خربت بيوتنا ) .. فالفتاة اصبحت تتشرط وتبحث عن سوبرمان كامل مكمل من حث المال والشكل والعائلة والوظيفة ووو.. والرجل يحمل في جيبه قائمة مواصفات ومقاييس ومتطلبات حياة يجب انجازها قبل الزواج .

    اعتقد ان الحل هو في ان يتم تكوين هيئة حكومية في كل بلد .. وظيفة هذه الهيئة مساءلة اي شاب او فتاة يصل عمره الى 25 سنة عن سبب عدم زواجه الى الان .. ثم يتم مساعدته على حل مشكلته ان كانت هناك مشكلة .. وان لم يكن هناك مشكلة فإنه يتم ارساله الى دورات لحثه على الزواج وترغيبه به .. ويتكرر هذا الامر كل سنة عدة مرات للشخص القادر الذي لم يتزوج .. حتى يبدأ اعداد هؤلاء بالتناقص .

    الحكومات لازم تتحرك .. الافراد لا يستطيعون فعل شئ .

    سلام عليكم .

    0 Not allowed!


    لا يكفي أن تعرف ... بل يجب أن تعرف كيف تطبق ما تعرف

  10. [10]
    العبد الفقير
    العبد الفقير غير متواجد حالياً
    عضو فائق التميز
    الصورة الرمزية العبد الفقير


    تاريخ التسجيل: Jan 2005
    المشاركات: 2,189
    Thumbs Up
    Received: 19
    Given: 0
    جزاكم الله خير ، أضيف أيضاً أن المشكلة أيضاً تكمن في عقلية عدد من الشباب فيفضلون العشيقة والخليلة والصديقة على الزواج.

    0 Not allowed!


    العبد الفقير إلى رحمة الله الواسعة...

    وتعر من ثوبين من يلبسهما*** يلقى الردى بمذمة وهوان
    ثوب من الجهل المركب فوقه*** ثوب التعصب بئست الثوبان
    وتحل بالانصاف أفخر حلة*** زينت بها الأعطاف والكتفان
    واجعل شعارك خشية الرحمن مع*** نصح الرسول فحبذا الأمران

    نونية ابن القيم


  
صفحة 1 من 3 12 3 الأخيرةالأخيرة
الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

عرض سحابة الكلمة الدلالية

RSS RSS 2.0 XML MAP HTML