انضمت الجمهورية الاسلامية الايرانية
مؤخرا الى قائمة الدول المصنعة لأجهزة الهاتف المحمول وذلك بعد أن اخذت الامتيازات والدعم الفني من الشركة الام لأجهزة المحمول لشركة إل جي .. حيث قامت بصناعة اجهزة مطابقة تماما لنفس مواصفات اجهزة ال جي ..
وقد تميز الجوال الإيراني بنفس المميزات والجمال الذي تحظى به افخم الجوالات .. وكان للمرأة الايرانية ايضا دور كبير جدا في المساهمة في هذا الانجاز التقني .. وخالص دعواتنا لكل دول العالم الاسلامي بالتطور والتقدم والازدهار والتوفيق ..
تقرير مصور لأحد مصانع الجوالات في العاصمة طهران