دورات هندسية

 

 

نظرية الأكواد الرقمية

النتائج 1 إلى 2 من 2
  1. [1]
    الصورة الرمزية يحي الحربي
    يحي الحربي
    يحي الحربي غير متواجد حالياً

    عضو فائق التميز

    تاريخ التسجيل: Jan 2005
    المشاركات: 3,033
    Thumbs Up
    Received: 16
    Given: 0

    نظرية الأكواد الرقمية

    وصلني في البريد..مع بعض الاضافات من بحثي فيالموضوع
    فاحببت المشاركة

    مفهوم نظرية الأكواد الرقمية، وتطبيقاتها الهدف من نظرية الأكواد الرقمية: هـو تحويل أي عـدد أو تــاريخ إلى عدة أكـواد أو شـــفرات رقميةCODES .. وهذه الأكواد أو الشــفرات تعبر تعبيراً رياضيــاً كاملاً عن العــدد أو التـــاريخ المراد بحثــه أو التعبير عنــه بصيــغ النظــرية بهدف إجــراء أبحاث رياضية أو رقمية معينة ذات مدلولات رياضية جديدة أو مسـتحدثة. وفيما يلي نناقش بعض مدلولات النظرية من الناحية الرقمية أو العددية: أولاً: كيفية حســـاب الأكواد الخاصة بأي شــــخص: يمكن حســاب عدة أكواد رقمية لكـل شـــخص من واقع تاريخ ميلاد الشـخص الفعلي أو الحقيقي:
    ا) الرقــــم التفصـيلي
    : THE DETAILED NUMBER
    حيث يتم تحـويل تاريخ الميلاد إلى عدد مكون من 3 أرقام فقط ،
    2 ) الرقـــــم التجميعي
    : ACCUMULATED NUMBER
    وهــو عبــارة عن الصـيغة التجميعية الرياضية للرقم التفصيلي والتي ثبت صحتها بصورة مؤكدة، ويلاحظ أن الصيغة التجميعية أو الرقم التجميعي للرقم التفصيلي هي نفس الصيغة التجميعية للرقم التجميعي
    3 ) الـــرقم الســــري
    : THE SECRET NUMBER
    وهــو عبــارة عن مدلـول أو صيغة رقميــة تعبر تعبيراً قويــاً للغــاية عن العدد أو التــاريخ المـــراد بحثــه، ويتـم حســـابه وفقــاً لمعادلات رياضــية معقدة بعض الشـــيء لدرجة أنه يمكن حســاب عدة أرقــام ســرية 1 و 2 و أحيـاناً 3 أرقــام ســرية للعدد الواحد أو التــاريخ الواحــد حســب طبيعة الرقــم نفســـه، ومما لاشــــك فيــه أن الرقــم الســري يفيد جــداً في توقع الأحداث المســــتقبلية، وكذلك في معرفة أو كشــف خبـــايا الشــــخصية، وأســرارها الكثيرة التي ربما لا يعرفها صاحبها عن نفســه .
    4 ) الرقــم العكســـي
    : THE REVERSE NUMBER
    وهـو عبــارة عن رقــم كـودي يحســب بالطريقة الســابقة أيضا، ولكـن طريقة حســابه تعتمد عـــلى جداول رياضيــة معينـة تعطي مدلولات لتوافق أو عــدم توافق الأرقــام مع بعضـها، ولقــد أمكن للباحث اكتشـــافها نتيجة لتحليله لشــخصيات أكثر من 160 ألف حــالة مختــلفة على مدار 32 عـاماً متصــلة.
    5 ) الرقــم الأســـبوعي
    : THE WEEK-DAY NUMBER
    وهو يشــير إلى اليوم الأســبوعي الذي يقع فيه التاريخ المطلوب حســابه أو حســاب الأكواد الخاصة به، ويتم حســاب الرقم الأســبوعي الذي يشــير إلى اليوم الأســبوعي عن طريق نظرية "الأرقام التجميعية" بدقة متناهية باســتخدام معادلات و أكواد رياضية غاية في الدقة والإعجــاز، منها بل وأهمها على الإطلاق الكود الذي أســميناه (عادل 12 أو A12)، وهو كود عددي تتراوح قيمته بين 15 و 22 رقماً، فيمكن حســاب اليوم الأســبوعي لأي تاريخ مهما كان قريباً أو بعيداً..فقد أمكن حســاب يوم ميلاد النبي محمد صلى الله عليه وســلم وكان ليلة الاثنين الموافق للثاني عشــر من ربيع الأول من التقويم العربي قبل الهجرة، وهو اليوم الموافق للتاســع عشــر من أبريل عام 517 ميلادية. كما أمكن أيضاً حسـاب تاريخ ويوم ميلاد السـيد المســيح عليه الســلام وهو الموافق ليوم الاثنين الموافق للخامس والعشــرون من ديســـمبر من العام صــــفر الميلادي.
    6 ) الرقــم الكلـــي
    : THE WHOLE NUMBER
    وهو رقم يتم حسـابه من واقع معادلات معينة يتم فيها اســتخدام جميع الأكواد السـابقة مجتمعة، وهو يعطي مدلولات مؤكدة عن صفات معينة مهمة في شـخصية الإنســان، ويفيد أيضاً في حســاب النســب التي يتم حســابها للشــخصية باســتخدام الحاســب الآلي، فهو بمثابة الميزان الكودي الرياضي أو الرقمي لجميع الأرقــام أو الأكواد الســابقة .

    متى تم اكتشـاف النظرية ؟ تم اكتشــاف النظرية لأول مرة في صيف عا م 1970م، وذلك بعد حدوث تغيرات وأحداث ســياســية كثيرة بدأت بحرب الخامس من يونيو عام ألف وتســعمائة وســبعة وســتون، وأعلن عنها صاحبها في عام 1974في الكثير من الجرائد والمجلات، كما قام بتســجيلها بالشــهر العقاري بالجيزة تحت رقم 919 بتاريخ 14 أغســطس 1974. ولقد اســتطاع صاحبها إثبات صحتها رياضياً في عام 1978، وبعد ذلك الإثبات يمكن اســتخدامها في تطبيقات عديدة، وبالفعل بدأ صاحبها في تطبيقها على مختلف نواحي الحياة من النواحي الســياسـية، والعسـكرية، والاقتصادية، والسـيكولوجية، والتاريخية، والجيولوجية، والرياضية، ولقد بلغ عدد تطبيقاتها حتى عام 2006 واحد وعشرون تطبيقاً مختلفاً في جميع المجالات كما ذكرنا، ولعل النتائج الباهرة والقاطعة للنظرية في مختلف المجالات التي تعرضت لها النظرية بالتطبيق لهي خير دليل على صحتها ودقتها وتفوقها على أي نظرية مثيلة ظهرت من قبلها، وســيظل الســؤال قائماً..

    مم اســتمدت تلك النظرية نجاحها وتفوقها على غيرها من النظريات والأفكــار؟ والإجابة هي أن الأســاس الرياضي القوي للنظرية، وعدد التجارب الناجحة التي خاضتها النظرية في طور التجربة قبل الإعلان عنها، بالإضافة إلى اتباع مكتشــف النظرية لأســاليب ومناهج البحث العلمي بحيدة كاملة هو السـبب الأسـاسي لنجاح النظرية وتطبيقاتها المختلفة.

    أهم تطبيقات النظرية:
    1 – توحيد الشــهور العربية في جميع أنحاء العالم ابتداء من عام 1974 ثم شمل التوحيد جميع أنحاء العالم منذ عام 1980 وحتى الآن .
    2 - تحليل الشــخصيات تحليلاً ســيكولوجياً بطريقة علمية جديدة ومبتكرة ابتداء من عام وذلك بتقسيم البشر في جميع أنحاء الكرة الأرضية إلى 121 ألف نوع على سبيل الحصر، حسب أنواعهم وأجناسهم وحالتهم الاجتماعية، وفقا لبيانات رقمية محددة وذلك ابتداء من عام 1974 وحتى الآن.
    3 – تحليل الأحداث الســياســية لأي دولة بطريقة علمية تتيح توقع ســير الأحداث الســياســية لتلك الدولة في المسـتقبل ابتداء من عام 1977.
    4 – تحليل الأحداث العســكرية لأي دولة بطريقة علمية يمكن معها توقع ســير الأحداث العسكرية في الدولة في حال اشــتباكها عســكرياً مع دولة أخرى ابتداء من 1978.
    5 - تحليل الموقف الاقتصادي لأي دولة بطريقة علمية يمكن معها توقع المنحنيات الاقتصادية للدولة في المســتقبل، بما فيها توقع الأزمات والانفراجات الاقتصادية.
    6 – تحليل رقمي للكوارث والحروب التي تعرضت لها أي دولة، ومن ثم اكتشــاف الأكواد والتواريخ المصاحبة لتلك الكوارث، ثم محاولة التنبؤ العلمي بتواريخ مماثلة لحدوث الكوارث والحروب في المســتقبل.
    7- اكتشـاف بعض الأمراض الســيكولوجية التي لم تكتشــف من قبل، وذلك في أفراد بعينهم، بل توقع تحقق تلك الأمراض في أية فترة زمنية قادمة من حياة هؤلاء الأفراد، وذلك بناء على فروض وأسس علمية واضحة.
    8- اكتشـاف قدرات ومواهب الأطفال في ســن مبكرة، وذلك في محاولة للفت أنظــار والديهم أو ذويهم لتلك المواهب من أحل تشــجيعهم على تنمية هذه المواهب، والحفاظ عليها.
    9 - اكتشــاف وتحديد درجة التوافق بين أي شــخصيتين أو بين عدة شــخصيات، وذلك لتحديد إمكانية التعامل بينهم ســواء في مشــروعات تجارية أو اســتثمارية تكوين شــركات) أو في مشــروعات زواج ناجحة بين شــاب وفتاة مثلاً...إلخ.
    10 – تحليل نتائج مباريات الكرة في أية لعبات جماعية ( كرة قدم – كرة ســلة – كرة يد- كرة طائرة )، واســتخراج الأكواد التي تمكننا من توقع نتائج مباريات الكرة لو لعبت في تواريخ معينة، ومن ثم عمل خطط كودية رقمية إحصائية للتغلب على سـوء الحظ الذي يلازم بعض الفرق في تواريخ معينة.
    11- اســتخدام نظرية الأكواد الرقمية في إثبات صحـة القوانين الرياضية الصعبة بطرق مبتكرة للغاية، كما تســتخدم أيضاً في إثبات صحة أية عمليات حسـابية أو رياضية مهما تعقدت تلك العمليات الحسـابية أو الرياضية.
    12- اســتخدام نظرية الأكواد الرقمية في عمل بطاقات جديدة دولية للرقم القومي يمكن اســتخدامها في جميع أنحــاء العالم بالإضافة إلى اســتخدامها في الموطن الأصلي للمواطن المطلوب عمل بطاقة الرقم القومي له، وهذه البطاقة الجديدة يمكن أن تحل محل جواز ســفر أي مواطـن في أي دولة، كما أنــها تقضي تماماً على عيوب البطاقات الموجودة حالياً في أي مكان في العالم، حيث إن العالم قد أصبح قرية صغيرة جداً بحلـول القرن الحادي والعشــرين في بداية الأول من يناير عام ألفــان وواحد.
    13- اســتخدام نظرية الأكواد الرقمية في تحديد الشــخص أو الأشــخاص الذين يصلحون لوظائف معينة ذات طابع خاص ، وهي تلك الوظائف التي تحتاج إلى قدرات ذهنية أوعقلية أوجسـمية خاصة، أوالتي تحتاج إلى قدرات شـخصية ونفسـية خاصة تلائم احتياجات الوظيفة.
    14- اســتخدام نظرية الأكواد الرقمية في حل مشــكلة الكمبيوتر في عــام 2000 بطريقة مبتكــرة للغاية، وأشــاد بها كل من رآها، وهي تحل مشــكلة التواريخ في الكمبيوتر ابتداء من العام صــــفر الميلادي وحتى أكثر من عام 10 مليــون الميلادي، وبدرجة دقة 100%، وباســتخدام أكثر من 163 معادلـة رياضية و 12 كوداً رقمياً.
    15- استخدام نظرية الأكواد الرقمية في مكافحة التدخين والإدمان بطريقة جديدة ومبتكرة تماماً، وهي تعتمد على أسـس ســيكولوجية ورقمية وطبية في آن واحد،ويمكن للشــخص الذي يخضع للتعليمات بدرجة 100% في هذه الطريقة التخلص من التدخين، ومن بعده الإدمان في مدة لا تتجاوز 36 يوماً ســواء بالنسـبة للتدخين أو الإدمان.
    16- استخدام نظرية الأكواد الرقمية بنجاح تام في اختيار أنسب الأيام لإجراء الجراحات الطبية غير الحرجة، بناء على توافر البيانات الرقمية الشخصية عن المريض والطبيب الذي سيجري الجراحة.
    17- استخدام نظرية الأكواد الرقمية في إدارة الأزمات بمختلف أنواعها السياسية والعسكرية والاقتصادية والاجتماعية، وذلك في أي منطقة في العالم.
    18- اقتراح استبدال خط جرينتش الدولي( G.M.T. ) بخط مكة الدولي (M.M.T. ) حيث ثبت بالقطع أن الكعبة المشرفة هي منتصف العالم زماناً ومكاناً، وفي نفس الوقت فإن الخط الجديد عند مكة سيقضي تماما على جميع مشاكل وعيوب خط جرينتش
    .................................................. ................................

    صاحب صاحب نظرية الأكواد الرقمية في حوار صحفي مع جريدة الراي الكويتي يوم 12 يناير 2007 بتاريخ 2/15/
    http://www.dradelabdelkader.net/articals.asp?id=53

  2. [2]
    يحي الحربي
    يحي الحربي غير متواجد حالياً
    عضو فائق التميز
    الصورة الرمزية يحي الحربي


    تاريخ التسجيل: Jan 2005
    المشاركات: 3,033
    Thumbs Up
    Received: 16
    Given: 0
    نظرية الأكواد الرقمية للتوقعات المستقبلية تتنبأ للعام الجديد 2007
    تغييرات سياسية ووزارية..وانتهاء العمل بقوانين الطواريء
    اكتشاف ثروات جديدة بالصحراء الغربية .. والسعودية والكويت
    الزمالك ينطلق .. والأزمات تهدد الأهلي والمنتخب واتحاد الكرة
    طبعة جديدة من أم كلثوم وعبدالوهاب .. تعيد الأصالة للطرب العربي
    سقوط بوش وبلير وأبومازن .. ووفاة شارون !!


    لاتزال التوقعات المستقبلية مع بداية كل عام جديد تجد فضول الكثيرين خاصة اذا ما كانت تعتمد علي نظريات علمية أثبت أصحابها بصورة أو بأخري منطقاً يقبله العقل.
    الدكتور عادل عبدالقادر أستاذ الرياضة والاحصاء والتأمين بجامعة القاهرة من أولئك وهو الذي ابتكر أسلوب التوقعات بلغة الأرقام من خلال نظريته المعروفة بالأكواد الرقمية.. والواقع يؤكد أن العديد من توقعاته تحققت.. واليوم تعرض الجمهورية توقعاته للعام الجديد 2007 ورغم أن الطريقة الرقمية لا تنتمي لقراءة الطالع والنجوم.. ألا أننا نصدق علي قول الله تعالي "وما تدري نفس ماذا تكسب غداً وما تدري نفس بأي أرض تموت" وكذلك القول المأثور "كذب المنجمون ولو صدقوا".
    في البداية يشير الدكتور عادل إلي أن نظريته تعتمد علي استخراج أكواد رقمية "شفرات" تخضع لقواعد علمية معروفة في الرياضة البحتة وثبت صحتها بالطرق التقليدية وبواسطة الحواسب الالكترونية.. ولأن توقعاته تربط ببدايات ونهايات الشهور العربية تم منحه عضوية الجمعية الفلكية.
    صحوة عالمية وكوارث أقل
    ويقول ان لغة الأكواد تشير مع مطلع العام الجديد إلي أن العالم سوف يشهد صحوة جديدة تنحي قدراً كبيراً من الآلام والمأسي التي عانت منها البشرية خلال العام المنصرم إلا أنه في نفس الوقت تتنبأ الأرقام بكوارث انسانية خلال عام 2007 ولكنها سوف تكون أقل وطأة مما حدثت خلال عام .2006
    تغييرات حاسمة
    أوضح الدكتور عادل أن أرقامه تشير إلي حدوث تغييرات سياسية حاسمة في مصر خلال النصف الأول من العام الجديد مع حدوث تغيير جذري شامل في برامج الخصخصة يأتي في أعقاب تغيير في عدداً الوزارات والتي تشير نظرية الأكواد الرقمية إلي تقلصها مع ظهور وجوه جديدة لأول مرة في النخبة الحاكمة.
    أضاف أن الساحة السياسية سوف تشهد انجازاً كبيراً في مسألة التعديلات الدستورية التي سوف تشمل عددآ من المواد الهامة كذلك فسوف يشهد العام الجديد الفصل الأخير من تطبيق قانون الطواريء بعد ربع قرن من الزمان.
    وقال ان العلاقات المصرية الإسرائيلية بلغة أرقام نظرية الأكواد في العام الجديد لن تكون علي ما يرام.
    اقتصاديات ايجابية
    وعلي المستوي الاقتصادي تشير الأكواد الرقمية لاكتشافات بترولية ضخمة في الصحراء الغربية وتحرك ايجابي لسعر صرف الجنيه المصري أمام الدولار والعملات الأخري كما تشهد أسعار البورصة تحسناً ملحوظاً يأتي مواكباً لتغييرات متوقعة في السياسات الاقتصادية عامة وسياسة البورصة خاصة.
    ورغم كل ذلك فأرقام الدكتور عادل لا تضع حداً لمعاناة الناس من ارتفاع الأسعار وقضية البطالة في العام الجديد.
    عودة الفن الأصيل
    ومن مجال السياسة والاقتصاد المحليين ينتقل بنا الدكتور عادل عبدالقادر إلي ما تشير اليه الأكواد الرقمية في مجال الفن خلال العام الجديد ويتوقع عودة الطرب الأصيل مع ظهور أم كلثوم جديدة وملحن شاب خطير سوف تترك أعماله أثراً ايجابياً ومجدداً في عالم الموسيقي والطرب مثل الموسيقار الراحل محمد عبدالوهاب.
    ولم تتجاهل نظرية الأرقام السينما المصرية.. بل توقعت أن تتخذ طريق العودة إلي الأصالة والنجاح عبر العديد من الأعمال الجديدة تتميز بالبراعة مدعومة بجهود وأداء جيل جديد من المخرجين المبدعين الجدد.
    ولأن الأرقام تشير إلي أن وزير اعلام جديداً سوف يتولي المسئولية فإن تطوراً كبيراً متوقع حدوثه في الاذاعة المصرية يتضمن انتهاء سطوة الاعلانات خاصة علي البرنامج العام.
    أزمات رياضية
    ومن الفن للرياضة تنتقل التوقعات الرقمية إلي اشارات غير سارة نحو تدهور حالة المنتخب القومي خلال العام المقبل وحدوث العديد من الأزمات التي تهدد بحل اتحاد الكرة.. كما تحمل الأرقام تحذيرات من تعرض النادي الأهلي لأزمة في الوقت الذي تبشر فيه بعودة نادي الزمالك للمنافسة ويتواكب ذلك مع تشكيل جديد لمجلس ادارة النادي.
    سقوط أمريكي
    ومن المحلية تنطلق الأرقام نحو التوقعات العالمية.. لتشير إلي محاولات أمريكية للبحث عن طوق نجاة من المستنقع العراقي بعد استمرار تزايد الخسائر المادية والبشرية خلال العام الجديد الذي يشهد سقوطاً سياسياً وشعبياً أبدياً لكل من الرئيس الأمريكي بوش ورئيس الوزراء البريطاني بلير.
    حماس تتقدم
    .. وفي فلسطين تتنبأ دلالات الأرقام بتوقعات متباينة.. ففي الوقت الذي تبشر فيه بسطوع نجم حركة حماس وتمكنها من فرض سلطتها بالأرض المحتلة.. لا تتفاءل بمستقبل الرئيس الفلسطيني محمود عباس أبو مازن وتتوقع سقوطه بعد ظهور تجمع عربي جديد يجاهر بأهدافه الرامية لمحو الكيان الصهيوني من الوجود.
    وعلي صعيد آخر تشير الأرقام لمضي الاستيطان اليهودي قدما نحو تنفيذ خططه التوسعية في أراضي السلطة الفلسطينية إثر تولي رئيس وزراء جديد الحكم في إسرائيل.
    وفاة شارون
    ومن جهة أخري توضح المعادلات الرقمية للأكواد وتكشف حقائق جديدة ومثيرة تزيح الستار عن مفاجآت تتعلق بوفاة رئيس الوزراء السابق ارائيل شارون منذ أبريل الماضي ولتعزز ما تنبأت به نظرية الأرقام العام الماضي من اختفاء شارون للأبد من الحياة.
    ثروات عربية جديدة
    أما في السعودية.. تتجه الدلالات الرقمية نحو تعزيز احتمالات الاكتشافات البترولية الجديدة والمزيد من جبال الذهب وظهور العديد من نجوم العلم الجدد بينما تشير التوقعات لتغييرات واسعة في الحكومة الكويتية وفي الوقت نفسه تحدث تطورات علمية جديدة في مجال النفط المصحوبة بالمزيد من الاكتشافات الهامة بالتزامن مع نضوب بعض الحقول الشهيرة هناك.
    سوريا ولبنان
    ورغم استمرار تأكيد التوقعات الرقمية تواصل الحرب الباردة بين سوريا وإسرائيل فثمة دلائل أخري تشير لعودة العلاقات السورية اللبنانية إلي طبيعتها مع انفراجة كبيرة لبعض المشكلات السياسية والاقتصادية في سوريا.
    إيران تتعاظم
    ورغم قرار مجلس الأمن تبني قرار يعاقب ايران بشأن ملفها النووي والذي توقعته الدلالات الرقمية العام الماضي إلا أن دلائل الأكواد للعام الجديد تشير بقوة لتعاظم دور ايران علي الساحة الدولية ويعزز ذلك السقوط السياسي المتوقع للرئيس الأمريكي وانسحاب القوات الأجنبية من أفغانستان المجاورة.
    أوروبا جديدة
    وبشري جديدة تحملها نظرية الأرقام لتركيا العام الجديد الذي يشهد انضمامها رسميا إلي الاتحاد الأوروبي.
    وفي الوقت الذي تشهد فيه أوروبا صحوة إسلامية هائلة.. يتنافي ظهور الاتجاهات السياسية المعارضة للصهيونية.
    وعلي صعيد آخر تؤكد الأكواد الرقمية تولي رئيس وزراء جديد الحكم في بريطانيا خلال العام الجديد الذي يشهد العديد من الانجازات العلمية الجديدة والمبتكرة بأيدي العلماء الانجليز.. وكذلك سوف يشهد عام 2007 اكتشاف عقار جديد وناجع لسرطان الدم بأيدي علماء ألمان.. بينما يكون الحظ الأوفر في الاكتشافات الجديدة والمثيرة بأوروبا في مجال الاتصالات والانترنت.
    .. وعلي صعيد الانجازات العلمية أيضا تتوقع الأرقام تعاونا علميا جديدا في مجال الفضاء بين الولايات المتحدة وروسيا في الوقت الذي تشهد فيه التكنولوجيا اليابانية قفزات تاريخية في مجال السيارات والمحمول الذي يوفر للمستخدم حرية الاتصال بدون أي أعباء مادية سواء كانت كروت شحن أو فواتير.. فضلا عن نجاح علماء يابانيين في اكتشاف نوع جديد من عقاقير السعادة الزوجية تكون بداية لنهاية عصر الفياجرا الأمريكية وكذلك عقار جديد لعلاج السرطان.
    وأخيرا فان العام الجديد لن ينقضي قبل ظهور فن أمريكي جديد سوف يكون محل ابهار واهتمام الانسان في كل مكان.
    http://www.alltalaba.com/board/index...howtopic=45336

    0 Not allowed!



  
الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

عرض سحابة الكلمة الدلالية

RSS RSS 2.0 XML MAP HTML