دورات هندسية

 

 

هل فعلا الاسلام هو الحل

صفحة 1 من 3 12 3 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 21
  1. [1]
    الصورة الرمزية فيصل التميمي
    فيصل التميمي
    فيصل التميمي غير متواجد حالياً

    عضو متميز

    تاريخ التسجيل: Aug 2006
    المشاركات: 485
    Thumbs Up
    Received: 7
    Given: 0

    هل فعلا الاسلام هو الحل

    هل فعلا حل الامه هو الاسلام

    بسم الله والصلاة والسلام على رسول الله
    اما بعد

    فان البشريه منذ فجر التاريخ قد اشغلتها مشاكلها واهمتها مصائبها حتى باتت تهذي بالحل الامثل لما يكتنفها من ضلال وتيه.
    ولن نتتبع التاريخ من اوله ولكن سنحصر كلامنا في القرنين الماضيين فقط , والذين يمثلان اسرع فترات نمو الانسانيه من حيث الكم الهائل من التطور العلمي المادي التكنولوجي .

    انك ان تنظر في تاريخ الامم في هذين القرنين وجدت انه في كل امة قد خرج احد ابنائها بصيحة ما هدفه منها تسييد امته على باقي الامم .
    ومن تلك الصيحات الشيوعيه والرأسماليه والفاشيه والنازيه والاشتراكيه والقوميه وغيرها كثير في كل الامم بلا استثناء .
    وانك ان تنظر بعين التجرد لكل فكره من هذه الافكار وتتبعت مسارها من بدايتها الى ان تصل الى الاوج فيها ثم افول نجم معظمها لوجدت انها كبدت الانسانيه خسائر تكاد لا تعد ولا تحصى, بالذات تلك التي تدعو الى العالميه او العولمه. فهي لا تقبل الاختلاف في الراي معها ابدا بل تعاقب على الاختلاف معها بالقتل والسجن وكل انواع الارهاب .
    مع الاخذ بعين الاعتبار ايضا انها لم تجلب للانسان غير المؤمن بها و معظم المؤمنين بها ايضا سوى الموت والفقر والدمار والقتل بل انها ايضا لم تقدم اي مشروع لحل المشاكل الانسانيه العالقه والمتجدده في كل حين ولكنها جلبت مقدارا اكبر من المصائب التي تحتاج الى فكره حقيقيه لحلها .
    فمثلا دفعت الانسانيه ثمن اختلاف الرأي بين النازيه والفاشيه وخصومهما ملايين الارواح مع العلم ان الفكرتين وما يضادهما ليستا سوى عنصريات بدائيه مقيته ليس فيها اي روح ساميه .
    ثم دفعت الانسانيه ثمنا باهضا بسبب الاختلاف بين الراسماليه والشيوعيه كان ابرز ضحاياها احيانا شعوب متخلفه كالفيتناميين وغيرهم والذين في معظمهم لا يعرفون حتى الفرق بين الفكرتين .

    فاذا مع النظر لكل هذا ومع الاستغراق بما يحدث الان من هيمنة فكرة الرأسماليه على العالم فهل يمكن القول بأن العالم الان بخير ؟. انا شخصيا لا ادري اذا كان العالم بخير او لا, ولكنني ارى يوميا ضحايا الفكره الواحده والتي يمكن لنا وصفها بانها الوحيده الحيه الان على وجه الارض من الافكار الآنف ذكرها و التي تمتاز بخصوصيه عدم تقبل الاخر بل والتي تعلن ان الذي ليس معي فهوضدي وقد اعلنت نفسها على الارض مكان الاله الواحد الاحد.


    واما ان سالت عن هذه الآلهه ودورها في حكم البشريه لوجدت الاجابه انها جلبت للعالم كل تطور في اشكال الفناء والفوضى من ارهاب وتعذيب وايدز ورواج للمخدرات وتفكك للاسر والجريمه المنظمه والاتجار بالاسلحه والفقر والطبقيه والجوع واستغلال للأطفال واكثر من ذلك دكتاتوريه جديده اسمها الديموقراطيه وأما ان سألت عن سبب استغراقها في البحث العلمي لوجدت حتما انها تبحث عن ادوات القوه دوما والتي تستخدم لتعبيد الناس لها وابادة المخالفين لها باسرع الوسائل –اي الضربه الاستباقيه - .

    والسؤال الآن اين الحل في كل هذه المعمعه؟
    ان الحل ليس فلسفه ولا نفاق ومحاباه سياسيه تضمن البعد عن شر الحلقة الاقوى بل ان الحل لابد وان يكون من مصدر مقدس يضمن بقاء البشريه في امن وسلام ويضمن لها الضرورات المعروفه وينقذها بوسائل عمليه من كل مصائبها الحاليه ومشكلاتها ومعضلاتها العصيه على الحل لغاية الان .
    الحل مصدره الاله اوحى به الى الارض منزلا على اطهر البشر وانقى بني ادم بلا منازع واكثر الناس امانة وشرفا واكثر من ذلك امي لا يقرأ ولا يكتب .
    انه الحق المبين الذي فيه اكسير الحياه الذي هو موجود بين ايدينا غائب عن حالنا وقوانين الحياة المسيرة لنا

    الاسلام ثم الاسلام ثم الاسلام

    اذ لا حل غيره لمصائب البشريه ولا طريق غيره لانقاذ الناس من استعباد بعضهم لبعض واستئثار القله القليله من العالم بالثروه و الموارد, ولاسبيل الى تحقيق العدل والمساواه الامن خلاله وذلك لسبب بسيط جدا وهو ان مصدر هذا التشريع الهي لا حظ ولا نصيب فيه للاهواء والامزجه والمنافع الشخصيه البراجماتيه فهو عباره عن فكره بسيطه قائمه على احقاق الحق باستخدام التعاليم الالهيه التي مرجعها الاساسي الاله نفسه لا سواه من البشر
    ولنصل الى الفكره بكل سهوله ساورد المثل التالي الذي يمثل قمة الاحساس بالمبادئ التي جاء بها محمد –صلى الله عليه وسلم -.

    انظروا معي الى ربعي بن عامر الرجل البسيط المسلم الذي دخل على احد اعظم سادة الارض في معركة القادسيه وهو رستم عظيم الفرس الذين طالما استعبدوا العرب ايام الجاهليه قائلا اي ربعي –رضي الله عنه-عندما سأله رستم مستهزءا: ما جاء بكم من البدو يا رعاة الابل يا أذل قوم؟أتريدون حرب سادتكم واصحاب الحضارات الغابره ؟ فقال ربعي المقوله التي لا يفهمها اليوم كثير من ادعياء العلم والحضارة في ابناء الاسلام : اننا قوم ابتعثهم الله ليخرجوا العباد من عبادة العباد الى عبادة رب العباد ومن جور الاديان الى عدل الاسلام
    انه يتحدث الى رستم بصفة الوصي على الانسانية والبشريه لانه علم الطريق السوي وعلم الحقيقه الحقه ان الاسلام وابنائه هم الاوصياء على العالم والبشريه و ليس اولئك المنفعيون الذين ملئوا الدنيا جورا وظلما وبهتانا فها هو بوش يحزن على الجندي الامريكي الذي اكمل الرقم ثلاثة الاف والذي يمثل عدد القتلى الامريكان في العراق ولا يحزن على اكثر من نصف مليون انسان عراقي بريء قتلوا ان يقولوا ربي الله .

    فهل سياتي اليوم الذي يصبح فيه اعتقادنا بقضيتنا يوازي اعتقاد ربعي بن عامر –رضي الله عنه - ؟
    ام اننا سنبقى نولول على وفاة اشخاص لم يقدموا للامه سوى الاهانه والذل ولم يقيموا حكم الله يوم ان كانوا ولاة امر الامه بل جنحوا للقوميه واستعبدوا الناس باسمها وقتلوا وشردوا اول ما شردوا ابناء الاسلام .
    ان الحقيقه دامغه واضحه فالمقاومه فوق كل أرض وتحت كل سماء اسلاميه اسلاميه اسلاميه .

    وانه لاعذر لمن يعتذر بعدم القدره فقعيد بعين واحده اقعد اسرائيل واقام مقاومة اسال الله الا تباع باسم فقه الواقع -رحم الله الشيخ احمد الياسين – اي ان اي حاكم في الامه الاسلاميه يستطيع اقامة حكم الله بلا خوف لانه مع الله ولكن عظم في نفوس الناس الخوف من امريكا اكثر من الخوف من الله .

    اذن فلا يجوز لنا الخوف عندما نقول ان حل مشكلة الجوع العالمي هو الزكاه وحل مشكلة التفكك الاسري هو الزواج الشرعي وحل مشكلة الايدز هو اقامة الحدود وحل مشاكل الجريمه المنظمه والمخدرات والكحول هو ايضا اقامة الحدود والقصاص وان حل مشكلة الفقر العالمي وسوء توزيع الثروه على مستوى العالم هو اقامة العدل بحكم القران والسنه وان حفظ حقوق الاقليات في العالم لا يكون الا بالاسلام فهو الدين الوحيد الذي ضمن حقوق الافراد والجماعات على اختلاف الوانهم واجناسهم والسنتهم وحتى اديانهم اما في امريكا فتجد انه يكتب على بعض الاماكن يمنع دخول السود والكلاب وفي المقابل فان من اهم رموزناالاسلاميه اشخاص سود البشره لو انهم بيننا الان وكانوا يعيشون في امريكا او بريطانيا او اي من دول الحضاره الزائفه المزيفه لكانوا يعاملون على انهم مسخ بشري كونهم ليسوا من البيض من امثال سيدنا بلال بن رباح مؤذن رسول الله-صلى الله عليه وسلم - الذي كان اول مسلم يرتقي ظهر الكعبه مناديا بالاذان ولم يضر رسول الله انه كان عبدا حبشيا اسود اللون وتكفي هذه للدلاله على اننا لسنا عنصريين ولسنا متعصبين لجنسنا او اصلنا اذ كان يمكن لرسول الله ان يدع ايا من الصحابه الذين من قريش او من العرب عموما يؤدي هذه المهمه المشرفه ولكن انسانية محمد تابى الاان تكون منارا للعدل بحكم الاسلام العظيم



























    .

  2. [2]
    فيصل التميمي
    فيصل التميمي غير متواجد حالياً
    عضو متميز
    الصورة الرمزية فيصل التميمي


    تاريخ التسجيل: Aug 2006
    المشاركات: 485
    Thumbs Up
    Received: 7
    Given: 0
    هل الاسلام هو الحل فعلا

    0 Not allowed!


    القدس عروس عروبتكم

    لا اله الا الله محمد رسول الله

  3. [3]
    ماهر عيون
    ماهر عيون غير متواجد حالياً
    عضو شرف


    تاريخ التسجيل: Aug 2008
    المشاركات: 3,272

    وسام الشكر

     وسام كبار الشخصيات

    Thumbs Up
    Received: 6
    Given: 2
    ولا شك ان الاسلام هو الحل لكل مشاكل الدنيا
    لانه له برنامج سياسى واقتصادى وعلمى وحياتى كامل وشامل

    0 Not allowed!



  4. [4]
    طالبة الجنة
    طالبة الجنة غير متواجد حالياً
    عضو شرف
    الصورة الرمزية طالبة الجنة


    تاريخ التسجيل: Apr 2006
    المشاركات: 4,647

    وسام الشكر

     وسام كبار الشخصيات

    Thumbs Up
    Received: 51
    Given: 28
    بسم الله الرحمن الرحيم

    لاشك في ذلك ولاريب ..... لكنه بحاجة إلى مسلمين يتمثلون مبادئه في حياتهم سلوكاً عملياً ..... نسأل الله تعالى العفو والعافية فنحن مقصرون في هذه الناحية ... لكننا متفائلون بظهور جيل جديد يعيد سيرة الأولين ..... جيل لايخاف في الله لومة لائم ........ جيل مسلم قلباً وقالبا ....

    جزاكم الله خيرا

    0 Not allowed!



  5. [5]
    ابو بكر عمرعثمان علي
    ابو بكر عمرعثمان علي غير متواجد حالياً
    عضو فائق التميز
    الصورة الرمزية ابو بكر عمرعثمان علي


    تاريخ التسجيل: Feb 2008
    المشاركات: 2,384
    Thumbs Up
    Received: 6
    Given: 7
    ولكن يأخى ما الاسلام الذى تقصده اسلام يعتم على منهج السنه ام اسلام سياسى بحت ليس له علاقه بالسنه

    0 Not allowed!



  6. [6]
    حافظ صالح
    حافظ صالح غير متواجد حالياً
    عضو متميز


    تاريخ التسجيل: Feb 2009
    المشاركات: 534
    Thumbs Up
    Received: 0
    Given: 0
    يقول الرسول الكريم : ( من مات وليس في عنقه بيعة مات ميتة جاهلية )
    لذلك فلا حل الا الاسلام ولا اسلام بلا دولة تقيم شرع الله ولا دولة دون بيعة ولا بيعة دون خليفة
    الا اذا اردنا والعياذ بالله عيشة الجاهلية ورضينا بحكم الطاغوت عندها تكون عيشتنا ضنكا وذلة وضعف وهوان نسأل الله السلامة

    0 Not allowed!



  7. [7]
    ابوهشوم
    ابوهشوم غير متواجد حالياً
    عضو متميز
    الصورة الرمزية ابوهشوم


    تاريخ التسجيل: Jan 2009
    المشاركات: 4,572
    Thumbs Up
    Received: 7
    Given: 2
    لا عزه ولا كرامه لنا الا بالاسلام
    فلا حل الا السلام الحنيف

    0 Not allowed!





    .. ياعصرَ القصاصْ
    بلطةُ الجزّارِ لا يذبحُها قطرُ النـدى
    لا مناصْ
    آن لي أن أتركَ الحبرَ
    وأن أكتبَ شعري بالرّصاصْ !

  8. [8]
    فيصل التميمي
    فيصل التميمي غير متواجد حالياً
    عضو متميز
    الصورة الرمزية فيصل التميمي


    تاريخ التسجيل: Aug 2006
    المشاركات: 485
    Thumbs Up
    Received: 7
    Given: 0
    الاسلام المقصود به الاسلام الشمولي
    اي لااله الا الله محمد رسول الله عقيدة التوحيد وعبودية على القران والسنة وحاكمية لله وحدة في كل شيء ليس فقط شعائر بل وان يكون المسلم على قناعة ان العالم امانة في عنقة هذا ما اقصد والله من وراء القصد

    0 Not allowed!


    القدس عروس عروبتكم

    لا اله الا الله محمد رسول الله

  9. [9]
    حافظ صالح
    حافظ صالح غير متواجد حالياً
    عضو متميز


    تاريخ التسجيل: Feb 2009
    المشاركات: 534
    Thumbs Up
    Received: 0
    Given: 0
    الاسلام يحل المشاكل المالية عالميا فهو يمنع الربا لذلك لا تتحكم البنوك بحياة البشر
    الاسلام يفرض ان تكون العملة ذهب وفضة لذلك لن يتمكن الدولار من شفط ثروات الدول
    الاسلام يمنع الاتجار بالسندات
    الاسلام لا يقر الا ببيع ممتلكات حقيقية فلا يجوز بيع الوهم كما يحدث في تجارة الاسهم
    الاسلام يريد ان لا يكون المال دولة بين الاغنياء منكم
    اما النظام الراسمالي فيتفاخر بوجود 20-50 ملياردير في امريكا ولا يهتم لوجود ملايين الفقراء والمحتاجين
    هذه امثلة عن عظمة نظام الاسلام

    0 Not allowed!



  10. [10]
    طــارق _ بــلال
    طــارق _ بــلال غير متواجد حالياً
    مشرف متميز
    الصورة الرمزية طــارق _ بــلال


    تاريخ التسجيل: Feb 2009
    المشاركات: 2,742

    وسام مشرف متميز

    Thumbs Up
    Received: 58
    Given: 109
    يا حبايب قلبي كلكم عارفين ما هو الإسلام المقصود ولكن الموجود ليس إسلام فهناك من ينتسب إلى الإسلام فقط
    الإسلام الذي غير وجه الدنيا بأكملها على أرض جزيرة العرب فبعد ما كانت أمة مغمورة لا قيمة لها أصبحت تقود الدنيا و علمت الدنيا العلم الشرعي و العلم التطبيقي وسادت الأرض من الصين إلى المغرب وأقصى جنوب أفريقيا إلى الأندلس(أسبانيا) وروسيا وخرجت لنا البخاري وغيره وغيره من أمثال محمد الفاتح وصلاح الدين وطبعا الصحابه قبلهم معروفين وأغنياء عن التعريف

    الإسلام إلام واستسلام لعلام الغيوب لا يتجزأ ولا يتفرق ومافيهوش نقاوه آخذ الي على كيفي وأترك اللي على كيفي وألوي اللي ما يعجبنيش وأسميه بأسماء باهته فارغه

    الناس اللي سادوا الدنيا بالإسلام قبلنا لم يكن عندهم حب الذات و لا حب الزعامه ولا البخل ولا الكبر وغيره وكفايه كده المصيبه ان احنا عارفين ده كله بس عاملين مش واخدين بالنا أو بنتسلى بالحواديت و نهز دماغنا ولا نحرك ساكن خلينا كده لما ربنا يدينا على دماغنا ماهو احنا ما بنفوقش غير بمصيبه أو كارثه وحتى بعدها بنرجع للبنج اللي احنا عايشين فيه ده تاني

    أسف على قسوة الكلام و لكن قلبي يعتصر حزنا على حالنا

    أخكوكم أصغر وأقل واحد فيكم
    الفقير إلى فضل ربه
    طارق بلال

    0 Not allowed!



  
صفحة 1 من 3 12 3 الأخيرةالأخيرة
الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

عرض سحابة الكلمة الدلالية

RSS RSS 2.0 XML MAP HTML