دورات هندسية

 

 

علم جديد لم يبدأ بعد ...................

النتائج 1 إلى 3 من 3
  1. [1]
    mahmoud mostafa
    mahmoud mostafa غير متواجد حالياً

    تم إيقافه لمخالفة القوانين

    تاريخ التسجيل: Nov 2006
    المشاركات: 1,076
    Thumbs Up
    Received: 1
    Given: 0

    علم جديد لم يبدأ بعد ...................

    علم جديد لم يبدأ بعد



    في داخل كل منا طاقة خفية، سماها الصينيون (تشي) كما أمكن ترويض هذه الطاقة والاستفادة منها، من خلال تدريبات تسمى (تشي غونغ)، واليوم تستخدم وزارة الصحة الأمريكية مستشارة صينية للاستفادة من هذا العلم، مما يدل على أنها تأخذ الأمر بجدية. وهذا الفن يقوم على التحكم بالذات، وإجراء ضرب من الحركات الخاصة في الهواء الطلق والتحكم في الزفير والشهيق، وأمكن شفاء العديد من المرضى من عللهم بهذه الطريقة، منها سيدة مصابة باعتلال في الغدة الدرقية. وهناك في إيرلندا طريقة عجيبة للمعالجة عن طريق الموجات الكهروطيسية دون لمس البدن مطلقاً، حيث يتم التحكم في الموجات من الخارج، ويتم شفاء العديد من الناس بطريقة طبية غير تقليدية.
    كما تم تطوير علم كامل بتطبيقاته هو الوخز بالإبر الصينية، ولم يكن من قبل معترفا به واعتبر ضربا من الشعوذة، ومن الغريب في علم الوخز بالإبر أن هناك خرائط كاملة، وممرات غير عصبية، أو دموية أو ليمفاوية تحرر الانسان من الألم، واستخدم الصينيون هذه الطريقة منذ فترة طويلة، وأجروا العديد من الجراحات بواسطتها، أي التخدير دون مخدر، وهو علم أضحى معترفاً به في العالم، منذ أن نقله الطبيب غولدمان عام 1971 م من الصين، بعد أن رأى تطبيقه هناك، واليوم يستخدم في العيادات الخارجية والمشافي كطريقة مقررة، ومعترف بها في العالم، ويدار ويعقد من أجلها الندوات والمحاضرات، وآلية عملها أنه من خلال هذا الوخز يتم تحرض مادة الاندومورفين التي يفرزها الدماغ، فيتحرر المريض من الوجع.
    والعلم الجديد يصل الى عتبات جديدة تصل إلى درجة اكتشاف التخاطب بين النباتات، بموجات مجهولة، غير الصوت والضوء، فإذا جرحت شجرة، شعرت بقية الشجر من فصيلتها بالأذى على نحو غامض، والشجرة أو الكائنات عموما كأن كمبيوترا مركزيا قابعا فيها وإلا كيف نفسر توازن الشجرة إن لم تكن هناك قيادة مركزية لتوزيع الأغصان وتحقيق توازن من أبدع ما خلق الله، دفعت مهندسا ألمانيا نشرت مجلة "الشبيجل" الألمانية أبحاثه عن أفضل طريقة لتوازن البناية مستوحاة من توازن الشجر.
    وسمك القرش يدرك الكائنات المتحركة حوله، بهالات كهروطيسية، من خلال مشعرات حساسة حول منخره.
    واستطاع العالم الروسي (كيليان) تحقيق صور مدهشة لانطباعات، تشبه الهالة، أمكن التقاط صورها دون كاميرا، ويبدو أن كل شخص منا، مطوق بهالة خاصة به، ويصدر دماغنا إشعاعات كهروطيسية ضعيفة، ويمكن أن يتواصل مع الآخرين، لو أمكن التقاط الموجة وفك شيفرتها.
    واليوم يحاول العالم الروسي (كرتكوف) دراسة الجثث، وأثر الهالة الكهروطيسية من أطراف الأصابع، حيث لاحظ أن هذه الهالة لا تفارق الجثث، حتى بعد موتها، وتستغرق نحو أسبوع قبل الانفكاك الكامل عنها. كما أنها تغير طبيعتها، حسب طبيعة الوفاة، بين العادية أو العنيفة، أو حتى الانتحار، وتنفك الروح بطريقة معينة حسب نهاية الحياة.
    ووصل كورتكوف الروسي إلى تقرير حقيقة مذهلة، عن وجود شيء مستقل عن الجسد، ويبدو أنه ينفك عنه تدريجياً. وسابقاً درس العالم الكندي (وايلدر بنفيلد) قشرة الدماغ من خلال الكترودات، في غاية النحافة، أدخلها إلى أدمغة بشر، في حالة الصحو، وأمكن له أن يحدد خريطة الدماغ، ويكتشف أماكن الحس والحركة والتذكر وحتى العواطف، ولكن الشيء الوحيد الذي استعصى عليه أن يجده؛ هو مكان الوعي والحرية والإرادة عند الإنسان، وفي النهاية خرج بكتابه (لغز الدماغ) بعد تجارب استغرقت نصف قرن، ليقرر أن هناك شيئا غامضا في دماغنا، لا علاقة له بالتركيب المادي، ولا يفنى أو يزول مع زوالنا، "ويسألونك عن الروح قل الروح من أمر ربي وما أوتيتم من العلم إلا قليلا".

  2. [2]
    Silver_2007
    Silver_2007 غير متواجد حالياً
    عضو


    تاريخ التسجيل: Jan 2007
    المشاركات: 37
    Thumbs Up
    Received: 0
    Given: 0
    جزاك الله خير

    0 Not allowed!



  3. [3]
    mahmoud mostafa
    mahmoud mostafa غير متواجد حالياً
    تم إيقافه لمخالفة القوانين


    تاريخ التسجيل: Nov 2006
    المشاركات: 1,076
    Thumbs Up
    Received: 1
    Given: 0
    شكرا لمرورك ومشاركتك أخى silver_2007

    0 Not allowed!



  
الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

عرض سحابة الكلمة الدلالية

RSS RSS 2.0 XML MAP HTML