دورات هندسية

 

 

البراد المنزلي

النتائج 1 إلى 3 من 3
  1. [1]
    omar ryad
    omar ryad غير متواجد حالياً

    عضو

    تاريخ التسجيل: Jan 2007
    المشاركات: 43
    Thumbs Up
    Received: 0
    Given: 0

    البراد المنزلي


    البراد المنزلي
    يوجد في الأسواق برادات بأحجام مختلفة بدءا من 6 foot وحتى 30 foot جميع هذه البرادات لها صفات واحدة
    يمكن تقسيم هذه البرادات الى ثلاثة أنواع :
    1- براد منزلي باب واحد تبريد عادي
    2- براد منزلي بابين تبريد عادي
    3- براد منزلي بابين تبريد هواء
    جميع هذه الأنواع لا تختلف عن بعضها من الناحية الميكانيكية وان اختلفت يكون بإضافة عنصر أو أكثر أما من الناحية الكهربائية هناك اختلاف هو زيادة العناصر الكهربائية براد عن أخر
    سنتحدث أولا عن :
    البراد المنزلي باب واحد تبريد عادي :
    يمكن تقسيم البراد الى قسمين ك
    1- قسم ميكانيكي
    2- قسم كهربائي

    أولا : القسم الميكانيكي :
    يتألف من أربعة أجزاء ميكانيكية رئيسية وهي الضاغط والمكثف و الأنبوب الشعري والمبخرة كما يوجد جزئيين إضافيين هما الفلتر المجفف والمبادل الحراري
    وهذا شرح مفصل عن هذه الأجزاء وسنقتصر في الشرح على النواحي العملية فقط ولا داعي للدخول في التفاصيل التصميمية





    الضاغط :
    يعتبر قلب الدارة الميكانيكية نظرا للدور الهام الذي يقوم به في إحداث عملية التبريد
    مهمته
    سحب وسيط التبريد من المبخرة ( الفريزة ) عن طريق خط السحب بحالة غازية بضغط وحرارة منخفضين وطرده الى المكثف عن طريق خط الطرد بحالة غازية ولكن بضغط ودرجة حرارة مرتفعين
    أنواعه
    ضاغط مغلق - ضاغط مفتوح - ضاغط نصف مفتوح



    الضاغط المغلق
    يستخدم في جميع البرادات المنزلية وهو مصمم لسحب غاز وسيط التبريد بضغط و حرارة منخفضين ويقوم بضغطه الى ضغط أعلى ويصنع هذا النوع من الضواغط ليتحمل الضغط المنخفض نظرتا لأنه يكون معرض من لدخل بضغط السحب فقط وليس لضغط الطرد لذلك من الخطورة إدخال غاز ضغطه أعلى من ( 10.5 bar ) داخل هذا النوع من الضواغط
    أجزاءه من الخارج
    1- ثلاثة مواسير نحاسية
    تسمى ماسورة الطرد وهي الأرفع من ناحية القطر
    ماسورة الخدمة + ماسورة السحب هاتين الماسورتان تكون بقطرين متساويين أو مختلفين لكن أثخن من خط الطرد
    2- أربع جوانات من الكاوتشوك
    تسمى مخمدات اهتزاز خارجية
    مهمتها :
    تثبيت الضاغط على قاعدة الجهاز لمنع ارتجاج الضاغط أثناء عمله ووقوفه
    3- ثلاث مرابط كهربائية :
    تكون على شكل مثلث رأسه الى الأعلى أو الى الأسفل وتعبر المرابط عن :
    - رأس المثلث (( النقطة المشتركة )) ورمزها C
    - الطرف الأول من قاعدة المثلث نهاية ملف الدوران ورمزها R
    - الطرف الثاني من قاعدة المثلث نهاية ملف الإقلاع ورمزها S
    - كما يحتوي الضاغط على زيت تزييت ويكون بكمية محددة وبمواصفات خاصة حيث يقوم الزيت بالوظائف التالية :
    1- تقليل الاحتكاك بين الأجزاء المتحركة
    2- تنظيف السطوح المتآكلة حيث تجمع الذرات المعدنية المنفصلة من السطوح الأجزاء المتحركة
    3- التبريد الجزئي للأجزاء المتحركة

    ملاحظة :
    يوجد في بعض الدارات التبريد الميكانيكية ضاغط بخمس مواسير لتبريد الزيت بداخلها بواسطة ماسورة موجودة على شكل حلقة في قعر الضاغط حيث يوصل هذه الماسورة الى المكثف المساعد


    المكثف
    يشكل المكثف جزاء أساسيا من دارة التبريد الميكانيكية وهو عبارة عن مبادل حراري ويتم فيه انتقال الحرارة من غاز وسيط التبريد الساخن الى الوسط المحيط بالسطح الخارجي للمكثف ونتيجة ذلك يتحول الوسيط من الحالة الغازية الى لحالة السائلة ولكي تتم عملية التكاثف لغاز وسيط التبريد في المكثف يجب أن يتحقق شرط أساسي وهو أن تكون درجة حرارة الوسط المحيط بالمكثف اقل من درجة حرارة وسيط التبريد لكي تنتقل الحرارة من المادة المرتفعة الى المادة المنخفضة درجة الحرارة
    تصنف المكثفات بحسب ما يلي :
    1- بحسب نوع المعدن :
    تصنع المكثفات من معادن تتعلق بطبيعة وخواص وسيط التبريد منها:
    ا - المكثفات الحديدية :
    تستخدم بشكل أساسي في دارات التبريد التي تستخدم النشادر كوسيط التبريد في الدارات ذات الاسطاعات الكبيرة
    ب - المكثفات النحاسية :
    وتستخدم بشكل خاص في الدارات التبريد التي تعتمد على الفريون بمختلف أنواعه كوسيط تبريد
    2- بحسب طريقة تبريد المكثف :
    وتقسم الى ثلاث أنواع وهي :
    ا- المكثفات الهوائية :
    وهي عبارة عن مجموعة أنابيب يوجد على سطحها الخارجي أضلاع أو ريش بهدف زيادة سطح التبادل الحراري مع الهواء وتبرد هذه المكثفات بواسطة الهواء الملامس لسطحها الخارجي حيث تنتقل الحرارة من غاز وسيط التبريد داخل الأنابيب الى الهواء الملامس لسطحها الخارجي إما أن تكون حركة الهواء على حساب فرق الكثافة
    أي أن الهواء الساخن اقل كثافة من الهواء البارد وبذلك يرتفع الهواء الساخن نحو الأعلى ليحل محله هواء بارد او تكون حركة الهواء قصرية حيث يتحرك الهواء الموجه الى سطح المكثف بواسطة مراوح خاصة كما هو الأمر في المكيفات المنزلية
    ب- المكثفات المائية :
    يستخدم هذا النوع من المكثفات في الدارات التبريد التي تكون فيها درجة حرارة الغاز او وسيط التبريد الخارج من الضاغط مرتفعة نسبيا
    وبشكل عام يستخدم هذا النوع من المكثفات في محطات التبريد الصناعية ذات الاستطاعة العالية
    ج- المكثفات التبخرية :
    وتعتمد هذه الطريقة على استخدام الماء والهواء معا لتكثيف وسيط التبريد وتستخدم هذه الطريقة في المناطق الحارة والجافة حيث يتم رش الماء على شكل رذاذ ناعم على أنابيب المكثف التي يمر بداخلها غاز وسيط التبريد
    يستخدم هذا النوع من المكثفات في محطات التبريد ذات الاستطاعة الكبيرة

    الأنبوب الشعري :
    وهو عبارة عن أنبوب نحاسي قطره الداخلي يتراوح ما بين ( 0.2 – 2 mm) وبطول يتراوح ما بين ( ( 5 – 2 m يتصل طرفه الأول مع المجفف وطرفه الأخر مع المبخر
    يجب أن يكون المجرى الداخلي نظيفا جدا كي لا يحصل انسداد
    المبخر
    هو جزء رئيسي في دارة التبريد الميكانيكية حيث بوساطته يتم خفض درجة حرارة المادة المراد تبريدها
    (( ماء – هواء )) نتيجة التبادل الحراري بين وسيط التبريد ذو الدرجة الحرارة والضغط المنخفضين وبين الوسط المحيط بالسطح الخارجي ذو الدرجة الحرارة العالية
    ونتيجة التبادل الحراري فان وسيط التبريد يتحول داخل ملفات المبخر من الحالة السائلة الى الحالة الغازية
    مما سبق يمكننا تلخيص وظائف المبخر الأساسية مما يلي :
    1- تحويل وسيط التبريد من الحالة السائلة الى الحالة الغازية
    2- سحب الحرارة من الوسط المراد تبريده
    3- تكثيف بخار الماء الموجود في الهواء على سطحه الخارجي وبذلك تخفيض الرطوبة الموجودة في الهواء
    كما يمكن تصنيف المبخرات بحسب المعادن المصنوعة منها الى الأنواع التالية :
    ا- مبخرات الألمنيوم :
    تستعمل مبخرات الألمنيوم بشكل واسع في جميع البرادات المنزلية وتمتاز هذه المبخرات بما يلي :
    1- خفة الوزن
    2- ارتفاع مردوها الحراري
    3- عدم تفاعل الألمنيوم مع وسيط التبريد
    4- سهلة التشكيل مما بتصنيع شكل هندسي
    ب- المبخرات النحاسية :
    تستخدم المبخرات النحاسية بشكل خاص في المكيفات المنزلية ووحدات التبريد المتوسطة الاستطاعة و التي تحتوي على مبخرات بشكل رفوف او على شكل مقاطع متصلة ببعضها البعض
    هذا النوع من المبخرات مستخدم بشكل واسع في الصناعات الغذائية بحيث تكون المواد المحفوظة مغلفة إلا انه يحذر من استخدامها في البرادات المنزلية لان السطح الخارجي للنحاس يتآكل وقابل للأكسدة وتكون مادة ضارة وسامة أما هذه المبخرات فتستخدم في مجال التكييف بشكل أوسع
    ج- المبخرات الحديدية :
    تستخدم المبخرات الحديدية بشكل واسع في محطات التبريد ذات الاستطاعة العالية حيث أنها مقاومة للصدمات



    الأجزاء الملحقة بدارة التبريد الميكانيكية
    1- المجفف :
    يعتبر المجفف من الأجزاء الملحقة بدارة التبريد الميكانيكية التي تعتمد على الفريون كوسيط التبريد
    يركب المجفف لدارات التبريد الصغيرة كالبرادات و المكيفات ويقوم بتخليص وسيط التبريد من الأجسام الصلبة أن وجدت ( مصفاة ) كما انه يحتوي على مواد هيدروكربونية على شكل حبيبات قادرة عل امتصاص بخار الماء من وسيط التبريد
    أما الدارات التي تستعمل النشادر كوسيط التبريد يستعاض عنها بمجفف لتخليص الدارة من الأجسام الصلبة
    ويمكن تصنيف المجففات الى نوعين أساسيين بحسب طريقة وصلها مع دارة التبريد
    ا- مجفف يركب بواسطة اللحام :
    أن هذا النوع من المجففات يحتوي على شبكة خشنة وأخرى ناعمة لتنقية وسيط التبريد من الشوائب أما الحبيبات فتستخدم لامتصاص الرطوبة ومتوضعة بين الشبكتين
    ب- مجفف يركب بواسطة صامولة :
    يتم وصل هذا النوع من المجففات مع أنابيب الدارة ويوجد على سطحها الخارجي سهم يبين اتجاه تركيبها أي اتجاه مرور وسيط التبريد بداخلها لذا يجب أثناء التركيب اخذ الحذر
    ملاحظة :
    تحفظ دائما مغلقة لمنع تسرب الرطوبة إليها مما تفقد فاعليتها كما يجب أثناء فتح الدارة الى ضرورة تبديل المجفف بأخر جديد وان عملية الفك تكون بالقطع وليس بالتسخين
    2- المبادل الحراري :
    إن عملية وضع الأنبوب الشعري بتماس مباشر مع خط السحب في البراد المنزلي يشكل مبادلا حراريا حيث يحصل تبادل حراري بين وسيط التبريد الموجود داخل الأنبوب الشعري ووسيط التبريد الموجود داخل خط السحب
    إن هذه العملية مهمة جدا لأنها تزيد من مردود الدارة وتحول جميع جزيئات وسيط التبريد كلها داخل خط السحب الى بخار
    أما طريقة تركيب الأنبوب الشعري على خط السحب فتتم بحالتين :
    الحالة الأولى :
    يوضع الأنبوب الشعري على السطح الخارجي لخط السحب
    الحالة الثانية :
    وفيها يوضع الأنبوب الشعري داخل خط السحب وهذه الطريقة تفضل على سابقتها لان السطح الخارجي للأنبوب الشعري محاط بوسيط التبريد الذاهب الى الضاغط


    سير وسيطالتبريد في دارة بابواحد تبريد عادي
    يقوم الضاغط بسحب وسيط التبريد عبر خط السحب حيث يكون بضغط و حرارة منخفضين و يقوم بطرده عبر خط الطرد بضغط و حرارة مرتفعين ثم يدخل وسيط التبريد إلى المكثف فيه يتم تحويل وسيط التبريد إلى سائل نتيجة التبادل الحراري بين وسيط التبريد داخل المكثف و الجو المحيط بالمكثف
    ويخرج منه بدرجة حرارة وضغط معتدلين وحالة سائلة ومن ثم إلى الفلتر المجفف التي تقوم بتنقية وسيط التبريد من الشوائب و تجفيفه من الرطوبة ثم يدخل وسيط التبريد إلى الماسورة الشعرية التي تقوم بخفض ضغط وسيط التبريد و حرارته نتيجة قطرها الضيق و طولها الطويل وتنظيم مروره إلى المبخرة و يكمل طريقه إلى المبخرة فيبدأ بالانفلات على شكل رذاذ ناعم ليبدأ بامتصاص حرارة الجو المحيط وهي حرارة المأكولات فيتحول مركب التبريد السائل إلى غاز ويتابع سيره بدرجة حرارة و ضغط منخفضين ومنها إلى المبادل الحراري الذي يقوم بزيادة المردود الحراري من خلال خفض حرارة وسيط التبريد داخل الماسورة الشعرية مما يؤدي إلى زيادة الأثر التبريدي في المبخر وأيضا رفع حرارة خط السحب مما يؤدي إلى تبخر سائل وسيط التبريد إذا وجد مما يؤمن عدم رجوع وسيط التبريد سائلا إلى الضاغط ومن ثم يكمل طريقه إلى الضاغط بدرجة حرارة و ضغط منخفضين وبحالة غازية




    ( ارجو اضافة رد بأسرع وقت منكم )


    مع تمنياتي ان ينال اعجابكم






  2. [2]
    mtak
    mtak غير متواجد حالياً
    عضو فعال


    تاريخ التسجيل: Apr 2006
    المشاركات: 97
    Thumbs Up
    Received: 0
    Given: 0
    جميل و الله
    بس ياريت الشرح يكون مصور حتى تكتمل الفائدة

    0 Not allowed!



  3. [3]
    omar ryad
    omar ryad غير متواجد حالياً
    عضو


    تاريخ التسجيل: Jan 2007
    المشاركات: 43
    Thumbs Up
    Received: 0
    Given: 0

  
الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

عرض سحابة الكلمة الدلالية

RSS RSS 2.0 XML MAP HTML