اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محمد فوزى مشاهدة المشاركة
بالرغم من الاعداد الجيد لادوات العمل اليومى
وبالرغم من توفر الخامات والافراد المدربين
الا انه تحدث مشكلات منها الصغيرة ومنها الكبيرة التى يمكن ان تعصف بمكانة المهندس وسط اجواء الشركة .......... فكيف يمكن للمهندس مواجهة مصاعب العمل اليومى ؟
فإلى الخبرات والمشاركات ليستفيد بعضنا من بعض وخاصة المهندس حديث التخرج .
واشكركم لحسن تفاعلكم مع الموضوع .
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ... اخوتي الكرام
ان هذا الموضوع الذي طرحه الاخ محمد فوزي هو في الحقيقة ما يحدث في جميع مجالات العمل سواء مهندس او طبيب او غيره من المهن الرئيسية المؤثرة في مواقع العمل وبالتالي المجتمع وكل خطأ او هفوة لها تاثيرها ورد فعل سلبي على مكانة هذا الشخص ...... !
لكل منا منافس في مجال عمله وكذلك هناك من يريد ان يغتنم ما يستطيع او ماتطوله يده ضمن الكادر واقصد المورد والمتمثل بجهة الاستلام والشراء وهذا شائع في القطاع العام خصوصاً وكذلك الخاص ,
هناك ايضا من يحاول الصعود على حساب غيره بالتدخل بعمل لايخصه لاثبات حرصه على مصلحة العمل
هذا وارد كثيرا خصوصا اذا كان الرئيس في العمل قليل الخبرة في مجال عمله .
هذه بعض المشاكل التي يتعرض لها المهندس في مجال عمله .
ولكن لا ننسى ان المهندس انسان ومرتبط بعلاقات اجتماعية لها تاثيرها على مستوى ادائه , اعلم انه يجب ان لاتؤثر في مستوى ادائه ولكن ذلك يعتمد على مستوى تاثيرها على حالته النفسية , ونحن نعلم لاتوجد شركة في القطاع العام توفر او الاصح تهتم بمستوى اداء الفرد فيها .
ناتي للاخطاء التي قد يتعرض لها المهندس فهذا وارد لانه لولا الخطأ ما عرف الصح ومن اخطأنا نستفيد , يجب ان لانقف عند هذا الحد مهما كان نوع الخلل الذي حصل فيجب البحث عن الحل والتقويم لا ان نقول خلاص انتهى كل شئ واصاب بالاحباط وبدل ان اطبب العين اعميها كما يقول المثل الدارج .
يجب البحث عن نقاط الضعف والاخطاء ومعالجتها بصورة صحيحة ومتابعة العمل , فشخص يعمل ويخطأ
خيرٌ من شخص لايعمل والله لماذا لكي لا يقال عنه انه فشل وهذا النوع موجود ايضا ..... اتمنى للجميع الازدهار والتقدم المهم اني استفاد من اخطأي .
اسف على الاطالة

ودمتم سالمين