دورات هندسية

 

 

موضوع الاسبوع رقم 7 ( كيف تواجه مصاعب العمل؟ )

صفحة 23 من 26 الأولىالأولى ... 1319 20 21 22 2324 25 26 الأخيرةالأخيرة
النتائج 221 إلى 230 من 251
  1. [221]
    عبدالله الجراح
    عبدالله الجراح غير متواجد حالياً
    عضو فعال


    تاريخ التسجيل: May 2006
    المشاركات: 115
    Thumbs Up
    Received: 0
    Given: 0
    الحل الى الاخ ابراهيم
    ان مهام مشرف الخدمات هذه تنم عن ان شخصيته من النوع العدواني وهذه الشخصية غير مرغوب فيها بشكل عام اما الحل فهو :
    انت تقول بان مهامه هي :
    يقوم بادارة الخدمات داخل المكاتب
    يقوم بادارة الخدمات في الاستراحة الخاصة بصالة الاكل
    يقوم بادارة الخدمات في الغرف المخصصة للمهندسين
    اذا هو يعمل على توفير الخدمة والراحة للمهندسين لذلك فانه ليس مهندس وهذا سبب من اسباب اثارة المشاكل لانه لديه عقدة لان المهندس اعلى وافضل منه فهو يحاول ان يقلل من شان المهندسين بشكل عام ولهذا يجب استبداله باخر يقدر المهندسين ويحترمه
    تحياتي

    0 Not allowed!



  2. [222]
    ahmedhassaan2003
    ahmedhassaan2003 غير متواجد حالياً
    عضو


    تاريخ التسجيل: Sep 2006
    المشاركات: 10
    Thumbs Up
    Received: 0
    Given: 0
    بسم الله الرحمن الرحيم
    طبعا أنا مع الرأي أنه في عندنا نقص بالمهارات الخاصه بالأتصال و القياده حتي في مناهجنا الدراسية
    وعلي سبيل المثال: أني اتعينت في شركة جديدة مدير تخطيط وكنت عايز أعرف نوع خامة أحد امنتجات من مدير الانتاج . فرد علي بعدم اعتناء دي بلاستك.
    وكان ممكن أخذ موقف منه وازعل ويبقي فيه مشاكل بينا لآنه جاوب عليا بس كأنه مجوبش.
    بس أنا رديت عليه بمنتهي الهدوء وبمداعبة "ودي بقي من مشتقات البترول "
    وهنا ضحك وعرف غلطته بطريقه مهذبه اعطاني كل المعلومات اللي أنا عايزها.
    وشكرا

    0 Not allowed!



  3. [223]
    الجدى
    الجدى غير متواجد حالياً
    عضو متميز
    الصورة الرمزية الجدى


    تاريخ التسجيل: Mar 2007
    المشاركات: 3,873
    Thumbs Up
    Received: 11
    Given: 0

    عرض جميل عن ادارة الوقت فى المشاريع الهندسية

    عرض جميل عن ادارة الوقت فى المشاريع الهندسية
    اذهب للرابط التالى
    http://www.esnips.com/doc/54899672-4...ME-MANAGEMENT3

    0 Not allowed!



  4. [224]
    عماد الشاهري
    عماد الشاهري غير متواجد حالياً
    جديد


    تاريخ التسجيل: Dec 2006
    المشاركات: 1
    Thumbs Up
    Received: 0
    Given: 0

    Smile كيف تواجة مصاعب العمل؟

    السلام عليكم اخوتي في الملتقى
    بأختصار شديد بعض المهندسين عندما اصبحوا في هذا المجال سائوا الى كافة المهندسين بنقلهم اخلاقهم التي تربوا عليها في بيتهم الى مجال تخصصنا,المهندس والطبيب هم من أعلى مستويات الادب والاخلاق لكن في هذا الزمان كل من دب وهب الى هذين المجالين العظيمين من التخصصات والعظمة للة وحدة,فنحن نعلم أن علمائنا الأولون هم رجال أدب ودين, وهم رجال بمكزهم العلمي هذا وهم متواظعون,كونوا متواظعون وكرماء يسلط اللة عليكم أوناس يعطوكم ماتشائون من علم ومعرفة ويفتح لكم ابواب انتم نفسكم لاتعلمون بها,بالمناسبة أخوكم في هذة المهنة 19 سنة ومن اللة الحمد والاستعانة.

    0 Not allowed!



  5. [225]
    محمد مصري
    محمد مصري غير متواجد حالياً
    جديد


    تاريخ التسجيل: Aug 2006
    المشاركات: 1
    Thumbs Up
    Received: 0
    Given: 0

    التخطيط السليم

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاتة
    من مبذاء خير الكلام ما قل ودل ,,,, فإني أقول نستطيع التغلب على مصاعب العمل بالتخطيط السليم
    المدروس المبني على أسس .
    وشكرا ً
    مهندس / محمد mohamadegybt*************

    0 Not allowed!



  6. [226]
    kka
    kka غير متواجد حالياً
    جديد


    تاريخ التسجيل: Oct 2006
    المشاركات: 2
    Thumbs Up
    Received: 0
    Given: 0

    Smile السلام عليكم


    كيف نتغلب على الضغوط النفسية في العمل ومشاكله

    تؤكد الدراسات العلمية والنفسية الحديثة أن الضغوط النفسية، وبالأخص تلك الناجمة عن العمل، تعتبر من أبرز الأسباب التي تؤدي للإصابة بالعديد من الأمراض العضوية كأمراض القلب والأوعية الدموية، حيث يرافق تلك الحالة النفسية في الغالب اضطراب النوم وعدم أخذ القسط الوافر من الراحة اليومية، إلى جانب نص التغذية وقلة الحركة، وزيادة التدخين بالنسبة للمدخنين، وربما شروع غير المدخنين في هذه الممارسة السلبية بدعوى التخفيف من حالة التوتر والضغط النفسي. وكذلك هي الحال بالنسبة لتناول المنبهات.. وجميع هذه العوامل تساهم بطبيعة الحال في الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية والبدانة وغيرها من الأمراض. لذا فإن خبراء الصحة العامة يوصون بضرورة التغلب على التوتر وحالات الضغط النفسي سواء في العمل أو المنزل أو في أي موقع من مواقع الحياة، مع تأكيدهم على ضرورة القضاء على العوامل الميسرة أو المساعدة على حدوث الضغط النفسي وتطوره.



    ومن المؤسف أن وتيرة الحياة اليومية السريعة جداً، وروتين العمل والضجيج والزحام، وهي مظاهر متكررة في حياتنا اليوم، تعتبر من العوامل المهيئة لظهور حالات الضغط النفسي والتوتر والمساعدة على تطور تلك الحالة ، بالأخص لمن يستسلمون لها. وعلى الرغم من أننا لا نستطيع عملياً تجنب هذه الأحداث اليومية التي تحدد اتجاه حياتنا، إلا أننا نستطيع إزالة التوتر الناجم عنها والتغلب عليه بالاسترخاء الذي يسمح بتعديل ردود الفعل إزاء العوامل الخارجية، والتخلص بالتالي وبشكل تدريجي من العوامل المساعدة على ظهور وتطور الضغط النفسي.



    ولتحقيق ذلك، فإنه لابد وأن يعمد الفرد لتعلم وإتقان فنون التأمل والاسترخاء الذي يعيد للجسم توازنه الجسدي والنفسي المفقود. ولا نقصد بالاسترخاء هنا النوم فقط، وإنما الاسترخاء الصحي الذي يمكن ممارسته حتى في فترات الاستراحة القصيرة في مكان العمل. فحين يشعر الموظف مثلا بالتوتر، يمكنه مباشرة التوجه نحو الشرفة أو النافذة أو إلى غرفة الاستراحة إن وجدت في مكان العمل وأن يجلس بوضعية مريحة محاولاً التنفس بشكل جيد وعميق، مع إزالة كل الأفكار التي يمكن أن تطرأ على باله في تلك اللحظة. وقد يواجه البعض صعوبة في التخلص من تلك الأفكار في البداية، غير أنه بالممارسة، يمكن اكتساب تلك المهارة والسيطرة على النفس وعلى الجسم بسهولة. وبعد هذه الممارسة التي يمكن أن تمتد من 5-10 دقائق يمكن للفرد العودة لمزاولة عمله ومهامه بصورة طبيعية.



    أما في البيت، فإن الخبراء ينصحون بممارسة رياضة اليوجا أو رياضة التأمل، أو حتى ممارسة التمارين الرياضية كالمشي بشكل منتظم، مع ضرورة الابتعاد عن كافة مصادر الضجيج والتوتر.. كما ينصح الخبراء أيضاً بالاستماع للموسيقى الهادئة والابتعاد عن الصخب، وكذلك استخدام بعض الزيوت العطرية أثناء الاستحمام، والتي تساعد بشكل كبير على تحقيق الاسترخاء المطلوب للجسم والوصول لحالة الصفاء الذهني والنفسي.



    ونشير هنا إلى أمر آخر يرتبط بغير المتزوجين، حيث أكدت دراسة حديثة بجامعة لوجانو السويسرية أن من بين الفوائد الصحية للزواج وقاية النفس بالنسبة للرجل والمرأة من متاعب الصداع العارض والمزمن حيث يساعد الشعور النفسي بالعلاقة المستديمة المستقرة على تخفيف حدة توتر الجسم وإفراز هرمونات السعادة بكم أكبر من هرمونات القلق والخوف والحزن. وهذا ما يؤكد قوله تعالى في محكم كتابه الكريم " وَمِنْ آيَاتِهِ أَنْ خَلَقَ لَكُم مِّنْ أَنفُسِكُمْ أَزْوَاجاً لِّتَسْكُنُوا إِلَيْهَا وَجَعَلَ بَيْنَكُم مَّوَدَّةً وَرَحْمَةً إِنَّ فِي ذَلِكَ لَآيَاتٍ لِّقَوْمٍ يَتَفَكَّرُونَ" سورة الروم – الآية 21.



    وتشير ذات الدراسة إلى أن "الزواج يساعد الإنسان على التخلص من غالبية أشكال الضغوط النفسية والعصبية ومن توابع مشاكل العمل والاصطدام بالمجتمع"، وكذلك "علاج الأرق وقلة ساعات النوم والتخلص من السعرات الزائدة أولاً بأول، وبمعدل لا يقل عن 200 سعرة حرارية في كل لقاء، وهو ما يعادل ممارسة الرياضية لمدة 40 دقيقة، وكذلك الاحتفاظ بحيوية الرجل لأطول سنوات ممكنة وعلى وقايته من سرطان البروستاتا بنسبة لا تقل عن 85%".



    وتؤكد هذه الدراسة أيضاً على أن "الزواج يفيد في تقوية عضلات القلب لما فيه من دفع عمؤقت للدم وتنشيط للدورة الدموية واستنشاق كميات إضافية من الأكسجين يستفيد منها الجسم فتعطيه مزيدا من الطاقة"..



    ولا يعني هذا الكلام فئة غير المتزوجين فقط، وإنما المتزوجين كذلك، حيث ينبغي على الزوجين الذين يعيشان حياة مضطربة وغير مستقرة ومليئة بالخلاف، أن يتوقفا لمراجعة حياتهما الزوجية انطلاقاً من حقيقة أن الزواج هو "حياة استقرار وسكينة ومودة ورحمة"..



    هذه باختصار شديد بعض الأمور العملية الكفيلة بالتخفيف من مضاعفات مشكلات الضغوط النفسية في الحياة اليومية.. مع أخلص أمنياتنا للجميع بحياة سعيدة..
    _________________
    .

    اللهم اني اسألك الهدى والتقى والعفاف والغنى

    0 Not allowed!



  7. [227]
    kka
    kka غير متواجد حالياً
    جديد


    تاريخ التسجيل: Oct 2006
    المشاركات: 2
    Thumbs Up
    Received: 0
    Given: 0

    Smile السلام عليكم


    كيف نتغلب على الضغوط النفسية في العمل ومشاكله

    تؤكد الدراسات العلمية والنفسية الحديثة أن الضغوط النفسية، وبالأخص تلك الناجمة عن العمل، تعتبر من أبرز الأسباب التي تؤدي للإصابة بالعديد من الأمراض العضوية كأمراض القلب والأوعية الدموية، حيث يرافق تلك الحالة النفسية في الغالب اضطراب النوم وعدم أخذ القسط الوافر من الراحة اليومية، إلى جانب نص التغذية وقلة الحركة، وزيادة التدخين بالنسبة للمدخنين، وربما شروع غير المدخنين في هذه الممارسة السلبية بدعوى التخفيف من حالة التوتر والضغط النفسي. وكذلك هي الحال بالنسبة لتناول المنبهات.. وجميع هذه العوامل تساهم بطبيعة الحال في الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية والبدانة وغيرها من الأمراض. لذا فإن خبراء الصحة العامة يوصون بضرورة التغلب على التوتر وحالات الضغط النفسي سواء في العمل أو المنزل أو في أي موقع من مواقع الحياة، مع تأكيدهم على ضرورة القضاء على العوامل الميسرة أو المساعدة على حدوث الضغط النفسي وتطوره.



    ومن المؤسف أن وتيرة الحياة اليومية السريعة جداً، وروتين العمل والضجيج والزحام، وهي مظاهر متكررة في حياتنا اليوم، تعتبر من العوامل المهيئة لظهور حالات الضغط النفسي والتوتر والمساعدة على تطور تلك الحالة ، بالأخص لمن يستسلمون لها. وعلى الرغم من أننا لا نستطيع عملياً تجنب هذه الأحداث اليومية التي تحدد اتجاه حياتنا، إلا أننا نستطيع إزالة التوتر الناجم عنها والتغلب عليه بالاسترخاء الذي يسمح بتعديل ردود الفعل إزاء العوامل الخارجية، والتخلص بالتالي وبشكل تدريجي من العوامل المساعدة على ظهور وتطور الضغط النفسي.



    ولتحقيق ذلك، فإنه لابد وأن يعمد الفرد لتعلم وإتقان فنون التأمل والاسترخاء الذي يعيد للجسم توازنه الجسدي والنفسي المفقود. ولا نقصد بالاسترخاء هنا النوم فقط، وإنما الاسترخاء الصحي الذي يمكن ممارسته حتى في فترات الاستراحة القصيرة في مكان العمل. فحين يشعر الموظف مثلا بالتوتر، يمكنه مباشرة التوجه نحو الشرفة أو النافذة أو إلى غرفة الاستراحة إن وجدت في مكان العمل وأن يجلس بوضعية مريحة محاولاً التنفس بشكل جيد وعميق، مع إزالة كل الأفكار التي يمكن أن تطرأ على باله في تلك اللحظة. وقد يواجه البعض صعوبة في التخلص من تلك الأفكار في البداية، غير أنه بالممارسة، يمكن اكتساب تلك المهارة والسيطرة على النفس وعلى الجسم بسهولة. وبعد هذه الممارسة التي يمكن أن تمتد من 5-10 دقائق يمكن للفرد العودة لمزاولة عمله ومهامه بصورة طبيعية.



    أما في البيت، فإن الخبراء ينصحون بممارسة رياضة اليوجا أو رياضة التأمل، أو حتى ممارسة التمارين الرياضية كالمشي بشكل منتظم، مع ضرورة الابتعاد عن كافة مصادر الضجيج والتوتر.. كما ينصح الخبراء أيضاً بالاستماع للموسيقى الهادئة والابتعاد عن الصخب، وكذلك استخدام بعض الزيوت العطرية أثناء الاستحمام، والتي تساعد بشكل كبير على تحقيق الاسترخاء المطلوب للجسم والوصول لحالة الصفاء الذهني والنفسي.



    ونشير هنا إلى أمر آخر يرتبط بغير المتزوجين، حيث أكدت دراسة حديثة بجامعة لوجانو السويسرية أن من بين الفوائد الصحية للزواج وقاية النفس بالنسبة للرجل والمرأة من متاعب الصداع العارض والمزمن حيث يساعد الشعور النفسي بالعلاقة المستديمة المستقرة على تخفيف حدة توتر الجسم وإفراز هرمونات السعادة بكم أكبر من هرمونات القلق والخوف والحزن. وهذا ما يؤكد قوله تعالى في محكم كتابه الكريم " وَمِنْ آيَاتِهِ أَنْ خَلَقَ لَكُم مِّنْ أَنفُسِكُمْ أَزْوَاجاً لِّتَسْكُنُوا إِلَيْهَا وَجَعَلَ بَيْنَكُم مَّوَدَّةً وَرَحْمَةً إِنَّ فِي ذَلِكَ لَآيَاتٍ لِّقَوْمٍ يَتَفَكَّرُونَ" سورة الروم – الآية 21.



    وتشير ذات الدراسة إلى أن "الزواج يساعد الإنسان على التخلص من غالبية أشكال الضغوط النفسية والعصبية ومن توابع مشاكل العمل والاصطدام بالمجتمع"، وكذلك "علاج الأرق وقلة ساعات النوم والتخلص من السعرات الزائدة أولاً بأول، وبمعدل لا يقل عن 200 سعرة حرارية في كل لقاء، وهو ما يعادل ممارسة الرياضية لمدة 40 دقيقة، وكذلك الاحتفاظ بحيوية الرجل لأطول سنوات ممكنة وعلى وقايته من سرطان البروستاتا بنسبة لا تقل عن 85%".



    وتؤكد هذه الدراسة أيضاً على أن "الزواج يفيد في تقوية عضلات القلب لما فيه من دفع عمؤقت للدم وتنشيط للدورة الدموية واستنشاق كميات إضافية من الأكسجين يستفيد منها الجسم فتعطيه مزيدا من الطاقة"..



    ولا يعني هذا الكلام فئة غير المتزوجين فقط، وإنما المتزوجين كذلك، حيث ينبغي على الزوجين الذين يعيشان حياة مضطربة وغير مستقرة ومليئة بالخلاف، أن يتوقفا لمراجعة حياتهما الزوجية انطلاقاً من حقيقة أن الزواج هو "حياة استقرار وسكينة ومودة ورحمة"..



    هذه باختصار شديد بعض الأمور العملية الكفيلة بالتخفيف من مضاعفات مشكلات الضغوط النفسية في الحياة اليومية.. مع أخلص أمنياتنا للجميع بحياة سعيدة..
    _________________
    .

    اللهم اني اسألك الهدى والتقى والعفاف والغنى

    0 Not allowed!



  8. [228]
    alghabri
    alghabri غير متواجد حالياً
    عضو


    تاريخ التسجيل: Nov 2006
    المشاركات: 19
    Thumbs Up
    Received: 1
    Given: 0
    السلام عليكم
    شكرا لكم على هذا الموضوع الجيد ولو ان مشاركتي تاتي متأخره جدا الا انني أأيد بعض ما جاء في هذه المشاركات
    كون المشاكل الفنيه يمكن ان تتغلب عليها بإجتهادك ومتابعتك الشخصية لعملك
    اما المشاكل الادارية فلا اتمنى ان يقع اي شخص فيها خاصة اذا كانت (شلة المدير ) قد وضعت عينها عليك وكان مديرك غير حاصل على مؤهل حتى ولو ثانويه عامه فسلم امرك الى الله واطلب منه ان يختار لك الخير طبعا انا اتكلم عن هذا الشيء لاني قد واجهته من اول اسبوع وضعت قدمي في عملي الذي حصلت عليه بعد تخرجي من الجامعة في السنة الماضية وقد حاولت بكل ما أوتيت من مهاره ان استميل المدير لكن بدون فائده حتى وصلت في آخر المطاف الى ان قام بتوقيفي بحجت انني مقصر في عملي
    فهل من ناصح
    ارجو ممن لديه نصيحه ان يسعفني بها علما ان جهت عملي هي في مصنع

    0 Not allowed!



  9. [229]
    metalco
    metalco غير متواجد حالياً
    عضو فعال


    تاريخ التسجيل: Apr 2007
    المشاركات: 62
    Thumbs Up
    Received: 0
    Given: 0
    مساكم الله بالخير والسعادة
    إسمحوا لى بهذا السؤال الحديث هنا يدور عن مهندس الإشراف أم مهندس التنفيذ

    0 Not allowed!



  10. [230]
    لؤي2000
    لؤي2000 غير متواجد حالياً
    عضو


    تاريخ التسجيل: Jun 2006
    المشاركات: 31
    Thumbs Up
    Received: 2
    Given: 0
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    اضافة الى ماذكرتم من نوعية هذة المشاكل فإن هناك الكثير والكثير ....

    0 Not allowed!



  
صفحة 23 من 26 الأولىالأولى ... 1319 20 21 22 2324 25 26 الأخيرةالأخيرة
الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

عرض سحابة الكلمة الدلالية

RSS RSS 2.0 XML MAP HTML