دورات هندسية

 

 

"أو دي سكويزيتو"، ...... المنزل العائم في دبي

النتائج 1 إلى 10 من 10
  1. [1]
    الصورة الرمزية م / تركي بن محمد
    م / تركي بن محمد
    م / تركي بن محمد غير متواجد حالياً

    عضو فعال جداً

    تاريخ التسجيل: Dec 2006
    المشاركات: 168
    Thumbs Up
    Received: 3
    Given: 0

    "أو دي سكويزيتو"، ...... المنزل العائم في دبي

    المنزل العائم في دبي


    تنتمي فاندايل لعائلة بلجيكية نبيلة. وقد كانت طوال حياتها تميل لما هو خارج عن المألوف. وقد برز اهتمامها بالتصميم الداخلي والفن منذ نعومة أظفارها. وعندما كانت في الحادية عشرة من العمر، كانت تلعب بالقرميد وتساعد البنائين الذين قاموا بتوسعة منزل أهلها. وفي تلك الحقبة بنت أول منزل لها.
    تقول فاندايل "لقد أخر والدي عمل البنائين شهراً كاملاً لأنني أردت المحافظة على المنزل الذي بنيته." ومنذ ذلك الحين، سافرت لين حول العالم وحصلت على شهادة طيار وقامت بتنظيم العديد من الفعاليات الخيرية في موطنها الأصلي، بلجيكا، قبل أن تنتقل إلى المملكة العربية السعودية ومن ثم إلى دبي.
    أما منزلها "أو دي سكويزيتو"، فيشهد لها برغبتها في استكشاف الأفكار الجديدة. ويتحرك المنزل على سطح الماء بسلاسة معتمداً على مجموعة من المحركات، وبصورة ناعمة حتى يصعب الإحساس بالحركة. ويتميز المنزل بطراز عصري من الداخل والخارج، وبحيث يوحي منظره بأنه أمر جديد على دبي. ويطغي اللون الأبيض على المنزل من الداخل والخارج، إضافة لواجهات زجاجية وبحيث يضمن ذلك ألا يبعد الأنظار عما تعتبره فاندايل المفتاح الأساسي للتجربة بأكملها، ألا وهو المنظر المتغير للبحر.
    وفي الوقت الذي لا يبدو فيه "أو دي سكويزيتو" غريباً عن الإطار العام للمدينة، فإن الغرض منه هو الإبحار بواسطته عبر مياه خور دبي، أو بين شاطئ الجميرا وبين الجزر التي يتم إنشاؤها مقابل ذلك الشاطئ.
    والحقيقة أن المنظر الآسر للخور ساعة الغروب كان هو الذي أوحى لفاندايل ببناء منزل عائم قبل ثلاث سنوات.
    وتقول فاندايل " أنا أعيش في الطابق الثلاثين من فندق فيرمونت، حيث أستمتع بمنظر رائع للخليج العربي." لكنها في الوقت الذي تشاهد فيه ذلك المنظر عبر النافذة، فليس لديها شرفة تسمح لها بمزيد من الاستمتاع بالمنظر.
    وذات يوم بعد الظهر كانت تقف بجوار خور دبي في انتظار بعض الأصدقاء عندما أوحى لها منظر غروب الشمس البديع بفكرة رائعة.







    "أخذت أفكر فجأة كم سيكون أمراً بديعاً لو أنني أستطيع التمتع بمجال منفتح على سطح الماء." وكانت الفكرة آسرة لدرجة أن فاندايل بدأت على الفور بوضع مخطط لبيتها العائم على قصاصة ورق.
    وأضافت قائلة "اتصل بي أصدقائي ليخبروني أنهم سيتأخرون." لكني أحسست لحظتها أنه ليس مهماً أبداً إن حضروا والتقينا أو لم يحضروا على الإطلاق. فقد كان ذهنها مشغولاً بما هو أهم. وفي التاسعة ليلاً أنهت فاندايل المخطط الأولي. وكان الظلام قد اشتد فاضطرت للاستعانة بضوء مصباح صغير متصل بقلمها كي ترى ما الذي كانت ترسمه.
    في الصباح التالي كان جمال الفكرة قد تلاشى، وحلت مكانه شكوك كثيرة. ودفعها ذلك في وقت لاحق لاتخاذ قرار بالتخلي عن الفكرة، بعد أن اقتنعت بأنه لن يتاح لها تنفيذ مخططها.
    لكن الفكرة لم تغادر ذهن فاندايل.. "بل بقيت في عقلي الباطن. وبعد تلك الليلة كنت في كل مرة أزور الخور فيها أتساءل لماذا لا أسعى لتنفيذها".
    بعدئذ، اتصلت فاندايل بمهندس معماري إماراتي شاب يبلغ من العمر 23 عاماً، هو أحمد إبراهيم. وكان أحمد آنذاك قد تخرج للتو من الجامعة الأمريكية في الشارقة. وتتذكر فاندايل أنه أجابها على اقتراحه بقوله "ولمَ لا،" وهكذا بدأ العمل في المشروع الطموح.
    وفي المرحلة التالية، حيث بدأ العمل يسير قُدٌماً، تقول فاندايل "كنا نتقاتل مع المهندسين حول جميع التفاصيل. وكان علينا أن نعيد التفكير بالعديد منها."
    "تكييف الهواء كان واحداً من الأشياء التي احتاجت لعمل وتخطيط طويلين. فالمولد الذي سنستخدمه كان كبيراً لدرجة أن إخفاءه في أي مكان كان تحدياً كبيراً." وأوضحت فاندايل أنها كانت تجاهد لتتفادى التضحية بجاذبية المظهر من أجل توفير الراحة. فما كانت تريده هو أن يجمع بيتها العائم كلتا المزيتين سوية.
    وأشارت أن "كلما كانت الأشياء أبسط، كلما ازدادت صعوبة الجمع بينها." فلقد كان من الصعب المحافظة على مظهر البساطة المريحة للعين لأن ذلك كان يتطلب إخفاء العديد من العناصر التي في العادة تؤدي لتشتت تركيز العين.فالتصميم المبني على أساس مخطط مفتوح يثير شعوراً بالحرية، بينما الهيكل الزجاجي الخارجي يوفر الكثير من الضوء للغرف الفسيحة. وكان المنزل يتكون من طابقين يضمان في الطابق العلوي غرفة نوم وغرفة معيشة ومطبخاً.
    والمنزل العائم يوفر جميع وسائل الراحة التي يوفرها أي منزل آخر. وتقول فاندايل "لقد أردت استخدامه كمنزل، ولذا فإن الأهم فيه أنه يكون قابلاً للعيش فيه." وهكذا، فإن منزل فاندايل العائم مجهز حتى بمكنسة كهربائية وغسالة آلية. بل إن هناك طاولة خاصة للكمبيوتر، مطوية في خزانة جدارية، لكي تبقى فسحات الغرف خالية قدر الإمكان من كل ما قد يحرف النظر.
    والمنزل – القارب ذكي أيضاً. وتشرح فاندايل ذلك بقولها إن كل شي على "أو دي سكويزيتو" بدءاً من الستائر والمصابيح الـ 120، مروراً بنظام الملاحة ومكبرات الصوت القوية وانتهاء بمرايا الحمامات المضادة لتكاثف البخار، تعمل بنظام التحكم عن بعد. وهو مجهز أيضاً بنظام كمبيوتري يراقب وضع القارب أثناء ارتفاع الموج ومشاكل الكهرباء. والبرنامج مصمم بحيث ينبئ فاندايل عبر رسالة قصيرة نصية في حال اكتشاف أي خلل.
    لم يكن من السهل الإشراف على بناء المنزل العائم الذي يبلغ طوله 20 متراً وعرضه 7 أمتار وارتفاعه الإجمالي 8.5 متر، كمما تقول فاندايل. فلقد استغرق بناؤه أكثر من عامين بقليل. وخلال تلك الفترة كان على فاندايل العمل مع ما لا يقل عن 40 مورداً. وقد استوردت جميع المصابيح الـ 120 والأضواء الثابتة من بلجيكا خصيصاً للمشروع. وقام معمل إيطالي لا ينتج إلا أفضل القطنيات بتوريد المناشف والشراشف.
    وقالت فاندايل إن رؤية "أو دي سكويزيتو" ينزلق بسلاسة بالغة على صفحة مياه البحر لأول مرة تجربة ساحرة. وأضافت في حديثها أمام الصحفيين عند تدشين منزلها في 21 ديسمبر الماضي "لقد بقيت مستيقظة على مدى ثلاثة أيام بلياليها نتيجة الإثارة والقلق بانتظار رؤية بيتي يتعمد بالماء لأول مرة. ويومها تصاعدت صيحات التهليل في الميناء عندما أثبت المنزل متانته وإبحاره السلس على سطح الأمواج. وقد أبحر المنزل يومها إلى ميناء الحمرية في الشارقة.
    وقد اتصل كثيرون بفاندايل بعد ذلك وعرضوا عليها الملايين لشراء المنزل. لكنها غير متأكدة إن كانت ترغب فعلاً بالتخلي عن منزلها العائم الذي تكلف بناؤه حسب قولها ما بين 3 و 3.5 مليون درهم.
    وعبرت فاندايل عن اعتقادها بأنها غير قادرة الآن على إعطاء جواب حاسم عما إذا كانت مستعدة للتنازل عن المنزل الذي أبدعته مقابل الثمن المناسب. لكنها ولثقة من شيء واحد. فهذا المنزل لن يكون آخر إبداع عائم تنتجه فاندايل. فهي الآن تعمل على وضع المخططات لمكاتب عائمة وفندق عائم أيضاً.







  2. [2]
    gehadag05
    gehadag05 غير متواجد حالياً
    عضو


    تاريخ التسجيل: Oct 2006
    المشاركات: 28
    Thumbs Up
    Received: 0
    Given: 0
    ميرسي عالموضوع
    حاجة غربية فعلا

    0 Not allowed!



  3. [3]
    gehadag05
    gehadag05 غير متواجد حالياً
    عضو


    تاريخ التسجيل: Oct 2006
    المشاركات: 28
    Thumbs Up
    Received: 0
    Given: 0
    تسلم يا باشا

    0 Not allowed!



  4. [4]
    نادية
    نادية غير متواجد حالياً
    عضو متميز
    الصورة الرمزية نادية


    تاريخ التسجيل: Jan 2006
    المشاركات: 468
    Thumbs Up
    Received: 3
    Given: 0
    يااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااه فكرة رائعة والله
    شىء رائع فعلا .

    0 Not allowed!



  5. [5]
    athr25
    athr25 غير متواجد حالياً
    جديد


    تاريخ التسجيل: May 2006
    المشاركات: 7
    Thumbs Up
    Received: 0
    Given: 0
    شكرا على المعلومات الحلوه

    0 Not allowed!



  6. [6]
    samir mana
    samir mana غير متواجد حالياً
    عضو فعال
    الصورة الرمزية samir mana


    تاريخ التسجيل: Dec 2006
    المشاركات: 60
    Thumbs Up
    Received: 1
    Given: 0
    رائع
    جدا جدا

    0 Not allowed!



  7. [7]
    عمران باشا
    عمران باشا غير متواجد حالياً
    جديد


    تاريخ التسجيل: Dec 2006
    المشاركات: 4
    Thumbs Up
    Received: 0
    Given: 0
    جامد أوى......

    0 Not allowed!



  8. [8]
    ama-nti
    ama-nti غير متواجد حالياً
    عضو فعال


    تاريخ التسجيل: Jan 2006
    المشاركات: 110
    Thumbs Up
    Received: 2
    Given: 0
    مشروع رائع بس لو يمكن تعرض لنا صور اكتر او معلومات او رسومات تنفيذيه

    0 Not allowed!



  9. [9]
    masa_arch2010
    masa_arch2010 غير متواجد حالياً
    عضو فعال جداً
    الصورة الرمزية masa_arch2010


    تاريخ التسجيل: Dec 2006
    المشاركات: 207
    Thumbs Up
    Received: 0
    Given: 0
    الله عليك يا اخى العزيز
    ويا رب يكون معاك
    والف شكر ع الاخبار دى

    0 Not allowed!



  10. [10]
    ملكة الحسن
    ملكة الحسن غير متواجد حالياً
    عضو فعال


    تاريخ التسجيل: Sep 2006
    المشاركات: 62
    Thumbs Up
    Received: 0
    Given: 0
    كلمة قمة قليلة في حقه

    :)

    ألف شكر على الموضوع الرائع

    0 Not allowed!



  
الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

عرض سحابة الكلمة الدلالية

RSS RSS 2.0 XML MAP HTML