دورات هندسية

 

 

المحرك دائم الحركة(مخالف لقانون حفظ الطاقة)........بين الوهم و الحقيقة!

صفحة 64 من 105 الأولىالأولى ... 145460 61 62 63 6465 66 67 68 74 ... الأخيرةالأخيرة
النتائج 631 إلى 640 من 1050
  1. [631]
    عبد نور
    عبد نور غير متواجد حالياً
    عضو


    تاريخ التسجيل: Nov 2009
    المشاركات: 13
    Thumbs Up
    Received: 0
    Given: 0
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    إن الزميل أحمد السماوي يتكلم من المنطق الفيزيائي ...
    كيف تريد لمحرك أن يدور بدون طاقة .. فأنت تناقض قانون المصونية
    أنصحك يا سيد إسلام علي بالعودة الى القراءة عن القرن الثامن عشر ,لترى كيف فشل جميع المخترعين في تلك الفترة من صنع المحرك الأبدي(هكذا أطلقوا عليه الاسم ) . وهذه الصور كلها لمحركات فاشلة لهؤلاء المخترعين , دارت قليلا ثم ما لبثت أن توقفت ......

    0 Not allowed!



  2. [632]
    عمر صابر
    عمر صابر غير متواجد حالياً
    جديد


    تاريخ التسجيل: Feb 2011
    المشاركات: 2
    Thumbs Up
    Received: 0
    Given: 0
    ما رايك فى المحرك الذى يعمل بالمغنطيسات المتنافرة

    0 Not allowed!



  3. [633]
    jomma
    jomma غير متواجد حالياً
    عضو شرف
    الصورة الرمزية jomma


    تاريخ التسجيل: Feb 2010
    المشاركات: 449

    وسام الشكر

     وسام كبار الشخصيات

    Thumbs Up
    Received: 6
    Given: 5

    هل التضليل هو المقصود، أم هو مجرد عدم فهم؟


    At the instant one particle emits a photon and another particle absorbs it, energy is not conserved. A discrepancy in energy may exist for a short time provided that the product of delta E and delta t is less than the value of Planck's constant divided by two pi. These photons, which effective "borrow" energy, are known as virtual photons. This temporary violation of energy and momentum conservation is allowable under the conditions of, FTP, what theory, proposed in 1927, which states that it is impossible, even in principle, to know all the details, such as position and momentum, about a particular quantum system.

    Answer: Heisenberg's Uncertainty Principle




    هذا فقط سؤال تم وضعه للطلاب، العالم هيزنبرج لم يقل ان الطاقة غير مصانة، ونظريته تقول أن هناك شك (عدم يقين) في قيام من يقوم بتجربة بقياس متغيرين مجهريين بدقة عالية في نفس الوقت، وهذا بدوره يؤدي إلى انحراف في الطاقة المقاسة.



    انظر الموقع:

    http://www.halexandria.org/dward159.htm




    Heisenberg's Uncertainty Principle

    Heisenberg’s Uncertainty Principle is one of the fundamental concepts of Quantum Physics, and is the basis for the initial realization of fundamental uncertainties in the ability of an experimenter to measure more than one quantum variable at a time. Attempting to measure an elementary particle’s position to the highest degree of accuracy, for example, leads to an increasing uncertainty in being able to measure the particle’s momentum to an equally high degree of accuracy. Heisenberg’s Principle is typically written mathematically in either of two forms:
    DE Dt ³ h / 4 p Dx Dp ³ h / 4 p
    In essence, the uncertainty in the energy (DE) times the uncertainty in the time (Dt) -- or alternatively, the uncertainty in the position (Dx) multiplied times the uncertainty in the momentum (Dp) -- is greater or equal to a constant (h/4p). The constant, h, is called Planck’s Constant (where h/4p = 0.527 x 10-34 Joule-second). The implication is that in extremely small time elements (such as might be encountered in Connective Physics, The Fifth Element, Zero-Point Energy, Hyperdimensional Physics, and the Casimir Effect -- among other subjects), the uncertainty in the value of the energy of a particle is significant. A legitimate question might be: Why does this energy uncertainty exist?

    0 Not allowed!



  4. [634]
    jomma
    jomma غير متواجد حالياً
    عضو شرف
    الصورة الرمزية jomma


    تاريخ التسجيل: Feb 2010
    المشاركات: 449

    وسام الشكر

     وسام كبار الشخصيات

    Thumbs Up
    Received: 6
    Given: 5
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة pic2007 مشاهدة المشاركة



    بخصوص النقاشات العقيمة، أذكر أن أحد الأخوة كان قد احتج بقوانين الترموديناميك والحال أن النقاش كان حول التعاريف؟

    سيدي الكريم، لم افهم سبب تهجمك علي وعلى وجهة النظر الرسمية والتعليم الجامعي، يبدوا ان لديك مشكلة مع من كل لديه شهادة جامعية.

    أما بخصوص النقاشات العقيمة، فالجميع من هم في المنتدى يعلمون من هو بطلها.

    لقد قمت سيدي الكريم بإقتباس سؤال كان من ضمن مجموعة اسئلة وضعها احد الأساتذة لطلبته، ولكن لعدم فهمك قلت ان العالم هيزنبرج اتى بنظرية تناقض قانون حفظ الطاقة، بينما النظرية كانت تنص على أن:

    "يوجد شك (عدم يقين) في قياس اكثر من متغير بدقة عالية على المستوى الميكروسكوبي آنيا"
    هذا القياس إذا حدث في زمن قصير جدا، عندها يكون هناك انحراف كبير في كمية الطاقة المقاسة.

    أقراء سيدي الكريم السؤال جيدا، وافهم ما هو المقصود.

    0 Not allowed!



  5. [635]
    jomma
    jomma غير متواجد حالياً
    عضو شرف
    الصورة الرمزية jomma


    تاريخ التسجيل: Feb 2010
    المشاركات: 449

    وسام الشكر

     وسام كبار الشخصيات

    Thumbs Up
    Received: 6
    Given: 5

    مبداء الشك (عدم اليقين) لهيزنبرج

    هذا الموقع يوجد به نظرية (مبداء) هيزنبرج

    http://www.halexandria.org/dward159.htm

    0 Not allowed!



  6. [636]
    pic2007
    pic2007 غير متواجد حالياً
    عضو متميز
    الصورة الرمزية pic2007


    تاريخ التسجيل: Jan 2007
    المشاركات: 423
    Thumbs Up
    Received: 7
    Given: 2

    Exclamation حتى لا نتسرع؟

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    السادة الأفاضل
    أخي زملكاوي
    لماذا أخي لا نبحث قليلا في الموضوع؟
    ماذا لو كتبنا العبارة:مبدأ الارتياب +قرض من الطاقة في محرك البحث الشهير غوغل؟
    وجدت النتائج التالية على سبيل المثال:
    -جامعة أم القرى
    -ملتقى الفيزيائيين العرب
    -جامعة الملك سعود
    +مواقع أخرى.
    دعونا نقتبس من نتائج البحث:
    مبدأ الارتياب في الطاقة والزمن
    لا يقتصر دور مبدأ الارتياب لهايزنبرغ على تقييد مقدار الدقة (بالإنجليزية: certainty) الممكنة في تحديد الموضع (بالإنجليزية: Position) و الاندفاع بل يتعداه إلى كافة الخواص الفيزيائية كالطاقة (بالإنجليزية: Energy) و الزمن (بالإنجليزية: Time); فطاقة الفوتون مثلا تتحدد بتحديد تواتر (بالإنجليزية: frequency) أمواج الضوء لكن تحديد هذا التواتر يتطلب عد الاهتزازات في فترات زمنية من مضاعفات زمن اهتزاز الموجة، الذي يمثل أصغر فترة زمنية لانجاز اهتزاز ضوئي وحيد. بالتالي هناك حدود لقياس الزمن مطلوبة لتحديد التواتر و استخدام فترات زمنية أصغر من زمن اهتزاز الموجة الضوئية يجعل طاقة الفوتون غير محددة، مما ينشيء علاقة ارتياب جديدة بين الطاقة و الزمن. تتجلى هذه العلاقة الارتيابية في ظاهرة الأطياف فأحداث تهييج قصير المدة لمجموعة متماثلة من الذرات يؤدي إلى نقل بعض الالكترونات إلى سويات طاقية أعلى لكن غير محددة ( بسبب قصر الفترة الزمنية ) بالتالي نحصل على طيف ضوئي متنوع الأمواج ( يغطي المجالات الضوئية السبع و فوق البنفسجية و تحت الحمراء ) ، بالمقابل عندما نقوم بعملية تهييج ذرات لقترات زمنية طويلة تسمح بكون السويات الطاقية (بالإنجليزية: energy levels) للالكترونات المهيجة (بالإنجليزية: excited electrons) محددة, و بالتالي نحصل على طيف (بالإنجليزية: spectrum) ذو خطوط موجية معينة تعكس البنية المدارية للذرات.

    مثل هذا الاستنتاج قد يعمل على تعطيل قانون حفظ الطاقة في فترات زمنية قصيرة جدا ، بصياغة أخرى يمكن للجملة الكمومية الحصول على قرض طاقي بشرط ان تعيده خلال مدة زمنية قصيرة جدا ، تتحدد مدة القرض الطاقي بكمية الطاقة فكلما ازداد مقدار الطاقة وجبت إعادتها في زمن أقل : ينتج عن هذا عدد من النتائج المهمة مثل : ( تبعثر الضوء بفعل الذرات ، مفعول النفق و هو عملية اجتياز بعض الجمل الكمومية لحواجز طاقية مرتفعة عن طريق قروض طاقية : يفسر مفعول النفق قدرة العديد من الجسيمات الكمومية على اجتياز بعض الحواجز الطاقية رغم عدم امتلاكها للطاقة اللازمة بنسب احتمالية ، و يدخل هذا في تفسير ظاهرة العناصر المشعة .
    المصدر: جامعة الملك سعود+جامعة ام القرى+ملتقى الفيزيائيين العرب+....
    هل تعتبر أن هذه المصادر رسمية وموثوقة وتكفي لاستقاء المعلومات؟
    هل انكسر قانون حفظ الطاقة؟
    صحيح أن الناس يحترمون العلم ويهابونه، لكنهم في الحقيقة يفعلون ذلك نتيجة قناعات خاطئة تماما لا تمثل سوى أوهام. غالبا ما يعجزوا عن استيعاب وفهم النظريات العلمية المتناقضة والمعقدة، وبنفس الوقت يقبلون بالنتائج غير المفسرة للكثير من التجارب العلمية المذكورة في المنهج العلمي المرسوم. على مر السنين الطويلة، خسر المجتمع العلمي الكثير من التلاميذ ذوات العقول اللامعة وكذلك الباحثين المميزين، الذين انتقلوا للعمل في مجالات حياتية أخرى كنتيجة مباشرة للطريقة الاستبدادية وغير المنطقية التي يفرض فيها المنهج العلمي أفكاره المربكة/المتناقضة ومعتقداته الأصولية المتزمتة التي تفرض الامتثال القسري على التلاميذ الذين وجب أن ينصاعوا للقبول بهذه النظريات والأفكار دون مسائلة أو نقاش. عن طريق غرس الأفكار عنوة في الأذهان، والضغط بقوة نحو قبول النظريات العلمية المتناقضة، وترسيخ حالة عدم يقين وكذلك الإرباك والفوضى في المفاهيم، بقي المنهج العلمي الرسمي طوال هذه السنوات يعج بالأساطير والخرافات العلمية التي أصبحت مسلمات غير قابلة للنقاش. وكنتيجة مباشرة لهذا الأمر المأساوي، بقينا حتى اليوم، ورغم هذا التقدم الهائل، عاجزين عن وصف أو تعريف الآلية الحقيقية وراء طريقة عمل الطبيعة والكون من حولنا. رغم الحقيقة المتمثلة بأن المدرسون والأساتذة يسودهم الأمل بأنه في أحد الأيام لا بد من ظهور نظرية أفضل، إلا أن المتعصبون العلميون، والذين يحتلون في الغالب المناصب الأعلى في هذا الكيان العلمي، يجاهدون بكل ما عندهم من قوة في المحافظة على "الوضع الراهن" متمسكين بالنظريات العلمية البالية وكأنها نصوصا مقدسة أرفع وأسمى من أن تدنسها أي حقيقة علمية جديدة تظهر هنا أو هناك.
    تحياتي.

    0 Not allowed!


    "كل انسان يؤخذ من كلامه ويرد الا صاحب هذا القبر وأشار الى قبر الرسول صلى الله عليه وسلم" عن الامام مالك بن انس رحمه الله


    ...

    اذا الشعب يوما اراد الحياة فلابد ان يستجيب القدر
    ولا بد لليل أن ينجلي ولابد للقيد أن ينكسر

    ملاحظة:
    اعترف بانهم نجحوا في اسكاتي لقد تم حظر عضويتي وباللون الاحمر وفي يوم العيد الاضحى المبارك!!!
    والوداع!!!...

  7. [637]
    pic2007
    pic2007 غير متواجد حالياً
    عضو متميز
    الصورة الرمزية pic2007


    تاريخ التسجيل: Jan 2007
    المشاركات: 423
    Thumbs Up
    Received: 7
    Given: 2

    Exclamation حتى لا نتسرع؟

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    السادة الأفاضل
    أخي زملكاوي
    لماذا أخي لا نبحث قليلا في الموضوع؟
    ماذا لو كتبنا العبارة:مبدأ الارتياب +قرض من الطاقة في محرك البحث الشهير غوغل؟
    وجدت النتائج التالية على سبيل المثال:
    -جامعة أم القرى
    -ملتقى الفيزيائيين العرب
    -جامعة الملك سعود
    +مواقع أخرى.
    دعونا نقتبس من نتائج البحث:
    مبدأ الارتياب في الطاقة والزمن
    لا يقتصر دور مبدأ الارتياب لهايزنبرغ على تقييد مقدار الدقة (بالإنجليزية: certainty) الممكنة في تحديد الموضع (بالإنجليزية: Position) و الاندفاع بل يتعداه إلى كافة الخواص الفيزيائية كالطاقة (بالإنجليزية: Energy) و الزمن (بالإنجليزية: Time); فطاقة الفوتون مثلا تتحدد بتحديد تواتر (بالإنجليزية: frequency) أمواج الضوء لكن تحديد هذا التواتر يتطلب عد الاهتزازات في فترات زمنية من مضاعفات زمن اهتزاز الموجة، الذي يمثل أصغر فترة زمنية لانجاز اهتزاز ضوئي وحيد. بالتالي هناك حدود لقياس الزمن مطلوبة لتحديد التواتر و استخدام فترات زمنية أصغر من زمن اهتزاز الموجة الضوئية يجعل طاقة الفوتون غير محددة، مما ينشيء علاقة ارتياب جديدة بين الطاقة و الزمن. تتجلى هذه العلاقة الارتيابية في ظاهرة الأطياف فأحداث تهييج قصير المدة لمجموعة متماثلة من الذرات يؤدي إلى نقل بعض الالكترونات إلى سويات طاقية أعلى لكن غير محددة ( بسبب قصر الفترة الزمنية ) بالتالي نحصل على طيف ضوئي متنوع الأمواج ( يغطي المجالات الضوئية السبع و فوق البنفسجية و تحت الحمراء ) ، بالمقابل عندما نقوم بعملية تهييج ذرات لقترات زمنية طويلة تسمح بكون السويات الطاقية (بالإنجليزية: energy levels) للالكترونات المهيجة (بالإنجليزية: excited electrons) محددة, و بالتالي نحصل على طيف (بالإنجليزية: spectrum) ذو خطوط موجية معينة تعكس البنية المدارية للذرات.

    مثل هذا الاستنتاج قد يعمل على تعطيل قانون حفظ الطاقة في فترات زمنية قصيرة جدا ، بصياغة أخرى يمكن للجملة الكمومية الحصول على قرض طاقي بشرط ان تعيده خلال مدة زمنية قصيرة جدا ، تتحدد مدة القرض الطاقي بكمية الطاقة فكلما ازداد مقدار الطاقة وجبت إعادتها في زمن أقل : ينتج عن هذا عدد من النتائج المهمة مثل : ( تبعثر الضوء بفعل الذرات ، مفعول النفق و هو عملية اجتياز بعض الجمل الكمومية لحواجز طاقية مرتفعة عن طريق قروض طاقية : يفسر مفعول النفق قدرة العديد من الجسيمات الكمومية على اجتياز بعض الحواجز الطاقية رغم عدم امتلاكها للطاقة اللازمة بنسب احتمالية ، و يدخل هذا في تفسير ظاهرة العناصر المشعة .
    المصدر: جامعة الملك سعود+جامعة ام القرى+ملتقى الفيزيائيين العرب+....
    هل تعتبر أن هذه المصادر رسمية وموثوقة وتكفي لاستقاء المعلومات؟
    هل انكسر قانون حفظ الطاقة؟
    صحيح أن الناس يحترمون العلم ويهابونه، لكنهم في الحقيقة يفعلون ذلك نتيجة قناعات خاطئة تماما لا تمثل سوى أوهام. غالبا ما يعجزوا عن استيعاب وفهم النظريات العلمية المتناقضة والمعقدة، وبنفس الوقت يقبلون بالنتائج غير المفسرة للكثير من التجارب العلمية المذكورة في المنهج العلمي المرسوم. على مر السنين الطويلة، خسر المجتمع العلمي الكثير من التلاميذ ذوات العقول اللامعة وكذلك الباحثين المميزين، الذين انتقلوا للعمل في مجالات حياتية أخرى كنتيجة مباشرة للطريقة الاستبدادية وغير المنطقية التي يفرض فيها المنهج العلمي أفكاره المربكة/المتناقضة ومعتقداته الأصولية المتزمتة التي تفرض الامتثال القسري على التلاميذ الذين وجب أن ينصاعوا للقبول بهذه النظريات والأفكار دون مسائلة أو نقاش. عن طريق غرس الأفكار عنوة في الأذهان، والضغط بقوة نحو قبول النظريات العلمية المتناقضة، وترسيخ حالة عدم يقين وكذلك الإرباك والفوضى في المفاهيم، بقي المنهج العلمي الرسمي طوال هذه السنوات يعج بالأساطير والخرافات العلمية التي أصبحت مسلمات غير قابلة للنقاش. وكنتيجة مباشرة لهذا الأمر المأساوي، بقينا حتى اليوم، ورغم هذا التقدم الهائل، عاجزين عن وصف أو تعريف الآلية الحقيقية وراء طريقة عمل الطبيعة والكون من حولنا. رغم الحقيقة المتمثلة بأن المدرسون والأساتذة يسودهم الأمل بأنه في أحد الأيام لا بد من ظهور نظرية أفضل، إلا أن المتعصبون العلميون، والذين يحتلون في الغالب المناصب الأعلى في هذا الكيان العلمي، يجاهدون بكل ما عندهم من قوة في المحافظة على "الوضع الراهن" متمسكين بالنظريات العلمية البالية وكأنها نصوصا مقدسة أرفع وأسمى من أن تدنسها أي حقيقة علمية جديدة تظهر هنا أو هناك.
    تحياتي.

    0 Not allowed!


    "كل انسان يؤخذ من كلامه ويرد الا صاحب هذا القبر وأشار الى قبر الرسول صلى الله عليه وسلم" عن الامام مالك بن انس رحمه الله


    ...

    اذا الشعب يوما اراد الحياة فلابد ان يستجيب القدر
    ولا بد لليل أن ينجلي ولابد للقيد أن ينكسر

    ملاحظة:
    اعترف بانهم نجحوا في اسكاتي لقد تم حظر عضويتي وباللون الاحمر وفي يوم العيد الاضحى المبارك!!!
    والوداع!!!...

  8. [638]
    jomma
    jomma غير متواجد حالياً
    عضو شرف
    الصورة الرمزية jomma


    تاريخ التسجيل: Feb 2010
    المشاركات: 449

    وسام الشكر

     وسام كبار الشخصيات

    Thumbs Up
    Received: 6
    Given: 5

    Heisenberg's uncertainty principle

    مرفق تفسير احد الدكاترة لنظرية الأرتياب لهيزنبرج،

    ( Dr: Steve Luttrell ) ، حامل درجة الدكتوراة في

    quantum chromodynamics
    Sunday, October 09, 2005

    Heisenberg's uncertainty principle



    I keep seeing Heisenberg's uncertainty principle described in popular journalese as allowing a temporary violation of the law of energy conservation (or of the law of momentum conservation). The argument goes that HUP allows you to lend or borrow energy as long as settlement is made very soon, and that this arrangement represents a temporary violation of the law of energy conservation.

    The truth is that there is no violation of the law of energy conservation.

    الموقع:
    http://luttrellica.blogspot.com/2005...principle.html

    نأمل من الأخوة تفسير ذلك.

    0 Not allowed!



  9. [639]
    د.محمد باشراحيل
    د.محمد باشراحيل غير متواجد حالياً
    إستشاري الملتقى
    الصورة الرمزية د.محمد باشراحيل


    تاريخ التسجيل: Mar 2009
    المشاركات: 7,042
    Thumbs Up
    Received: 127
    Given: 15
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    تم دمج مواضيع المحرك الدائم الحركة في موضوع واحد .

    لسهولة الرجوع لها ومعرفة المداخلات والمشاركات التي تمت في هذا الموضوع .
    للإحاطة .. وسوف يتم دمج أي موضوع لاحق .

    تحياتي للجميع.

    0 Not allowed!


    "رَبِّ أَوْزِعْنِي أَنْ أَشْكُرَ نِعْمَتَكَ الَّتِي أَنْعَمْتَ عَلَيَّ وَعَلَى وَالِدَيَّ وَأَنْ أَعْمَلَ صَالِحاً تَرْضَاهُ وَأَصْلِحْ لِي فِي ذُرِّيَّتِي إِنِّي تُبْتُ إِلَيْكَ وَإِنِّي مِنَ الْمُسْلِمِينَ "

    { رَبَّنَا اغْفِرْ لَنَا وَلِإِخْوَانِنَا الَّذِينَ سَبَقُونَا بِالْإِيمَانِ وَلَا تَجْعَلْ فِي قُلُوبِنَا غِلّاً لِّلَّذِينَ آمَنُوا رَبَّنَا إِنَّكَ رَؤُوفٌ رَّحِيمٌ }

  10. [640]
    zamalkawi
    zamalkawi غير متواجد حالياً
    عضو فائق التميز


    تاريخ التسجيل: Sep 2009
    المشاركات: 2,434
    Thumbs Up
    Received: 9
    Given: 0
    في الواقع أخ جمعة، أنا لست متخصصا، ولكن معظم ما قرأته عن تطبيق مبدأ الارتياب في حركة الإلكترونات، يتحدث عن "اقتراض" طاقة، وليس عن كسر لقانون حفظ الطاقة
    كما أننا جميعا نعرف معادلة آينشتاين الشهيرة والتي تؤدي إلى أن الكتلة يمكن أن تتحول إلى طاقة، وهذا في حد ذاته شكل مش أشكال كسر قانون حفظ الطاقة، حيث أن هناك طاقة أتت بدون طاقة، وإنما أتت من فناء الكتلة، ولكني لاأعتبر هذا كسرا لحفظ الطاقة إذ أن آينشتين، حسب ما أفهم، أثبت أن الكتلة والطاقة صورتان تبادليتان
    كما أن مبدأ الارتياب في صورته الأصلية، يتحدث عن الارتياب في الموضع وكمية الحركة، لذا فحسب فهمي، فإن الارتياب في كمية الحركة يؤدي بالضرورة إلى ارتياب في الطاقة، دون أن يكون هنا كسرا لقانون حفظ الطاقة
    الخلاصة، لم أر ما يثبت كسرا لقانون حفظ في معظم ما قرأت عن مبدأ الارتياب، ولكن أذكر بأن كل التحليلات في هذه المشاركة هي من استنتاجي الخاص وأنا غير متخصص، وبالتأكيد هناك أخطاء في تحليلي

    أما السؤال الذي أراه هاما، فهو موجه للسيد بيك:
    أنت تتحدث عن أجهزة الطاقة الحرة، وحسب ما فهمت منك، فهذه الأجهزة تستقي طاقتها من الأثير، فهل لهذا علاقة بمبدأ الارتياب؟ وهل كسر قانون حفظ الطاقة بسبب مبدأ الارتياب، لو سلمنا بصحة كلامك في هذا الشأن، هو ما يجعل أجهزة الطاقة الحرة تلك تعمل؟ لو كانت الإجابة لا، فلا أرى معنى لاستمرار النقاش حول مبدأ الارتياب وكسره لقانون حفظ الطاقة من عدمه، حتى نركز نقاشنا في الأمور العملية
    سأعيد السؤال الأخير مرة أخرى، وأرجو الإجابة من سيد بيك بعيدا عن المراوغة التي اعتدناها منه (رغم تسليمي بأن مراوغاته قلت كثيرا في الفترة الأخيرة)
    هل كسر قانون حفظ الطاقة بسبب مبدأ الارتياب، لو سلمنا بصحة كلام السيد بيك في هذا الشأن، هو ما يجعل أجهزة الطاقة الحرة تعمل؟

    0 Not allowed!



  
صفحة 64 من 105 الأولىالأولى ... 145460 61 62 63 6465 66 67 68 74 ... الأخيرةالأخيرة
الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

عرض سحابة الكلمة الدلالية

RSS RSS 2.0 XML MAP HTML