دورات هندسية

 

 

انصر نبيك (محمد) كلام غير صحيح وانصر دينك (لعبوا عليكم) الكفار

صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 11
  1. [1]
    قناعة
    قناعة غير متواجد حالياً

    عضو

    تاريخ التسجيل: Jul 2006
    المشاركات: 21
    Thumbs Up
    Received: 0
    Given: 0

    انصر نبيك (محمد) كلام غير صحيح وانصر دينك (لعبوا عليكم) الكفار

    انصر نبيك (محمد) كلام غير صحيح وانصر دينك (لعبوا عليكم) الكفار

    --------------------------------------------------------------------------------

    كلام جدا مهم

    بسبب عبارة ( أنشر تؤجر)( لا تبخل على نبيك بحركة زر )

    فهد بن عبد العزيز السنيدي

    مما لاشك فيه أن تقرير الأجر في أي عمل لا بد فيه من تحقق شروط كون العمل مأموراً به شرعاً ويؤدي إلى تحقيق أمر شرعي فالإخلاص والمتابعة شرطان لقبول العمل . ولذا يسعى كثير من المخلصين المحبين للخير لنشر سبل الخير بين الناس ولكن ليس حب الخير وحده كافياً للصواب إذ لا بد من تقدير الأمور والعواقب عند كل عمل .

    والحرص الذي ذكرته هو الذي دفع أقواماً لنشر وتصوير الورقة المنسوبة إلى أحمد خادم الحجرة والتي لقيت رفضاً من عدد من العلماء على تتابع أزمانهم ، ومع ذلك نجد بعض المساكين يعمد إلى نشرها بسبب ( أنشر تؤجر ) .

    أما الآن ومع تطور وسائل الاتصال ظهر لنا أسلوب آخر يحمل عبارة ( أنشر تؤجر ) وهي رسائل الجوال التي لا خطام لها ولا زمام ، فبمجرد أن ينشئ أحدهم رسالة حتى يكتب في آخرها هذه العبارة فتسوقها رياح الحرص بين الأخيار ولكن الرياح خالية من التعقل والنظر الصحيح ، إذ وجدنا بين هذه الرسائل ما يشيب لها رأس الوليد ، وسأحكي لكم جزء من هذه المعاناة التي وقفت عليها بنفسي تحت اسم ( أنشر تؤجر ).

    1- انتشر بين الناس وخصوصاً الحريصين على الخير والدعوة رسالة تقول ( اتصل بالرقم ... في كندا وصوت لصالح النبي صلى الله عليه وسلم ولا تبخل على نبيك بدقيقة من وقتك أنشر تؤجر ) .

    هذه الرسالة سارت في الناس أشد من رسالة خادم الحجرة النبوية ، واتصل بي بعض كبار السن ممن لهم نصيب وافر في العمل والدعوة وقالوا إننا اتصلنا بأنفسنا على هذا الرقم واضغط واحد ثم أدخل مربع ثم .... وهكذا استنزفت هذه الرسالة أموال المسلمين دون أدنى فائدة ، والذي حصل هو أن إحدى الشركات اتفقت مع الاتصالات في كندا على تخصيص الرقم ونشره بين المسلمين من أجل كسب أموال طائلة قدرت بمبلغ أربعين مليون دولار في شهر واحد ، فأين نحن من هؤلاء ؟

    ثم أين نتيجة التصويت المزعوم ؟ وهل الموضوع ينتظر التصويت أصلاً ؟ وإذا كانت نتائج التصويت ستؤثر على مسيرة هذه القضية فأين تصويتنا في قضايا أمتنا المنكوبة ؟

    يا أهل رسالة ( أنشر تؤجر ) هلا تعقلتم قبل الإرسال .

    ومن الطريف هنا أن أحد الدعاة الكبار قال لي : لقد اتصلت بسبب الحماس فقط من شدة الرسالة ثم أيقنت أن الموضوع لعبة .

    2- انتشر كذلك رسالة حول موقع على شبكة الإنترنت ( إحذف الجزء الأول ثم قم بالتصويت لا تبخل على نبيك بحركة زر ) ؟! وإني أسال ماذا حصل من نتائج لهذا الموقع الذي حقق أكثر من ثمانين مليون زيارة في أقل من أربعة أشهر و نحن السبب ؟

    إنها دعوة للإخوة الكرام أن يكونوا أكثر اتزاناً في الإرسال .

    3- جاءت رسالة من أحد أساتذة الجامعة ( تبرع لإخوانك في النيجر وإليك حساب الدكتور السميط لا تبخل على المسلمين ولو بريال ) فاتصلت بهذا الدكتور وكنت أعرف فيه التعجل وقلة التثبت فضلاً عن الحرص غير المتزن في حياته فسألته : هل ذهبت للبنك وتأكدت من رقم الحساب ؟ فقال لي : هذه رسالة في دعم الخير إن لم نقف معهم فمن يقف معهم ؟ عندها أخبرته أنه لا يوجد حساب باسم الدكتور السميط في هذا البنك بهذا الرقم فكيف تنشر ون هذه الرسائل دون تثبت ؟ يا دكتور أنت مكان قدوة ، فإذا أرسلت أنت وأمثالك فكيف نعيب على غيركم ؟

    4- نماذج كثيرة من الرسائل التي اتهمت الناس وتكلمت في الأعراض وقذفت بعض المظلومين انتشرت بسبب أولئك المتعجلين الذين لم يلتزموا المنهج الشرعي في التثبت فبمجرد وصول الرسالة إليهم من أي شخص وفيها ( أنشر تؤجر ) يقومون بنشرها دون تثبت ولا تبين وهذا من أعظم الخلل الذي نحن بحاجة إلى منعه فوراً بالتصدي له والوقوف بتعقل ضده .

    5- أسلوب كتابة هذه الرسائل هو أسلوب الوصاية والاستعلاء كأن الناس قد أجروا عقولهم لهذا الكاتب فهو يأمر بشكل مقزز ( أنشر ، بادر فوراً بالاتصال ، هيا لا تتقاعس )

    ألفاظ استعلائية فيها جانب الوصاية ظاهر جداً ، وهي جزء من الثقافة المستقاة من بعض الخطابات الدينية الموجهة في بعض المجتمعات والتي كان من ثمارها هذا النوع من الوصاية .

    ومما يحزن أن بعضهم نشر رسالة مضحكة جداً تقول :{ السبت قبل الأحد ثم يجي الاثنين بعدها .. ( أنشر تؤجر ) المرسل : .......} .

    أعتذر لأني لن أكتب ما صفة هذا المرسل ، لكن السبب في انتشارها هم ، أعني أولئك الذين لم يتثبتوا في النشر .

    إخواني : كلي رجاء أن نعيد النظر في هذه الجزئية من تعاملنا مع ثقافة نشر الخير لأنها تعود علينا بالضرر لا الخير والأخطاء لا الإصلاح عفا الله عنا وعنكم ودلنا جميعاً إلى سلوك الخير والله المستعان ،،، كتبه

    فهد بن عبد العزيز السنيدي

    مذيع إذاعة القرآن الكريم

    قناة المجد الفضائية

    الرجاء نشرها لتعم الفائدة

    اذا جاءك ***** وقال ارسلة تؤجر : فالإخلاص والمتابعة شرطان لقبول العمل يعني شخص لا يصلي وبس يرسل رسايل ماهي الفائدة

  2. [2]
    فتوح
    فتوح غير متواجد حالياً
    مشرف


    تاريخ التسجيل: Mar 2006
    المشاركات: 4,380

    وسام الشكر

     وسام كبار الشخصيات

    Thumbs Up
    Received: 130
    Given: 148
    بسم الله الرحمن الرحيم

    جزاكِ الله خيراً وجزا الشيخ فهد بن عبد العزيز خيراً

    حقيقة لابد من الإخلاص والمتابعة

    اللهم لا تجعلنا من الأخسرين أعمالاً

    اللهم اجعلنا ممن يعلمون ويعملون ويدعون للإسلام

    0 Not allowed!


    قال الأحنف بن قيس: لا ينبغي للأمير الغضب لأن الغضب في القدرة مفتاح السيف والندامة

  3. [3]
    قناعة
    قناعة غير متواجد حالياً
    عضو


    تاريخ التسجيل: Jul 2006
    المشاركات: 21
    Thumbs Up
    Received: 0
    Given: 0
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة فتوح مشاهدة المشاركة
    بسم الله الرحمن الرحيم

    جزاكِ الله خيراً وجزا الشيخ فهد بن عبد العزيز خيراً

    حقيقة لابد من الإخلاص والمتابعة

    اللهم لا تجعلنا من الأخسرين أعمالاً

    اللهم اجعلنا ممن يعلمون ويعملون ويدعون للإسلام

    جزاك الله خير يامشرفنا

    اذا جاءك بريد اكتروني او مسج قال ارسلة تؤجر : فالإخلاص والمتابعة شرطان لقبول العمل يعني شخص لا يصلي وبس يرسل رسايل ماهي الفائدة

    وكلمة الاخ عمرو خالد الله يحفظة ازرع نخلة ادي سهلة (غير صحيح لان الكلام لابد ان يكون باخلاص وعمل وليس مجرد كلام في كلام وزراعة النخلة لازم من شروط الايمان والنية والاخلاص

    0 Not allowed!



  4. [4]
    م المصري
    م المصري غير متواجد حالياً
    عضو شرف


    تاريخ التسجيل: May 2006
    المشاركات: 5,015

    وسام الشكر

     وسام كبار الشخصيات

    Thumbs Up
    Received: 16
    Given: 0
    شكرا يا أخي و غفر لك ما تقدم من ذنبك و ما تأخر

    0 Not allowed!


    لا اله الا الله محمد رسول الله
    تفضل , هنا تقرأ القرآن

  5. [5]
    هيثم حلمى
    هيثم حلمى غير متواجد حالياً
    عضو فعال جداً
    الصورة الرمزية هيثم حلمى


    تاريخ التسجيل: Jul 2006
    المشاركات: 169
    Thumbs Up
    Received: 1
    Given: 0
    جزاك الله كل خير ........
    ولكنى اريد ان اقول لك اننا لا نتعبد لله بضغطة الزر نفسها ولكن بالنتيجة الحادثة منها -هذا اذا كانت الرسالة فيها حديث صحيح او موعظة - تماما مثل رسم خط لتسوية الصف فى الصلاة .........
    ليس تسوية الصف عبادة نرجو ثوابها و لكن ما يترتب عليها من استقامة الصفى الذى نحن مأمورون به

    ................................يغفر الله لى و لك

    0 Not allowed!



  6. [6]
    محمد أبو عمر
    محمد أبو عمر غير متواجد حالياً
    عضو فعال جداً


    تاريخ التسجيل: Apr 2006
    المشاركات: 313
    Thumbs Up
    Received: 0
    Given: 0
    جزاكم الله خيرا

    0 Not allowed!



  7. [7]
    م.الدمشقي
    م.الدمشقي غير متواجد حالياً
    عضو شرف
    الصورة الرمزية م.الدمشقي


    تاريخ التسجيل: Apr 2005
    المشاركات: 326

    وسام الشكر

     وسام كبار الشخصيات

    Thumbs Up
    Received: 7
    Given: 0
    انا لا اعيد ارسال اي رساله من هذا النوع ابد فهذا كلام فاضي

    0 Not allowed!


    قال رسول اللة صلى اللة علية وسلم(ان الله يحب اذا عمل احدكم عملا ان يتقنة)
    من فلسطين الجريحة
    احب كل من يحب عمر وابو بكر رضي الله عنهم واكره من يكرههم

  8. [8]
    إسلام
    إسلام غير متواجد حالياً
    عضو شرف


    تاريخ التسجيل: Oct 2002
    المشاركات: 1,005

    وسام الشكر

     وسام كبار الشخصيات

    Thumbs Up
    Received: 5
    Given: 1
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة بسنت مشاهدة المشاركة
    اود انا ادلي برايي في هذا الامر
    من رايي ان الدين هو الذي يحمينا ولسنا نحن من يحميه و يدافع عنه
    السلام عليكم..
    يا أخت بسنت....

    الدين يحمينا بالتأكيد، و لكن الله قيض من هذه الأمة من يذودون عن دينه، و منه قول رسول الله صلى الله عليه و سلم: (إن الله لينصر هذا الدين بالرجل الفاجر) و في رواية: (إن الله ليؤيد هذا الدين بالرجل الفاجر)

    و منه قول الله عز وجل: (و إن تنصروا الله ينصركم و يثبت أقدامكم)
    و من هذه الآية نخرج بفوائد:
    1- نصرة الله بنصرة دينه في الأرض، قال الله تعالى: (إن الدين عند الله الإسلام).
    2- نصرة الله توجب نصر الله لنا و منه حماية الدين لنا كما قلتِ سابقاً.
    3- تلازم النصرتين أمر حتمي، فالتمكين في الأرض لا يأتي إلا بحماية دين الله من التحريف مثلاً(مثلما حدث عند النصارى و اليهود)، قال الله سبحانه: (مِّنَ الَّذِينَ هَادُواْ يُحَرِّفُونَ الْكَلِمَ عَن مَّوَاضِعِهِ وَيَقُولُونَ سَمِعْنَا وَعَصَيْنَا وَاسْمَعْ غَيْرَ مُسْمَعٍ وَرَاعِنَا لَيّاً بِأَلْسِنَتِهِمْ وَطَعْناً فِي الدِّينِ وَلَوْ أَنَّهُمْ قَالُواْ سَمِعْنَا وَأَطَعْنَا وَاسْمَعْ وَانْظُرْنَا لَكَانَ خَيْراً لَّهُمْ وَأَقْوَمَ وَلَكِن لَّعَنَهُمُ أللَّهُ بِكُفْرِهِمْ فَلاَ يُؤْمِنُونَ إِلاَّ قَلِيلاً )
    هذه الآية تبين التحريف الذي أحدثه اليهود على كتبهم، و الطعن في الدين، فإن كان هناك من يدافع عن ملة اليهود لما حدث مثل هذا الطعن و التحريف.
    و أخيراً أورد هذه الآية: (الذين أخرجوا من ديارهم بغير حقٍ إلا أن يقولوا ربنا الله و لولا دفع الناس بعضهم ببعض لهدمت صوامع و بيع و صلوات و مساجد يذكر فيها اسم الله كثيراً و لينصرن الله من ينصره إن الله لقوي عزيز)
    و الآية واضحة وضوح الشمس، فإن فهمتِ ما سبق فستفهمين مقصود هذه الآية.
    إذاً فحماية الدين ثابتة بالقرآن و السنة.
    هذا، و في هذا القدر كفاية لمن كان له قلب أو ألقى السمع و هو شهيد.

    و السلام عليكم و رحمة الله.

    0 Not allowed!


    قال شيخ الإسلام ابن تيمية :
    الزهد ترك ما لا ينفع في الآخرة-------والورع ترك ما تخاف ضرره في الآخرة


  9. [9]
    محمد رشاد سعيد
    محمد رشاد سعيد غير متواجد حالياً
    عضو متميز


    تاريخ التسجيل: Dec 2006
    المشاركات: 563
    Thumbs Up
    Received: 0
    Given: 0
    اللهم صل وسلم وبارك على أفضل خلقك كلهم
    اللهم صل وسلم تسليمًا كثيرًا على سيدنا محمد النبي الأمي وعلى آله وصحبه الطيبين

    0 Not allowed!



  10. [10]
    قناعة
    قناعة غير متواجد حالياً
    عضو


    تاريخ التسجيل: Jul 2006
    المشاركات: 21
    Thumbs Up
    Received: 0
    Given: 0
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة إسلام مشاهدة المشاركة
    السلام عليكم..
    يا أخت بسنت....

    الدين يحمينا بالتأكيد، و لكن الله قيض من هذه الأمة من يذودون عن دينه، و منه قول رسول الله صلى الله عليه و سلم: (إن الله لينصر هذا الدين بالرجل الفاجر) و في رواية: (إن الله ليؤيد هذا الدين بالرجل الفاجر)

    و منه قول الله عز وجل: (و إن تنصروا الله ينصركم و يثبت أقدامكم)
    و من هذه الآية نخرج بفوائد:
    1- نصرة الله بنصرة دينه في الأرض، قال الله تعالى: (إن الدين عند الله الإسلام).
    2- نصرة الله توجب نصر الله لنا و منه حماية الدين لنا كما قلتِ سابقاً.
    3- تلازم النصرتين أمر حتمي، فالتمكين في الأرض لا يأتي إلا بحماية دين الله من التحريف مثلاً(مثلما حدث عند النصارى و اليهود)، قال الله سبحانه: (مِّنَ الَّذِينَ هَادُواْ يُحَرِّفُونَ الْكَلِمَ عَن مَّوَاضِعِهِ وَيَقُولُونَ سَمِعْنَا وَعَصَيْنَا وَاسْمَعْ غَيْرَ مُسْمَعٍ وَرَاعِنَا لَيّاً بِأَلْسِنَتِهِمْ وَطَعْناً فِي الدِّينِ وَلَوْ أَنَّهُمْ قَالُواْ سَمِعْنَا وَأَطَعْنَا وَاسْمَعْ وَانْظُرْنَا لَكَانَ خَيْراً لَّهُمْ وَأَقْوَمَ وَلَكِن لَّعَنَهُمُ أللَّهُ بِكُفْرِهِمْ فَلاَ يُؤْمِنُونَ إِلاَّ قَلِيلاً )
    هذه الآية تبين التحريف الذي أحدثه اليهود على كتبهم، و الطعن في الدين، فإن كان هناك من يدافع عن ملة اليهود لما حدث مثل هذا الطعن و التحريف.
    و أخيراً أورد هذه الآية: (الذين أخرجوا من ديارهم بغير حقٍ إلا أن يقولوا ربنا الله و لولا دفع الناس بعضهم ببعض لهدمت صوامع و بيع و صلوات و مساجد يذكر فيها اسم الله كثيراً و لينصرن الله من ينصره إن الله لقوي عزيز)
    و الآية واضحة وضوح الشمس، فإن فهمتِ ما سبق فستفهمين مقصود هذه الآية.
    إذاً فحماية الدين ثابتة بالقرآن و السنة.
    هذا، و في هذا القدر كفاية لمن كان له قلب أو ألقى السمع و هو شهيد.

    و السلام عليكم و رحمة الله.
    جزاك الله خير ونفع بك

    هناك ظاهرة في نشر الرسائل وهو ان المرسل يقسم عليك بان ترسلها ولا تنتهي عندك وهذا ايضا غلط لان بعض الرسائل فيها اغلاط دينية وهي مسؤلية ومحاسبة

    ظاهرة الشباب عندما يرسل مسج (sms) ويقول لك ارسلها لغيرك تاجر وهم لا يعرفون طريق المسجد مجرد شباب كلام فقط تاثروا بالاخ عمرو خالد بان الدين فقط كلام في كلام وهذا غير صحيح فبدل ان تكسب شركة الاتصالات بالمسج اذهب الى المسجد واذكر الله هناك ببلاش ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

    0 Not allowed!



  
صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة
الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

عرض سحابة الكلمة الدلالية

RSS RSS 2.0 XML MAP HTML