دورات هندسية

 

 

حرب الفطائر

النتائج 1 إلى 2 من 2
  1. [1]
    م المصري
    م المصري غير متواجد حالياً

    عضو شرف

     وسام الشكر

      وسام كبار الشخصيات


    تاريخ التسجيل: May 2006
    المشاركات: 5,015
    Thumbs Up
    Received: 16
    Given: 0

    حرب الفطائر

    في 30 نوفمبر عام 1886 حدث ان اجتاح الاسطول البحري الفرنسي جمهورية المكسيك , و رغم ان المكسيك كانت حديثة الاستقلال الا انها سرعان ما تعرضت لهذا الغزو المفاجئ , و السبب الرئيسي لهذا الغزو هو ان الجنود المكسيكيون اعتدوا علي صاحب مخبز فرنسي في العاصمه المكسيكيه مكسيكو سيتي و احدثوا تلفيات شديده في مخبزه , فقام هذا الخباز بتقديم شكوي الي ملك فرنسا لويس فيليب الذي امر بعقد مفاوضات فورا مع حكومة المكسيك لدفع تعويضات لهذا الخباز , و عندما تعثرت هذه المفاوضات بسبب التشدد الفرنسي في مطالبتها المكسيكيون بدفع التعويضات , امر ملك فرنسا بغزو المكسيك فورا فقام الاسطول البحري بحصار البلاد و بقصف مدفعي علي طول الحدود البحريه مما ادي الي رئيس المكسيك بأعلان الحرب علي فرنسا من جهته , و لم تصمد المكسيك طويلا امام الفرنسيين , و رضخت لمطالب فرنسا و دفعت التعويضات الي خباز الفطائر بالاضافه الي جميع ديونها السابقه المستحقه لفرنسا و سميت هذه الحرب بحرب الفطائر

    ذكرتني هذه القصه بحادثة السيده الاندلسيه المسلمه و التي ضايقها جنود صلبيون فقالت وا معتصمااه فبعث الخليفة المعتصم خطابا شديد اللهجه يقول فيه ما معناه " ان لم تطلقوا سراح هذه السيده لأبعثن لكم جيشا اوله عندكم و اخره عندي"جميل جدا ان يشعر الانسان ان له دوله تهب لنجدته حين يستنجد بها , و احساس رائع عندما يعتز الانسان بانتمائه الي بلد تخشي علي ابنائها و تدخل حربا في سبيل الدفاع عنهم

    الان عندما تبحث عن ملك او رئيس يمكن ان يفعل ما فعله الخليفة المعتصم او ملك فرنسا , فصدقني لن تجد , فاعتبارات العلاقات الثنائية و المصالح المشتركة و الامن القومي تقف حائلا في وجهك لتستمتع بأحساس كهذا

    و لكن تظل الدول الغربية و علي رأسها الولايات المتحده الامريكيه من اكثر الدول استعدادا لنجدة ابنائها و الذود عنهم , و تلمس اهتمام هذه الدول برعايها في الحوادث , فعند حدوث حادثة لمواطن من هذه الدول علي ارض دولة اخري , تجد ان هذه الدوله لا تتورع ان ترسل طائرة خاصه او طاقم اسعاف طبي او تقوم بعملية اخلاء طبي سريع لهذا المواطن فور علمها بالحادث

    أما لو كان المواطن عربي الجنسيه فحظه اسود و اغبر , و ليتحمل جزاء انه اصيب في حادث فلا وقت لدولنا تضيعه في مثل هذه الترهات , كما ان عندنا من هذا المواطن كثير

    هذه مجرد خواطر خطرت لي عند قرائتي لقصة حرب الفطائر

    تحياتي

  2. [2]
    م المصري
    م المصري غير متواجد حالياً
    عضو شرف


    تاريخ التسجيل: May 2006
    المشاركات: 5,015

    وسام الشكر

     وسام كبار الشخصيات

    Thumbs Up
    Received: 16
    Given: 0
    و هذا يقوددنا ايضا الي نقطه مهمه و هي ثمن الانسان عندنا بمقارنة بهم ؟؟؟؟

    0 Not allowed!


    لا اله الا الله محمد رسول الله
    تفضل , هنا تقرأ القرآن

  
الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

عرض سحابة الكلمة الدلالية

RSS RSS 2.0 XML MAP HTML