دورات هندسية

 

 

موضوع الأسبوع رقم (3): كيف تكون مديرا ناجحا وكيف يتم التعامل الأمثل مع العمالة الفنية

صفحة 5 من 10 الأولىالأولى 1 2 3 4 56 7 8 9 ... الأخيرةالأخيرة
النتائج 41 إلى 50 من 98
  1. [41]
    ossama0102
    ossama0102 غير متواجد حالياً
    جديد


    تاريخ التسجيل: Sep 2006
    المشاركات: 5
    Thumbs Up
    Received: 0
    Given: 0
    حقيقى مشكورين جدا على الجهد المبذول و لكن فى اختصار شديد جدا ( التدين - عدم التدخل فى شئون الاخرين و ايضا عدم السماح لهم فى التدخل فى شئونك - اتفن عملك حتى لاتتعرض لكشف الاخطاء من بعض الخبثاء - كل ما يرضى الله ورسوله فى العبادة و العمل ) وامور كثيرة تتعلق بالدنيا و الدين , كل هذا يجعلك مديرا ناجحا و تذكروا ان المعدن النظيف دائما يطفو الى اعلى و يظهر لمعانه و كل الانصهار الذى حوله هو خبث فى الانفس لاتكن خبيث النفس حتى تزداد لمعانا وتطفو الى اعلى و تخيلوا هذا الامر فى كل ما تدركه الابصار والاقدام و الالسن والله عز وجل هو الذى يمكن العباد على العباد كن قريب من الله يمكنك فى الدنيا و الاخرة برحمته والله ولى كل توفيق اخوكم فى الله مهندس أسامة الشريف,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,

    0 Not allowed!



  2. [42]
    م. خطاب
    م. خطاب غير متواجد حالياً
    عضو فعال


    تاريخ التسجيل: Nov 2006
    المشاركات: 73
    Thumbs Up
    Received: 0
    Given: 0
    بسم الله الرحمن الرحيم
    موضوع جميل جدا بل رائع واشكر جميع من شارك واضاف على هذا الموضوع
    نعم الادارة علم واسع وكبير وهو علم مكتسب لكن من التجربة اقول انه لا بد ان تكون عند الشخص ميزة وقدرة ربانية من الله على الادارة يهذبها ويقويها بالعلم ليصبح مديرا ناجحا باذن الله
    ارى بعض الناس عنده العلم الكافي بل الشهادات العليا في الادارة ولكنه من الناحية العملية فاشل اداريا ليس في عمله فقط بل حتى في بيته
    وارى بعض الناس حققوا نجاحات في اعمالهم وفي حياتهم دون ادنى معرفة بعلم الادارة الحديث ولو تمكنوا من كسب بعض علوم الادارة وفن الادارة لكانو افضل بكثير
    اعرف احد الشباب لا يدع كتاب في علم الادارة الا وقرأه ولكنه للاسف فاشل جدا اداريا حتى في تعامله مع من حوله . لذلك لا بد من وجود الموهبة الربانية الى جانب العلم لتكون ناجحا اداريا والله اعلم

    0 Not allowed!



  3. [43]
    atef_mo159
    atef_mo159 غير متواجد حالياً
    عضو


    تاريخ التسجيل: Nov 2006
    المشاركات: 30
    Thumbs Up
    Received: 0
    Given: 0
    هذا موضوع فى غاية الاهميه وممتاز هذه الماده الهامه
    واضيف من اهم مميزات الادارة الناجحه 1-تحديد المسؤليات 2- الاتقان فى ادوات الوظيفه 3-اعتقد العامل الاهم هو الحب والتعاون كفريق واحد فالكل يعمل لا لاجل العمل فحسب بل لاجل الارتباط الوثيق مع فريق العمل .
    وفقنا الله تعالى جميعا لما يحبه ويرضا

    0 Not allowed!



  4. [44]
    صناعة المعمار
    صناعة المعمار غير متواجد حالياً
    عضو شرف


    تاريخ التسجيل: Sep 2005
    المشاركات: 1,365

    وسام الشكر

     وسام كبار الشخصيات

    Thumbs Up
    Received: 8
    Given: 0

    Thumbs up الى الطرف الاخر نقــــــــــــــــــــــــــول

    بسم الله الرحمن الرحيم


    التعامل مع رئيسك


    طبقاً للكاتبة " ماري جين جولياند ". هناك خمس طرق أساسية للتعامل مع رئيسك:

    1. قدم حلولاً ولا تقدم شكاوي: الشكوى التي لا ضرورة لها بسبب مشكلة ما أو إلقاء اللوم على شخص آخر لأجلها لا يفعل أكثر من أن يضم رئيسك في موقف المدافع. بدلاً من ذلك, أخر رئيسك أنك تدرك أن من تسبب في وقوعها واقع تحت ضغوط خارجية ثم تقدم له حلاً يكون ذا فائدة لكليهما.

    2. قدم الاعتذار: إذا ارتكبت خطأ, فاعترف به. يقوم المؤلف والأستاذ بجامعة ستانفورد Stanford "يعد ذلك أمراً مؤثراً جداً ويعمل على استرضاء المديرين, وهذا لأنه نادر الحدوث". وبعد الاعتذار, تناول الموضوع مرة ثانية بنفس الطريقة المربحة المقترحة أعلاه.

    3. ابق متمركزاً في مكان تدفق المعلومات: اجعل هدفك أن تكون مطلعاً على آخر المستجدات في المجالات التي يحتاج رئيسك معلومات بشأنها, إن هذا سوف يساعدك على تحسين علاقتك به.

    4. امدح رئيسك: تقديم المديح الصادق والإطراء الحقيقي يمكن أن يحقق مكاسب غير متوقعة.

    5. اكتسب حلفاء: ربما يكون المديرون الآخرون في المؤسسة قادرين على القيام بدور الناصح المخلص وعلى إعطائك معلومات قيمة عن الطريقة التي تتعامل بها مع رئيسك.


    الف شكر للجميع الحديث لا ينتهي في هذا الموضوع وسنتواصل بتقديم كل النصائح والتوجيهات ...........عسى أن يتغير الوضع الراهن

    http://www.ngoce.org/*******/ni2327.doc

    0 Not allowed!






    اللهم لك الحمد حمداً كثيراً ولك الشكر شكراً كثيرا ، حمداً كما ينبغي لجلال


    وجهك وعظيم سلطانك ،،،


    لك الحمد ما أكرمك


    ولك الحمد ما أرحمك


    ولك الحمد ما أعظمك


    اللهم أننا نشهدك أننا نشتاق إليك فلا تحرمنا من لذة القرب منك في الدنيا ولا


    لذة النظر إلى وجهك الكريم في الآخرة


  5. [45]
    adnanmm
    adnanmm غير متواجد حالياً
    جديد


    تاريخ التسجيل: Nov 2006
    المشاركات: 9
    Thumbs Up
    Received: 0
    Given: 0
    جهد متميز حقا ولكن من الصعوبه تنفيذه في مجتمعنا العربي

    0 Not allowed!



  6. [46]
    الصناعي المهندس
    الصناعي المهندس غير متواجد حالياً
    مستشار تقنيات Just-in-Time
    الصورة الرمزية الصناعي المهندس


    تاريخ التسجيل: Aug 2006
    المشاركات: 297
    Thumbs Up
    Received: 0
    Given: 0
    الحقيقة التى نفتخر بها ان الاخت صناعة المعمار تقوم بتقديم الموضوع بشكل علمي واضح و سلس فلها كل التحية و التقدير و الاحترام

    بس انا ارغب في ان يتم النقد وتحليل المعلومات المطروحة من قبل المشاركين لكي نتحصل على مقترحات جديدة قد تكون مدخل لموضوع اخر او التطرق لتفاصيل اكتر في هدا الموضوع
    فعلى سبيل المثال في بند انواع السلطات فهي ثلاثة كما اوردت زميلتنا بس هل من تداخل بينها؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ و من يمنح الصلاحيات؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ و هل ممكن سحب صلاحيات اي مدير مؤسسة جزئيا او كليا مع احتفاضه بصفته الاعتبارية ( اي يبقى مدير )؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ ولكم جميعا تحياتى
    احببت فقط طرح بعض النقاط للمناقشة!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!

    0 Not allowed!


    اللهم اغفر لنا و لوالدينا وأرحمنا انك أنت خير الراحمين

  7. [47]
    عزمي الخليلي
    عزمي الخليلي غير متواجد حالياً
    عضو


    تاريخ التسجيل: Oct 2006
    المشاركات: 34
    Thumbs Up
    Received: 0
    Given: 0
    الاخت صناعة المعمار / المشرفة
    الف تحية
    ارجوا منك اذا امكن ان ترسلي لي هذا الموضوع لانني فعلا مهتم به على ال***** لانني للاسف لا اعرف كيف اقوم بتنزيل هذه المعلومات القيمة للاحتفاظ بها .
    الف شكر لك سلفا وبارك الله فيك
    تحياتي

    0 Not allowed!


    اسعد الله اوقاتك

  8. [48]
    شامخ طه محمود شتا
    شامخ طه محمود شتا غير متواجد حالياً
    جديد


    تاريخ التسجيل: Nov 2006
    المشاركات: 2
    Thumbs Up
    Received: 0
    Given: 0

    Exclamation الادارة علم وفن شامخ شتا

    ان عملية صناعة مدير ناجحا ليست بالعملية السهلة التي تنطوي علي تدريس امور و مواد ومتطلبات علم الادارة او رسم خطة من معايير وضوابط لاتباعها و السير عليها ولكن هناك جانب اخر هام للغاية يجب الاشارة الية الا وهو ان علم الادارة لا يمكن له العمل بكفاءة بدون فن في التطبيق
    الادارة في احد التعريفات لها ، هي فن تنفيذ الاعمال من خلال الاخرين
    ولهذا يجب ان يتمتع المدير الناجح بمهارات عديدة هي في الاساس غير مكتسبة ، هناك اناس لديهم الموهبة علي الادارة ، واخرون امضو سنوات عديدة في دراسة علوم الادارة ومع ذلك لم يصبحو مدراء اكفاء
    وعلي هذا الاساس لابد من توافر مجموعة من الصفات التي يتصف بها المدير الناجح
    1-الصفات الاجتماعية
    هذة الصفات تساعد المدير علي التعامل مع الاشخاص اى القدرة على اقامة علاقات طيبة تسهل في عملية تحقيق اهداف المنظمة
    2- الصفات الشخصية
    وهي الصفات الطبيعية التي تولد مع الشخص مثل الذكاء و القدرة علي الربط بين الامور والجرأة و الشجاعة بالإضافة الى القدرة علي تحليل الحاضر و التوقع للمستقبل
    3- الصفات الفنية
    وهي الصفات المرتبطة بالتعامل مع الاشياء المادية مثل الالات و الماكينات و المستلزمات و غيرها
    4-الصفات الادارية
    قدرة المدير علي التنبؤ بالامور المستقبلية لوضع الخطط اللازمة علي ضؤها واتخاذ القرارات بشأنها حيث ان لب عملية الادارة هو عملية اتخاذ القرار

    0 Not allowed!



  9. [49]
    صناعة المعمار
    صناعة المعمار غير متواجد حالياً
    عضو شرف


    تاريخ التسجيل: Sep 2005
    المشاركات: 1,365

    وسام الشكر

     وسام كبار الشخصيات

    Thumbs Up
    Received: 8
    Given: 0
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عزمي الخليلي مشاهدة المشاركة
    الاخت صناعة المعمار / المشرفة
    الف تحية
    ارجوا منك اذا امكن ان ترسلي لي هذا الموضوع لانني فعلا مهتم به على ال***** لانني للاسف لا اعرف كيف اقوم بتنزيل هذه المعلومات القيمة للاحتفاظ بها .
    الف شكر لك سلفا وبارك الله فيك
    تحياتي
    اهلا بك أخي الفاضل ويمكنك الرجوع الى المصدر الذي ذكرته سابقا

    http://www.mdcegypt.com/Site-Arabic/...troduction.asp

    او انسخ ما ذكر وانقله على برنامج الوورد Microsoft Word

    ايضا هناك مقالات كثيرة على الرابط التالي:

    http://www.ngoce.org/trainingskills.htm

    سأختار لكم بعضها ومن يلفته مقال منها اتمنى ان لا يبخل بالمشاركة

    ___________________________

    سأرد على الجميع لاحقا:)

    0 Not allowed!






    اللهم لك الحمد حمداً كثيراً ولك الشكر شكراً كثيرا ، حمداً كما ينبغي لجلال


    وجهك وعظيم سلطانك ،،،


    لك الحمد ما أكرمك


    ولك الحمد ما أرحمك


    ولك الحمد ما أعظمك


    اللهم أننا نشهدك أننا نشتاق إليك فلا تحرمنا من لذة القرب منك في الدنيا ولا


    لذة النظر إلى وجهك الكريم في الآخرة


  10. [50]
    صناعة المعمار
    صناعة المعمار غير متواجد حالياً
    عضو شرف


    تاريخ التسجيل: Sep 2005
    المشاركات: 1,365

    وسام الشكر

     وسام كبار الشخصيات

    Thumbs Up
    Received: 8
    Given: 0

    اهلا مستشارنا

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الصناعي المهندس مشاهدة المشاركة
    الحقيقة التى نفتخر بها ان الاخت صناعة المعمار تقوم بتقديم الموضوع بشكل علمي واضح و سلس فلها كل التحية و التقدير و الاحترام

    بس انا ارغب في ان يتم النقد وتحليل المعلومات المطروحة من قبل المشاركين لكي نتحصل على مقترحات جديدة قد تكون مدخل لموضوع اخر او التطرق لتفاصيل اكتر في هدا الموضوع
    فعلى سبيل المثال في بند انواع السلطات فهي ثلاثة كما اوردت زميلتنا بس هل من تداخل بينها؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ و من يمنح الصلاحيات؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ و هل ممكن سحب صلاحيات اي مدير مؤسسة جزئيا او كليا مع احتفاضه بصفته الاعتبارية ( اي يبقى مدير )؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ ولكم جميعا تحياتى
    احببت فقط طرح بعض النقاط للمناقشة!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!
    سنتناقش بهذه الفكرة لكن ما رأيك بالكلام التالي؟

    _____________________________________

    منح الصلاحيات


    ما هو منح الصلاحيات؟


    منح الصلاحيات هو عملية إعطاء الأفراد قدرات أوسع أو (سلطة) لممارسة التحكم وتحمل المسؤولية عن عملهم. وهذا يعني حمل الأفراد على إصدار أحكامهم الخاصة لصالح المؤسسة وعملائها. والغرض من منح الصلاحيات هو تحرير شخص ما من التحكم الشديد للتوجيهات والأوامر ومنحه حرية تحمل المسؤولية عن أفكاره وأفعاله وإطلاق العنان للموارد المختبئة والتي كانت ستظل محجوبة يصعب الوصول إليها.


    وتوفر منح الصلاحيات " متسع " أكبر للأفراد لاستخدام قدراتهم من خلال تمكينهم وتشجيعهم على صنع القرارات بالقرب من مواقع التأثير. [/CENTER]

    الأســاس


    أساس الاعتقاد أن منح الصلاحيات هو التوجه الصحيح نحو تطوير فاعلية المؤسسة حيث أن الأفراد الأقرب إلى المشكلة هم الأقدر على التوصل إلى حل لها بشرط أن يكون لديهم إطار عمل يمكنهم من خلاله اتخاذ القرارات.

    تولي السلطة في المؤسسة مانحة الصلاحيات


    الافتراضات التي تكمن وراء مفهوم المؤسسة مانحة الصلاحيات هي:

    الكفاءة – الاعتقاد بأنه من المتوقع أن يؤدي الموظفون عملهم في حدود كفاءتهم بأقل درجة من الإشراف.

    الثقة – من الضروري ألا تعتقد فقط في كفاءة الأفراد, ولكن أيضاً تثق في كيفية مواصلتهم عملهم.

    فريق العمل – قليل من المشاكل التنظيمية يمكن حلها عن طريق شخص واحد يعمل بمفرده, وبمعنى المعدل الهابط للتغيير والاضطراب أنه كلما ظهرت تحديات ومشكلات جديدة يجب أن يتجمع الأفراد معاً بطريقة طبيعية في فرص مرنة دون حواجز تفرضها الصفات الاعتبارية أو الدرجات الإدارية لحل المشكلة في إطار أهداف المؤسسة وقيمها. وتتماسك المؤسسة من خلال هذه الأهداف المشتركة.


    أسباب منح الصلاحيات

    1. الإسراع من عمليات صنع القرار وتوقيت رد الفعل.
    2. إطلاق قدرات الإبداع والتجديد لدى الموظفين.
    3. توفر درجة أكبر من الرخاء الوظيفي والتحفيز والإلتزام.
    4. منح الأفراد مزيداً من المسؤولية.
    5. تمكن الموظفين من اكتساب إحساس أكبر بالإنجاز في عملهم.
    6. تقليل تكاليف التشغيل من خلال حذف الخطوات الإدارية غير الضرورية, والتحكم في النوعية وفحص العمليات.

    تغيير مفهوم المؤسسة القائدة


    المؤسسة القائدة واحدة من المناطق التي تتمركز فيها صناعة القرار ويتم الاعتماد فيها على سلطة المديرين "لإنجاز المهام " وتعتقد الإدارة أنها دائماً ما تعرف الأفضل (مهما كانت بعيدة عن بيئة العمل أو الفئات المستفيدة) وتعتبر مساهمات فريق العمل أمر مسلم به أكثر منها محل ترحيب.

    وعلى العكس تستخدم المؤسسة مانحة الصلاحيات قدرات وحماسة موظفيها على نحو أفضل بكثير, ولديها إمكانية للتطوير باستمرار من خلال سلسة صغيرة وكبيرة من الخطوات يوم بعد يوم وعلى كافة المستويات, وتغذية التعلم من خبرتها لتحسن مستوى أدائها.

    والمؤسسة القائدة يمكن تشبيهها بالديناصور بعقليته الصغيرة العاجزة تصدر توجيهات إلى كيانها الضخم. والمؤسسة مانحة الصلاحيات أشبه ما تكون بسرب من الأسماك يتحرك بسرعة وتناغم وتوافق في الحال تحت العلامات المنتصبة.

    عملية منح الصلاحيات

    يمكن لعملية منح الصلاحيات أن تتحقق من خلال:

    1. الوسائل الهيكلية – التنظيم والعمل في مجموعات.
    2. سلوك أو أسلوب المديرين الفرادى.
    3. جدولة العون الذي يمكن أن يقدمه الموظفون في معالجة قضايا المؤسسة الحالية.

    منح الصلاحيات الهيكلية – التنظيمية


    من المحتمل أن يكون للمؤسسة مانحة الصلاحيات هيكل بسيط بأقل عدد من الدرجات الإدارية. ويعمل الهيكل متعدد الدرجات على تصفية المعلومات المتدفقة في اتجاهين كما يعرقل عملية صنع القرار من التغلغل داخل المؤسسة كما ينبغي.

    منح الصلاحيات الهيكلي – مجموعة العمل


    منح الصلاحيات يمكن تحقيقه في مستوى مجموعة العمل من خلال تنفيذ المبادئ التالية:

    1. يجب تنظيم العمل على أساس العمليات الرئيسية لتشغيل ( المهام الكلية ).
    2. الوحدة التنظيمية الأساسية يجب أن تكون مجموعة العمل الرئيسية ( من 4 إلى 20 فرد ).
    3. كل مجموعة عمل يجب أن تتضمن قائد مختار.
    4. يجب هيكلة الوظائف حتى يمكن لأعضاء مجموعة العمل بصورة شخصية تخطيط وتنفيذ وتقويم واحدة على الأقل من خطوات العملية.
    5. يجب أن تكون كل مجموعة عمل قادرة بصورة كاملة على تقويم أدائها في ضوء معايير التميز المتفق عليها.
    6. يجب أن تتاح لكل أعضاء مجموعة العمل الفرصة للمشاركة في عمليات التخطيط, وحل المشكلات, والتقويم الخاصة بالمجموعة.

    أسلوب الإدارة

    يمنح المديرون صلاحيات لأعضاء فرقهم ليس بالتخلي عن السيطرة, ولكن بتغيير أسلوب ممارسة هذه السيطرة, ويجب عليهم أن يتعلموا التفويض بصورة أكبر والسماح للأفراد والفرق بمساحة أكبر من التخطيط والتصرف ومراقبة أدائهم.

    الإنغماس في القضايا

    يمكِّن منح الصلاحيات من خلال دفع الأفراد لتطوير حلول بأنفسهم لقضايا محددة, ويمكن تنفيذ ذلك من خلال فرق مرتقبة لا تعمل فقط على اقتراح طرق بعينها أو من خلال عقد الآمال على أن شخص آخر
    سيفعل شيء ما, ولكن بحل المشكلة فعلياً من خلال القطاع الخاص بهم في المؤسسة, وفي ضوء الموارد التي يمتلكونها, والظروف التي يعملون في إطارها.


    القلوب والعقول

    يتعلق منح الصلاحيات بإشراك قلوب وعقول الأفراد معاً حتى يمكنهم انتهاز الفرص المتاحة أمامهم لزيادة مسؤولياتهم.

    وعلى مستوى الإدارة يتحقق ذلك من خلال الرؤية الاستراتيجية المشتركة والقيم المشتركة عبر المؤسسة, وتوفير الكفاءة والثقة اللتين من دونهما لا يمكن أن تعمل مؤسسة مانحة الصلاحيات.

    عشر سبل لمنح الصلاحيات للأفراد:


    1. التفويض بصورة أكبر.
    2. إشراك الأفراد في وضع الأهداف, ومعايير الأداء, واتخاذ قرارات بشأن إجراءات الأداء.
    3. السماح للأفراد والفرق بمساحة أكبر من التخطيط والعمل, ومراقبة أدائهم.
    4. إشراك الأفراد في تطوير حلول للمشكلات بأنفسهم.
    5. تشكيل فرق تدير نفسها بنفسها, وأخرى تضع أهدافها ومعاييرها, وتدير أدائها بنفسها.
    6. إعطاء الأفراد حرية في تقرير الاحتياجات التي يجب إشباعها.
    7. مساعدة الأفراد على التعلم من أخطائهم.
    8. تشجيع التنمية المستمرة حتى يمكن للأفراد أن ينموا في أدوارهم وبأدوارهم في آن واحد.
    9. شارك أفراد فريقك في رؤيتك وخططك.
    10. امنح الثقة للأفراد وعاملهم كناضجين.

    0 Not allowed!






    اللهم لك الحمد حمداً كثيراً ولك الشكر شكراً كثيرا ، حمداً كما ينبغي لجلال


    وجهك وعظيم سلطانك ،،،


    لك الحمد ما أكرمك


    ولك الحمد ما أرحمك


    ولك الحمد ما أعظمك


    اللهم أننا نشهدك أننا نشتاق إليك فلا تحرمنا من لذة القرب منك في الدنيا ولا


    لذة النظر إلى وجهك الكريم في الآخرة


  
صفحة 5 من 10 الأولىالأولى 1 2 3 4 56 7 8 9 ... الأخيرةالأخيرة
الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

عرض سحابة الكلمة الدلالية

RSS RSS 2.0 XML MAP HTML