بسم الله الرحمن الرحيم



عمارة السلام
شارع الثورة
كركوك/العراق
موبايل: 07701252600
كي لا ننساهم
حمله منظمة كتاب بلا حدود الدولية/ فرع العراق لدعم
عائلات شهداء الإعلام

طريق الحق والكلمة الصادقة، لابد أن تصطبغ بدماء الصادقين، تلك ضريبة يتحتم عليهم دفعها، أو هو رد ذوي الآذان اللا واعية على العقول النيرة. لا فرق بين الحالتين، ففي كلتاهما نرفع فوق أكتافنا نعوش أحبةٍ، ضحوا بالنفيس وجادوا بالنفس، من أجل أن ينطقوا بكلمات تسمعها آذان واعية.
لقد شهد عصر العراق الجديد، نهضة بالغة الوضوح في عالم الإعلام، تبناها أصلاء من بلدٍ عريقٍ، فنجحوا في صناعة عالمهم الحر الهادئ، وسط ضجيج المدافع، وجلجلة المتفجرات، فما كان إلا أن يقدموا كوكبةً من الأبطال، رجالاً ونساءً، ليعبدوا الدرب الوعر بدمائهم الزكية ولتفوح أنفاسهم الطاهرة في أجواء الحرية، فانطلقت القافلة لتحلق بمن سبقها وترشد من يلحقها.
قطعاً إن لهؤلاء الأبطال أحبةً، تركوهم من ورائهم؛ أبناء وزوجات وأمهات، فكان من الواجب الإنساني أولاً، والأخلاقي ثانياً، أن نكرمهم بعد رحيلهم، بأن نكفكف الدمعة عن مُقلٍ منكوبةٍ ونشد آزاراً واهنةً؛ لعلنا بهذا، نرد النزر اليسير من جميل أبطالنا، ونفي بالقليل من دينهم.
من أجل ذلك؛ ارتأت منظمتنا (منظمة كتاب بلا حدود/ العراق)، أن تفتح صندوقاً لجمع التبرعات من الشرفاء في كل مكانٍ، لتصب من بعد ذلك فرحةً في قلوبٍ كليمة، وتصنع بسمةً على شفاهٍ حزينةٍ، فتذهب هذه التبرعات إلى ذوي شهداء الإعلام.
إننا نرحب بمشاركة أية منظمة إنسانية، أو جهة تخصصية، تسهم في تطوير الحملة وترقى بها. وستنشر أسماء المتبرعين، في وسائل الإعلام المحلية والعالمية، وسيمنحون شهادات تقديرية، عرفاناً من المنظمة بصنيعهم، ويمنح المتميزون من المتبرعين، عضوية الشرف في المنظمة.
ختاما...ً لنتذكر قول المصطفى صلى الله عليه وآله وسلم: (من فرّج عن مؤمنٍ كُربةً من كُرب الدنيا؛ فرّج الله بها عنه، كُربةً من كُرب الآخرة).


قيس جمعة الرضواني
رئيس مجلس ادارة منظمة كتاب بلاحدود
فرع العراق
qaesjuma1***********

009647701252600