دورات هندسية

 

 

تأثير التطور العمراني الحديث على التراث العمراني في الإمارات - حالة دراسية الجزاء 1

النتائج 1 إلى 5 من 5
  1. [1]
    شنكوتي
    شنكوتي غير متواجد حالياً

    عضو فعال

    تاريخ التسجيل: Jul 2006
    المشاركات: 54
    Thumbs Up
    Received: 0
    Given: 0

    تأثير التطور العمراني الحديث على التراث العمراني في الإمارات - حالة دراسية الجزاء 1

    سوف نتطرق الى الموضوع عن طريق خمس اجزاء ولكي تعم الفائدة الرجاء التعليق وكتابة مراجع وتكون بداية انطلاق لهذا العلم من هذا المنتدى واتمنى من المشرفين ان يكون موضوع الاسبوع لكي تعم الفائدة
    المعالم المعمارية هي إفراز طبيعي للتفاعلات الحضارية و السياسية و الاقتصادية و الاجتماعية فى كل مرحلة، منذ فجر التاريخ حتى العصر الحديث."

    التطور العمرانى هو مظهر من مظاهر التطور الانسانى فى العصر الحديث، مثلما كان فى كافة عصور التاريخ، حيث تأثرت البيئة العمرانية باحتياجات كل مرحلة من مراحل التطور الانسانى و تغيرت تبعا لتغيرها. و ما يعتبر اليوم تراثا معماريا كان فى الماضى جزءا من الحياة اليومية مثله مثل ما ننتجه اليوم من مبانى و من منشآت. وقد تأثر التراث العمرانى بالتطور العمرانى فى العصر الحديث تأثيرا غير مسبوق نظرا لسرعة و شدة التطور الانسانى خلال هذا القرن بصورة لم تحدث فى التاريخ من قبل.


    -التطور الانسانى فى العصر الحديث و تأثيره على التراث العمرانى:

    مرت الانسانية خلال القرن الحالى بالعديد من التغيرات المتلاحقة التى احدثها ظهور الصناعة و الماكينة كجزء اساسى من الحياة اليومية للانسان. و ظهرت السيارة و وسائل المواصلات المختلفة التى يسرت الحركة و التنقل من مكان الى مكان. و قد ساعد ذلك الانسان على التعرف على اساليب حياة مختلفة كانت مجهولة بالنسبة له من قبل. و اقبل الناس على حياة الحضر و حلت المدن و المناطق الحضرية محل المناطق الريفية و البدوية حيث انتشرت الخدمات المركزية و النظم الادارية و الصحية.

    انتقل الانسان بعد ذلك الى حياة الحداثة و الاعتماد على الميكنة فى الانتاج و الحياة اليومية و ظهرت وسائل الاتصال و الاعلام لتغير من اسلوب الحياة حتى فى المناطق النائية. و تعيش الانسانية مرحلة جديدة مختلفة تماما عن سابقتها يطلق البعض عليها "عصر ما بعد الحداثة" تتميز بتوافر وسائل الاتصال و الحاسب الالى و تبادل المعلومات، فأصبح العالم كله "قرية صغيرة" يتبادل افرادها المعلومات دون التأثر بالابعاد الجغرافية و المادية. و يمكن تلخيص المراحل التى مرت بها الانسانية فى العصر الحديث بأنها :

    الصناعة - التحضر - الحداثة - المعلومات
    Industrialization - Urbanization - Modernization - Information

    -لماذا الحفاظ على التراث العمرانى؟

    شهدت الانسانية خلال القرن الحالى العديد من الحروب المدمرة التى اظهرت مدى ضعف التراث العمرانى و الانسانى عامة امام القوة التدميرية للاسلحة و الحروب. و باختفاء العديد من المبانى الاثرية اثناء الحرب العالمية الثانية بدأ الانسان يدرك اهمية العمل على الحفاظ على التراث العمرانى من الفناء. فبالرغم من تأثير الزمن و التآكل الطبيعى و تأثير الكوارث الطبيعية من زلازل و فيضانات و خلافه على التراث العمرانى فان تأثير الانسان على التراث العمرانى كان افدح و اكبر. كذلك اثرت التكنولوجيا فى تسهيل التطور العمرانى السريع و اختفاء العديد من المبانى و المناطق الاثرية لافساح الطريق للطرق و المشروعات العامة و الصناعية الكبيرة. و ساهمت الصناعة فى زيادة التلوث البيئى للهواء و المياه مما اثر تأثيرا مباشرا على التراث العمرانى. فبالاضافة للتلوث الناتج من عادم السيارات انتشرت مداخن المصانع تنشر فى الهواء الملوثات التى تؤثر على الانسان و الجماد معا.

    اصبح الحفاظ على التراث العمرانى مسئولية تاريخية انسانية تساهم فى الابقاء على معالم الماضى لكى يراها ابناء المستقبل. فمنذ ان وعى الانسان الحتمية التاريخية للماضى و الحاضر و المستقبل حاول تسجيل حاضره و الحفاظ على ماضيه ليراه المستقبل. و اصبح التراث العمرانى يعكس الهوية الحضارية للانسان: ماضيه و حاضره و مستقبله. و مع استمرار الغزو الثقافى للحضارات الغربية فى العالم الثالث اصبح الحفاظ على الهوية الحضارية من خلال الحفاظ التراث العمرانى هدفا اساسيا.


    -إشكالية الحفاظ على التراث العمراني؟

    بالرغم من اتفاق الجميع على اهمية الحفاظ على التراث العمرانى الانسانى الا ان محاولات الحفاظ على التراث العمرانى تتعسر فى مواجهة احتياجات التطوير العمرانى الحديثة. فبحساب الكلفة الاجتماعية والكلفة الاقتصادية والكلفة الثقافية لمشروعات الحفاظ و مقابلتها بالكلفة الاجتماعية والكلفة الاقتصادية والكلفة الثقافية لمشروعات الاسكان او التعليم او الصحة نجد الاخيرة تختار على حساب مشروعات الحفاظ و خاصة فى دول العالم الثالث الفقيرة. و يجد المسئولين انفسهم امام تساؤلات عدة منها: الحفاظ ام توفير مساكن افضل و خدمات امثل؟ الحفاظ ام التطور؟ الحفاظ ام الحداثة؟

    و عندما تتعارض - كما يحدث فى فى كثير من الاحيان - احتياجات التطوير نحو الحضارة الحديثة مع اتجاهات الحفاظ على التراث العمرانى، عندها يعتبر البعض الحفاظ عائق للتقدم و الارتفاع بمستوى الاحوال المعيشية لافراد المجتمع. فى واقع الامر يعتبر الاهتمام باحتياجات الحاضر على حساب التراث الانسانى يعتبر من الاخطاء الجسيمة التى ارتكبتها الانسانية فى كثير من العصور. فالسبيل الوحيد للمعاصرة الصادقة هو ادماج تراث الماضى الاصيل فى الواقع المعاصر.

    مع زيادة الظواهر المحيطة بنا التى تعتبر شواهد على الماضى تزداد اشكالية الاختيار بينها. فحتى الظاهرة الحديثة يمكن اعتبارها تستحق الحفاظ عليها كدفاع ضد التغير السريع فى التكنولوجيا او كرمز من رموز الهوية الثقافية او الاثنين معا.

    و تتبقى مشكلة الاختيار بين موروثات التراث و ما تركه السلف من القضايا التى تحير المختصين على كافة المستويات. فكما هو معلوم للجميع ليس كل ما ترك السلف يستحق الحفاظ عليه. فاما ان يكون التراث ذو مكانة تاريخية خاصة او ذو اهمية معمارية او تصميمية او ابداعية خاصة او متفردا لا يوجد منه الكثير و الا يصبح الحفاظ على التراث عمل بلا هدف حقيقى. و كذلك فان المعايير الجمالية تتطور باستمرار. فالمعالم التى كانت تعتبر تاريخيا او انسانيا معالم متميزة تتغير مع الزمن و تصبح غير متميزة فى عصر آخر و بالتالى تفقد اهميتها التراثية.
    يتبع إن شاء الله...!

  2. [2]
    احمد حسني رضوان
    احمد حسني رضوان غير متواجد حالياً
    عضو متميز


    تاريخ التسجيل: May 2006
    المشاركات: 804
    Thumbs Up
    Received: 17
    Given: 0
    الموضوع شيق جدا ، ويحتاج لمناقشات ومداخلات عديدة ، وانا ادعو الاخوة الاعضاء والمتخصصين منهم في هذا المجال للمشاركة ، وياحبذ لو اثروا المنتدي ببعض الامثلة والنماذج التوضيحية للاسترشاد والتعلم، كما أدعوا كل من يشارك ان يخبرنا عن مراجعه - حتي لو كانت رأي شخصي أو انطباع - حتي يمكن الاستفاده من تلك المناقشة العلمية الجادة بشكل ايجابي.

    0 Not allowed!



  3. [3]
    ضرغام العبدلي
    ضرغام العبدلي غير متواجد حالياً
    جديد


    تاريخ التسجيل: Sep 2006
    المشاركات: 2
    Thumbs Up
    Received: 0
    Given: 0
    أخي العزيز وشريكي في نفس الهم الذي اعاني منه خلال هذه الفترة حيث اني من مدينة ذات طابع عمراني تراثي وديني وذو بنية حضرية يحمل في طياته الكثير من المعالم والموروثات ذات التراثية ... الخ . الا ان هذا الموضوع الشيق والممتع لابد فيه نوع من الموازنة بين طرفين متناقضين ومتطرفين، الطرف الأول هو الحفاظ الجامد لكل ما هو قديم حتى وان كان لايحمل قيمة معنوية (كأن يمثل حدث زماني مهم في فترة معينة ) أو قيمة جمالية معمارية ترمز الى ذكاء المعمار القديم باستخدام الوسائل المتاحة للتكيف البيئي او الاجتماعي وغير ذلك. والطرف الآخر هو اهمال القديم والتطلع نحو كل ما هو متطور وكل ماهو جديد عن طريق رؤية العالم المتطور ومحاولة التقليد لكل او لبعض ما فيه، وادارة الظهر لما يملكه من جذور وتراث . ان كل طرف يدفع الطرف الآخر با يتطرف لرأيه. والمصيبة اذا كان من يملك زمام الامور في اتخاذ القرار من أحد هذين الطرفين .
    انا مهندس معماري من العراق/ ومن محافظة كربلاء تحديدا
    وحاليا طالب دراسات عليا / التخصص - نظرية عمارة وعمارة اسلامية
    الاسم / حيدر ناجي

    0 Not allowed!



  4. [4]
    ابوصـــــالح
    ابوصـــــالح غير متواجد حالياً
    عضو شرف
    الصورة الرمزية ابوصـــــالح


    تاريخ التسجيل: Dec 2003
    المشاركات: 913

    وسام الشكر

     وسام كبار الشخصيات

    Thumbs Up
    Received: 8
    Given: 0
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    موضوع شيق يستحق بجدارة ان يكون موضوع الاسبوع ...
    في انتظار الجزء الثاني والبقية ... اتفق معك تماما بان العمارة هي نتاج حضارة مجتمع وهي مرآه لحال مجتمعه من جميع النواحي الاقتصادية والاجتماعية والسياسية...الخ
    ان عزف الناس عن التمسك بالموروثات الثقافية والحضارية والعمرانية، واتجهوا الى شيء آخر فهذا دليل قوي على قوة ما انجذبوا اليه واستغناؤهم عن موروثاتهم. وهنا يكمن السؤال هل هم استغنوا ام انهم مبهورين بالجديد اكثر من امبهارهم بالموروث؟ في النهاية صراع الحضارات جزء لا يتجزء من هذا الموضوع فقوة الحضارة تؤثر على مقلديها و تؤثر على المعجبين بها.

    كان رأي شخصيا..

    0 Not allowed!


    رجاءً فلنكتب بلغة عربية مفهومة للجميع، وندع اللهجات المحلية


  5. [5]
    aichakh
    aichakh غير متواجد حالياً
    جديد


    تاريخ التسجيل: Jun 2013
    المشاركات: 3
    Thumbs Up
    Received: 0
    Given: 0

    رد: تأثير التطور العمراني الحديث على التراث العمراني في الإمارات - حالة دراسية الجزاء 1

    انا طالبة في اختصاص هندسة تراث معماري وعمراني في الصحراء وقد استفدت كثيرا من هذا الموضع واشكرك على هذا الاهتمام بمثل هذه المواضيع التي ينقص مجتمعنا الحالي من قيمتها واهميتها لذلك علينا نحن المحتكون بهذا المجال ان نقوم بالتحسيس والتوعية البناءة وذلك بابراز اهمية هذا التراث في تاريخنا وحضارتنا وتطور حاضرنا ومستقبلنا فلا حاضر ولامستقبل لامة بدون ماضي

    0 Not allowed!



  
الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

عرض سحابة الكلمة الدلالية

RSS RSS 2.0 XML MAP HTML