دورات هندسية

 

 

مكانة السُّنة في الاسلام

النتائج 1 إلى 4 من 4
  1. [1]
    Bilal 77
    Bilal 77 غير متواجد حالياً

    عضو فعال

    تاريخ التسجيل: Sep 2006
    المشاركات: 99
    Thumbs Up
    Received: 1
    Given: 0

    مكانة السُّنة في الاسلام

    الحلقة الاولى
    تعريف بالسنة
    الحمد لله رب العالمين،والصلاة والسلام على خاتم النبيين وعلى آله وصحبه اجمعين وبعد:
    فقد قال عليه الصلاةوالسلام((اني تارك فيكم ما ان تمسكتم به لن تضلوا بعدي كتاب الله وسنتي))(1)،وقال عليه الصلاةوالسلام(...،فعليكم بسنتي وسنة الخلفاء الراشدين المهديين،...) الحديث.
    معنى السنة اصطلاحا: يراد بالسنة عند علماء الشرع من محدثين واًصوليين وفقهاء هوماثبت عن النبي عليه الصلاة والسلام من قول او فعل اوتقرير وبعضهم زاد: اًوصفة.
    ومكانة السنة في الاسلام عظيمة لانها تاتي في المرتبة الثانية بعد القرآن ، لان اول اصول الدين هو القرآن والاصل الثاني هو سنة النبي صلى الله عليه وسلم،وقد اوصى النبي صلى الله عليه وسلم بهذين الاصلين العظيمين (اني تارك فيكم ما ان تمسكتم به...الحديث)،وذلك لان السنة النبوية وحي من الله تعالى (وما ينطق عن الهوى ل{3}ان هو الا وحي يوحى{4})،والرسول عليه الصلاة والسلام بلغ هذا الوحي للناس فيما امر به ونهى عنه.
    يتبع لطفاً

  2. [2]
    Bilal 77
    Bilal 77 غير متواجد حالياً
    عضو فعال


    تاريخ التسجيل: Sep 2006
    المشاركات: 99
    Thumbs Up
    Received: 1
    Given: 0
    الحلقة الثانية
    اهمية السنة
    تتجلى اهمية السنة حيث انها تفسير للقران وتبيين له،فتفصل مجمله،وتقيد مطلقه،وتخصص عامه، وقد تنسخ بعض احكامه ، وقد تاتي باحكام زائدة
    على ما في القران قال تعالى
    (وانزلنا اليك الذكر لتبين للناس ما نزل اليهم) ،فالسنة بيان للقران كما قال تعالى (وما ارسلنا من رسول الا بلسان
    قومه ليبين لهم)

    ومن امثلة هذا البيان :
    1. امر الله عز وجل بالصلاة في القران لكنه لم يبين عدد ركعات الفجر والظهر والعصر والمغرب والعشاء بل امر بها مجملا
    (واقم الصلوة ان الصلوة
    تنهى عن الفحشاء والمنكر)

    وكذلك لم يبين مواقيتها وانما ذكرها ذكرا مجملا
    (اقم الصلوة لدلوك الشمس الى غسق الليل وقران الفجر ان قران الفجر كان مشهودا) ،
    والذي بين هذا الاجمال هي سنة الرسول صلى الله عليه وسلم فقد قال
    (صلوا كما رايتموني اصلي) ، فبين لنا من خلال احاديثه الشريفة وما ورد عنه
    الصلاة (عددا،ووقتا ،وصفة).
    2. ومثل الصلاة الزكاة فقد امر الله جل وعلا بالزكاة في القران ،فكيف نعرف الاموال التي تجب فيها الزكاة ؟
    هذه المعرفة لاتمكن الا بالسنة،وقد بين النبي عليه الصلاة والسلام الزكاة ،وانها تجب في الذهب والفضة والحبوب والثمار وبهيمة الانعام وعروض
    التجارة الخ... ،كما بين المقدار الذي يؤخذ منه الزكاة،
    فلولا وجود السنة النبوية ما عرفنا كيف نزكي ،فالسنة النبوية بينت المقادير والاصناف والوقت الذي تجب فيه الزكاة .
    3. وكذلك الصيام والحج وباقي الاحكام فقد بين تعالى وجوبها والسنة بينت الاركان والشروط والواجبات المتعلقة بهذه الاحكام

    0 Not allowed!



  3. [3]
    Bilal 77
    Bilal 77 غير متواجد حالياً
    عضو فعال


    تاريخ التسجيل: Sep 2006
    المشاركات: 99
    Thumbs Up
    Received: 1
    Given: 0
    الحلقة الثالثة
    طاعة الرسول من طاعة الله
    لقد امرنا الله جل وعلا بطاعة الرسول صلى الله عليه وسلم ،واخبر ان من اطاع الرسول فقد اطاع الله ،فقال تعالى (من يطع الرسول فقد اطاع الله)
    ومن طاعة الرسول امتثال ما يثبت عن النبي عليه الصلاة والسلام من السنة والعمل بذلك ، قال تعالى
    (وما آتيكم الرسول فخذوه وما نهيكم عنه فانتهوا)
    فامر الله تعالى باخذ كل ما آتانا الرسول عليه الصلاة والسلام من الاوامر والنواهي والتشريعات ، وان ننتهي عن كل ما نهانا الرسول عليه الصلاة والسلام .
    وجاء امر الله تعالى بطاعة الرسول عليه الصلاة والسلام بصور متعددة فتارة يقرن الله تعالى طاعة الرسول بطاعته كقوله تعالى
    (يا ايها الذين امنوا
    اطيعوا الله واطيعوا الرسول واولي الامر منكم)
    وتارة يذكر طاعة الرسول منفردة(واقيموا الصلوة وءاتوا الزكوة واطيعوا الرسول لعلكم ترحمون).

    0 Not allowed!



  4. [4]
    Bilal 77
    Bilal 77 غير متواجد حالياً
    عضو فعال


    تاريخ التسجيل: Sep 2006
    المشاركات: 99
    Thumbs Up
    Received: 1
    Given: 0
    الحلقةالاخيرة
    الوعيد لمن خالف السنة
    وقد توعد الله سبحانه الذين يخالفون سنة النبي عليه الصلاة والسلام فقال(وما آتيكم الرسول فخذوه وما نهيكم عنه فانتهوا واتقوا الله ان الله شديد العقاب) وقال عليه الصلاة والسلام(كلكم يدخل الجنة الا من ابى،فقالوا يارسول الله ومن يابى ؟قال من اطاعني دخل الجنة ومن عصاني فقد ابى). وقال تعالى متوعدا المخالفين باحد امرين (فليحذر الذين يخالفون عن امره ان تصيبهم فتنة او يصيبهم عذاب اليم) ، فالامر الاول :هو الفتنة في القلب فيزيغ عن الحق ،والامر الثاني:هو عذاب اليم ،العذاب في الدنيا يكون بالقتل او الامراض والهلاك،وفي الاخرة هونار جهنم والعياذ بالله.
    والله اعلم.
    الموضوع منقول وباختصار شديد من محاضرة (مكانة السنة في الاسلام ) لفضيلة الشيخ د.صالح بن فوزان الفوزان .

    0 Not allowed!



  
الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

عرض سحابة الكلمة الدلالية

RSS RSS 2.0 XML MAP HTML