رأيت بعينى في مصنع السماد أثناء فترة تدريبي الطلبه وحتي المهندسين المصريين يتسولون المعلومه
من الخبيرالإيطالي أثناء العمره وكتر خيره كان بيقول بس الخبير الألماني طردنا بره بره بس بالالماني
ولا حول ولا قوة الا بالله