كثير من الجيران هم من السنه والشيعه وهم على هذا من سنين ولكن هذا لا يعجب ايران ونيتها التوسعيه واقول صراحة ان لأمريكا واسرائيل اهداف علنه ومحدده في النفط والارض ولكن ايران اهدافها ما زالت خفيه ودوافعها مازالت خفيه ولا احد يعلم ما مصلحة ايران في تهديم لبنان مثلا ؟؟ او غزه ؟؟ وان في اتحاد هؤلاء الثلاثه في العراق لأمر خطير جدا
وادعوك لأن تقرأ هذا الخبر المنشور في وكالة حق ولك ان تتأكد منه لأنه خبر صحيح وهذه ليست اول مره
الخبر كما منشور في الموقع :

القاء القبض على عنصر من جيش المهدي يحاول تفجير حسينية في مدينة الحرية عدد القراء : 381 .





حق – خاص

تكمن حراس من اهل السنة في منطقة ابو جفات في مدينة الحرية قرب جامع النداء من القاء القبض على عنصر مسلح يستقل دراجة نارية كان يحاول رمي قنبلة على حسينية المنتظر القريبة من الجامع.
وقال شهود عيان ان المسلحين بعد ان القوا القبض على هذا العنصر وحققوا معه تبين انه من عناصر جيش المهدي قادم من منطقة الشعلة وكان يهدف الى تفجير الحسينية بقصد احداث فتنة في المنطقة.
وأوضح شهود العيان ان الحراس قاموا بعد ذلك بتسليم المسلح إلى إمام الحسينية الذي قام بدوره بتسليمه الى الحرس الوطني . علما ان الحسينية تتبع مرجعية السيستاني .

الاحد 3/ 9/ 2006

لذا ادعوكم كشيعه عرب ان تنظرو الى ما فعلت ايران بالعرب في الاحواز وما هو مصيرهم ومصير ابنائهم ولتتخذوه عبره لكم
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته