1. A modern day definition sees architecture as addressing aesthetic, structural and functional considerations. However, looked at another way, function itself is seen as encompassing all criteria, including aesthetic and psychological ones.


إن فكرة الوظيفة مشكلتها الظاهرة تحمل معها مرونة عالية فهي مشتقة من العمائر القديمة التي تعتمد على إبراز الجمال من خلال الهيكل الإنشائي ووظيفة المبنى.
أساس أي عمل معماري هو الوظيفة وبنية كافة العمائر القديمة لغرض وظائف تحوي الجمال والمتانة.
الشكل يتبع الوظيفة هذا التوجه يرجع لسكان عصر الكهوف ويظهر في العمارة الكلاسيكية _المعماري فيتروس_شكل أي منشأ يستخلص من وظيفة.
وتتسم مجموعة الحركات المعمارية المتنوعة التي اصطلح على تسميتها بالعمارة الحديثة بقدر كبير من المفاهيم الجديدة للوظيفة والشكل مما ثار حيزا واسعا من النقاش المهني.
ومن أهم ما جاء به رواد العمارة فيما يتعلق بالوظيفة والشكل.
لوكوربوزيه: ضرورة تقييم المبنى إلى جانب الوظيفة........ مشيرا إلى أن الوظيفة هي رائعة إذا ما أنتجت شكلا جميلا.
الآلة تكون تكون ناجحة إذا أدت وظيفتها بإتقان كذلك المبنى إذا أدى وظيفته بإتقان.
فرانك لود رايت: العمارة لابد أن تخضع لحياة وليس أن تفرض على الإنسان, أي ربط الشكل بالوظيفة.
هار ينغ: المباني العضوية لا تعتمد على نقل الأشكال من الطبيعة وإنما كما هو الحال في الطبيعة فالأشكال من الطبيعة أي الأشكال تنموا من الوظيفة.
آمن الوظيفيون بضرورة إنتاج عمارة تقترب من الأشكال الملائم "Form fitting architecture" مؤكدين على أن الشكل الذي يتبع الوظيفة ينتج أوتوماتيكيا الشكل الجميل.
الشكليون:
الاهتمام بالشكل العام للمبنى على حساب الوظيفة لاستنادها على عنصر التقنية لاستخدام الشكل في عدة وظائف ويتأتي الجمال في روح الاستخدام.
الاهتمام بالوظيفة هي أهم ما جاءت به العمارة الحديثة فالوظيفة هي العامل الأساسي لراحة المستعمل ونجاح المبنى, ولا يقوم أي مشروع إلا بالاحتياج لوظيفة ما.
والاهتمام بالشكل دون الوظيفة سيخلق خلل للمستعملين ويصبح المبنى غير مريح, وبالتالي غير اقتصادي وفاقد للجمال المعنوي له ويصبح المبنى كالتحفة للاستمتاع البصري ويبتعد عن التعريف السائد للعمارة وهي أم الفن النفعي.