دورات هندسية

 

 

المقاومة هى الحل

النتائج 1 إلى 5 من 5
  1. [1]
    الصورة الرمزية محمد عبد الفتاح ب
    محمد عبد الفتاح ب
    محمد عبد الفتاح ب غير متواجد حالياً

    عضو فعال

    تاريخ التسجيل: Jul 2006
    المشاركات: 93
    Thumbs Up
    Received: 0
    Given: 0

    المقاومة هى الحل

    نعم يا عم عطا الله .. المقاومة هي الحل ـ الشيخ سعد الفقي
    الشيخ سعد الفقي : بتاريخ 14 - 8 - 2006 عمي عطا الله .فلاح بسيط. لا يعرف من العربية إلا اسمه وهو في العقد الثامن من عمره إلا أنه ومنذ عرفته متابع جيد لنشرات الأخبار عبر الراديو الترانزستور الذي يحتفظ به منذ بداية الستينات وقد عودني عند مقابلته التي أحرص عليها من حين لأخر أن يمطرني بعدة تساؤلات واستفسارات وكلها تقريبا تدور حول واقعنا الاجتماعي والحياتي وهموم تعتري امتنا العربية والإسلامية. منذ أيام قابلني الرجل وكعادته قال: أخبارك، قلت له: الحزن يعتصرني، لبنان البلد العربي الشقيق يقف وحيدا فريدا وقد تخلى عنه القريب البعيد حتى الأصدقاء لم يرحموا مقاومته فقذفوه بالحجارة فقال لا تحزن فقد تعلمنا أن المنح تأتي من المحن وأن بعد العسر يسرا فالحقوق حتما ستعود فقلت له مستغربا، وكيف تعود؟ الأنظمة العربية جميعا إلا من رحم ربي ارتمت طوعا أو كرها في أحضان الصهاينة وكلهم يسبحون بحمد الأمريكان والجيوش العربية خرجت من الخدمة. فقال لي: الحمد لله لقد قصرت المسافة ألم يقولوا أن جيش إسرائيل لا يقهر. قلت نعم وزادوا أيضا أن بينهم وبين أبناء عمومتهم الصهاينة العهود والمواثيق التي لا يمكن الالتفاف حولها أو نقضها. قلت هكذا قالوا. قال: يا بني حكامنا يؤمنون بالمثل الشعبي (الباب اللي ييجي منه الريح سده وأستريح).
    وبعدين يا عم عطا الله: قال الحمد لله جيشهم انتهى عمره الافتراضي. قلت فهمني أكثر. قال أنا سمعت من المحللين العسكريين أن جيش إسرائيل نظامي يصعب قهره وهزيمته ولو اجتمعت كل الجيوش العربية لأنهم قالوا: أنه أكثر تسليحا وقدرة وعندهم مالا يعد ولا يحصي من الطائرات والدبابات والصواريخ. وطالباتهم مجابة في الحال عند الأمريكان. وكل ده كويس لكن الجديد يا مولانا. أن جيش إسرائيل فاشل وغير مؤهل للتصدي للمقاومة والدليل ما نراه في جنوب لبنان.
    فقد سقطت فزورة الجيش الذي لا يقهر وخرست ألسنة المتأمركين الذين صدعونا بالقدرات التي تلاشت على أيدي المقاومة الإسلامية. وأنا سمعت بوداني اللي هيكلها الدود وبالتحديد من إذاعة إسرائيل إنهم غير مدربين على حرب العصابات وتصفية المقاومة. والموضوع انكشف وبان وعلى الحكومات العربية أن تجتمع في اقرب فرصة ليس من أجل وضع استراتيجية للدفاع عن لبنان ولكن من أجل تسريح جيوشها ويمكن أن تبيع أسلحتها في سوق الخردة أو الكانتوا. وبالمناسبة: سألت عمي عطا الله: ما المقصود بالجيش النظامي؟ قال: أنا باسمع كده وخلاص وقد وعدني أن يكون الجواب الشافي عند ولده الأكبر والذي التحق بالخدمة العسكرية. عمي عطا الله صمت برهة من الوقت. ثم قال يا للأسف لقد كان ولدى في سلاح الأمن المركزي (أبو شومة) وطوال خدمته نال شهرة واسعة بين زملائه وقادته فقد عرف بقسوته في وأد المتظاهرين وفض الإعتصامات وهو على رواية والده كان ينفذ الأوامر بكل دقة وهو في تنفيذها لا تأخذه في الحق لومة لائم ولو كان المتظاهر ذوي قربي. ومرة سأله ولده والكلام مازال لعمي عطا الله .. هو حرام ضرب المتظاهرين؟ فقال له يا بني من قال لا أدري فقد أفتى. على العموم سوف أسأل عمك الشيخ والحمد لله أنه لم يسألن.
    عمي عطا الله كعادته عندما يتشعب الحديث. قال: نرجع لموضوعنا تاني. أنا عندي يقين إن الحقوق حتما ستعود لأصحابها والغائب أيضا لابد له من عودة والمقدسات أيضا سوف تحرر.
    قلت وكيف يتحقق ذلك ونحن نعيش حالة من الهوان والخزي والعار.
    قال: إذا تحققت هذه الأمور:
    1ـ أن يرفع الملوك والرؤساء العرب أيديهم عن قضايانا وهمومنا.
    2ـ أن يقوموا بتسريح الجيوش التي انتهى دورها وعمرها الافتراضي.
    3ـ إتاحة الفرصة أمام الشباب الإسلامي لمقاومة الصهاينة والأمريكان.
    عندها سوف يكون النصر حليفنا لأنهم يمتلكون الإيمان والإرادة والعزيمة علاوة على أقوى أسلحة الدمار الشامل والتي نراها في (الاستشهاد) وكفاهم فخرا أنهم سيجدون في الجنة مالا عين رأت ولا أذن سمعت ولا خطر على قلب بشر.
    فالمقاومة يا بني وحدها دون غيرها هي الحل .
    منقول عن جريدة المصريون الإلكترونية
    www.almesryoon.com

  2. [2]
    atawneh
    atawneh غير متواجد حالياً
    عضو


    تاريخ التسجيل: Feb 2005
    المشاركات: 24
    Thumbs Up
    Received: 0
    Given: 0

    Angry

    السلام عليكم

    نعم المقاومة هي الحل و ليس إستجداء الأمم المتحدة و مجلس الأمن الذي أصبح أداة إستعمارية بيد إسرائيل و أمريكيا و معظم القررات التي صدرت عن مجلس الأمن خلال العشرين السنة الماضية هي ضد الشعوب الإسلامية و تكريس الإستعمار الغربي في العالم الإسلامي
    وأزيد على ما ذكر حل الحكومات العربية و دعوة الحكام و الرؤساء العرب الى الرحيل إننا حتى لا نريدهم أن يقيموا بيننا بعد أن إصبحوا إحدىأدوات الإستعمار وإصبحوا عائقاً في سبيل نهضة سياسية وإجتماعية و إقتصادية و علمية حقيقية للشعوب العربية كرسوا فينا سياسة فرق تسد و سياسة الإستهلاك وسياسة الذل وأصبح المواطن العربي يعيش بدون كرامة في وطنه يتحكموا في مصيرنا و مصير أولادنا و مصير الأجيال القادمة و الله أن الشعب الحر الآن هو الشعب الفلسطيني و الشعب اللبناني أما بقية الشعوب العربية فهي مستعمرة لا تملك من قرارها شيء يسوقها قادتها كقطيع الغنم و لمن عنده رأي مخالف أريد أن أساله سؤالاً واحداً :

    هل نثق في حكوماتنا و نصدقها ؟

    أنا شخصيا لا أثق فيها ولا أصدقها , اعتبرها هي العدو الأول للشعوب العربية و هي سبب كل نكبة و مصيبة نحن فيها الآن هي السبب في اليأس و الإحباط المزمن الذي نعانيه هي السبب في التخلف و عصر الإنحطاط الذي تعيشه الأمة بعد أن تحالفوا مع أعدائها ضدها
    أنا لست متطرفا أو أحمل فكراً تكفيرياً

    أنا مواطن عربي مقهور و مسحوق يعاني من الإذلال من الحكومات العربية اريد أن أعيش و اربي أبنائي بكرامة و عزة و حرية

    0 Not allowed!



  3. [3]
    محمد عبد الفتاح ب
    محمد عبد الفتاح ب غير متواجد حالياً
    عضو فعال
    الصورة الرمزية محمد عبد الفتاح ب


    تاريخ التسجيل: Jul 2006
    المشاركات: 93
    Thumbs Up
    Received: 0
    Given: 0

    و مات عم عطا الله

    فى مقالة الشيخ سعد الفقى الإسبوع المنصرم بجريدة المصريين الإلكترونية, كتب الشيخ صاحب المقالة أن عم عطا الله قد وافته المنية و استراح من الدنيا الفانية, لا ندرى هل نعزى أهله أم نعزى أنفسنا أم العزاء للقضية,,,,,,,,
    مانستطيع أن نقوله الآن أنه لا عزاء للسيدات....!!!!!

    0 Not allowed!



  4. [4]
    nazarnazar
    nazarnazar غير متواجد حالياً
    عضو فعال


    تاريخ التسجيل: Aug 2006
    المشاركات: 95
    Thumbs Up
    Received: 0
    Given: 1
    [COLOR="Red"]نعم نعم نعم [/COLOR]

    0 Not allowed!



  5. [5]
    فتوح
    فتوح غير متواجد حالياً
    مشرف


    تاريخ التسجيل: Mar 2006
    المشاركات: 4,380

    وسام الشكر

     وسام كبار الشخصيات

    Thumbs Up
    Received: 130
    Given: 148
    لا حول ولا قوة إلا بالله

    إنا لله وإنا إليه راجعون

    رحمك الله يا عم عطا الله وإن شاء الله النصر قادم وسيراه أبناءك وأحفادك

    0 Not allowed!


    قال الأحنف بن قيس: لا ينبغي للأمير الغضب لأن الغضب في القدرة مفتاح السيف والندامة

  
الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

عرض سحابة الكلمة الدلالية

RSS RSS 2.0 XML MAP HTML