دورات هندسية

 

 

سلسلة التنمية البشرية _ الجزء الثانى _ دورة معززات الثقة بالنفس( اللقاء الاول )

النتائج 1 إلى 3 من 3
  1. [1]
    eng_Ah_2055
    eng_Ah_2055 غير متواجد حالياً

    زائر

    تاريخ التسجيل: Jun 2006
    المشاركات: 68
    Thumbs Up
    Received: 0
    Given: 0

    سلسلة التنمية البشرية _ الجزء الثانى _ دورة معززات الثقة بالنفس( اللقاء الاول )


    إن لموضوع الثقة بالنفس أهمية بالغة وحاجة ملحة لأغلب الأفراد والمجتمعات خصوصا في وطننا العربي والإسلامي الذي أصابه للأسف الهزيمة النفسية الناتج من عدم الثقة بالنفس التي بارتفاعها يرتفع معدل تحقيق الأهداف والوصول إلى النجاح التي بها نحقق السعادة ...

    ولكن قد تعترض الإنسان عقبات في بداية طريقه للسعي نحو النجاح وهي عقبة انعدام أو ضعف الثقة بالنفس لأسباب عديدة نذكرها لاحقا وهي بالفعل أسباب رئيسية في تقوقع الإنسان على نفسه وخنوعه التي من الممكن ان ينتج عنها الإحباط النفسي مع ما يحسه من نار تؤجج صدره نتيجة الطاقة العالية التي تصطدم مع الكبت الذي يعيشه بسبب هذا المرض أو العارض الذي أقعده وحرمه من متع التفاعل والعطاء وتحقيق الرقي لذاته ودينه وبلده و أمته الذي ربما يصل إلى مرحلة الانفجار النفسي المؤدي إلى الشلل الفكري الذي به يصبح كالمعاق الذي لا يستطيع أن يحقق أي طموح حتى لو كان صغيرا
    لذا تنبع أهمية الإعداد لهذا الموضوع علنا بتوضيحه والإشارة إليه بشكل مبسط نتدارك ذواتنا وننقذ أنفسنا و أبنائنا ومجتمعنا من هذا الداء العضال المحبط وعلينا كذلك أن نعي عواقبه وكيفية التخلص منه و أن نتعرف ايضا على المعززات النفسية التي تقلل أو تقضي على الانعدام بالثقة بالنفس ونحل محلها ثقة عالية نرقى بها إلى ما نتمنى أن نصل إليه ....

    وفي البداية جدير بي أن أوضح لكم مفهوم الثقة بالنفس قبل أن نغوص في أعماق محتواه:-

    فالثقة بالنفس يقصد بها إحساس الشخص بقيمة نفسه بين من حولـه فيتم ترجمة هذه الثقة باستعمال أدوات حركاته وانفعالاته ليتصرف بها الإنسان بشكل طبيعي بعيدا عن أي قلق أو رهبة لكي يتفاعل بها مع نفسه والآخرين لنقل انفعالاته ومشاعره و آرائه وخبراته ويكون عضوا فاعلا في مجتمعه وامته ... وهو من يستطيع أن يحكم نفسه وليس غيره ويستطيع بها أن يحقق الى ما يصبو إليه .... وهي نابعة من ذاته لا شأن لها بالأشخاص المحيطين به وبعكس هذا المفهوم يظهر الداء الخفي وهو انعدام الثقة بالنفس التي تجعل من صاحبها يتصرف وكأنه مراقب ممن حولـه فتصبح تحركاته وتصرفاته بل وآراءه في بعض الأحيان مخالفة لطبيعته ويصبح القلق حليفه الأول في كل اجتماع أو اتخاذ قرار .

    هناك أسباب كثيرة لانعدام الثقة بالنفس نذكر منها التالي :
    1 :arrow: -
    تهويل الأمور والمواقف بحيث تشعر بأن من حولك يركزون على ضعفك ويرقبون كل حركة غير طبيعية تقوم بها .

    2 :arrow: -
    الخوف والقلق من أن يصدر منك تصرف مخالف للعادة حتى لا يواجهك الآخرون باللوم أو بالاحتقار .

    3 :arrow: -
    إحساسك بأنك إنسان ضعيف ولا يمكن أن تقدم شيء أمام الآخرين بل تشعر بأن ذاتك لا شيء يميزها وغالباً الذي يعاني من هذا التفكير الهدّام يرى نفسه إنسان حقير ويسرف في هذا التفكير حتى تستحكم هذه الفكرة في مخيلته وتصبح حقيقة للأسف .

    :arrow: 4
    لحساسية المفرطة اتجاه أي نقد أو لوم حيال ما يقوم به من عمل أو ما يبديه من رأي .


    من هذه الأسباب السلبية وأسباب أخرى اكتسبها الإنسان أثناء حياته نتيجة التربية السيئة من الأسرة أو المدرسة أو نتيجة الحساسية المفرطة لدى الإنسان اتجاه نفسه والآخرين جعلت منه إنسان ضعيف في شخصيته أو عديم الثقة بالنفس منقادا للآخرين أو متقوقع حول ذاته إلى أن يصبح هذا المرض كالشبح المخيف الذي يلاحقه أينما كان وأينما اتجه إلى أن تكبر معه وتصبح عائقا له في حياته ،
    كم من شخص تنازل عن مراتب عليا خوفا من المواجهة أو رهبته من تحمل المسؤولية نتيجة ضعفه النفسي وكم من شخص اندثر مع وجود عوامل النبوغ والذكاء بسبب ضعف ثقته بنفسه فإذا لم يقم المصاب بهذا الداء بتداركه وعلاج ذاته والتخلص منها فانه ولا بد انه سيموت وهو على قيد الحياة والإنسان ذو الإرادة العالية سهل عليه أن يقضي على هذا الداء ويزيله من حياته حتى يحس بطعم ونتاج الثقة العالية بالنفس .


    دعونا الآن أخواني الأعزاء أخواتي الفاضلات أن نتطرق إلى الأشياء التي تعزز من ثقتنا بأنفسنا ونبحثها سويا علنا نستطيع ان نتعامل معها لنقي انفسنا من سلبياتها فمنها :-

    :arrow: 1
    أن تكون لك قيمة ذاتية تحرص على تعزيزها :-

    قد تشعر أحياناً بأنك تفتقد إلى الاحترام الذاتي، ولكن لا تقلق واشرع في البحث عن طريقة مناسبة لكي تحرر فيها ذهنك في إنشاء قاعدة عريضة لاحترام ذاتك تساعدك في التقدم والازدهار في حياتك. واحتقار الذات مشكلة كبيرة لأنها قد تدمرك وتدمر كل طاقة إبداع لديك
    فعليك أن تتوقف عن احتقار نفسك والتكرير عليها ببعض الألفاظ التي تدمر شخصيتك مثل " أنا غبي " أو " أنا فاشل " أو " أنا ضعيف " أو غيرها من محبطات الذات فهذه العبارات تشكل خطراً جسيماً على النفس وتحطمها من حيث لا يشعر الشخص بها .. فعليك أن تعي أخي / أختي بأن هذه العبارات ما هي إلا معاول هدم وعليك من هذه اللحظة التوقف عن استخدامها لأنها تهدم نفسيتك وتحطمها من الداخل وتشل قدراتها إن استحكمت على تفكيرك.


    :arrow: 2
    أن تستغل نقد الآخرين لصالحك :-

    حينما ينتقدك الآخرون قد تشعر بالغضب أو ربما بالإحباط، وكل هذا يسهم في خفض معنوياتك، وتحطيمك يوماً بعد يوم، ويؤدي بك ذلك إلى الانتقاد الذاتي "حاول أن تتقبل نقد الآخرين لك بصدر رحب واعتبرها هدية قدموها لك بدون مقابل لتستغلها في أن تطور من نفسك على ضوء ما حصلت عليه من نقد ولا تسمح للإحباط أن يتغلغل إلى ذاتك واطرده بالروح الرياضية ودربها على تقبل أي نقد أو نصيحة فالنقد الذي نحصل عليه من الآخرين هي فعلا تكون ثمينة لأنها مرآة لأفعالنا و أعمالنا فحري بنا الاستفادة منها وتطوير أسلوبنا بناء عليها للرفع من مستوى ثقتنا بأنفسنا


    :arrow: 3
    قيم نفسك :-

    من السهل أن يكون المرء انتقادي لأنها عادة ، وعندما تستبدل هذا الانتقاد بالتقييم، وتركز على الأمور التي أنجزتها وحققتها؛ عند ذلك سوف تشعر بالتقدير والاعتزاز بنفسك. حاول أن تقيم أفعالك وتقومها إلى الأفضل وخصوصا السلبية منها بدل أن تنتقد أسلوبك وذاتك حيال أمر قمت به و الذي ربما تقع في شبك الإحباط ولا ضير من نقد نفسك بحيث يكون نقدا بنّاء لتطوير أسلوبك وطريقتك إلى الأفضل بدل من التقوقع على نفسك والاكتفاء بالنقد ولكن استفد من النقد بالتعديل ثم المحاولة مرة أخرى وأخرى إلى أن تصل للنتائج التي ترجوها .




    :arrow: 4
    أن تتقبل ذاتك كما هي بدون أي تكلف :-
    عندما تسعى لتطوير وتغيير ذاتك عليك أولاً أن تتقبل ذاتك كما هي وتتقبل قدراتك وإمكاناتك وعلى ضوئها حاول تطويرها وتدعيمها بــــــــــدلاً من تثبيط همتك وفتور حيويتك، بعد ذلك عزز احترامك لذاتك، واحرص على التـعاون مــــــــع نفسك لإتمام صفقة نجاحك فأنت صديق نفسك ولن يستطيع أحد أن يقيمك مثلما تقيم نفسك لان تقييمك لذاتك سيكون صادقا بعيدا عن أي تأثير جانبي يمكن أن يضر بك ولكن اجعل من صداقتك لنفسك كأنك تقف أمام مرآة وأنت ترى عيوبك في هندامك وطريقة لبسك ثم تقوم بالتعديل والتغيير بها إلى أن تصبح ذا هيئة جيده فكذلك ذاتك تحتاج إلى مثل هذا من التنظيم والترتيب والاطلاع على كل عيوبك لكي تتجنبها أو تعدلها حتى يتم إخراجها بالشكل اللائق.

    :arrow:
    قم بإجراء التجربة الآتية :-

    إخواني أخواتي قوموا بالتجربة الآتية وهي :-
    حاول بعد أن تعد موضوعا قصيرا أو كلمة تريد أن تلقيها أمام حضور تخيل أن عددهم 500 شخص لإقناعهم حول وجهة نظرك حاول أن تلقيها أمام عدسة كاميرا شخصية أو أمام مرآة أو أمام أحد ممن ترتاح إليهم واكتب لي انطباعاتك حول نفسك أثناء قيامك بالإلقاء وذلك بكتابة أهم خمس انطباعات تحس أنها ربما تؤثر على مستوى إلقائك .

    والى لقاء اخر يتجدد

  2. [2]
    Eng.A.C.
    Eng.A.C. غير متواجد حالياً
    زائر


    تاريخ التسجيل: May 2006
    المشاركات: 126
    Thumbs Up
    Received: 0
    Given: 0
    الموضوع ممتاز _ الدورة فى التنمية البشرية بحوالى 12000 جنيه _ ربنا يعينك وتكمل

    0 Not allowed!



  3. [3]
    جمال الهمالي اللافي
    جمال الهمالي اللافي غير متواجد حالياً
    عضو شرف


    تاريخ التسجيل: Jul 2003
    المشاركات: 1,585

    وسام الشكر

     وسام كبار الشخصيات

    Thumbs Up
    Received: 15
    Given: 0
    بارك الله فيك، وجزاك الله عنا كل خير.... هذه الدورة من المواضيع الداعمة للعمل الهندسي والمعماري، فهي تهتم بتكوين وبناء الشخصية المعمارية.

    0 Not allowed!



  
الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

عرض سحابة الكلمة الدلالية

RSS RSS 2.0 XML MAP HTML