هل كان قوم لوط ( عليه السلام ) يرتدون البنطال والقميص مثل شبابنا هذه الأيام ، كما أعلم فإن الرداء في تلك الأيام كان عباءة فوق البنطال ( إن وجد ) ربما فعلاً نحن بحاجة للمصدر