دورات هندسية

 

 

نغمات القرآن والأذان بالجوال استخفاف

النتائج 1 إلى 3 من 3
  1. [1]
    الصورة الرمزية motaz_95
    motaz_95
    motaz_95 غير متواجد حالياً

    عضو شرف

     وسام الشكر

      وسام كبار الشخصيات


    تاريخ التسجيل: Feb 2005
    المشاركات: 630
    Thumbs Up
    Received: 20
    Given: 0

    نغمات القرآن والأذان بالجوال استخفاف

    أوصى بالبعد عن المحظور.. الشيخ العريفي:
    نغمات القرآن والأذان بالجوال استخفاف



    * الرياض - صالح الفالح:
    نهى الشيخ د. محمد بن عبدالرحمن العريفي عضو هيئة التدريس بكلية المعلمين بالرياض والداعية المعروف، عن وضع آيات قرآنية أو صوت الأذان في نغمات الجوال.. واعتبر في تصريح ل(الجزيرة) ذلك بأنه استخفاف وامتهان لآيات الله وللأذان. وعلل ذلك إلى حدوث عملية الفصل أو القطع أثناء صدور صوت نغمة الجوال للآيات أو عبارات الأذان في حالة استقبال أو ورود مكالمة من قبل المستخدم، للرد على المتصل. واستشهد الشيخ العريفي بقوله تعالى: (إِنَّهُ لَقَوْلٌ فَصْلٌ وَمَا هُوَ بِالْهَزْلِ) وقوله: (لَوْ أَنزَلْنَا هَذَا الْقُرْآنَ عَلَى جَبَلٍ لَّرَأَيْتَهُ خَاشِعًا مُّتَصَدِّعًا مِّنْ خَشْيَةِ اللَّهِ ...)، مجدداً تأكيده بأن دخول الشخص وبحوزته الجوال لدورات المياه وصدور نغمات قرآنية وعبارات الأذان فيه امتهان لها. ونبه الشيخ العريفي مستخدمي الجوال إلى البعد من الوقوع في هذا المحظور، موصيا في هذا الصدد إلى أهمية الاستعانة بنغمات أخرى عادية، موضحاً أن هناك البديل والعديد من النغمات المناسبة والمباحة مخزنة في الجوال وللمستخدم حق الاختيار الملائم منها. وحذر الشيخ العريفي في الوقت نفسه من تسجيل أو استخدام النغمات الموسيقية ممن تشتمل على عزف، واصفا ذلك بأنه إثم كبير وفيه ذنب عظيم لصاحب الجوال.

  2. [2]
    أبـو عمـــر
    أبـو عمـــر غير متواجد حالياً
    عضو شرف


    تاريخ التسجيل: Jan 2005
    المشاركات: 469

    وسام الشكر

     وسام كبار الشخصيات

    Thumbs Up
    Received: 4
    Given: 0
    جزاك الله خيرا على التنبيه ...

    0 Not allowed!






  3. [3]
    همس.م
    همس.م غير متواجد حالياً
    عضو متميز جداً


    تاريخ التسجيل: Aug 2005
    المشاركات: 1,741
    Thumbs Up
    Received: 6
    Given: 0
    بارك الله فيك

    0 Not allowed!



  
الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

عرض سحابة الكلمة الدلالية

RSS RSS 2.0 XML MAP HTML