دورات هندسية

 

 

حقائق مهمه لابد ان تدخل وتدركها

النتائج 1 إلى 6 من 6
  1. [1]
    عبير عبد الرحمن
    عبير عبد الرحمن غير متواجد حالياً

    عضو شرف

     وسام الشكر

      وسام كبار الشخصيات


    تاريخ التسجيل: Jan 2008
    المشاركات: 3,554
    Thumbs Up
    Received: 29
    Given: 0

    حقائق مهمه لابد ان تدخل وتدركها

    السلام عليكم ورحمه الله اقراوا معي هذه السطور وتمعنوا قليلا وفكروا قبلما تعلقوا لانني قراتها بعنايه ووجدت فيها الواقع الحالي


    هل تذكر الزمن الذي كان المسلمون يحكمون فيه العالم؟


    لماذا فقد المسلمون هذه المكانة؟ ولماذا يتحكم اليهود اليوم في أغلب أنظمة العالم وموارده؟




    راجع الإحصائيات والحقائق الموجودة في موضوعي هذا وستعرف الحقيقة الواضحة.




    حقائق وأرقام:


    # تعداد اليهود في العالم 14 مليون نسمة.


    التوزيع:


    · 7 ملايين في أمريكا.


    · 5 ملايين في آسيا.


    · 2 مليون في أوروبا.


    · 100 ألف في أفريقيا.


    # تعداد المسلمين في العالم 1.5 مليار نسمة.


    التوزيع:


    · 6 ملايين في أمريكا.


    · 1 مليار في آسيا والشرق الأوسط.


    · 44 مليون في أوروبا.


    · 400 مليون في أفريقيا.


    # خُمس سكان العالم مسلمون.


    # لكل هندوسي واحد، هناك مسلمين اثنين في العالم.


    # لكل بوذي واحد، هناك مسلمين اثنين في العالم.


    # لكل يهودي واحد، هناك 107 مسلم في العالم.


    ومع ذلك، فـ 14 مليون يهودي هم أقوى من مليار ونصف مسلم.


    لماذا؟


    لنستمر مع الحقائق والإحصائيات..


    ألمع أسماء التاريخ الحديث:






    كارل ماركس: يهودي.








    أهم الإبتكارات الطبية:


    مخترع الحقنة الطبية بنجامين روبن: يهودي.


    مخترع لقاح شلل الأطفال يوناس سالك: يهودي.


    مخترع دواء سرطان الدم (اللوكيميا) جيرترود إليون: يهودي.


    مكتشف التهاب الكبد البائي وعلاجه باروخ بلومبيرج: يهودي.


    مكتشف دواء الزهري بول إرليخ: يهودي.


    مطور أبحاث جهاز المناعة إيلي ماتشينكوف: يهودي.


    صاحب أهم أبحاث الغدد الصماء أندرو شالي: يهودي.


    صاحب أهم أبحاث العلاج الإدراكي آرون بيك: يهودي.


    مخترع حبوب منع الحمل جريجوري بيكوس: يهودي.


    صاحب أهم الدراسات في العين البشرية وشبكيتها جورج والد: يهودي.


    صاحب أهم دراسات علاج السرطان ستانلي كوهين: يهودي.


    مخترع الغسيل الكلوي وأحد أهم الباحثين في الأعضاء الصناعية ويليم كلوفكيم: يهودي.




    اختراعات غيرت العالم:


    مطور المعالج المركزي ستانلي ميزور: يهودي.


    مخترع المفاعل النووي ليو زيلاند: يهودي.


    مخترع الألياف الضوئية بيتر شولتز: يهودي.


    مخترع إشارات المرور الضوئية تشارلز أدلر: يهودي.


    مخترع الصلب الغير قابل للصدأ (الستانلس ستيل) بينو ستراس: يهودي.


    مخترع الأفلام المسموعة آيسادور كيسي: يهودي.


    مخترع الميكرفون والجرامافون أيميل بيرلاينر: يهودي.


    مخترع مسجل الفيديو تشارلز جينسبيرغ: يهودي.




    صناع الأسماء والماركات العالمية:


    بولو- رالف لورين: يهودي.


    ليفايز جينز- ليفاي ستراوس: يهودي.


    ستاربكس- هوارد شولتز: يهودي.


    جوجل- سيرجي برين: يهودي.


    ديل- مايكل ديل: يهودي.


    أوراكل- لاري إليسون: يهودي.


    DKNY- دونا كاران: يهودية.


    باسكن وروبنز- إيرف روبنز: يهودي.


    دانكن دوناتس- ويليام روزينبيرغ: يهودي.




    ساسة وأصحاب قرار:


    هنري كسنجر وزير خارجية أمريكي: يهودي.


    ريتشارد ليفين رئيس جامعة ييل: يهودي.


    ألان جرينسبان رئيس جهاز الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي: يهودي.


    مادلين البرايت وزيرة خارجية أمريكية: يهودية.


    جوزيف ليبرمان سياسي أمريكي: يهودي.


    كاسبر وينبيرجر وزير خارجية أمريكي: يهودي.


    ماكسيم ليتفينوف وزير شؤون خارجية لد الاتحاد السوفييتي: يهودي.


    ديفيد مارشال رئيس وزراء سنغافورة: يهودي.


    آيزاك آيزاك حاكم لاستراليا: يهودي.


    بنجامين دزرائيلي رئيس وزراء المملكة المتحدة: يهودي.


    ييفيجني بريماكوف رئيس وزراء روسي: يهودي.


    باري جولدووتر سياسي أمريكي: يهودي.


    خورخي سامبايو رئيس للبرتغال: يهودي.


    هيرب جري نائب رئيس وزراء كندي: يهودي.


    بيير منديز رئيس وزراء فرنسي: يهودي.


    مايكل هوارد وزير دولة بريطاني: يهودي.


    برونو كريسكي مستشار نمساوي: يهودي.


    روبرت روبين وزير الخزانة الأمريكية: يهودي.


    جورج سوروس من سادة المضاربة والإقتصاد: يهودي.


    وولتر أنينبيرغ من أهم رجال العمل الخيري والمجتمعي في الولايات المتحدة: يهودي.




    إعلاميين مؤثرين:


    سي ان ان- وولف بليتزر: يهودي.


    ايه بي سي نيوز- بربارا وولترز: يهودية.


    واشنطن بوست- يوجين ماير: يهودي.


    مجلة تايم- هنري جرونوالد: يهودي.


    واشنطن بوست- كاثرين جراهام: يهودية.


    نيو يورك تايمز- جوزيف ليليفيد: يهودي.


    نيويورك تايمز- ماكس فرانكل: يهودي.




    الأسماء الواردة أعلاه هي مجرد أمثلة فقط ولا تحصر كل اليهود المؤثرين ولا كل إنجازاتهم التي تستفيد منها البشرية في حياتها اليومية.

  2. [2]
    عبير عبد الرحمن
    عبير عبد الرحمن غير متواجد حالياً
    عضو شرف


    تاريخ التسجيل: Jan 2008
    المشاركات: 3,554

    وسام الشكر

     وسام كبار الشخصيات

    Thumbs Up
    Received: 29
    Given: 0
    حقائق أخرى:


    # في آخر 105 عاما، فاز 14 مليون يهودي بـ 180 جائزة نوبل. وفي الفترة ذاتها فاز مليار ونصف مسلم بثلاث جوائز نوبل.


    # المعدل هو جائزة نوبل لكل 77778 (أقل من ثمانين ألف) يهودي. وجائزة نوبل لكل 500000000 (خمسمئة مليون) مسلم.


    # لو كان لليهود نفس معدل المسلمين لحصلوا خلال الـ105 سنة الماضية على 0.028 جائزة نوبل. أي أقل من ثلث جائزة.


    # لو كان للمسلمين نفس معدل اليهود لحصلوا خلال الـ105 سنة الماضية على 19286 جائزة نوبل.




    لكن هل يرضى اليهود بأن يصلوا لمثل هذا التردي المعرفي؟


    وهل تفوقهم المعرفي هذا صدفة؟ أم غش؟ أم مؤامرة؟ أم واسطة؟


    ولماذا لم يصل المسلمون لمثل هذه المرتبة ولهذه المناصب والقدرة على التغيير رغم الفارق الواضح في العدد؟




    هذه حقائق أخرى قد تجد فيها إجابة عن هذه الأسئلة:




    # في العالم الإسلامي كله، هناك 500 جامعة.


    # في الولايات المتحدة الأمريكية هناك 5758 جامعة!


    # في الهند هناك 8407 جامعة!


    # لاتوجد جامعة إسلامية واحدة في قائمة أفضل 500 جامعة في العالم.


    # هناك 6 جامعات إسرائيلية في قائمة أفضل 500 جامعة في العالم.


    # نسبة التعلم في الدول النصرانية 90%.


    # نسبة التعلم في العالم الإسلامي 40%.


    # عدد الدول النصرانية بنسبة تعليم 100% هو 15 دولة.


    # لا توجد أي دولة مسلمة وصلت فيها نسبة التعليم إلى 100%.


    # نسبة إتمام المرحلة الإبتدائية في الدول النصرانية 98%.


    # نسبة إتمام المرحلة الإبتدائية في الدول الإسلامية 50%.


    # نسبة دخول الجامعات في الدول النصرانية 40%.


    # نسبة دخول الجامعات في الدول الإسلامية 2%.


    # هناك 230 عالم مسلم بين كل مليون مسلم.


    # هناك 5000 عالم أمريكي بين كل مليون أمريكي.


    # في الدول النصرانية هناك 1000 تقني في كل مليون.


    # في الدول الإسلامية هناك 50 تقني لكل مليون.


    # تصرف الدول الإسلامية ما يعادل 0.2% من مجموع دخلها القومي على الأبحاث والتطوير.


    # تصرف الدولة النصرانية ما يعادل 5% من مجموع دخلها القومي على الأبحاث والتطوير.


    # معدل توزيع الصحف اليومية في باكستان هو 23 صحيفة لكل 1000 مواطن.


    # معدل توزيع الصحف اليومية في سنغافورة هو 460 صحيفة لكل 1000 مواطن.


    # في المملكة المتحدة يتم توزيع 2000 كتاب لكل مليون مواطن.


    # في مصدر يتم إصدار 17 كتابا لكل مليون مواطن.


    # المعدات ذات التقنية العالية تشكل 0.9% من صادرات باكستان و0.2% من صادرات المملكة العربية السعودية و0.3% من صادرات كل من الكويت والجزائر والمغرب.


    # المعدات ذات التقنية العالية تشكل 68% من صادرات سنغافورة.







    الخاتمة:


    الحقيقة واضحة ولا تحتاج لأدلة ولا براهين ولا إحصائيات. لكن بيننا من يناقض نفسه وينكر ماهو أوضح من الشمس. نعم اليهود وصلوا لما وصلوا إليه لأنهم تبنوا التميز المعرفي وقاموا باعتماده دستورا لأبنائهم. الأسماء الواردة أعلاه لم تصنع خلال يوم وليلة. أصحاب هذه الأسماء تم إنشاؤهم بشكل صحيح. وتعرضوا لكثير من الصعوبات حتى وصلوا إلى ما وصلوا إليه. لم يولدوا وفي أفواههم ملاعق ذهبية. كلنا نعرف قصة إنشتاين وفشله في الرياضيات وأديسون وطرده من المدرسة لأنه (غير قابل للتعلم) وغيرها من القصص. فلنتوقف عن خداع أنفسنا بأن اليهود يسيطرون على العالم فقط لأنهم يهود. فقط لأن الغرب يحبهم.


    من السهل أن تقرأ أسطري هذه وتلقي باللوم على الحكومة أو على أجيال من القادة العرب الإنتهازيين. وعلى سنين من القهر والاستعمار والاحتلال. لكن بفعلك هذا تكون قد أضفت قطرة جديدة من محيط من ردود الأفعال الإسلامية السلبية التي أوصلتنا لما نحن عليه اليوم. دع عنك التذمر والسلبية ولوم الغير وابدأ بنفسك. هل فكرت في نشر المعرفة يوما؟ هل تعرف شيئا لا يعرفه غيرك؟ لماذا لا تشارك الجميع بما تعرف؟ فهذه خطوة نحو التكامل المعرفي.


    ينقسم المسلمون اليوم إلى فئتين من ناحية المعرفة:


    1- فئة سلبية سائدة تشكل أغلبية ساحقة تقوم بتلقي المعرفة من الغير. ثم حبسها وربما قتلها بحيث لا تتخطى هذه المعرفة يوما ما أدمغتهم.


    2- فئة ثانية نادرة إيجابية إلى حد ما تقوم بتلقي المعرفة من الخارج ثم تساهم بنشرها للغير.


    3- فئة ثالثة معدومة تماما حاليا وهي الفئة القادرة على صنع المعرفة ثم نشرها.


    ماذا عن أبنائك؟ هل تبني أشخاصا مميزين قادرين على صناعة المعرفة يوما؟ أو على الأقل هل تحرص على أن يكونون من ضمن الفئة الثانية التي تتلقى المعرفة وتنشرها؟ أم أنك ستساهم في الإضافة للفئة الأولى السلبية التي نحن بحاجة فعلا لتقليص نسبتها مع الأيام؟


    اجعل هذا هدفك شخصيا وحاول أن تضم إليك كل من هم حولك. وابدأ الآن بالخطوات التالية:


    1- إن لم تكن ضمن الفئة الثانية أو الثالثة فاسعى للانضمام إلى إحداهما اليوم. تأكد أنك لست عضوا في الفئة الأولى بعد اليوم فأعضاء هذه الفئة ميتين مجتمعيا ولا يضيفون للأمة أي شئ. انشر ما تعرفه مهما كان. لا تستصغر المعلومة فهناك من سيتلقفها منك ويبني عليها ولا تتصور ما الذي قد تؤول إليه في النهاية. والنشر لا يكون بالضرورة في كتاب أو مجلة أو قناة تلفزيونية. ابدأ ولو بموضوع في الساحة العربية تشرح فيه أي شئ!


    2- ابدأ ببيتك وتأكد من أن أبناءك وأخوانك قادرين ومؤهلين للانضمام للفئة الثالثة أو الثانية في أسوأ الحالات. قم دائما بتسويق العلم لأطفالك وأظهر لهم طلب العلم على أنه أسمى ما يمكن للإنسان فعله. حارب مفهوم قصر التعلم على المدرسة فما أرجعنا للخلف إلى الاعتماد الكامل من الآباء على المدرسين لتعليم أبنائهم. أكثر العباقرة تعلموا في المنزل. واحرص على استئصال عقلية الوسائل المختصرة لبلوغ الأهداف من أبنائك. الغش ليس شاطرة والواسطة ليست شرفا. بل هم أقصر الطرق للحضيض. توقع من ابنك الخطأ فمن لا يخطئ لا يتعلم. واحرص على أن يتحمل ابنك نتيجة خطأه وأن يعيش تجربة الإخفاق كاملة دون مساعدة منك، دلل أطفالك في كل شئ إلا في التعليم. واحرص على زرع عقلية المشاركة بالعلم لدى أطفالك. علمهم أن يعلموا زملاءهم وأقرانهم وعلمهم بأن أفضل الطرق للقيادة هو نشر العلم فكما قيل: "جبلت النفوس على حب من أحسن إليها" وكما ينسب لعلي بن أبي طالب كرم الله وجهه: "من علمني حرفا صرت له عبدا".


    3- حاول أن تضم كل من تعرف للفئة الثانية وهذا ليس بالصعب أبدا. كلنا لنا تجارب حياتية مميزة وكلنا نعلم شيئا لا يعرفه الغير. انصح من هم حولك بنشر ما يعرفونه أكد لهم بأن هناك من لا يعرفون هذه الأمور مهما كانت بسيطة وأساسية.




    نحن أكبر وأقوى الأمم على سطح الأرض. كل ما نحتاج إليه هو أن نتعرف على أنفسنا وأن نستكشف طاقاتنا. نصرنا يكمن في علمنا وإبداعنا. وتأكد أن الوقت لم يفت بعد لكي نلحق بباقي الأمم. بل نحن موعودون باللحاق بها.


    أعود لطرح نفس السؤال الذي بدأت به موضوعي هذا:


    هل تذكر الزمن الذي كان المسلمون يحكمون فيه العالم؟


    تحرك. فمجد الأمة يبدأ اليوم.



    للامانه منقول للمعرفه بالواقع

    0 Not allowed!



  3. [3]
    HMS
    HMS غير متواجد حالياً
    عضو فعال


    تاريخ التسجيل: Jul 2007
    المشاركات: 149
    Thumbs Up
    Received: 15
    Given: 0
    يعطيك الف عافية ..

    فعلاً الكلام مؤثر .. ولقد وضعت اليد على الجرح كما يقولون ..

    جزاك الله الف خير ..

    0 Not allowed!



  4. [4]
    محمد بن على السعيد
    محمد بن على السعيد غير متواجد حالياً
    تم إيقافه لمخالفة القوانين
    الصورة الرمزية محمد بن على السعيد


    تاريخ التسجيل: Oct 2009
    المشاركات: 2,763
    Thumbs Up
    Received: 1
    Given: 0
    اختي المهندسه عبير لاداعي لهذه النظره التشاؤمية
    فهناك ايضا احصاءات تؤكد تفوق العرب والمسلمين
    ولكن تطمس الحقائق حتي نظل هكذا
    فمعظم علماء امريكا من العرب المسلمين
    وجائزة نوبل هذه فقدت مصداقيتها وتمنح "بالمحسوبية"
    والدليل علي كلامي فوز السفاح الإسرائيلي شيمون بيريز بجائزة نوبل للسلام
    فلا داعي لهذه النظره التشاؤمية
    فالخير في المسلمين الي يوم الدين

    0 Not allowed!



  5. [5]
    ماهر عيون
    ماهر عيون غير متواجد حالياً
    عضو شرف


    تاريخ التسجيل: Aug 2008
    المشاركات: 3,272

    وسام الشكر

     وسام كبار الشخصيات

    Thumbs Up
    Received: 6
    Given: 2
    بارك الله فيك مهندسه عبير موضوع جميل لكنه مكرر

    http://www.arab-eng.org/vb/t119712.html#post977935

    0 Not allowed!



  6. [6]
    ابو غزاله
    ابو غزاله غير متواجد حالياً
    عضو


    تاريخ التسجيل: Apr 2008
    المشاركات: 12
    Thumbs Up
    Received: 0
    Given: 0
    وما نيل المطالب باالتمني

    نعم مهندسه عبير هم يتعلمون ويجتهدو ونحن نبكي على اطلال الماضي انا مقيم في امريكا معظم المستشفيات التي زرتها رؤساء الاقسام والاطباء ياهود قي اي موقع علمي ومهم هنا تجد الرؤوس الكبيره منهم رءيس عمدة الولايه التي اقيم بها مثلأ مايكل بلومبرغ يملك من اكبر الشركات و 12مليار وهوا ياهودي الغريب في الامر انهم متواضعين ويحبون بعضهم ويوهموا العالم انهم مساكين وطيبين
    نعم هيا الحقيقه المره ماذا سنقول لرسول الله عند لقاءه كنا نعبي الكروش والحقد بيننا نحن العرب لانحب بعضنا متفرقين متعجرفين على ابناء ديننا هم يلملمون فتاتهم من جميع اقطار العالم ونحن تجدين في العاءله الواحده كره وتفرقه
    ارجوا ان لا يغضب كلامي احد لاكن هي الغيره على ابناء ديني واهلي نعم كل العرب والمسلمين اهلي وهذا هو اول الخيط المفقود

    0 Not allowed!



  
الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

عرض سحابة الكلمة الدلالية

RSS RSS 2.0 XML MAP HTML